المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 07 أيار/2018

اعداد الياس بجاني

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://data.eliasbejjaninews.com/newselias18/arabic.may07.18.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة

الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

 

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

منْ يَزْرَعُ في الشِّحّ، في الشِّحِّ أَيْضًا يَحْصُد، ومَنْ يَزْرَعُ في البَرَكَات، في البَرَكَاتِ أَيضًا يَحْصُد

 

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته

الياس بجاني/اليوم الأحد 06 أيار 2018 هو يوم اسود في تاريخ لبنان

الياس بجاني/لا لكل من يحاول اثارة النعرات في الجبل بين المسيحيين والدروز لأهداف انتخابية

 

عناوين الأخبار اللبنانية

انتهت مسرحية الانتخابات

مناصرو حزب الله يطلقون الرصاص وقذائف الاربي جي تغطية على عملية تزوير كبرى في بعلبك الهرمل

علي محمد حسن الأمين

قراءة أولية

ديانا مقلد

بالأسماء: الفائزون في دائرة الجنوب الأولى

نتائج شبه نهائية في دائرة كسروان

جنبلاط من بعقلين: الانتخابات جرت بنجاح كبير ولا ينبغي أن نعبر عن فرحتنا بإطلاق النار

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 6/5/2018

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

نتنياهو يفضل مواجهة إيران عاجلاً وليس آجلاً أكد أن إسرائيل لا تريد تصعيداً مع طهران

السلاح النووي بين التفاؤل الكوري والعرقلة الإيرانية

روحاني: واشنطن ستندم إذا انسحبت من "النووي" وسنصنع أي سلاح أو صاروخ نحتاجه

ترامب ملتزم بتغيير نظام طهران ونتانياهو يفضِّل المواجهة عاجلاً

جونسون في واشنطن لمناقشة ملف طهران: ندعم الجهود الأميركية لمواجهة برنامج الصواريخ الإيرانية

رجوي تطالب المجتمع الدولي بعدم الصمت عن جرائم إيران

دفاعات السعودية تدمر صاروخين أطلقهما الحوثي تجاه نجران

بأمر العبادي.. ضربة جوية عراقية ضد مواقع داعش في سوريا

يوم دامٍ في أفغانستان.. قتلى وجرحى بتفجير مسجد

أمين رابطة العالم الإسلامي: الاعتدال هو الإسلام الحقيقي

جونسون يناقش في واشنطن ملفات إيران وسوريا وكوريا

موسكو: قوات الأسد تسيطر على ثلثي مخيم اليرموك

حزب صالح يعود إلى واجهة الأحداث اليمنية بزيارات إقليمية

لبنان: إقبال متوسط في أول انتخابات نيابية على أساس النسبية والجيش أوقف مسؤول المكتب الانتخابي لريفي في عكار واعتقال جاسوس انتخابي لفتوش في زحلة

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

الشباب والشيخوخة والتحسر على الأداء/الهام فريحة/الأنوار

7 أيار 2018 عهد تشريعي جديد/الهام فريحة/الأنوار

ولي الفقيه العراقي/حازم الأمين/الحياة

المخاض العسير/اللواء عصام أبو جمرة/جريدة الجمهورية

من غرائب الزمن الانتخابي: جبران/نبيل هيثم/جريدة الجمهورية

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

الراعي: للفصل بين النيابة والوزارة لتمكين المجلس النيابي من محاسبة الحكومة وعمل الوزارات

 

تفاصيل النشرة

تفاصيل الزوادة الإيمانية
مَنْ يَزْرَعُ في الشِّحّ، في الشِّحِّ أَيْضًا يَحْصُد، ومَنْ يَزْرَعُ في البَرَكَات، في البَرَكَاتِ أَيضًا يَحْصُد

رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل قورنتس09/ من05حتى15/"يا إخوَتِي، أَمَّا في شَأْنِ خِدمَةِ الإِعَانَاتِ لِلقِدِّيسِين، فقَد رَأَيْتُ مِنَ الضَّرُورِيِّ أَنْ أَطْلُبَ مِنَ الإِخْوَةِ أَنْ يَسْبِقُونِي إِلَيْكُم، فَيُرَتِّبُوا تَقْدِمَاتِ بَرَكَتِكُمُ الَّتي وَعَدْتُم بِهَا، لِتَكُونَ مُهَيَّأَةً لا كَتَقْدِمَةِ بُخْلٍ بَلْ كَبَرَكَة! وٱعْلَمُوا هذَا أَنَّ مَنْ يَزْرَعُ في الشِّحّ، في الشِّحِّ أَيْضًا يَحْصُد، ومَنْ يَزْرَعُ في البَرَكَات، في البَرَكَاتِ أَيضًا يَحْصُد. فَلْيُعْطِ كُلُّ واحِد، كَما نَوَى في قَلْبِهِ، بِلا أَسَفٍ ولا إِكْرَاه، لأَنَّ ٱللهَ يُحِبُّ المُعْطِيَ الفَرْحَان. وٱللهُ قَادِرٌ أَنْ يَغْمُرَكُم بِكُلِّ نِعْمَة، حَتَّى يَكُونَ لَكُم في كُلِّ شَيءٍ وفي كُلِّ حِينٍ كُلُّ مَا يَكْفِيكُم، فَتَفِيضُوا بِكُلِّ عَمَلٍ صَالِح، كَمَا هوَ مَكْتُوب: وزَّعَ وأَعْطَى المَسَاكِين، فَبِرُّهُ دَائِمٌ إِلى الأَبَد. والَّذي يَرزُقُ الزَّارِعَ زَرْعًا، وخُبْزًا يَقُوتُهُ، هُوَ يَرزُقُكُم ويُكَثِّرُ زَرْعَكُم، ويَزِيدُ ثِمَارَ بِرِّكُم! فَتَغْتَنُونَ في كُلِّ شَيء، لِيَكُونَ سَخَاؤُكُم كَامِلاً ويُثْمِرَ عَلى يَدِنَا فِعْلَ شُكْرٍلله؛ لأَنَّ قِيَامَكُم بِهذِهِ الخِدْمَةِ المُقَدَّسَةِ لا يَسُدُّ عَوَزَ القِدِّيسِينَ فَحَسْب، بَلْ أَيْضًا يُفيضُ فيهِم أَفْعَالَ شُّكْرٍ لله. فإِنَّهُم سَيُقَدِّرُونَ خِدْمَتَكُم هذِهِ، فَيُمَجِّدُونَ ٱللهَ عَلى طَاعَتِكُم و ٱعْتِرَافِكُم بإِنْجِيلِ المَسِيح، وعَلى سَخَائِكُم في مُشَارَكَتِكُم لَهُم وَلِلْجَميع. وهُم يَتَشَوَّقُونَ إِلَيْكُم رَافِعِينَ الدُّعَاءَ مِنْ أَجْلِكُم، بِسَبَبِ نِعْمَةِ ٱللهِ الفائِقَةِ الَّتي أَفَاضَهَا عَلَيْكُم. فَٱلشُّكْرُ للهِ عَلى عَطِيَّتِهِ الَّتِي لا وَصْفَ لَهَا!". 

 

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياته وتغريدات متفرقة

اليوم الأحد 06 أيار 2018 هو يوم اسود في تاريخ لبنان

الياس بجاني/06 أيار/18

اليوم سيدخل تاريخ لبنان الأسود كون الطاقم السياسي بنرسيسية وذمية وغباء وقلة إيمان وخور رجاء سيسلم المجلس النيابي لحزب الله مقابل فتات من موائد السلطة..كيف لا هو من داكش السيادة بالكراسي وقفز فوق دماء الشهداء!!

 

لا لكل من يحاول اثارة النعرات في الجبل بين المسيحيين والدروز لأهداف انتخابية

الياس بجاني/05 أيار/18

كل من يلعب على أوتار التعايش الدرزي-المسيحي في الجبل ويثير النعرات وينبش القبور هو عدو لهذا التعايش وعدو لأهل الجبل وعدو لكل ما هو لبنان ولبناني. لا لباسيل ولأي سياسي آخر يحاول ضرب العايش الدرزي-المسيحي لأهداف انتخابية ولا لعودة لغة الحرب والتقاتل.

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

انتهت مسرحية الانتخابات

المنسقية/07 أيار/18/لم تكن فعلا انتخابات نيابية بل عملية تعيين من خلال مسرحية انتخابية..النتائخ النهائية لم تعلن بعد..وفي ظل الاحتلال لاقيمة ولا شرعية لأية انتخابات>

 

مناصرو حزب الله يطلقون الرصاص وقذائف الاربي جي تغطية على عملية تزوير كبرى في بعلبك الهرمل

خاص جنوبية 7 مايو، 2018 /ورد منذ قليل الى موقع جنوبية سلسلة اتصالات من ماكينة المرشح يحيى شمص تقول انه قبل انتهاء عملية الاقتراع في دائرة بعلبك الهرمل عمدت عناصر مسلحة من حزب الله بالنزول الى الشارع مع آليات تنقل اسلحة متوسطة وبدأت تلك العناصر باطلاق الرصاص والقذائف الصاروخية ارهابا، وخصوصا في محيط منزل المرشح شمص الذي اضطر الى الفرار والنزوح الى بيروت بعد ان شعر بالخطر على حياته. وقالت تلك المصادر ان عملية تزوير كبرى تجري الان اقلام الهرمل بعد طرد مندوبي لائحة الكرامة و الانماء والهدف منها اسقاط المرشح عن المقعد السني حسين صلح الذي بدأ يتقدم مهددا بخرق ثان ضد لائحة الثنائي. وكانت نشرت مصادر اعلامية محلية وعربية منذ ساعه نقلاً معلومات موثوقة قيام حارث الياس الرئيس الاول في فرز بعلبك الهرمل بطرد مندوبي كل اللوائح من لجان القيد الابتدائية، بذريعة أن لا حاجة لهم، وأن القضاة والموظفين سيكملون الفرز لوحدهم.

وماكينات اللوائح تحتج، وتعتبر أن ما يحصل عملية تزوير في ظل الأرقام التي تشير الى خرق.

 

علي محمد حسن الأمين

فايسبوك/06 أيار/18/اشكر كل الذين انتخبوني في قضاء بنت جبيل لأنهم كانوا فدائيين في اقتراعهم للائحة شبعنا حكي. واشكر المندوبين الذين صمدوا في مراكز الاقتراع رغم التهويل والتحريض. وحتى الذين خرجوا او اخرجوا بالتحريض او بالقوة من مراكز الاقتراع. نحن نجحنا حين ترشحنا وحين صمدنا امام التجييش والتحريض وحين فرضنا على خصومنا التزوير، باستباحة معظم اقلام الاقتراع في دائرة الجنوب الثالثة.

 

قراءة أولية

ديانا مقلد/06 أيار/18

ما ظهر للآن استحواذ كامل لحزب الله وأمل للأصوات الشيعية .. الانقسامات التي يشكو منها المسيحيون والسنة تثير حفيظة وغضب السياسيين لكنها بالحقيقة دليل عافية ودليل أن هناك خيارات وتنوع مهما كان رأينا في هذه الخيارات . حتى المقاطعة دليل عافية ودليل أن الناخب غير مقتنع ولا يقاد بسهولة..

