المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 12 آذار/2017

اعداد الياس بجاني

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://data.eliasbejjaninews.com/newselias/arabic.march12.17.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة

الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

 

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

عجيبة شفاء ابنة يَائِيرُس رَئِيسَ المَجْمَع/عجيبة شفاء النازفة

الحُزْنَ المُرْضِيَ للهِ يَصْنَعُ تَوْبَةً لِلخَلاصِ لا نَدَمَ عَلَيْهَا، أَمَّا حُزْنُ العَالَمِ فَيَصْنَعُ مَوْتًا

 

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياتها

بالصوت والنص/الياس بجاني: تأملات إيمانية ووجدانية في معاني عجيبة شفاء النازفة

أحد شفاء النازفة ونزفنا الإيماني/الياس بجاني

 

عناوين الأخبار اللبنانية

من هي الملكة استير التي خلصت اليهود من الإبادة في زمن الملك أحشويروش/سفر استر من الهعد القديم

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 11/3/2017

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم السبت في 11 آذار 2017

هل أعاد الراعي العلاقات مع حزب الله إلى ما كانت عليه في عهد صفير/سهى جفّال/جنوبية

القبض على 4 لبنانيين من "حزب الله" في اليمن

ريفي يثمّن مواقف الراعي: يمثِّل جميع اللبنانيين المؤمنين بالسيادة

حزب الله وبيئته الحاضنة مآزق بالجملة/حارث سليمان/جنوبية

د.فارس سعيد: الحرب التي تشنها جهات سياسية وإعلامية على رياض سلامة هي نتيجة اصراره ابقاء النظام المصرفي ضمن الشرعية الدولية من خلال تطبيق القوانين

إيران أنشأت مصانع للأسلحة والصواريخ في لبنان

 

عناوين المتفرقات اللبنانية

قانون باسيل يتقدم وبري: لا بديل عن دعوة الهيئات الناخبة

برج البراجنة والمخيم.. جيران ولكن/سلوى فاضل/جنوبية

الكتائب تخرق لائحة تفاهم القوات والتيار والمستقبل

جعجع: مستمرون لمعرفة من فجّر كنيسة سيدة النجاة

عون حفر حفرة "النسبية".. من يخرجه منها/علي رباح /المدن

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

تفجيران في دمشق يخلفان 46 قتيلاً.. معظمهم عراقيون

المعارضة السورية تدعو إلى تأجيل اجتماع أستانا

استمرار الدعوات لتصنيف الحرس الثوري بقائمة الإرهاب

سوريا.. فرار 300 من عائلات مسلحي داعش في الرقة

تركيا: إغلاق سفارة هولندا وقنصليتها لأسباب أمنية

هولندا تطرد الوزيرة التركية وتفرق مظاهرة مؤيدة لأردوغان

العثور على مقبرة جماعية لمئات السجناء قرب الموصل

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

الذكرى الثانية عشرة لثورة 14 آذار: ثورة الميادين وأبواب الشياطين/الدكتورة/رندا ماروني

أميركا مكان إيران في سوريا/خيرالله خيرالله/العرب

باسيل والجميّل اجتمعا بعيداً عن الأضواء ودعوة لتوسيع الثنائية/سيمون أبو فاضل/الديار

جعجع لباسيل: الأمر في البترون لي/ليا القزي/الأخبار

لا مُصالحة قريبة بين المردة والوطني الحُر/ناجي سمير البستاني/الديار

تغريدات وطنية/أحمد الغز/اللواء

صراع إيران وإسرائيل في سوريا/عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

حسم في "الموازنة" وتقدّم في "الانتخاب" مرتقبان مطلع الأسبـــــوع

مشاورات مكوكية لإنضاج صيغة باسيــل-3: مختلطة..وترضي الجميع؟

الراعي يلاقي الموقف "الأممي"..والثنائي المسيحي "يطمئن": علاقتنا "ممتازة"

مجلس ثورة الارز: الحكومة لم تحقق اي خرق في مسألة الفساد

النائب ايلي عون: نبحث جديا بالمختلط وعدم التوافق سيحول الازمة الى دستورية

قاطيشا: نضال "القوات" حجز لها مقعدا في البترون و"التحـــالف مــع "التيــــار" أمر محسوم"

التوتّر من عين الحلوة الى برج البراجنة..هل من مخطّط لإشعال المخيمات؟ وخشية من اشتباكات "مدبّرة" وتأكيد علــى ضرورة ضبط السلاح المتفلّت

 