يمكن التحليل طويلا بخيار الناخب الشيعي لكن النتيجة الأكثر صراحة هي أن البلوك الشيعي لم يضعف.. هذا القول ليس مديحا، ابداً بالعكس.. الشيعة انتخبوا لصالح موتهم في سوريا وانتخبوا لأن يكونوا وقود حروب في أي مكان.. للفناء بساحات الغير ولمصالح الغير.. انتخبوا لصالح الماضي وانتخبوا باسم الخرافة .. انتخبوا لصالح اقصاء المرأة واضطهادها اجتماعياً وقانونياًَ ودينياً ولاستمرار هيمنة نخب سلطوية فاسدة وانتخبوا لمصالحهم الصغيرة الآنية عبر وظيفة من هنا واطلاق يد من هناك..

 

بالأسماء: الفائزون في دائرة الجنوب الأولى

06 أيار/18/أعلنت المؤسسة اللبنانية للإرسال أسماء الفائزين في دائرة الجنوب الأولى صيدا جزين وهم: بهية الحريري وزياد أسود وأسامة المصري وابراهيم عازار وسليم خوري

 

نتائج شبه نهائية في دائرة كسروان

الإثنين 07 أيار 2018/وطنية - افادت مندوبة "الوكالة الوطنية للاعلام" دوللي الحاج ان النتائج شبه النهائية وغير الرسمية في دائرة كسروان -الفتوح اشارت الى فوز كل من: نعمت افرام، شوقي الدكاش، فريد هيكل الخازن، شامل روكز وروجيه عازار.

 

جنبلاط من بعقلين: الانتخابات جرت بنجاح كبير ولا ينبغي أن نعبر عن فرحتنا بإطلاق النار

الإثنين 07 أيار 2018 /وطنية - قال رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط خلال مؤتمر صحافي عقده في بعقلين، بجانبه نجله المرشح الفائز تيمور، بحسب النتائج الأولية غير الرسمية: "هناك عدم توازن في التعاطي بأمور البلاد، وثمة سلطة فعلية وسلطة ملحقة".

أضاف: "نحتفل الاسبوع المقبل في المختارة، وسنفرش ضريح كمال جنبلاط بالورود الحمراء". وأشار إلى أن "المصالحة انتصرت منذ عام 2001 مع البطريرك نصر الله صفير، ومعيبة هي الاصوات التي تشكك دائما بهذه المصالحة"، وقال: "إن الانتخابات جرت بنجاح كبير، ولا ينبغي أن نعبر عن فرحتنا بإطلاق النار. لن أعطي هذه الليلة الانطباع النهائي لأني لا أملك النتائج النهائية، ولكن النتائج مقبولة".

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 6/5/2018

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

نتائج الانتخابات تظهر بسرعة هذه الليلة لسببين: الأول، تدني نسب الاقتراع في معظم الدوائر، باستثناء كسروان وصيدا- جزين. الثاني، ارتفاع مستوى إنتاجية الماكينات الانتخابية، التي تسبق الفرز الرسمي. أما إعلان النتائج بشكل رسمي فسيكون على الأرجح غدا.

هذه الانتخابات بما لها وما عليها يقال فيها: أولا: أنها حصلت بعد غياب استمر تسع سنوات. ثانيا: أنها أحدثت تغييرا في وجوه كثيرة. ثالثا: أنها أحدثت إنقلابا في التحالفات السياسية. رابعا: أنها تدفع إلى انتخاب رئيس جديد للبرلمان وتكليف وتشكيل حكومة جديدة. خامسا أن فرز النتائج ميسر أكثر مما كانت عليه الانتخابات الماضية. سادسا أن الأمن كان مضبوطا وممسوكا من قوى الجيش والأمن الداخلي والأجهزة الامنية. سابعا أن الانتخابات ستحدد أحجام القوى السياسية. ثامنا أن الانتخابات ستؤكد أن القانون، الذي جرت على أساسه لم يلب طموح الناس الناخبين، وهذا ما يفسر أحجام مجموعات كبيرة عن الاقتراع، وهذا ما دفع رئيس الجمهورية إلى دعوة الناخبين إلى الاقتراع. تاسعا: أن الانتخابات في كل الأحوال أثبتت ديمقراطية السياسيين والناخبين على حد سواء. عاشرا وأخيرا: أن الانتخابات حصلت في غمرة التطورات الإقليمية المخيفة.

وبعد إقفال صناديق الاقتراع نشير إلى عودة العملية إلى وزارة الداخلية، التي كانت انطلقت منها.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

إشكالات وعراقيل بفعل الزحمة سادت عملية الانتخاب في عدد من المراكز في بيروت وعدد من المناطق، أثارت نقمة الناخبين، الأمر الذي دفع المرشحين والقوى السياسية إلى مطالبة وزير الداخلية نهاد المشنوق لتمديد فترة الاقتراع.

وانطلاقا من هذا الواقع وبسبب الزحمة الكبيرة أمام مراكز الاقتراع، ووجود ناخبين لم يدلوا بأصواتهم وهم يتواجدون في محيط المراكز، أعطى وزير الداخلية نهاد المشنوق، تعليماته إلى جميع رؤساء مراكز الاقتراع في جميع المناطق اللبنانية إلى إدخال المقترعين إلى الباحة فورا قبل الساعة السابعة مساء.

أما في حال عدم وجود باحات فيعتبر محيط مركز الاقتراع بمثابة باحة الاقتراع المنصوص عنها في المادة 97 من القانون 44 / 2017، على أن تبقى عملية الانتخاب قائمة لحين تمكين الناخبين كافة من ممارسة حقهم في الاقتراع.

وكان المشهد اللافت اليوم خلال إدلاء رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بصوته في مدرسة شكيب أرسلان. وقد شكلت صورته منتظرا دوره للادلاء بصوته مشهدا غير مسبوق في الحياة السياسية اللبنانية.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

كبير هذا الأحد اللبناني بديمقراطيته، التي أثبتت أنها أكبر ممن أؤتمن لتسييلها، أي وزارة الداخلية، السلطة المعنية. فلو أحسنت الوزارة الحسابات، واحتسبت لكل مقترع الوقت المفترض لإداء العملية الانتخابية، لزادت أقلام الاقتراع، وما كانت لتحرم الكثيرين حقهم نتيجة الزحمة التي أعيتهم. فكانت تحضيراتها لتكون، بما يليق باندفاعة مختلف المكونات الوطنية.

ورغم كل الأخطاء، بل بعض الخطايا الإدارية، التي عقدت عملية الانتخاب، فإن اللبنانيين عند إصرارهم على ممارسة واجبهم الوطني، حضروا بكثافة داخل أقلام الاقتراع، رغم رفض وزارة الداخلية تمديد الفترة الانتخابية.

فترة أحالت الوطن إلى واحة من الديمقراطية، التي تربو بأمن وأمان بفضل التضحيات، التي سيجت الوطن من كل خطر، فتمكن جميع اللبنانيين من ممارسة حقهم على كامل أراضي الوطن، رغم استعار حملات التحريض، التي عكرت ولو لقليل، الهدوء العام ببعض المشاغبات.

أقفلت أقلام الاقتراع بنسب حشد الجميع لكي تكون عالية، والنتيجة المعروفة قبل فرز الأصوات، فوز المواطن اللبناني بهذا الاستحقاق الوطني، على أمل أن تحمل النتائج ما فيه مصلحته.

أما أهل المقاومة الذين حملوا كل الفخر والوفاء لأهل العز والتضحيات، فقد سطروا على مساحة الوطن أجمل صورة، متخطين كل العراقيل اللوجستية، فلبوا نداء الواجب الوطني انتخابيا، كما لبوه ببذل الدماء ليبقى الوطن كل الوطن عصيا على كل المؤامرات..

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

بغض النظر عن نسب المشاركة المتفاوتة بين دائرة وأخرى من جهة، واحتمالات الفوز والخسارة بالنسبة إلى اللوائح والمرشحين من جهة أخرى، يبقى السادس من أيار تاريخا، لن يكون ما بعده، كما قبل.

فإذا كان السادس من أيار في الأساس عيدا للشهداء، فهو تكرس اعتبارا من اليوم، عيدا للديمقراطية العائدة بعد طول تغييب، وللتمثيل الصحيح المسترجع، بعد خطف طويل. والفضل الأول في ذلك، لعهد انتصر اليوم، بمجرد إجراء الاستحقاق النيابي، وعلى أساس قانون نسبي.

وفي كل الأحوال، صفحة جديدة في تاريخ لبنان فتحت، وأقفل الباب على التمثيل النيابي المسروق، بمجرد إقفال صناديق الاقتراع.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

السادس من أيار...يوم الشهداء يوم الانتخاب، الذي سيفرز هذه الليلة شهداء سياسيين ويثبت في المقابل مئة وثمانية وعشرين نائبا فائزا ،من خمس عشرة دائرة انتخابية. انتهت عمليات الاقتراع ولم تنجح المطالب بتمديدها ساعات إضافية، حيث التزمت السلطات المختصة بنص القانون، وأكدت أن التمديد غير وارد على الإطلاق إلا للذين قد تواجدوا قبل السابعة في أقلام الاقتراع.

كان يوما صاخبا بالصوت والصورة، بالتكسير ودفع الأموال، بنسب الإقبال المتدنية في بعض الدوائر والمرتفعة في دوائر أخرى. المرشحون بعضهم اشتكى التعدي والظلم. وناخبون اشتكوا حجز الهويات، لكن كل هذه الإشكاليات لم تحجب الصورة الديمقراطية للبلد. وتسجيل أن لبنان أنهى عصر التمديد وأجرى انتخابات نيابية كانت على النظام النسبي، الذي قد يأتي بمفاجآت لدى الفرز.

واعتبارا من ساعات الليل المتقدمة، سوف تبدأ طلائع النتائج بالظهور على الأقل لدى الماكينات الانتخابية للاحزاب والتيارات, ومن شأن نسب الاقتراع النهائية ومستواها في المناطق أن تنعكس على الأسماء المرشحة، وهذه النتائج لن تفرز نوابا فحسب، بل زعامات. لا سيما السنية منها، حيث ستتضح أحجامها بين العاصمة بيروت وعاصمة الشمال طرابلس، مع أقطاب شاركت في الانتخابات على قاعدة انتزاع الزعامة أو اقتسامها مع آل الحريري. أكثر النسب التي سجلت تدنيا في المشاركة، كانت في طرابلس، الضنية وعكار وصولا إلى بيروت. أما أكثرها ارتفاعا فكانت في كسروان وجبيل.

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

نتنياهو يفضل مواجهة إيران عاجلاً وليس آجلاً أكد أن إسرائيل لا تريد تصعيداً مع طهران

القدس: الشرق الأوسط أونلاين/06 أيار/18/قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم (الأحد) إنه يفضل مواجهة إيران عاجلا وليس آجلا، وإن كانت بلاده لا تريد تصعيدا مع طهران. وأضاف نتنياهو أن بلاده عاقدة العزم على وقف العدوان الإيراني ضد إسرائيل حتى وإن تكلف الأمر المواجهة. وقال في مستهل اجتماعه الأسبوعي مع مجلس الوزراء في القدس: حتى إذا انطوى الأمر على صراع، فليكن عاجلا وليس آجلا. وتابع نتنياهو: الدول غير المستعدة لاتخاذ خطوة في الوقت المناسب ضد العدوان القاتل ضدها تدفع الثمن أكبر بكثير لاحقا. لا نريد تصعيدا، ولكننا مستعدون لأي سيناريو. جاء ذلك في إطار تحذير نتنياهو من الوجود العسكري الإيراني في سوريا منذ شهور، حيث أكد أن طهران إلى جانب ميليشيا حزب الله يسعيان إلى تأسيس جبهة جديدة ضد إسرائيل في سوريا في الوقت الذي تهدأ فيه الحرب الأهلية هناك. وقال نتنياهو إن إيران تنقل إلى سوريا نظما مضادة للطائرات وصواريخ أرض - أرض وطائرات من دون طيار من أجل إلحاق الضرر بإسرائيل. ويأتي بيان نتنياهو قبل الموعد النهائي الذي حدده الرئيس الأميركي دونالد ترمب لإعادة فرض العقوبات ضد إيران، وهو ما يعني نهاية الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم عام 2015. ولطالما احتج نتنياهو ضد الاتفاق، قائلاً إنه لا يمنع إيران من امتلاك سلاح نووي في غضون سنوات. وقدم الأسبوع الماضي مجموعة من الوثائق قال إنها تثبت أن إيران تخطط لمواصلة برنامج الأسلحة النووية في وقت لاحق.

 

السلاح النووي بين التفاؤل الكوري والعرقلة الإيرانية

لندن: الشرق الأوسط/06 أيار/18/أرمغيدون. كلمة إنجليزية معناها الحرفي الكارثة، وتستخدم أيضا للدلالة إلى المعركة الكبرى التي تقود إلى نهاية العالم. اختارت مجلة ذي إيكونوميست التلاعب على هذه الكلمة هذا الأسبوع بكلمة شبيهة عنونت غلافها؛ ديسارمغيدون. ديسارم أي نزع السلاح. وتحت العنوان صورة لرأس نووي التفت عليه سلاسل في محاولة لمنع انطلاقه إلى الفضاء. الغلاف، والتلاعب على الكلمة خاطبا آخر المستجدات في الملفات النووية حول العالم، بوادر انتهاء المخاوف النووية الكورية بعد لقاء زعيمي الكوريتين الشهر المنصرم، وتعثر الاتفاق النووي الإيراني في ظل الاكتشافات والاختراقات الأخيرة. قلما يصاحب التفاؤل أية مستجدات تأتي من كوريا الشمالية. هكذا اختارت المجلة بدء افتتاحيتها. وتضيف: اللقاء التاريخي الذي جمع كيم جون أون ومون جاي إن بَشَّر بأمل اتفاق لنزع السلاح النووي من كوريا الشمالية مقابل ضمانات عالمية للبلاد باستقرار أمني.

تعود بنا الافتتاحية المصاحبة للغلاف إلى أيام الحرب الباردة وقلاقل أزمة الصواريخ الكوبية، وتذكرنا بحقبة كانت الحرب النووية ذعرا مستمرا يسكن العالم. وتؤكد أن التطور التكنولوجي الذي نشهده اليوم أدى إلى زيادة خطر انتشار الأسلحة النووية حول العالم. إلا أنها تعتبر معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية هي الرادع الأكبر إلى يومنا هذا من اندلاع نزاع نووي. وتقول: على الرئيس الأميركي دونالد ترمب العمل جادا لإقناع الزعيم الكوري بأن يثق بالولايات المتحدة لكي ترضخ الأولى، أخيرا، للمطالبات الدولية بانتزاع السلاح.

وفي شق الافتتاحية الموازي، تطرق إلى الاتفاق النووي الإيراني، وتدعو الافتتاحية إلى الضغط لتعديل الاتفاقية عوضا عن الانسحاب منها. وتضيف: انهيار الاتفاق النووي الإيراني لن يكون بلا ثمن. إذ ستعتبره طهران فرصة لزيادة تخصيب اليورانيوم مما سيقربها أكثر وأكثر من السلاح النووي.

لنتعزَ ببصيص الأمل القادم من كوريا الشمالية ونتذكر أهمية تعزيز عمليات الحد من تسلح، لأن المستقبل البديل سيتضمن سباقات تسلح من قبل الدول خوفا من ترسانات أعدائها. هكذا اختارت الـإيكونوميست اختتام افتتاحيتها. الغلاف والمقال المصاحب واكبا المستجدات النووية بشكل واف، خصوصا فيما يتعلق بكوريا، لكن المجلة لم تتطرق بشكل كاف إلى الملف النووي الإيراني، والدور الخطير الذي تلعبه طهران اليوم في عرقلة أية مبادرة لتحسينه.

 

روحاني: واشنطن ستندم إذا انسحبت من "النووي" وسنصنع أي سلاح أو صاروخ نحتاجه

ترامب ملتزم بتغيير نظام طهران ونتانياهو يفضِّل المواجهة عاجلاً

جونسون في واشنطن لمناقشة ملف طهران: ندعم الجهود الأميركية لمواجهة برنامج الصواريخ الإيرانية

عواصم وكالات/06 أيار/18/قبل الموعد النهائي الذي حدده الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 12 مايو الجاري لإعادة فرض العقوبات ضد طهران، وهو ما يمكن أن يكتب حروف نهاية الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم العام 2015، أعلن رودي جولياني أحد أعضاء الفريق القانوني لترامب، إن سيد البيت الأبيض يرغب في تغيير النظام الإيراني الحاكم. وصف جولياني النظام الإيراني بـالدموي والفاسد، قائلاً لقد كنت أدعم تغيير النظام الإيراني خلال السنوات الـ10 الماضية، ومازالت اعتقد انه الطريق الوحيد للسلام في الشرق الأوسط، مضيفاً ان ترامب مهتم بتغيير النظام في ايران.

وأشار إلى أن حركة مجاهدي خلق الإيرانية صنفت كمنظمة إرهابية ووضعت ضمن قائمة المنظمات الإرهابية، وكان ذلك من الأخطاء التي ارتكبتها إدارة كلينتون لاسترضاء إيران. أضاف أن النظام الايراني معروف بدمويته وفساده، وأعتقد أن سيناريو كوريا الشمالية قد يتكرر مع إيران، مؤكدا أن ترامب أكثر فاعلية من سابقيه ولديه القدرة على وضع الأمور في نصابها على عكس الإدارات السابقة. من جهته، أكد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، أمس، أن بلاده داعمة ومتحدة مع الجهود الأميركية والأوروبية لمواجهة برنامج الصواريخ الإيراني الذي يجعل منطقة الشرق الأوسط أقل أمناً.

وفي تصريحات قبل مغادرته إلى الولايات المتحدة، في زيارة تستمر يومين، قال جونسون إن بريطانيا والولايات المتحدة تبقى قريبتان ومتفقتان في عالم يشهد تحديات كثيرة في مجال السياسة الخارجية . أضاف لقد رأينا هذا أخيرا مع الاستجابة في حالة التسمم بغاز الأعصاب في سالزبوري، وردنا القوي على استخدام الأسد للأسلحة الكيماوية في سورية، والجهد لنزع الأسلحة النووية في كوريا الشمالية. وأشار إلى أن بريطانيا والولايات المتحدة والشركاء الأوروبيين متحدون أيضا في جهودنا لمعالجة هذا النوع من سلوك إيران الذي يجعل منطقة الشرق الأوسط أقل أمانًا، بما يشمل أنشطتها على الإنترنت ودعمها لجماعات مثل حزب الله وبرنامجها الصاروخي الخطير.وتأتي زيارة جونسون إلى الولايات المتحدة لمحاولة إقناع الإدارة الأميركية بالإبقاء على الاتفاق النووي الإيراني، بعد الانتقادات العنيفة التي وجهها الرئيس دونالد ترامب للاتفاق وتلويحه برفض تمديد تعليق العقوبات على طهران.

في المقابل، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن بلاده لن تتفاوض بشأن قدراتها الصاروخية، محذرًا واشنطن من أنها ستندم إذا انسحبت من الاتفاق النووي.

وأضاف في كلمة جماهيرية بمدينة سبزواربالشمال، إن الولايات المتحدة تتخذ قرارات خاطئة بشأن إيران منذ 40 عاما، مضيفاً أميركا مقبلة على ندم تاريخي اذا انسحبت من الاتفاق النووي، مؤكداً أن لدى بلاده خططاً لمواجهة أي قرار يتخذه ترامب بشأن الإتفاق. وشدد على أهمية الحوار في حل القضايا الدولية، لافتاً إلى أن ايران أعدت خططا لمواجهة أي قرار من ترامب بانهاء الإتفاق النووي مع طهران، مضيفاً صدرت الأوامر لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية، وللقطاع الاقتصادي لمواجهة المخططات الاميركية ضد بلادنا. وأكد أننا لن نتفاوض مع أحد بخصوص أسلحتنا ودفاعاتنا وسنصنع ونخزن ما نحتاجه من الأسلحة والمنشآت والصواريخ، مكررا رفض القادة الايرانيين اجراء محادثات بشأن البرنامج الصاروخي الذي تقول طهران انه دفاعي. وشدد على أن الشعب الإيراني ملتزم بتعهداته، لكن بصراحة نقول للعالم إننا لن نفاوض أحدا فيما يخص أسلحتنا وقدراتنا الدفاعية، وسنصنع ونخزن أي سلاح أو صاروخ تحتاجه إيران، ولا يحق لأحد التدخل في القرار الذي يتخذه الشعب الايراني من أجل الدفاع عن نفسه. على صعيد آخر، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أنه يفضل مواجهة إيران عاجلا وليس آجلا في صراع في طور التبلور على خلفية تصرفات طهران في سورية، مضيفاً إن بلاده عاقدة العزم على وقف العدوان الإيراني ضد إسرائيل. جاء ذلك في إطار تحذير نتانياهو من التواجد العسكري الإيراني في سورية منذ شهور، حيث قال في مستهل اجتماعه الأسبوعي مع مجلس الوزراء في القدس، إن طهران إلى جانب حزب الله المتحالف مع إيران يسعيان إلى تأسيس جبهة جديدة ضد إسرائيل في سورية في الوقت الذي تهدأ فيه الحرب الأهلية هناك. وأضاف حتى إذا انطوى الأمر على صراع، فليكن عاجلا وليس آجلا، مضيفاً إن الدول غير المستعدة لاتخاذ خطوة في الوقت المناسب ضد العدوان القاتل ضدها تدفع الثمن أكبر بكثير لاحقا، لا نريد تصعيداً، ولكننا مستعدون لأي سيناريو، مشيراً إلى أن إيران تنقل إلى سورية نظما مضادة للطائرات وصواريخ سطح-سطح وطائرات من دون طيار من أجل إلحاق الضرر بإسرائيل.

 

رجوي تطالب المجتمع الدولي بعدم الصمت عن جرائم إيران

السياسة/06 أيار/17/طالبت رئيسة المقاومة الإيرانية مريم رجوي، المجتمع الدولي بعدم التزام الصمت حيال استمرار الجرائم التي يرتكبها نظام الملالي ضد الشعب الإيراني، مؤكدة أنه محطم الأرقام القياسية في الإعدامات. جاء ذلك في كلمة لها أثناء اجتماع الجالية الإيرانية في واشنطن، أول من أمس تحت عنوان تحرير إيران من أجل حقوق الإنسان والديمقراطية نقلتها مواقع إلكترونية. وشددت رجوي على أهمية إجبار النظام الإيراني على إطلاق سراح المعتقلين في انتفاضة ديسمبر 2017 والاحتجاجات في الأسابيع الأخيرة، داعية الحكومات الغربية إلى دعم انتفاضة إيران للإطاحة بنظام ولاية الفقيه. وأضافت أثبتت تجربة السنوات الثلاث الماضية أن الملالي استخدموا امتيازات الاتفاق النووي لقمع الشعب الإيراني وقتل الشعب السوري، وعلى هذا الأساس، نطالب بإصرار، الحكومات الغربية باتخاذ سياسة للقضاء على البنية الكاملة للبرنامج النووي للنظام، وتقليم أظافر الملالي من جميع الأنشطة والاختبارات والبحوث في هذا المجال، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم إلى الأبد، وذلك من خلال فرض عمليات تفتيش غير مشروط عليهم.وطالبت الحكومات الغربية بالعمل من أجل تفكيك المشروعين النووي والصاروخي للنظام، وطرد قوات الحرس من دول المنطقة. ودعت المجتمع الدولي للإعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية كبديل ديمقراطي لنظام الملالي.