تفاصيل النشرة

تفاصيل الزوادة الإيمانية لليوم

عجيبة شفاء ابنة يَائِيرُس رَئِيسَ المَجْمَع/عجيبة شفاء النازفة

إنجيل القدّيس لوقا08/من40حتى56/:"لَمَّا عَادَ يَسُوع، ٱسْتَقْبَلَهُ الجَمْع، لأَنَّهُم جَميعَهُم كَانُوا يَنْتَظِرُونَهُ. وَإِذَا بِرَجُلٍ ٱسْمُهُ يَائِيرُس، وكَانَ رَئِيسَ المَجْمَع، جَاءَ فٱرْتَمَى عَلَى قَدَمَي يَسُوع، وَأَخَذَ يَتَوَسَّلُ إِلَيْهِ أَنْ يَدْخُلَ بَيْتَهُ، لأَنَّ لَهُ ٱبْنَةً وَحِيدَة، عُمْرُها نُحْوُ ٱثْنَتَي عَشْرَةَ سَنَة، قَدْ أَشْرَفَتْ عَلَى المَوْت. وفِيمَا هُوَ ذَاهِب، كانَ الجُمُوعُ يَزْحَمُونَهُ. وَكانَتِ ٱمْرَأَةٌ مُصَابَةٌ بِنَزْفِ دَمٍ مُنْذُ ٱثْنَتَي عَشْرَةَ سَنَة، وَلَمْ يَقْدِرْ أَحَدٌ أَنْ يَشْفِيَهَا. دَنَتْ مِنْ وَرَاءِ يَسُوع، وَلَمَسَتْ طَرَفَ رِدَائِهِ، وَفَجأَةً وَقَفَ نَزْفُ دَمِهَا. فَقَالَ يَسُوع: مَنْ لَمَسَنِي؟. وَأَنْكَرَ الجَمِيع. فَقَالَ بُطْرُسُ وَمَنْ مَعَهُ: يا مُعَلِّم، إِنَّ الجُمُوعَ يَزْحَمُونَكَ وَيُضَايِقُونَكَ!. فَقَالَ يَسُوع: إِنَّ واحِدًا قَدْ لَمَسَنِي! فَإنِّي عَرَفْتُ أَنَّ قُوَّةً قَدْ خَرَجَتْ مِنِّي!. وَرَأَتِ ٱلمَرْأَةُ أَنَّ أَمْرَها لَمْ يَخْفَ عَلَيه، فَدَنَتْ مُرْتَعِدَةً وٱرْتَمَتْ عَلَى قَدَمَيه، وَأَعْلَنَتْ أَمَامَ الشَّعْبِ كُلِّهِ لِماذَا لَمَسَتْهُ، وَكَيْفَ شُفِيَتْ لِلْحَال. فَقَالَ لَهَا يَسُوع: يا ٱبْنَتِي، إِيْمَانُكِ خَلَّصَكِ! إِذْهَبِي بِسَلام!. وَفيمَا هُوَ يَتَكَلَّم، وَصَلَ وَاحِدٌ مِنْ دَارِ رَئِيسِ المَجْمَعِ يَقُول: مَاتَتِ ٱبْنَتُكَ! فَلا تُزْعِجِ المُعَلِّم!. وَسَمِعَ يَسوعُ فَأَجَابَهُ: لا تَخَفْ! يَكْفي أَنْ تُؤْمِنَ فَتَحْيا ٱبْنَتُكَ!. وَلَمَّا وَصَلَ إِلى البَيْت، لَمْ يَدَعْ أَحَدًا يَدْخُلُ مَعَهُ سِوَى بُطْرُسَ وَيُوحَنَّا وَيَعْقُوبَ وَأَبي الصَّبِيَّةِ وأُمِّهَا. وكَانَ الجَمِيعُ يَبْكُونَ عَلَيْها وَيَقْرَعُونَ صُدُورَهُم. فَقَال: لا تَبْكُوا! إِنَّهَا لَمْ تَمُتْ. لكِنَّهَا نَائِمَة!. فَأَخَذُوا يَضْحَكُونَ مِنْهُ لِعِلْمِهِم بِأَنَّها مَاتَتْ. أَمَّا هُوَ فَأَمْسَكَ بِيَدِها وَنَادَى قاَئِلاً: أَيَّتُهَا الصَّبِيَّة، قُومِي!. فَعَادَتْ رُوحُهَا إِلَيْهَا، وَفَجْأَةً نَهَضَتْ. ثُمَّ أَمَرَ بِأَنْ يُطْعِمُوهَا. فَدَهِشَ أَبَوَاها، وَأَوْصَاهُمَا يَسُوعُ أَلاَّ يُخْبِرَا أَحَدًا بِمَا حَدَث."

 

الحُزْنَ المُرْضِيَ للهِ يَصْنَعُ تَوْبَةً لِلخَلاصِ لا نَدَمَ عَلَيْهَا، أَمَّا حُزْنُ العَالَمِ فَيَصْنَعُ مَوْتًا

رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل قورنتس07/من04حتى11/:"يا إخوَتِي، إِنَّ لي عَلَيْكُم دَالَّةً كَبِيرَة، ولي بِكُم فَخْرًا عَظِيمًا. وَلَقَدِ ٱمْتَلأَتُ تَعْزِيَة، وأَنَا أَفِيضُ فَرَحًا في ضِيقِنَا كُلِّهِ. فإِنَّنَا لَمَّا وَصَلْنَا إِلى مَقْدَونِيَة، لَمْ يَكُنْ لِجَسَدِنَا شَيءٌ مِنَ الرَّاحَة، بَلْ كُنَّا مُتَضَايِقِينَ في كُلِّ شَيء، صِرَاعٌ مِنَ الخَارِج، وخَوفٌ مِنَ الدَّاخِل!

لكِنَّ ٱللهَ الَّذي يُعَزِّي المُتَوَاضِعِينَ عَزَّانا بِمَجِيءِ طِيْطُس، لا بِمَجِيئِهِ فَحَسْب، بَلْ أَيْضًا بِالتَّعْزِيَةِ الَّتي تَعَزَّاهَا بِكُم. وقَدْ أَخْبَرَنَا بِٱشْتِيَاقِكُم إِلَيْنَا، وحُزْنِكُم، وغَيْرَتِكُم عَلَيَّ، حَتَّى إِنِّي ٱزْدَدْتُ فَرَحًا. وإِذَا كُنْتُ قَدْ أَحْزَنْتُكُم بِرِسَالتِي فَلَسْتُ نَادِمًا عَلى ذلِكَ، معَ أَنَّنِي كُنْتُ قَدْ نَدِمْتُ، لأَنِّي أَرَى أَنَّ تِلْكَ الرِّسَالَة، ولَوْ أَحْزَنَتْكُم إِلى حِين،