 

دفاعات السعودية تدمر صاروخين أطلقهما الحوثي تجاه نجران

العربية.نت - هاني الصفيان/06 أيار/18/اعترضت قوات الدفاع_الجوي_السعودي عبر منظومتها "باتريوت"، صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثيون باتجاه نجران. وأفاد مراسل العربية، أن الصاروخين اللذين أطلقتهما #الميليشيات_الحوثية من عمق صعدة، دمرا من قبل قوات الدفاع الجوي السعودي فور دخولهما مجالها الجوي. يأتي هذا بعد سلسلة هزائم متتالية تلقتها الميليشيات، خاصة بعد تحرير عدة مواقع استراتيجية في صعدة.

 

بأمر العبادي.. ضربة جوية عراقية ضد مواقع داعش في سوريا

العربية.نت/سامر يوسف /06 أيار/18/أفاد مراسل "العربية" في بغداد، أنه للمرة الثانية، وبأمر رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي، وجهت القوات الجوية العراقية ضربة وُصفت بالـ"موجعة" ضد موقع للقيادات الداعشية داخل سوريا. وقال مكتب العبادي في بيان، نقله التلفزيون العراقي الرسمي، إن "أبطال القوة الجوية العراقية وجهوا ضربة موجعة ضد موقع لقيادات الإرهاب الداعشية جنوب الدشيشة داخل الأراضي السورية". وأضاف البيان أن "الضربة جاءت بأمر رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي".

مقاتلة تابعة للقوات الجوية العراقية

يذكر أن هذه هي الضربة الثاني التي توجهها القوات الجوية العراقية داخل الأراضي السورية بعد أقل من شهر، حيث أعلن مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، في 19 أبريل/نيسان 2018، عن تنفيذ القوة الجوية العراقية ضربات "مميتة" ضد مواقع تنظيم "داعش" في سوريا، بموافقة حكومة رئيس النظام السوري بشار الأسد

والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة. وتقع الدشيشة في منطقة صحراوية من محافظة الحسكة، حيث تشن قوات سوريا الديموقراطية عملية عسكرية ضد التنظيمالإرهابي.

وقبل أسبوع، أشار العبادي في مؤتمر صحافي إلى أنه سيواصل ضرباته ضد تنظيم "داعش" خارج الحدود العراقية. وكانت الحكومة العراقية أعلنت في كانون الأول/ديسمبر 2017 انتهاء الحرب ضد مسلحي التنظيم بعد إعلان "النصر" عقب استعادة آخر مدينة كانوا يحتلونها. لكن بحسب خبراء، لا يزال مسلحون متطرفون كامنين على طول الحدود المعرضة للاختراق بين العراق وسوريا وفي مخابىء داخل مناطق واسعة من الصحراء العراقية.

 

يوم دامٍ في أفغانستان.. قتلى وجرحى بتفجير مسجد

دبي ـ العربية.نت/06 أيار/18/قال مسؤولون محليون إن ما لا يقل عن 17 شخصاً قُتلوا كما أصيب 34 آخرون في تفجير وقع في مسجد يُستخدم كمركز لتسجيل الناخبين بإقليم خوست بشرق #أفغانستان الأحد، في أحدث حلقة من سلسلة تفجيرات استهدفت الاستعدادات للانتخابات البرلمانية التي طال تأجيلها.

وذكر بصير بينا المتحدث باسم الشرطة المحلية أن الناس تجمعوا بعد صلاة العصر في المسجد الذي يُستخدم أيضاً كمركز لتسجيل الناخبين في الانتخابات البرلمانية المقررة إجراؤها في تشرين الأول/أكتوبر. وقال إن الانفجار نتج فيما يبدو عن متفجرات وُضعت في المسجد وليس عن هجوم انتحاري. وأوضح حبيب شاه أنصاري رئيس إدارة #الصحة في خوست أنه تأكد مقتل 17 شخصاً بسبب هذا التفجير بالإضافة إلى إصابة 34 آخرين. وخوست إقليم جبلي يقع على الحدود مع #باكستان. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير الذي يأتي في إطار سلسلة من الهجمات على مراكز تسجيل الناخبين منذ بدء عملية التسجيل في نيسان/أبريل. وكانت حركة طالبان قد حذرت من المشاركة في العملية الانتخابية ولكنها أصدرت بياناً نفت فيه أي تورط لها في هذا الهجوم. وقالت جماعة أطباء بلا حدود إنها قدمت إمدادات عاجلة لمستشفى إقليم خوست الذي نُقل إليه جرحى كثيرون. وسقط نحو 60 قتيلاً في هجوم انتحاري على مركز لتسجيل الناخبين في العاصمة كابول الشهر الماضي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه كما وقعت سلسلة من الحوادث الأصغر التي منعت كثيرين من الذهاب إلى مراكز التسجيل. وجاء انفجار يوم الأحد في الوقت الذي انتشر فيه القتال في مختلف أرجاء أفغانستان وقال المسؤولون إنهم استعادوا السيطرة على حي في إقليم بدخشان الشمالي بعد أن سيطر مقاتلو طالبان عليه الأسبوع الماضي. لكن ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم #طالبان نفى تقارير استعادة السيطرة على حي كوهيستان وقال في بيان إن المقاتلين صدوا هجوم قوات الأمن. وفي واقعة منفصلة في إقليم فارياب في شمال البلاد قال المتحدث باسم شرطة الإقليم إن سبعة أشخاص قتلوا في انفجار قنبلة في سيارتهم في وقت مبكر صباح الأحد.

 

أمين رابطة العالم الإسلامي: الاعتدال هو الإسلام الحقيقي

العربية.نت/06 أيار/18/استضاف معهد واشنطن، الخميس الماضي، الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، الأمين العام لـ"رابطة العالم الإسلامي" في منتدى خاص. وقد أدار الندوة الدكتور روبرت ساتلوف، المدير التنفيذي للمعهد، حيث أجاب الدكتور العيسى عن عدة أسئلة حول مفهوم الإسلام والإرهاب والسلام في الشرق الأوسط و"الـهولوكوست". وفي مجمل إجابته حول سؤال عن مفهوم الإسلام، قال العيسى إن "الإسلام المعتدل هو الإسلام الحقيقي الذي يؤمن بحق الآخرين في الاعتقاد، فهو يتفهم الاختلاف والتنوع في المبادئ والأفكار. في الإسلام الرحمة. النبي محمد صلى الله عليه وسلم تعايش مع الجميع. كان جاره يهوديا. والنبي محمد تعامل مع المسلمين وغير المسلمين من بينهم اليهود. كانت هناك معاملة تجارية معهم. تعايش مع الجميع، وأحب الجميع، وتسامح مع الجميع". وأضاف أن "أصوات الكراهية ضد الإسلام أو ضد الديانات عموماً مرفوضة. كم قُتلت أنفس باسم الهرطقة وباسم مواجهة النصوص الدينية. يجب ألا نلوم الدين إذا كان بعض أتباعه قد زوروا نصوصه. نحارب الأشخاص ولا نحارب الأديان". واستطرد: "هناك ناس نعلم أنه ليس لديهم دين حقيقي، يطبعون الشعارات الطائفية وتصفق لهم الجماهير، ويتحدثون أمام المنصات الدولية بشعارات دينية". وعن سؤال حول الذكرى السنوية لـ"الهولوكوست"، والتي وصفها العيسى بـ"الفاجعة الإنسانية"، قال الدكتور العيسى: "علمت عن هذه الذكرى المؤلمة، وقمتُ بزيارة "متحف الهولوكوست" أثناء وجودي في واشنطن. درسنا عن الهولوكوست في الصغر. كانت عندنا حقائق تاريخية هزت الإنسانية. اطّلعت خلال زيارتي إلى المتحف على الكثير من الوثائق عن هذه الفاجعة الإنسانية". وأضاف: "من ينكر "الهولوكوست" يحرّف التوصيف الجنائي لهذه الجريمة الإنسانية. ما عمله هتلر بجريمته النازية كان امتداداً لمحاولته إحراق العالم أجمع. لقد سجل التاريخ فواجع هتلر التي هزت جرائمه الإنسانية". واستطرد قائلاً: "عندما تحدثنا بمناسبة "الهولوكوست" ونشرنا خطابنا الموجه إلى رئيسة "متحف الهولوكوست" تلقتْ "رابطة العالم الإسلامي" العديد من الرسائل المؤيدة لذلك. إن محاربة الأفكار المرتبطة تعود بنا إلى حقيقة الإسلام. هذا الدين تعايش مع الجميع". وعن الإرهاب، قال العيسى: "لقد تم التصدي للتأويلات التي يصدرها التصرف الإرهابي، وتم تفكيك نظرياتها. هي هشة وضعيفة جداً وتم إسقاطها. أول المرحبين بالإسلاموفوبيا هو تنظيم داعش". وحول سؤال عن السلام في الشرق الأوسط، قال الأمين العام لـ"رابطة العالم الإسلامي" إن "هناك مشروعا عربيا مُقدَّما لحل القضية (بين إسرائيل والفلسطينيين) من جميع الأوجه. هو حل عادل للجميع. متى حصل هذا الحل، سنذهب معا لنبارك هذا السلام هناك. سيكون سلاماً شاملاً".

وكان معهد واشنطن قد نشر رسالة مثيرة وجهها الدكتور محمد العيسى إلى مديرة المتحف التذكاري لـ"الهولوكوست" سارة بلومفيلد في 22 يناير/كانون الثاني 2018، أبدى فيها تعاطفه الشديد مع ضحايا "المحرقة". وقال الدكتور العيسى، "إن تلك الحادثة قد هزّت البشرية في العمق، وأسفرت عن فظائع يعجز أي إنسان منصف ومحبّ للعدل والسلام أن ينكرها أو يستهين بها".

 

جونسون يناقش في واشنطن ملفات إيران وسوريا وكوريا

دبي - العربية.نت/06 أيار/18/قالت بريطانيا إن وزير خارجيتها بوريس جونسون سيسافر إلى الولايات_المتحدة، الأحد، في زيارة تستغرق يومين يلتقي خلالها نائب الرئيس الأميركي مايك بنس ومستشار الأمن القومي، جون بولتون. وذكرت وزارة الخارجية البريطانية أن المناقشات في واشنطن ستتركز على إيران، وكوريا الشمالية، وسوريا، وغيرها من القضايا، وأن ذلك يأتي قبل بزيارة مزمعة للرئيس دونالد ترمب إلى بريطانيا في 13 يوليو تموز، بحسب رويترز. وقال جونسون في بيان: "فيما يتعلق بالكثير من تحديات السياسة الخارجية في العالم تعيش بريطانيا والولايات المتحدة حالة تأهب، مشيراً إلى تسميم العميل الروسي المزدوج في بريطانيا سيرغي_سكريبال، ومعارضة استخدام الأسلحة الكيمياوية في سوريا، ومعارضة تطوير أسلحة نووية في كوريا الشمالية". وأضاف: "بريطانيا والولايات المتحدة والشركاء الأوروبيون متحدون أيضاً في جهودنا للتصدي لنوع السلوك الإيراني الذي يجعل الشرق الأوسط منطقة أقل أماناً... أنشطتها الإلكترونية ودعمها لجماعات مثل حزب الله وبرنامجها الصاروخي الخطير وتسليحها للحوثيين في اليمن". وقال ترمب إنه يريد إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران، والتي رفعت في 2015 مقابل التزام إيران بتقييد برنامجها النووي. ومنح ترمب بريطانيا وفرنسا وألمانيا، التي لا تزال تدعم الاتفاق، مهلة غايتها 12 مايو/أيار لإصلاح العيوب التي يراها في الاتفاق.