قَدْ سَبَّبَتْ لي فَرَحًا كَثِيرًا، لا لأَنَّكُم حَزِنْتُم، بَلْ لأَنَّ حُزْنَكُم أَدَّى بِكُم إِلى التَّوبَة. فَقَدْ حَزِنْتُم حُزْنًا مُرْضِيًا لله، كَيْ لا تَخْسَرُوا بِسَبَبِنَا في أَيِّ شَيء؛ لأَنَّ الحُزْنَ المُرْضِيَ للهِ يَصْنَعُ تَوْبَةً لِلخَلاصِ لا نَدَمَ عَلَيْهَا، أَمَّا حُزْنُ العَالَمِ فَيَصْنَعُ مَوْتًا. فَٱنْظُرُوا حُزْنَكُم هذَا ٱلمُرْضِيَ للهِ كَم أَنْشَأَ فِيكُم مِنَ ٱلٱجْتِهَاد، بَلْ مِنَ ٱلٱعْتِذَار، بَلْ مِنَ ٱلٱسْتِنْكَار، بَلْ مِنَ ٱلخَوْف، بَلْ مِنَ ٱلشَّوْق، بَلْ مِنَ ٱلغَيْرَة، بَلْ مِنَ ٱلإِصْرَارِ عَلى العِقَاب! وقَدْ أَظْهَرْتُم أَنْفُسَكُم في كُلِّ ذَلِكَ أَنَّكُم أَبْرِيَاءُ مِنَ هذَا الأَمْر."

 

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياتها

بالصوت والنص/الياس بجاني: تأملات إيمانية ووجدانية في معاني عجيبة شفاء النازفة

http://eliasbejjaninews.com/?p=36990

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني/تأملات إيمانية في عبر ومفاهيم عجيبة شفاء النازفة/12 آذار/17

http://www.eliasbejjaninews.com/elias.audio15/elias.nazefa01.03.15.mp3

 

بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني/تأملات إيمانية في عبر ومفاهيم عجيبة شفاء النازفة/12 آذار/17

http://www.eliasbejjaninews.com/elias.audio%20wma15/nazfa.elias16.wma

 

أحد شفاء النازفة ونزفنا الإيماني

الياس بجاني/12 آذار/17

"فالتفت يسوع فرآها وقال: ثقي يا ابنتي، إيمانك شفاك، فشفـيت المرأة من تلك الساعة". (متى9/22)

من منا لا ينزف بقيمه وعلاقاته وممارساته وإيمانه وأسس ومفاهيم الرجاء في هذا الزمن "المحل" الذي ابتعدنا فيه عن تعاليم الإنجيل المقدس.

نعم ابتعدنا وانحرفنا وتخلينا عن القيم والمبادئ وانغمسنا في مجتمع استهلاكي أغرقنا دون رحمة وحدود وقيود في أفخاخ الأنانية الشيطانية وأصابنا بعاهة "الأنا" القاتلة التي أمست قبلتنا ومرادنا.

مؤسف أننا على مقاس نزوات هذه "الأنا" الخادعة والمضللة نفصل حياتنا، وعلى هداها ننسق تصرفاتنا، وطبقاً لرغباتها نجير أقوالنا وأنشطتنا وعلاقتنا مع الآخرين.

الأنانية القاتلة فككت أواصل العائلة التي هي حجر أساس الأوطان والمجتمعات، وغيبت عن قلوبنا وضمائرنا المحبة فحل الظلام في داخلنا ووقعنا في التجارب وانحرفنا عن طريق الخلاص القويم الذي رسمه لنا السيد المسيح بدمه من على الصليب.

خسرنا كل شيء لأننا خسرنا أنفسنا وتعامينا عن قول المعلم: "ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه".

نعم وقعنا في فخاخ إبليس وفي تجاربه بسبب قلة إيماننا وبنتيجة انجرارنا الأعمى وراء مقتنيات الدنيا من مال ونفوذ وسلطة. لهذا نحن ننزف دون انقطاع في كل مرة نرتكب فيها الخطيئة التي هي الموت.

ننزف عندما لا نقاوم الشر ونغرق أكثر وأكثر في أطماعنا والشهوات.

ننزف عندما لا نحب ونغفر ونسامح ونعمل الخير ونصلي ونبشر بكلمة الرب وتعاليمه.

ننزف في عقولنا ووجداننا وقلوبنا عندما نبتعد عن الإيمان ونقع في التجارب.

ننزف عندما نرضى أن تستهوينا وتغرينا ملذات هذا العالم الترابي الفاني.

ننزف عندما لا نخاف الله في علاقاتنا مع بعضنا البعض ومع أولادنا وعائلاتنا.

ننزف عندما نبتعد هن جوهر المحبة التي هي الله والتي بأبهى صورها تتجسد ببذل الذات في سبيل الآخرين.

ننزف عندما نسمح لنزوات الطمع والحسد والجشع أن تتحكم في حياتنا.

ننزف عندما نعبد ممتلكات هذه الدنيا الفانية ونبتعد عن عبادة الله ونكفر بتعاليمه.

ننزف عندما لا نحافظ على دم الشهداء ولا نحترم تضحيات الذين قدموا أنفسهم قرابين على مذبح وطننا وشهدوا للحق ولم يتجابنوا.

ننزف لأننا نوالي قادة وسياسيين وأحزاب يتاجرون بمصيرنا ولقمة عيشنا ووطننا.

نزف لأننا قبلنا وضعية العبيد والأغنام ورضينا العيش في الزرائب.

وهل نسأل بعد لماذا تحول وطننا الغالي لبنان إلى ساحة حروب للآخرين وفقدنا استقلالنا وسيادتنا؟

لا خلاص لنا ولا وقف لنزفنا إلا بالتوبة والصلاة والصوم وعمل الكفارات. إن الرب غفور ومسامح ومحب يريد مساعدتنا ووقف نزفنا إن قصدناه وطلبنا منه الشفاء بتقوى وإيمان ورجاء كما فعلت المرأة النازفة.

الرب افتدانا بابنه الوحيد واعتقنا من نير عبودية الخطيئة الأصلية ودلنا على طريق الخلاص، لكنه ترك لنا إما خيار السير عليه لإدراك البيت التي شيده لنا في ملكوته حيث لا وجع ولا عذاب ولا بغض، أو الضياع والإبتعاد عن هذا الطريق وسلوك مسالك الشر حيث يكون المنتهي في الجحيم حيث البكاء وصريف الأسنان والنار التي تنطفئ.

في هذا الأحد دعونا نأخذ العِّبر من إيمان المرأة النازفة فنقوي إيماننا وثقتنا بالله وبقدرته وبمحبته وبنعمة المغفرة التي يعطيها لمن يسعى منا إليها صادقاً وتائباً "هو الذي يغفر جميع آثامك ويشفي جميع أمراضك" (مزمور 103: 3)

لنصلي من أجل خلاص وطننا الغالي لبنان، ومن أجل وقف النزف الذي أصاب مؤسساته، ومن اجل قادته إلى طرق الإيمان والعدل والشهادة للحق.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

*عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

من هي الملكة استير التي خلصت اليهود من الإبادة في زمن الملك أحشويروش/سفر استر من الهعد القديم

http://eliasbejjaninews.com/?p=53196

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 11/3/2017

الوكالة الوطنية للإعلام - لبنان

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

نهاية أسبوع دامية في سوريا بتفجيرين انتحاريين في دمشق، وطاحنة في العراق بتقدم القوات النظامية في الموصل القديمة وتراجع عناصر"داعش"، وساخنة كلاميا بين تركيا وهولندا بسبب رفض هبوط اضطراري لطائرة وزير الخارجية التركي.

نهاية الأسبوع دامية أيضا في لبنان، وتحديدا في ضهر البيدر، من جراء حادث سير مروع أوقع ضايا وجرحى.

سياسيا، ترقب لمحطات عدة مهمة الأسبوع المقبل:

- الأولى: في مجلس الوزراء الاثنين لإنجاز درس وإقرار مشروع قانون الموازنة، حتى لو اقتضى الأمر إطالة وقت الجلسة لمنتصف الليل، كما أكد الرئيس الحريري.

- الثانية: إعلان الوزير جبران باسيل مساء الثلاثاء عن مشروع لقانون الإنتخاب حظي بتقدم لدى الأطراف السياسية.

- الثالثة: الجلسة التشريعية يوم الأربعاء لإقرار مشاريع وإقتراحات قوانين، مع الأمل بإنجاز درس اللجان المشتركة سلسلة الرتب والرواتب لتكون على جدول أعمال الجلسة.

-الرابعة: يوم الخميس وفيه ملتقى لبنان الإقتصادي.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

حلقة جديدة من مسلسل ارهابي طويل في جريمة استهدفت زوار السيدة رقية عليها السلام في دمشق، معظمهم عراقيون.

الأسلوب الارهابي نفسه، العقلية الاجرامية ذاتها، المستهدفون أبرياء، لكن طريق المواجهة مستمر، في وقت يسجل فيه أبناء سوريا والعراق الانتصار تلو الانتصار ضد معاقل الارهاب على طريق الخلاص منه، والعودة إلى الاستقرار والوحدة ووأد الفتنة، كما قال بيان حركة "أمل". فلا الجرائم الارهابية إستطاعت ان تهزم الوطنية السورية، ولا التفجيرات خففت من عزائم التصدي للمجموعات التكفيرية.

الانتصارات تتدرج من سوريا إلى العراق، لكن نفس الارهاب طويل يرصد في مساحات تتوزع بين شرق وشمال وجنوب سوريا.

المتغيرات تتظهر كما الانقلاب الأميركي الذي بات يستعجل معركة الرقة في سعيه لاستبعاد الايرانيين، معتمدا على الكرد، ومحاولة اقناع الروس بشراكة لم ترض بها موسكو بمعزل عن طهران ودمشق.

على الحدود الجنوبية، خشية اسرائيلية لم يبددها الروس، في ظل سعي السوريين لفتح جبهة هناك بمباركة روسية وقبول ضمني أردني.

في الداخل اللبناني، ترقب لأسبوع يحمل مبادرات انتخابية في صيغة يقدمها "التيار الوطني الحر"، لكن هل تلقى القبول الوطني لتكون الثالثة ثابتة؟.

لا زال آذار بالانتظار.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

مشهد مؤلم ومفجع بكل المقاييس والأبعاد في دمشق، لكن وبقدر حجم الفاجعة أو يزيد تظهر هذه التفجيرات الارهابية مقدار الخيبة التي لحقت بالتكفيريين من الموصل إلى حلب. لم يثبتوا في الميدان، فاختاروا غدر مسلمين مسالمين في طريقهم إلى زيارة مراقد أحفاد رسول الله. واختيارهم لزوار عراقيين يؤكد هول الهزيمة التي تلاحقهم في بلاد ما بين النهرين.