 

موسكو: قوات الأسد تسيطر على ثلثي مخيم اليرموك

دبي - قناة العربية/06 أيار/18/أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قوات النظام في #سوريا تمكنت من السيطرة على ثلثي مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق. فيما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الاشتباكات لا تزال مستمرة بين قوات النظام والميليشيات الموالية له مع #داعش، على محاور في القطاع الجنوبي من دمشق. كما أشار المرصد إلى أن النظام أصبح يسيطر على ستين في المائة من الأراضي البالغة مساحتها مئة وخمسة وثمانين ألف كيلومتر مربع، وذلك بعد عام على بدء روسيا وإيران وتركيا تنفيذ اتفاقات خفض التصعيد ضمن عملية أستانا التفاوضية.

 

حزب صالح يعود إلى واجهة الأحداث اليمنية بزيارات إقليمية

لندن: بدر القحطاني/06 أيار/18/عاد حزب المؤتمر الشعبي العام إلى واجهة الأحداث اليمنية من جديد بعد جملة مصاعب واجهت أعضاء الحزب خصوصا في الداخل اليمني، وخرجت تصريحات من قيادات في الحزب تشي بإعادة ترتيب البيت المؤتمري، فضلا عن إشارات تحرك دولي وإقليمي لقيادات الحزب توجها لقاء مع المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث في العاصمة الأردنية عمان. وقال الدكتور عادل الشجاع عضو اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام (التابع للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح) إن المبعوث الأممي أكد لقيادات الحزب حرص الأمم المتحدة "على وحدة المؤتمر الشعبي العام بحكم ان المؤتمر حزب مدني وكتلة كبيرة (...) وبالتالي فإن تناسق المؤتمر والحفاظ عليه عامل مساعد للوصول إلى السلام في اليمن". وبسؤاله في اتصال أجرته "الشرق الأوسط" أمس، هل أعطاكم المبعوث أي ضمانات بمشاركة الحزب باستقلالية؟ أجاب الشجاع قائلا: نعم، مكررا على أن "الأمم المتحدة حريصة على أن يكون المؤتمر الشعبي العام وفد مستقل بعيدا عن الأطراف الأخرى". وكشف الشجاع عن تحرك مرتقب لقيادات الحزب في الخارج، يشمل زيارات دولية وإقليمية. وأضاف: بالنسبة لقيادات المؤتمر في صنعاء مختطفة، ولاتستطيع ممارسة دورها أو أن تتخذ أي قرارات. وأكد القيادي المؤتمري على أن التعويل في حماية الحزب يتمثل في قيادات الخارج. وقال: هناك تحركات خلال الايام المقبلة ستفضي الى إعلان عن القيادة (للحزب) في الخارج وستسعى لمطالبة المجتمع الدولي بحماية المؤتمر في الداخل وكذلك اعضاء وقواعد الحزب، وستبدأ بزيارات الى دول الاقليم والدول الاعضاء بمجلس الأمن. وبسؤاله عن أبرز المرشحين لتولي الواجهة في القيادة، أوضح الشجاع أن "اللوائح والأنظمة لاتسمح بترشيح لملئ فراغ رئيس الحزب أو الامين العامن لان هذا يتم اختياره من المؤتمر العام للحزب، وعقد المرتمر العام في الحرب القائمة صعب، فبالتالي "ستكون هناك قيادة جماعية من خلال أمناء العموم المساعدون وكل في تخصصه، فهناك الامين العام المساعد للشؤون السياسيية والعلاقات الخارجية وهو الشيخ سلطان البركاني، والأمين العام المساعد للشؤون لااعلامية والثقافة الدكتور أبو بكر القربي.

 

لبنان: إقبال متوسط في أول انتخابات نيابية على أساس النسبية والجيش أوقف مسؤول المكتب الانتخابي لريفي في عكار واعتقال جاسوس انتخابي لفتوش في زحلة

بيروت السياسة /07 أيار/18/بعد يوم انتخابي طويل، تخلله اشكالات متفرقة في مناطق عدة، أقفلت صناديق الاقتراع في مختلف المناطق اللبنانية، لانتخاب مجلس نيابي جديد على أساس قانون النسبية، على نسسبة تصويت متوسطة حيث شهدت دائرة بيروت الأولى أدنى نسبة تصويت، على عكس دائرة البقاع الثانية أي بعلبك الهرمل التي شهدت أعلى نسبة تصويت تخطت الـ60 في المئة. وفي حصيلة شبه نهائية لنسب الاقتراع التي حققها هذا اليوم الإنتخابي ، بلغت نسبة التصويت في دائرة بيروت الاولى 31.5 في المئة وفي بيروت الثانية 37.15 في المئة وفي الشمال الأولى 48.95 في المئة وفي الشمال الثانية 52.3 في المئة وفي الشمال الثالثة 45.62 في المئة، وفي الجنوب الأولى 46.18 في المئة، وفي الجنوب الثانية 44.71 في المئة، وفي الجنوب الثالثة 48.59 في المئة، وفي البقاع الاولى 47.82 في المئة، والبقاع الثانية 63.31 في المئة، وفي البقاع الثالثة 47.27 في المئة، وفي جبل لبنان الاولى 52.76 في المئة، وجبل لبنان الثانية 47.64 في المئة، وفي جبل لبنان الثالثة 44.5 في المئة، وفي جبل لبنان الرابعة 46.19 في المئة. واعتبر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، أن اللبنانيين يمارسون اليوم أهم عملية وطنية سياسية، يختارون عبرها من سيمثلهم لمدة 4 سنوات في المجلس النيابي، وهو المؤسسة الأم التي تنبثق عنها كل السلطات. وشدد عون، بعد إدلائه بصوته واللبنانية الأولى ناديا الشامي عون، في المركز الإنمائي التابع لبلدية حارة حريك القلم رقم 1، على أن الاقتراع هو واجب مقدس، وأضاف: نتمنى أن يكون الانتخاب على حسب إرادتكم واختاروا الأشخاص الذين يعجبونكم وامنحوهم أصواتكم التفضيلية، مضيفاً منحت صوتي للعهد. ثم انتقل إلى وزارة الداخلية لتفقد سير العملية الانتخابية في كل لبنان من غرفة العمليات المركزية. وعقد اجتماع أمني في وزارة الداخلية، برئاسة الرئيس عون وحضور الوزير نهاد المشنوق والمدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم والمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان وعدد من كبار الضباط. ومن طرابلس حيث ترأس اجتماعاً لمجلس الأمن المركزي، أكد الوزير المشنوق أن الوضع تحت السيطرة ولا يوجد ثغرة أساسية والناس تنتخب دون أي إشكال وهذا يدل على تعلّق الشعب اللبناني بديمقراطيته، موضحا أن تراجع نسب الاقتراع قد يكون سببه طبيعة القانون الجديد.

وفي مجريات العملية الانتخابية، كان لافتاً انتظار رئيس الحكومة سعد الحريري دوره بين المقترعين في إحدى مدارس بيروت للإدلاء بصوته، رافضاً أن يتجاوز الناخبين رغم إصرار البعض على إعطائه دوره. ودعا البطريرك بشارة الراعي إلى الفصل بين النيابة والوزارة لتمكين المجلس النيابي من محاسبة الحكومة وعمل الوزارات، مشدداً على أهمية إجراء هذا التعديل الذي طالب به عددٌ من رؤساء الأحزاب، كما سبق ونادى به رئيس الجمهورية. وقد لفت حضور نائب الأمين العام لـ حزب الله الشيخ نعيم قاسم إلى غرفة العمليات الانتخابية المركزية التابعة للحزب، لمتابعة تفاصيل مجريات العملية الانتخابية. ومن شوائب العملية الانتخابية، تعرّض مرشحة حزب 7 على لائحة كلنا وطني، في دائرة الجنوب، للاعتداء والضرب والتهديد بآلة حادّة في مدرسة صربين في بنت جبيل من قبل بعض المناصرين لأحزاب السلطة.

وفي زحلة أوقفت القوى الأمنية، ناخباً يحمل قلماً يحتوي على كاميرا تصوير، تابعا لماكينة النائب نقولا فتوش.

كما سُجِّلت إشكالات داخل أقلام دير الأحمر بسبب التباطؤ الذي حصل من قبل بعض الموظفين ورؤساء الأقلام في تسيير عملية الاقتراع، ما أثار حالة من التململ لدى المقترعين.

وحرصاً على تأمين سلامة العملية الانتخابية، سيَّر الجيش دوريات في مختلف المناطق اللبنانية وعمل على معالجة بعض الإشكالات التي حصلت، فيما أمرت وزارة الداخلية بإدخال الناخبين أمام مراكز الإقتراع الى باحات المراكز قبل الساعة السابعة بسبب الإكتظاظ في آخر ساعات التصويت.

وبعد إدلائه بصوته في ثانوية بكفيا الرسمية، أكد الرئيس أمين الجميل أن المعنويات عالية والشعب اللبناني مصممٌ على إجراء تغييرٍ ومن المهم أن يكون هذا التغيير مسؤولاً باتجاه طبقةٍ جديدةٍ معنيةٍ بشؤون البلد وتحسس مسؤولياتها الوطنية.

وطالب التيار الوطني الحر وزير الداخلية والبلديات باتخاذ إجراءات عقابية بحق قائمقام بشرّي التي تعمدت التأخير في تسليم المندوبين بطاقاتهم، وبالتالي لم يسمح للبعض الدخول إلى أقلام الاقتراع ويسمح إلى آخرين الدخول من دون بطاقات.

وكان التيار سجل لدى وزارة الداخلية الانحياز الفاضح للقائمقام والاستنسابية، بين اللوائح والمرشحين ومنع المرشحين المدعومين من التيار الوطني الحر من الحصول على حقوقهم.

وفي زحلة، حصل إشكال كبير بين القوات اللبنانية وأنصار رئيسة الكتلة الشعبية ميريام سكاف في حوش الأمراء في زحلة، ما أدى إلى دخول عناصر من القوات إلى مكتب سكاف، على خلفية دفع أموال وحجز بطاقات هوية.

كما حصل إشكال كبير بين شبان من القوات اللبنانية ومناصري النائب نقولا فتوش في زحلة، ما أدى إلى دخول القوات إلى داخل مكتب يجري فيه دفع أموال، نتج عنه سقوط جريحين من القوات، فيما نقلت باصات لبنانيين مقيمين في سورية، إلى عاصمة الشمال للاقتراع في دوائرها.