من منزل إلى آخر، تطارد القوات العراقية جماعات "داعش" في شوارع الموصل، بعد سقوط خطوط دفاعاتهم. لترتفع حالة التخبط في صفوفهم، وتنعكس تبادل اتهامات وتخوينا بين قادة الارهابيين. فشتان بين هؤلاء التائهين في غياهب أفكارهم وأحقادهم، ويمتهنون القتل للقتل، وبين أمثال المثقف الثائر الفلسطيني باسل الأعرج الذي نظر ومارس ثقافة الالتحام مع العدو الصهيوني حتى الرمق الأخير، ولسان حاله: يحيا المناضل اللبناني يحي سكاف الذي سبقني الى ذلك بنحو أربعة عقود.

تسعة وثلاثون عاما وإرث ابن الشمال في فكر عائلته والشبان اللبنانيين والفلسطينيين، لن يعكر من صفائه حادثة فردية هنا أو اصطياد البعض في ماء عكر هناك.

انتهت حادثة برج البراجنة إلى غير رجعة، يجمع أهل المخيم والجوار. فالذي يجمعهم أكثر مما يفرقهم، يتشاركون مركزية القضية الفلسطينية، كما يتشابهون في الحرمان والفقر.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

مشروع الموازنة سيحضر مرة جديدة أمام الحكومة الاثنين المقبل في جلسة، تؤكد مصادر وزارية عدة، انها ستكون حاسمة. وسلسلة الرتب والرواتب ستحضر أمام النواب الأربعاء المقبل في جلسة تشريعية دعا اليها الرئيس نبيه بري.

وإذا كان الانتهاء من دراسة مشروع الموازنة شبه محسوم، فإن مصير مشروع السلسلة لا يزال غامضا، خصوصا ان الاساتذة اعترضوا عليه، كذلك الهيئات الاقتصادية، إضافة إلى غضب عارم لدى القوى الشعبية من الزيادة المجحفة للضرائب.

سياسيا، الصيغة المختلطة التي يسعى الوزير جبران باسيل إلى ترويجها تتقدم بثبات، وتتوزع مناصفة بين الأكثري والنسبي، وتعتمد معايير موحدة وتقسيمات ادارية متوازنة، ما يعني انها قد تلقى قبولا عند معظم الأطراف.

في هذا الوقت، برز الموقف الواضح والمتقدم للبطريرك الراعي في شأن "حزب الله" وسلاحه، وهو موقف تلاقى مع التقرير الدولي الدوري للامم المتحدة الذي دعا رئيس الجمهورية إلى عقد طاولة حوار توصلا إلى استراتجية دفاعية لنزع سلاح "حزب الله" وغيره من الجماعات المسلحة.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

تستمر ثلاثية الموازنة والسلسلة وقانون الانتخاب، الحاضر الأبرز على طاولة النقاشات السياسية والمؤسساتية. وإذا كان مشروع الموازنة يحضر للمرة الحادية عشرة على طاولة مجلس الوزراء بعد ظهر الاثنين المقبل، في جلسة يفترض ان تكون حاسمة وأخيرة، وفق ما ترجح مصادر وزارية، فإن سلسلة الرتب والرواتب ستكون نجمة "ساحة النجمة" صباح الأربعاء، لتسلك طريقها إلى الاقرار، ما لم تحصل أي خطوة تراجعية من قبل الكتلة السياسية التي أمنت العبور الآمن للملف في اللجان المشتركة، بعد المواءمة بين ثلاثية أخرى، هي الحقوق والامكانات والاصلاح.

أما قانون الانتخاب، فالمؤشرات تقول إن دفعا ايجابيا سينطلق على صعيده في الأيام المقبلة. وبينما تستمر التحليلات والتسريبات عن خلافات على خط الرابية معراب، فإن الثنائي المسيحي طمأن على لسان قيادييه أن العلاقة ممتازة، والتنسيق يومي، على رغم انها مستهدفة من قبل من بنوا أمجادهم على الفرقة بين أهل البيت الواحد.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

الأسبوع المقبل هو أسبوع الامتحان، فماذا سيكرم فيه وماذا سيهان؟.

بعد غد الاثنين، جلسة مسائية لمجلس الوزراء قد تمتد إلى الليل، بسبب ما قيل عن الاصرار على الانتهاء من الموازنة العامة للعام 2017. جلسة الاثنين هي الجلسة الحادية عشرة لمجلس الوزراء، فهل تكون الأخيرة على مستوى الموازنة؟.

الأربعاء جلسة عامة لمجلس النواب لدرس مشروع قانون رفع الحد الأدنى للرواتب والأجور الواقع في سبع عشرة صفحة ما عدا الجداول. والمريب في مشروع القانون انه يلحظ الزيادات من دون تأكيد الايرادات، ما يطرح أكثر من علامة استفهام على الزيادات، وهل هي للمزايدات الانتخابية، خصوصا ان رفع الحد الأدنى للأجور يتزامن مع قرب البحث النهائي في قانون الانتخابات النيابية العتيد؟.

ما هو واضح ان الزيادات هي أقرب إلى الرشوى الانتخابية منها إلى زيادات مدروسة، ولكن هل ينفع الكلام مع طبقة سياسية لا ترى من العمل السياسي سوى صناديق الاقتراع؟.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

ينجز مجلس الوزراء في جلسة بعد غد الاثنين الموازنة المنتظرة، بعدما أشبعت درسا، على ان تكون الأربعاء تحت قبة البرلمان في الجلسة التشريعية العامة المخصصصة لدرس وإقرار سلسلة مشاريع واقتراحات قوانين مدرجة على جدول أعمالها.

وإلى جانب ما ستشهده الجلسة من مناقشات، في ضوء توقع ومطالبة بعض القطاعات الاقتصادية والتعليمية اجراء تعديلات على المشروع، فإن الأمين العام لتيار "المستقبل" أحمد الحريري، استغرب مواقف نواب "حزب الله" الشعبوية في مناقشات اللجان النيابية المشتركة، مؤكدا ان الأمور ذاهبة إلى قانون انتخابي يرضي الجميع في البلاد.

أمنيا، استعاد محيط مخيم برج البراجنة الهدوء، بعد الجهود التي بذلت لاعادة الوضع إلى ما كان عليه بعد اشتباكات أدت الى سقوط قتيل.

أما في الشان السوري، فقد هز انفجاران عنيفان دمشق ليحصدا أكثر من 160 شخصا معظمهم من العراقيين، فيما برزت أيضا حدة التوتر بين هولندا وتركيا بعد منع السلطات الهولندية طائرة وزير خارجية تركيا من الهبوط في امستردام، الأمر الذي أدى إلى سجال بين الطرفين بدءا من النازية وصولا إلى الجنون.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

آخر صيحات الانتخاب، ما جاء على صورة قانون غازي جبران الذي يجمع الماضي الانتخابي الأليم، بالحاضر المتخبط الوارد تحت صيغة المختلط.

فقبيل مداهمة المهل يتلاطم رئيس "التيار الوطني الحر" بتيارات من الطروحات التي تقيم مرة على زمن "الستين" ومرات تسكن عند تخوم "الأرثوذكسي"، وفي الحالتين تستنبط أفكارها من قوانين عهد الوصاية وتوزيع الهدايا الانتخابية والسهر على حماية التقسيمات كمحميات طبيعية.

هو دوار انتخابي أصاب اللبنانيين، وسط طرح مشاريع تدعي جديدا لكنها ضمنا عتيقة، ومن خردة القانون البائد مع تلميعة من الخارج توهم الناس أنا صنعنا لكم قانونا "من الشركة".

الوقت يدهم صناع الصيغة، بحيث لم يبق أمام السلطة سوى حلين، فإما الاتفاق على قانون بالمتيسر من الوفاق، أو ان يطلق الرئيس ميشال عون ثورته ضد الجميع بمن فيهم رئيس تياره، ويتوجه إلى شعب لبنان العظيم لدعمه في وجه كل من يأخذنا إلى التمديد أو "الستين" وكل من سيمدد عصر الفساد والرشى وحكم المافيات والقفز على القانون وتخطي مجالس الرقابة والسطو على المقدرات والنظر إلى مرافق الدولة بعيون تخطف تلزيماتها.

وإذا ما تحرك شعب لبنان المفترض انه عظيم، وفق تقييم الرئيس عون، فيمكن الضغط باتجاه فرض قانون حضاري يعتمد النسبية كهوية، ويسحب النواب الممددين لأنفسهم نحو برلمانهم لاقرار صيغة تحترم عقل الناخب. وعلى الاغلب فإن النواب ما زالوا يتمتعون بشطارة رفع الأيدي، كما رفعوها بمهارة وبتدافع الأرجل أثناء زيادة المخصصات المالية للنواب الأحياء والأموات.

لا معوقات أمام هذا الحل الأسهل من أي خلطة، ولا يتذرعن أحد بعرقلة النائب وليد جنبلاط الذي أجرى "للتاريخ" مراجعة ذاتية، فهو قد يكون رجل الثوابت المتقلبة لكنه بات يحدد مساره السياسي كالتالي:

- لا مواجهة مع العهد، وقد أبلغ موقفه هذا إلى من دفعه نحو المواجهة.

- لا امكانية لاستنباط سابع من أيار جديد، لأن التاريخ علمه التجربة.

- لا حصرية درزية بعد نشوء زعامات على ضفاف الجبل.

- لا ثامن ولا رابع عشر من آذار، وما بينهما سقطت بيضة القبان.

والأهم ان جنبلاط خسر الغنج السياسي الذي كان يكسبه على زمن الوصاية، وتمدد إلى مراحل لاحقة، ومن عاش "مربى الدلال" تغيرت به الحال، وأصبح مؤهلا للقبول بصيغ انتخابية تدخلها النسبية وإن بوضعية "ادخال مؤقت". وعليه، فإن زمن قبان وليد جنبلاك قد ولى مع انكسار " بيضاته"، وعندما يعلنها ميشال عون حربا نحو النسبية، فإن زعيم الجبل سيكون أول المؤيدين.

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم السبت في 11 آذار 2017

النهار

نقل عن وزير في مجلس خاص قوله "المهم حالياً أن نحفظ مواقعنا في الدولة ونزيد عليها قبل المباشرة بأي أمر آخر".

تردّد أن مرشحاً متنياً يدرس إمكان فتح قناة تلفزيونية لكنه لم يحسم قراره في انتظار الإجابة عما ستؤول إليه حالها بعد الانتخابات.

فيما يعمل وزير الاعلام على استبعاد أحد الأسماء المطروحة لرئاسة تلفزيون لبنان، يجول إعلاميون على وزراء ونوّاب لكسب دعمهم في المرحلة المقبلة ويمدّون مواقع الكترونية بأخبار مغلوطة.

يعمل فريق سياسي بقاعي للمرة الأولى على تدريب ماكينته الانتخابية وإعدادها بشكل جيد قبيل الاستحقاق.