وفي بلدة لاسا الجبيلية، وقع إشكالٌ كبير بين مؤيدين لـحزب الله وبين معارضين له، ما أدى إلى إقفال صناديق الاقتراع لبعض الوقت، فيما أوقف الجيش مسؤول المكتب الإنتخابي للوزير أشرف ريفي في عكار العتيقة المدعو خالد يحيى لاشتراكه في اشكال مع مناصري المستقبل.

وفيما التزم معظم المرشحين للانتخابات بالصمت الانتخابي وفقاً للقانون، فإن بعض المرشحين لم يلتزموا وأصدروا مواقف سياسية من داخل وخارج صناديق الاقتراع، في حين أكدت هيئة الإشراف على الانتخابات، أن من خرق الصمت الانتخابي سيُحال إلى المحكمة.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

الشباب والشيخوخة والتحسر على الأداء

الهام فريحة/الأنوار/07 أيار/18

الخبرة في الحياة هي أهم ثروة يمكن أن يحققها الانسان لأنها هي العقل فيما الثروات الأخرى لا يُعرَف كيف تتبدد من دون العقل... ولأن الأمر كذلك فإن المخضرمين تركوا من الآثار الفكرية ما يشكّل ذخيرة لهذا الجيل ولكل الأجيال. وما تركوه من بدائع الأفكار في كل العالم وفي كل الدول، وهذه عيّنة منها:

هناك حكمة روسية تقول: "تعطي الأعمى العينين فيطالبك بالحاجبين". أما في الهند فيقولون: "ما أسهل الدفع من جيب الغير". ومن الأقوال الرائعة: جيفة واحدة تكفي لجمع الغربان. لكل أمة وثن، وصنم بعض الأمم الأموال. يلازم الطمع اللذة المنتظرة واللذة الماضية، هذا يعني ان الإنسان الذي يتصف بالطمع يعيش مرارة الماضي وهواجس المستقبل، فكيف يرتاح في الحاضر؟ ومن الأقوال أيضًا: العبد حر إذا قنع، والحر عبد إذا طمع. مَن يطمع بكل شيء يخسر كل شيء. حشو الكيس بأكثر مما يتسع له يمزقه. كل طمّاع ذليل. الطمع ينقلب على مَن يستسلم اليه. مَن يطارد عصفورين يفقدهما معًا. عظيمة هي هذه الأقوال لأنها تشكّل هداية ونورًا وخارطة طريق، فلماذا يفتش الإنسان عن الطرق الصعبة؟ أليست الشفافية والصدق أسهل بكثير من الطرق الملتوية التي لا توصل إلاّ الى حائط مسدود؟

ليت الإنسان يتعلّم من العِبر قبل أن تعبر به الحياة فيصل الى الشيخوخة فيما هو يتحسر على أدائه.

 

7 أيار 2018 عهد تشريعي جديد

الهام فريحة/الأنوار/07 أيار/18

اليوم 7 أيار، تبدأ معه مرحلة جديدة من تاريخ لبنان، إنها مرحلة الحياة التشريعية الجديدة بعد انتخاب مجلس نيابي جديد هو المجلس السادس منذ اتفاق الطائف وانتهاء الحرب في لبنان، وبعد انتخابات 1992 و1996 و2000 و2005 و2009، كان يُفترَض أن تجري الانتخابات في 2013 لكن جرى التمديد للمجلس الحالي ثم تمديد ثان فأكمل ولايتين. أمس خاض اللبنانيون تجربة الانتخابات وفق القانون النسبي فانتخبوا 128 نائبًا من بين 596 مرشحًا توزعوا على 77 لائحة في 15 دائرة، صحيح انها كانت لوائح مقفلة لكن هامش الحرية لدى الناخب هو انه قادر على اعطاء صوته التفضيلي لمرشح وفق القضاء وليس وفق الدائرة، فعلى سبيل المثال لا الحصر فإن الناخب في قضاء الشوف يعطي صوته التفضيلي لمرشح في قضاء الشوف وليس نسبة ضئيلة جدا لمرشح في قضاء عاليه حيث الشوف وعاليه في دائرة واحدة. هكذا توجّه 3 ملايين و744 ألف ناخب أمس الى الصناديق البالغ عددها 6793 قلم اقتراع بعدما حرموا من ممارسة حقهم عام 2013. انتهت الانتخابات فماذا بعدها؟ اعتبارًا من اليوم، انتهى دور الناخبين ليبدأ دور المنتخبين، وحين الحديث عن هؤلاء الـ 128 فلا بد من الحديث عن الأقطاب الذين ستتشكل منهم موازين القوى في المجلس الجديد.

مجلس نواب 2018 سيكون مشكّلاً من الكتل النيابية التالية: كتلة التيار الوطني الحر التي سيصبح اسمها كتلة لبنان القوي، كتلة تيار المستقبل، كتلة الرئيس نبيه بري، كتلة نواب حزب الله، كتلة القوات اللبنانية، كتلة النائب وليد جنبلاط، كتلة الوزير طلال ارسلان، كتلة حزب الطاشناق، كتلة المردة، ونواب الكتائب، ونواب الحزب السوري القومي الاجتماعي. الكتلتان الأكبر: كتلة الرئيس سعد الحريري وكتلة لبنان القوي. التحالف الأول في مجلس النواب سيتشكل من هاتين الكتلتين كاستمرار للتحالف بين رئيس الجمهورية والرئيس سعد الحريري، هذا التحالف من شأنه أن يضم نحو أربعين نائبًا، واذا ما أضيف اليه الحلفاء فسيشكل هذا التحالف نحو خمسين نائبًا. في المقابل هناك تحالف كبير بين كتلة الرئيس بري وكتلة النائب وليد جنبلاط وكتلة تيار المردة، وبالإمكان أن ينضم اليها بعض الحلفاء، واذا كانت القوات اللبنانية من ضمن هذا التحالف فقد يصل عدد نواب هذا التحالف الى نحو خمسين نائبًا ليشكل توازنًا مع تحالف المستقبل والتيار. في هذه الحال قد يشكّل حزب الله الكتلة الوسط بين الكتلتين، وهي الكتلة التي ستتألف من نحو 14 نائبًا، فهل هي مصادفة أن يكون مجلس النواب على هذه الصورة أم ان التخطيط منذ إقرار القانون النسبي قد وصل الى هذه الحال؟

لا شك في ان القانون النسبي قد أدى الى بعض الغموض بحيث ان الكثير من التوقعات لم تكن مرتقبة، ما يعني ان ميزان القوى تحدده الأحجام أولاً ثم التحالفات بين هذه الأحجام. وهذا ما سيتوضح عند تشكيل الحكومة.

 

ولي الفقيه العراقي

حازم الأمين/الحياة/07 أيار/18

العراق كله كان ينتظر رسالة المرجع الديني علي السيستاني في شأن الاستحقاق الانتخابي في الثاني عشر من الشهر الجاري. السيستاني ليس الولي الفقيه، وعلى رغم ذلك كان انتظار رسالته مفصلاً انتخابياً رئيساً بالنسبة لكل الجماعات العراقية. الشيعة انتظروها بوصفها مؤشراً سيقترعون وفقه، والسنة انتظروها عساها تحمل ما يُخفف عنهم عناء الهزائم، والأكراد انتظروها بوصفها شرحاً لحال الشريك الأكبر في بلدهم. السيستاني ولي فقيه على رغم انتفاء الصفة. هو الرجل الأقوى في العراق. رسالته في شأن الانتخابات لم تحمل جديداً، وعلى رغم ذلك، شكلت الحدث الأبرز في الأسبوع الذي يسبق الانتخابات. هاجم السيستاني الفساد والفاسدين ودعا العراقيين إلى عدم انتخاب من اختبروا فسادهم. خصوم نوري المالكي اعتبروا هذا الكلام موجهاً ضده، وهو اعتبر نفسه غير معني به، ورحب بالرسالة. رئيس الحكومة حيدر العبادي رحب بها أيضاً على رغم حيادها تجاهه.

كان انتظار الرسالة مؤشراً يفوق الرسالة أهمية، ذاك أن الانتظار كشف عن أن للمرجعية القول الأخير في المحطات الرئيسة. وهذا افتراض إذا ما صح فهو يعني أن ولاية فقيه عراقية تلوح في أفق ذلك البلد. وعلينا هنا أن نستعيد حقيقة أن قرار إنشاء الحشد الشعبي في أعقاب تدفق داعش على المدن العراقية اتخذته المرجعية أيضاً عبر قرار الجهاد الكفائي الذي أصدره السيستاني أيضاً، والحشد اليوم هو المؤسسة شبه الرسمية والممولة من الحكومة، والتي ينضوي في صفوف فصائلها مئات آلاف من المقاتلين، وترشح عشرات من وجوهها إلى الانتخابات، وهم اليوم ينافسون السياسيين العراقيين في مختلف الدوائر الانتخابية، وهم ممولون من الحكومة، والمرجعية لم تعلن قراراً بحل الحشد على رغم انتهاء المهمة. السيستاني ولي فقيه عراقي. ثمة فروق بين الولايتين الإيرانية والعراقية، لكن أوجه الشبه كثيرة أيضاً. موقع المرجعين (الوليين) من المحطات السياسية الكبرى شديد التشابه. وحين نراجع مثلاً رسائل علي الخامنئي في المحطات الانتخابية الإيرانية فسنجد شبهاً كبيراً. الحياد والحديث العام عن الفساد وتجنب الإفصاح عن الجهة التي يرغب المرجع في دعمها. ثم أن الحرس الثوري بصفته أداة الولي الفقيه يمكن أيضاً أن يذكرنا بالحشد بصفته ثمرة فتوى المرجعية العراقية. ولاية الفقيه الإيرانية هي الدولة بظاهرها وباطنها، ويجري الفرز على هذا الأساس. ثمة معارضون للحكومة هناك من داخل عباءة الدولة والولاية، ومعارضون من خارجها. المرجعية في العراق هي السلطة في باطنها. هي الدولة العميقة. حين تُغالي الجماعات الشيعية في حروبها على الجماعات الأخرى، تنتظر الجماعات المغلوبة نجدة المرجعية، والأخيرة أحياناً تفعل وأحياناً لا تفعل. وحين يشعر سياسي شيعي بالضيق يتوجه من فوره إلى النجف، وينتظر خطبة الجمعة التي تلي زيارته، عساها تحمل بعض ما يسعفه في التقاط أنفاسه. والسيستاني، إذ لا يظهر بنفسه في خطبه المنتظرة، يبدو أقرب إلى ظل للإمام منه إلى مرجع. أطلق معلقون وسياسيون عراقيون على رسالة السيستاني الأخيرة عبارة الولاية المدنية، في إشارة إلى رغبة عراقية بالتمايز عن ولاية الفقيه الإيرانية. والرغبة العراقية بالابتعاد عن العبارة الإيرانية هي جزء من مزاج عراقي قديم ينحو إلى تظهير الفارق بين نوعي التشيع العراقي والإيراني. لكن هذه الرغبة لا تكفي لإلغاء خطوات تقارب كبرى بين الجماعتين، بحيث صارت الفوارق شكلية. فالفارق التاريخي بين المرجع و الولي يضعف يوماً بعد يوم، والمرجعية في العراق لا تملك قرار الابتعاد عن إدارة شؤون الرعية طالما أن الأخيرة لا ترغب بابتعادها. المرجعية بهذا المعنى مرغمة على أن تكون ولاية طالما أنها الولاية الفعلية، وطالما أن السياسيين وأحزابهم وخصومهم سيلجأون إليها كلما حانت ساعة الضيق.