المستقبل

يقال

إنّ رئيس التيّار "الوطني الحر" الوزير جبران باسيل أبلغ وفد "اللقاء الديموقراطي" الذي التقاه أمس أن ثمة صيغة جديدة لقانون الانتخاب تتم مناقشتها وترتكز على النظام المختلط وفق آلية "عادلة ترضي كل الأطراف".

اللواء

لا يُخفي خبير اقتصادي قلقه من صعوبات ستعترض تمويل سلسلة الرتب والرواتب، رغم الإجراءات الضريبية المتخذة.

يُؤكّد نائب واسع الاطلاع أن التباين جدي داخل تحالفات ثنائية إزاء الانتخابات والتقسيمات.

يعتقد قيادي حزبي وسطي أن النسخة الثالثة من اقتراح رئيس حزب مسيحي ليست أفضل من سابقاتها، في ما خص قانون الانتخاب.

الجمهورية

تقول مصادر مطلعة إن الإتجاه يميل لتعيين مسؤول جديد في مركز حساس خلال فترة قريبة.

نفت مصادر مطلعة ان يكون قد ورد الى لبنان أي رسالة كما شاع تفيد بأن الدول العربية ستعامل لبنان في المرحلة المقبلة بذات مستوى تجاوبه مع قرارات قمة الدول العربية المقررة في الأردن.

يُحضِّر حزب مسيحي للإحتفال يوم الثلثاء المقبل في الذكرى السنوية لإنتفاضة "14 اذار".

البناء

استغرب نائب سابق تلميحات صدرت عن وزير حالي بشأن عدم ممانعة الكتلة التي يمثلها التمديد للمجلس النيابي، وسأل النائب السابق أمام زواره أمس: كيف يمكن أن يصدر مثل هذا الكلام عن وزير يعرف أنه دخل إلى حكومة مهمتها الأولى والأساسية هي إجراء الانتخابات النيابية وفق قانون جديد التزمت في بيانها الوزاري بإنجازه على أسس تحقق صحة التمثيل وعدالته؟ علماً أنّ رئيس الجمهورية التزم بذلك أيضاً في خطاب القسم، الذي أكد أمس أنّه سيُنفذ بالكامل

 

هل أعاد الراعي العلاقات مع حزب الله إلى ما كانت عليه في عهد صفير ؟

سهى جفّال/جنوبية/11 مارس، 2017

لأول مرة يتخلّى البطريرك الماروني الكاردينال ماربشارة بطرس الراعي عن رمادية المواقف. إذ، وبشكل مفاجئ، بدّل "سياسته" تجاه سلاح حزب الله وتدّخله في سوريا، معتبرا انه كان السبب في تقسيم اللبنانيين. فهل عادت علاقات بكركي- حزب الله إلى ما كانت عليه في عهد البطريرك مار نصرالله بطرس صفير؟

أثار الموقف المتقدم للبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي تجاه قتال حزب الله في سوريا وسلاحه، أكثر من علامة استفهام حول علاقة بكركي مع الحزب. إذ قال في مقابلة على شاشة سكاي نيوز عربية إنّ حزب الله دخل الحرب السورية من دون أيّ اعتبار لقرار الدولة اللبنانية بالنأي بالنفس، معتبراً أنّ ذلك أحرجَ اللبنانيين وقَسّمهم بين مؤيّد لتدخّله ورافض له. وأشار الى انّ حزب الله عندما دخل الحرب في سوريا، لم يدخل بقرار من السلطة اللبنانية، بل أن السلطة في إعلان بعبدا أعلنت النأي بالنفس، وهذا قرار اتخذه الحزب وما زال اللبنانيون حتى اليوم منقسمين حيال هذا الأمر. مضيفا أنا مواطن، وشريكي مواطن، وأنا أعزل وهو مسلّح، وهذا شيء غير طبيعي. لكنّ الدولة اللبنانية لم تحسم أمرها في هذا الموضوع. ولو كان حزب الله ميليشيا خارج البرلمان، لكان الأمر شيئاً آخر، لكنه في الحكم. هذه المواقف أثارت إستغراب الأوساط اللبنانية خاصة أنه لطالما كانت علاقة بكركي في عهد البطريرك الراعي منفتحة على حزب الله فيما يتعلق بتدخله في سوريا حيث شدد الحزب من على منبر بكركي قبل أشهر أنه لن ينسحب من سوريا، إلا عندما يرى أن المصلحة تقتضي خروجه من سوريا فسيخرج بقرار ذاتي.

وكان المفاجئ أن الراعي هذه المرة لم يكن كلامه رماديا، بل عبّر بشكل واضح وصريح أن سلاح الحزب قسّم اللبنانيين وأحرجهم وأشار بشكل مباشر الى أن سلاح حزب الله غير شرعي.