 

المخاض العسير

اللواء عصام أبو جمرة/جريدة الجمهورية /الجمعة 04 أيار 2018

بعد انتهاء عهد الرئيس سليمان عاش لبنان مخاضاً عسيراً استمر سنتين ونصف من دون انتخاب رئيس للجمهورية بظل معارضة العماد عون التي حملت شعار "انا او لا احد".

ووصل العماد إلى الرئاسة بتاريخ 30/10/ 2016 لكن دون ان ينتهي المخاض باعلانه أن: "العهد يبدأ بعد اجراء الانتخابات النيابية " بتاريخ 7/5/2018!!! لا في اللحظة التي ينهى الرئيس فيها قسم اليمين في المجلس النيابي كما يفرض الدستور.

وجاءت اول حكومة للعهد الجديد حكومة وحدة وطنية تمثلت فيها كل الاحزاب وكانت المفاجأة فيها بتسمية وزير لمكافحة الفساد المتفشي في البلد، مع العلم ان المسؤول الاول عن مكافحة الفساد في كل وزارة هو وزير الوزارة بذاته وليس وزيرا آخر مهمته حصرا مراقبة علة الفساد وردعها. لذلك كان تعثر عمل هذا الوزير واصبح انتشار هذه الافة احراجا لوجوده.

ومرت سنتان تقريبا من العهد والازمات تتضاعف والديون تنمو وتتفاقم و مسلسل الفساد والهدرمستمر، حتى سمعنا عن لسان راس العهد ان لبنان مهدد بالافلاس،!!! كما كنا وما زلنا مهددين بقطع الكهرباء، اذا لم ترضخ المعارضة لصفقة البواخر الكهربائية التي أصر على عقدها وزير الطاقة بقيمة ملياري دولار ونيف، متجاوزا موجة الاعتراضات العارمة عليها، خاصة من هيئة الرقابة وادارة المناقصات التي رفضت الموافقة عليها وأعادتها عدة مرات الى مجلس الوزراء بسبب فقدانها الشروط المطلوب توفرها قانونا.

لم يتوقف البؤس اللبناني عند الكهرباء المقننة ومياه الشفة المقطوعة والبطالة المقنعة، بل اضافوا على قاموس ازماته، ازمة النفايات المنتشرة منذ عدة سنين في كل مكان قبل بداية العهد وما زالت في الشوارع منتشرة حتى تاريخه بطريقة مقرفة تطال صحة المواطن بسموم ميكروباتها التي تنبعث بالهواء و يتنشقه قاطنو لبنان وكأنهم يعدمون بالغاز السام ببطء.

وقد حذرت الدراسات الدولية بان معدل التلوث في لبنان فاق المعدلات، وهو المسبب الرئيسي للاصابة بمرض سرطان الروايا الذي ينتشر بسرعة مرعبة... وعلى من تقرع المزامير. وقبل ان يتم تنفيذ الانتخابات ونرى نتائجها اقدم بعض من في الحكومة على تمرير مخالفة عبر قانون الموازنة بتعديل للمادة 49 منه ، يسمح باعطاء الاقامة الدائمة في لبنان لمن يتملك فيه منزلا من الاجانب ما يؤدي حتما الى الخلل في المعادلة اللبنانية وتغيير لوجه لبنان الديمغرافي وكيانه .ماحمل بعض نواب للطعن بهذا التعديل امام المجلس الدستوري لالغائه لاحقا.

وجاء قانون الانتخابات بعد ثمان سنوات من الاخذ والرد في مجلس النواب بشوائبه المذهلة من خلال اعتماد النسبية وصوت تفضيلي في آن وتقسيم الاقضية على قياسات اصحاب النفوذ وتوزيع المرشحين فيها كما يناسبهم مذهبيا وحزبيا وسياسيا لتحصيل اكبر عدد منهم، غير مكترثين برغبات الشعب في التغيير وطموحاته بالاصلاح، تحت حجج واهية لم يكن القصد منها الا احتكار السلطة واحراج الشعب معا.

ونفذت خطوة اشراك اللبنانيين المهاجرين في الانتخابات النيابية اللبنانية من بلدان انتشارهم في العالم ، المطلب القديم الجامع الذي كان مطلوبا تنفيذه بعد ان اقرته حكومة عام 2009...التي كنت من عدادها . لكن اقتراع 45000 لبناني مغترب جاء قليلا بالنسبة لعدد المغتربين من حاملي الجنسية 5400000 ... وقليل ايضا بالنسبة لعدد الذين اقدموا على تسجيل انفسهم ضمن المهلة المحددة... انه رقم ينم عن:

عدم ثقة او شك بتنفيذ هذه الخطوة بشكل قانوني سهل، فكيف اذا قارناه بعدد اللبنانيين المنتشرين في بلدان الاغتراب الذي يزيد على خمسة عشر مليونا.ً

لذلك تمنيت بأن لا يصبح تنفيذ هذه الانتخابات في الاغتراب كانتخابات 6 أيار في لبنان، حيث عمليات رشاوى الناخبين بالالاف بالجملة والمفرق وشراء المقاعد بالملايين دون وجل او خجل، وحيث اصبح الاعلام سوقا للدلالة والتعريف: ( انا فلان وانا ...) اعلاما غالي الثمن دون رادع من قبل اية سلطة مسؤولة معنية في الدولة، فالنواطير نائمة والذئاب تسرح:

هيئة الاشراف على الانتخابات اكتفت بطمأنة اللبنانيين على أنها تسجل المخالفات لقانون الانتخاب ولا قدرة لها على وضع حد لمخالفات المرشحين من أهل السلطة!!!! ووزير يصل به الغرور الى استفزاز وزير آخر بشكل يثير الغرائز والنعرات الطائفية البغيضة الخطرة، !!! ورئيس يدعو المواطنين للتصويت بكثافة، متخطيا الفساد الانتخابي الذي بلغ الذروة... ولا تدابير تتخذ من قبل اي مسؤول من المعنيين بحق مرتكبيه لوقفه فورا قبل اجراء هذه الانتخابات !!!

لهذا كان السخط كبيرا"على قانون الانتخاب المعتمد الذي يكشف يوما بعد يوم عن سيئاته وعدم تلاؤم حيثياته ومفاهيمه مع واقع لبنان المناطقي :الطائفي والحزبي الفسيفسائي. فكم من فريق سياسي يتوافق مع آخر في دائرة ، ويختلف مع ذات الفريق في دوائر أخرى ، ما اثار السخرية والاشمئزاز وعدم الثقة حتى في صفوف الحزب الواحد. وهذا ما ينبىء ويحتم بعدها افتراقاً وطلاقاً بين معظم الفرقاء ويتسبب بالفشل الحتمي للبرامج السياسية والاقتصادية المعلنة...!!!

وماذا عن المستقبل وما يمكن ان ننتظره بعد الانتخابات... وكيف يمكن ان ينهض الحكم ليبدأ بعدها وكيف سيكون اذا لم يحقق الحكم فوزه بعدد النواب الذي يطمح اليه... والسلطة بحد ذاتها انكشفت، خاصة بعد تغييب التفتيش المركزي، ومجلس الخدمة إضافة إلى ديوان المحاسبة وباقي اجهزة الرقابة، وماذا سيفعل افضل مما شاهدنا خلال سنة ونصف في ادارة البلد وكيف يمكن ان تكون استراتيجيته الدفاعية ، واقل ما يقال بالتحالفات النيابية انها من كل وادي عصا... ان السلطة تبدأ منذ اليوم الاول، والحكم يفرض نفسه منذ اليوم الاول لتسلمه هذه السلطة، فاذا لم يتمكن من ذلك عند الوصول... فآخرعامين من الحكم، كما هو معلوم تبدأ النهاية، ونحن على عتبة العام الثالث، واقل ما يقال إن المكتوب يقرأ من عنوانه ...

 

من غرائب الزمن الانتخابي: جبران

نبيل هيثم/جريدة الجمهورية/الجمعة 04 أيار 2018

من غرائب الزمن الانتخابي، أن جبران باسيل قرّر ان يأخذ الياس المر الى الانتربول! قالها جبران باسيل بحماسة، زمّ شفتيه، هزّ اصبعه، وهدر صوته، حتى كاد المنبر امامه يهتزّ ويفلت من مكانه. ربما اعتقد جبران ان هذيانه السياسي، قد يؤثر في الياس المر، ويجعله يعيد حساباته، ويضرب اخماسه باسداسه، ويرفع راية الاستسلام، والخضوع في المتن، لكن هذا الاعتقاد خاب وسقط امام النصيحة البالغة الدلالة التي اسداها الياس المر لجبران بالاحتكام الى فيفي عبده، فهي السيدة العالمة بما يجب يان يُعمل.

فعلا انه قرار كاريكاتوري هزلي، لم يسبق احد جبران على مثله. وثمة قول معبّر ينطبق على قراره بأخذ الياس المر الى الانتربول: "إن كنت تدري بما تقول فهي مصيبة، وإن كنت لا تدري فالمصيبة اعظم".

هنا، يصعب على اي عاقل تسنى له ان يتابع اداء جبران منذ اشهر خلت وصولا حتى الزمن الانتخابي الحالي وما يقوله في كل دائرة ينعم عليها بزيارة، ان يمر على كلّ ذلك دون أن يسأل نفسه: ماذا يريد هذا الرجل، والى اين يريد ان يصل؟

لا احد ينكر على جبران حقه في التجييش الانتخابي، شأنه في ذلك شأن اي طرف سياسي فذلك من لوازم العملية الانتخابية، ولا ينكر عليه حقه في محاولة جذب القدر الذي يريده من الاصوات، وحقه في أن يغني الموّال الذي يأتي على باله امام جمهور التيار الوطني الحر، فكل ذلك مباح اذا كانت الغاية خدمة مرشحي التيار في دوائرهم، وتحت العناوين والشعارات الاصلاحية والتغييرية والتطويرية التي يرفعها هذا التيار. ولكن ليس من احد الا وينكر عليه كل ذلك اذا كان يصب في هدف آخر، ومكان آخر له اكلافه وتداعياته على البلد بشكل عام.

حتى جمهور التيار، وبشكل ادق، الشريحة الكبرى من هذا الجمهور، تنكر عليه ان يضعها في مهب مواقف حربية مع كل الناس؛ مواقف تضيع البوصلة البرتقالية الى حد لم يعرف فيه القريب من البعيد، الحليف والصديق من الخصم، مواقف ترفع المتاريس مع الحليف، مواقف تقطع الاواصر والروابط مع الصديق، مواقف تنسف تحالفات وتفاهمات، ومواقف تزرع النقزة ليس من حول التيار، بل بين جمهوره وفي داخله، وبينه وبين من هم من داخل البيت المسيحي السياسي أو الطائفي أو المذهبي.

بالتأكيد، لم يكن الياس المر وحده في مرمى التصويب من قبل جبران باسيل، بل ان المر هو واحدة من الجبهات الحربية المتعددة التي فتحها في كل الاتجاهات، وهي جبهة صلبة معروف عنها عنادها وثلابتها في مواجهة الهواء الاصفر ايا كان مصدره، حتى جمهور التيار صار يجد صعوبة كبيرة في احصاء هذه الجبهات، وفي فهم اسباب فتحها، وفي ادراك كيفية احتواء تداعياتها وسلبياتها، وصعوبة اكبر في تقدير اثارها وانعكاساتها السلبية على التيار نفسه حاضرا ومستقبلا، وكذلك على علاقاته مع سائر الاطراف السياسية ما بعد الانتخابات.

كثيرون في التيار وخارجه يضعون في يد جبران سلة من الاسئلة:

- معروف دائما ان اللعب مع الكبار يكون خاسرا، ومع ذلك ثمة من هو مصرّ على ان يدخل الى هذا اللعب، سواء في السياسة او الانتخابات، فهل يضمن المصرّ على هذا "اللعب" ان يخرج منه منتصرا او سليما، ام انه سيخرج في نهاية الامر مهشما سياسيا يعاني الرضوض والكدمات؟

- في قناعة الجميع، وفي داخل التيار الوطني الحر على وجه الخصوص، ان ما تم زرعه قبل الانتخابات، سيتم جني حصاده بالتأكيد بعد الانتخابات. فماذا بعد ان تذهب السكرة وتأتي الفكرة؟

- لا خلاف على ان جبران يتصرّف بثقة بالنفس متولدة من ثقة رأس العهد فيه، ثقة اشعرته بنشوة انه يخوض الانتخابات من موقع لوائح العهد، ولوائح العهد تعني الامساك بالسلطة وادوات السلطة، والتأثير على الرأي العام، وانه حيث تكون لوائح العهد يكون المنتصر، وهي المقولة التي جعلت مرشحي هذه اللوائح يشعرون بأنهم اصبحوا نوابا بمجرد ايراد اسمائهم ضمن اللوائح، فهل هذا الشعور في محله ومن جعلهم يعيشون هذا الوهم، خصوصا وان اكثر ثلاثة ارباعهم لن يذوقوا طعم الانتصار وبالتالي طعم النيابة؟

- واضح ان جبران يريد بالاستناد الى الحظوة التي يسقطها عليه عهد ميشال عون، تقديم نفسه على رأس تيار هو الاكثر عبورا للجغرافيا اللبنانية، ولذلك لجأ الى ترشيحات هي الاكثر كثافة على مستوى 15 دائرة، وحرّم على غيره ترشيح مسيحيين، وحلل لنفسه ترشيح مسلمين، وبصرف النظر عن هذا الحلال والحرام، كم يضمن جبران ان يفوز من هذا الكمّ الكبير من المرشحين البرتقاليين؟ وهل الانجاز هو بالترشيح والصخب الذي يرافقه، ام بالفوز الحقيقي وليس الفوز الوهمي؟

- هل يخوض جبران فعلا، انتخابات التيار الوطني الحر، ام انه يخوض انتخابات تخاطب رؤيته هو لمرحلة ما بعد الانتخابات على مستوى شخصه وطموحاته، إن على مستوى الرئاسة الاولى، او على مستوى حكومة ما بعد الانتخابات، او على مستوى علاقاته بالقوى السياسية الاساسية في البلد، وماذا لو فشل؟، وما هو الثمن الذي يمكن ان يُدفع لقاء هذا الفشل؟

- هناك من يبرر لجبران باسيل ان اللغة التي يستخدمها قبل الانتخابات، هي مباحة ولزوم المعركة الانتخابية، وبعد الانتخابات كلام آخر، اليس في هذا التبرير استغباء للناس؟ وبشهادة الجميع من حلفاء او اصدقاء او خصوم جبران باسيل أن الخطاب الذي قدمه غرف فيه من مرحلة الصدام الماضية، ودغدغ كل منطقة بحسب خصوصياتها وبما يريد ان يسمعه البعض فيها، ومسّ بالحرمات والمحرمات وبالثوابت الوطنية وحرّك النعرات الطائفية والمذهبية. فكيف يمكن ان تقوم بكل ذلك وتعبىء الناس وتحقنها وتشحن غرائزها وتستعمل كل المتناقضات لسوقها معك، وتترك فيها اوراما خبيثة وخطيرة، ثم تقول تعالوا بعد الانتخابات لنكنس كل هذا الوسخ، ولنبدأ صفحة جديدة؟

في السياسة لم يترك جبران للصلح مطرحا مع جميع القوى السياسية تقريبا، والورم الذي زرع في النفوس قبل الانتخابات سيبقى بعد الانتخابات، واستئصاله لن يكون بالامر السهل.

رب قائل أن كرة المعالجة في ملعب رئيس الجمهورية ميشال عون، ، لكن هناك من يسأل الم يكن في امكان رئيس الجمهورية ان يبادر الى منع تفلت المتفلتين من المقربين منه، ويقدم العلاج المسبق قبل ان يزداد الورم انتفاخا على ما هو عليه اليوم، لكان بذلك وفّر على البلد كل هذا العناء وكل التعب الذي سيصيب البلد في مرحلة اعادة ترميم العلاقات بين مكوناته السياسية والطائفية والمذهبية، هذا اذا كان هناك من يفكر بإعادة الترميم؟

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

الراعي: للفصل بين النيابة والوزارة لتمكين المجلس النيابي من محاسبة الحكومة وعمل الوزارات

الأحد 06 أيار 2018 /وطنية - ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، قداس الأحد في كنيسة السيدة في الصرح البطريركي في بكركي عاونه فيه المطارنة حنا علوان، بولس عبد الساتر، رفيق الورشا وعاد ابي كرم، ولفيف من الكهنة بحضور القنصل ايلي نصار وحشد من المؤمنين.

بعد الانجيل المقدس القى البطريرك الراعي عظة قال فيها: "وقف يسوع في وسط جماعة التلاميذ معلما وكاهنا ومرسلا، علمهم سر موته وحقيقة قيامته التي رمزت إليها كتابات موسى والأنبياء والمزامير، كشف لهم آثار ذبيحة كهنوته فدى على خطايا الجنس البشري وأعطاهم سلامه، وأرسلهم ليكرزوا باسمه لمغفرة الخطايا لجميع الأمم، وليشهدوا له بحياتهم، هذه الثلاثة تشكل أقسام القداس الإلهي الذي نحتفل به، ونحن متحلقون كجماعة مؤمنة حول المسيح الإله، وهو في الوسط: يعلمنا، ويفتدينا ويجلسنا إلى مائدة جسده ودمه، ويرسلنا لنعلن فرح الخلاص باسمه".

أضاف: "يسعدنا أن نحتفل بهذه الليتورجيا الإلهية معكم، فأرحب بكم جميعا، ونصلي كي يشدد ربنا يسوع المسيح إيماننا به، كما شدد إيمان الرسل، فملأهم سلاما وشجاعة بحلول الروح القدس عليهم. وفي هذا الزمن الذي أضاع فيه عدد كبير من المسيحيين قيمة القداس الإلهي مع الجماعة المؤمنة أيام الآحاد والأعياد، نطلب من كهنة الرعايا تنشئة المؤمنين على مفهوم يوم الأحد، لكونه "يوم الرب" الذي فيه نحتفل بحضور المسيح القائم من الموت، حضورا حيا وفاعلا في سر الإفخارستيا، الذي فيه نحتفل الآن وهنا بذبيحة ذاته غير الدموية لفدائنا، ونتناول من يده الآن وهنا جسده ودمه لحياتنا. قال القديس إيرنيموس: "يوم الأحد هو يوم القيامة، يوم المسيحيين، إنه يومنا".

وتابع: "نذكر بصلاتنا اليوم اللبنانيين الذين يتوجهون إلى صناديق الاقتراع لانتخاب ممثليهم في الندوة البرلمانية، بحيث يختار كل مواطن، أمام الله والضمير، من يتحلى بروح الخدمة والتجرد، وأظهر تفانيا في سبيل الخير العام، وتميز بأخلاقيته وقيمه الروحية والإنسانية" مضيفا "لا يحق للمواطن اللبناني، أيا يكن السبب، أن يتخلى عن الدور الذي يمنحه إياه الدستور بتأكيده "أن الشعب هو مصدر السلطات، وصاحب السيادة، يمارسها عبر المؤسسات الدستورية" (الفقرة د)، لكننا ندرك مع الشعب اللبناني أن قانون الانتخاب الجديد يحمل سلبيات عديدة تشكى منها على السواء المرشحون والناخبون. ما يقتضي من المجلس النيابي الجديد المباشرة بتعديله، من دون انتظار الأشهر الأخيرة من ولايته، ومن ناحية ثانية، تشكى اللبنانيون من تسخير الوزارات لدعم مرشحيها للنيابة بشتى الطرق، الأمر الذي يستوجب الفصل بين النيابة والوزارة، وبالتالي تعديل المادة 28 من الدستور التي تجيز الجمع بينهما، من أجل ضمانة ما ينص عليه الدستور نفسه بأن "النظام اللبناني قائم على مبدأ الفصل بين السلطات" (الفقرة "ه" من المقدمة)، ومن أجل تمكين المجلس النيابي من محاسبة الحكومة وعمل الوزارات، من دون هذا الفصل، نأمل إجراء هذا التعديل الذي طالب به عدد من رؤساء الأحزاب، كما سبق ونادى به فخامة رئيس الجمهورية".

ولفت الراعي الى "ان مشهد ترائي الرب يسوع القائم من القبر لتلاميذه، يتكرر في كل قداس إلهي يجمع الجماعة المسيحية. فكما شرح الرب للتلاميذ "توراة موسى والأنبياء والمزامير، وأعطاهم البراهين عن موته وقيامته"، كذلك يكلم قلوبنا عندما نسمع القراءات البيبلية، والعظة التي تشرحها وتتوسع فيها، وتطبقها على حياتنا. من حق كل مؤمن ومؤمنة سماع كلام الله، في حالة حياته الخاصة، وظروفه، وعمره، وأوضاعه؛ وهذا واجب عليه لأن الله يكلمه ويكلم كل إنسان، ليوجهه ويقويه ويعزيه ويعضده، ويدعوه، ويزرع في قلبه بذور حياة جديدة. فكلام الله يطرق باب القلب ويغيره[2]".

وقال: "سماع كلام الله بالقلب حاجة لكي يولد فينا الإيمان، على ما يقول بولس الرسول: "الإيمان من السماع، والسماع يقتضي الكرازة بكلام الله" (روم 10: 17).

وفي ختام هذا الترائي القرباني، أرسل يسوع تلاميذه : "ليكرزوا باسمه بالتوبة لمغفرة الخطايا، وليشهدوا لقيامته، لدى جميع الأمم، ابتداء من أورشليم" (لو 24: 49)".

وأردف: "عندما يستنير المؤمنون بكلام الله، ويشاركون في تقديم ذبيحة الفداء صلاة شكر لله وتكفير عن خطاياهم، ويتناولون جسد الرب ودمه، فإنهم ينطلقون بإرسال من المسيح للقيام بمهامهم اليومية بروح الشهادة لمحبة المسيح القائم من الموت. وهكذا يعود كل مؤمن ومؤمنة إلى محيطه العادي، مصمما أن يجعل من حياته كلها عطية وذبيحة روحية مرضية لله (روم 12: 1)، ومستشعرا واجب إشراك الآخرين في فرح اللقاء بالرب[3]. نصلي من أجل جميع المسيحيين، ولاسيما المسؤولين عن الشأن العام، كي يعيشوا فرح اللقاء بالمسيح في قداس الأحد، ويحملوا هذا الفرح الروحي والسياسي والاقتصادي والاجتماعي والاستقراري إلى جميع المواطنين. وبقلوب يملأها الرجاء، نرفع معا نشيد المجد والتسبيح للثالوث القدوس، الآب والابن والروح القدس، الآن وإلى الأبد، آمين".

بعد القداس استقبل الراعي المؤمنين المشاركين في الذبيحة الالهية.