فما الذي إستجد على مواقف الراعي التي كانت تتماهى في كثير من الأحيان مع رئيس الجمهورية ميشال عون؟ بدأ رئيس منتدى الشرق للتعددية الدكتور كميل شمعون حديثه لـجنوبية بالتطرق الى أهمية تدّخل حزب الله ومشاركته في الحرب الدائرة بسوريا قائلا إن: اللبنانيون يشهدون ما عايشناها في مرحلة ما قبل استتباب الأوضاع الأمنيّة بصورة طبيعية من تهديدات وتفجيرات أمنية بصورة مستمرة ومستميتة. وتابع شمعون كما أن سيطرة حزب الله على الحدود التي ينتشر فيها الارهابيون كان لها أثر على فقدانهم نقاط الضغف التي كانوا من خلالها يعدون المكائد في الداخل اللبناني. مشيرا إلى أن المرء يؤيد عادة الشيئ المرئي ولا يؤيد الشيئ المحسوس، ومثلما نأخذ موقفا من الأشياء السلبية، يجب أن نأخذ موقفا من الأمور الايجابية، سيما إذا كانت على صعيد الوطن. وأشار إلى أن هناك جزءا كبيرا لا يؤيد تدخل الحزب في سوريا ولا يرى فيه إبعادا لخطر الارهابيين، بل يعتبرون أن هناك قرارا دَوليّا لتحييد لبنان، لكن هذا القرار سيظل حبرا على ورق، إن لم يكن هناك منفذين له. وأضاف إن الخطر الإرهابي يمّس اللبنانيين جميعا بكل شرائحهم. وخلص شمعون لذا لا نستطيع أن نرفض أو نؤيد التدخل في سوريا، فصحيح أن هناك سلطات أمنية شرعية تشهد لها الانجازات الأمنيّة اللوجستية الجمّة، لكن هذا الوضع تحّسن بعد دخول حزب الله الى سوريا. وعن موقف البطريرك الراعي قال إنه في مراحل كثيرة كان موقفه مؤيدا لحزب الله. ولكن ما الذي تغيّر؟. يرى شمعون أنه هناك جوانب غير مفهومة دفعت بالراعي لتغيير موقفه أو ربما هناك تغيّر على النحو الذي يُملى عليه المراجع لاطلاق مواقفهم. وأشار إلى أن هناك علامات إستفهام كبيرة تُطرح حول هذا الموقف المفاجئ. ولفت إلى أنه عادة ما يكون للراعي آراء بين الحين والآخر مؤيدة، وأحيانا أخرى معارضة. كما رأى شمعون أن ليس من الضروري أن يكون هناك موقف ثابت تجاه القضايا فنكون حينها نطبّق التوتاليتارية الفكر. وخلص شمعون الى أن تصريح الراعي يعتبر أن قضية المقاومة قضية وطن وليست مسألة حزبية تتعلق بطرف معين. وختم بالقول: المواطن اللبناني معنيّ أن تكون حدوده محصنّة وكذلك الجغرافيا اللبنانية التي كانت سائبة والمقاومة كان لها دور بتحصينها.

 

القبض على 4 لبنانيين من "حزب الله" في اليمن

الشرق الأوسط/2017 -آذار - 11

كشف اللواء ركن أحمد حسان قائد المنطقة العسكرية الثالثة عن أن الاستخبارات العسكرية اليمنية فتحت تحقيقا موسعا مع 4 لبنانيين ينتمون لـ"حزب الله" يقدمون الدعم للحوثي وصالح، سقطوا في جبهة مأرب خلال الفترة الماضية. وقال اللواء حسان، إن هؤلاء الخبراء ما زالوا تحت قبضة الجيش الوطني، وجار استجوابهم لمعرفة كثير من النقاط الرئيسية، وبعد إكمال عملية التحقيق سيحالون بشكل مباشرة إلى السجون في عدد من المناطق. وأضاف اللواء حسان، أنه من الصعب الآن الحديث عما ورد في التحقيقات التي لم تنته بعد، إلا أن الجيش حريص على جمع جميع المعلومات اللازمة، موضحا أن هناك أعدادا من الخبراء الذين فروا أثناء ملاحقتهم من قبل الجيش باتجاه جبهة الهيلان، ومن ثم إلى مواقع أخرى، وجار التعامل مع هذا الموضوع بشكل دقيق. وتعد هذه الواقعة الثانية المعلنة لتورط حزب الله في اليمن، فقد كشفت تحقيقات عسكرية أجريت في منتصف أكتوبر من عام 2015 ،عن تورط قيادات لبنانية يعتقد في انتمائها لـحزب الله وأخرى إيرانية في تهريب كميات من الأسلحة قادمة من إيران عبر السواحل الغربية لليمن، التي جرى الكشف عنها من خلال عملية استخباراتية. عسكريا. وقال اللواء حسان، إن الوضع في المنطقة العسكرية الثالثة تحول في هذه المرحلة للدفاع على المواقع التي حررها الجيش، التي تعد ضمن استراتيجيات الجيش، وهو ما يطلق عليها استنزاف العدو ممثلة في الحوثيين وصالح، وتحديدا في جبهة صرواح، وكحيلان، والمشقح، وذلك بهدف إرهاق الارهابيين الذين يقومون بمحاولة يومية للتقدم في هذا الاتجاه لاستعادة بعض المواقع، إلا أن الجيش ً أن الجيش يفرض سيطرته بشكل كامل في جبهة مأرب ّ يصد هذا الهجوم ويكبدهم خسائر كبيرة، مؤكدا المشقح، ومخدرة، وصرواح، في ظل دفع الميليشيات بتعزيزات في هذه المنطقة.

وعن الدعم العسكري، أكد قائد المنطقة الثالثة، أن التحالف لم ينقطع عن دعم الجيش بكل ما يحتاجه من إمكانات تساعده في المهام القتالية، موضحا أن الجيش رفع لقيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية، أمر احتياج الجيش للمرحلة المقبلة، وفي مقدمتها الذخائر، وبعض الآليات الحديثة التي ستساعد الجيش في هذه الجبهة، وتعمل قوات التحالف العربي على تجهيزها وإرسالها للجيش الوطني. وحول إقحام الأطفال في المواجهات العسكرية، قال اللواء حسان، إن الإرهابيين في الآونة الأخيرة عمدوا إلى استخدام القوة ضد الأطفال والمراهقين وأخذهم من المدارس للالتحاق بهم في عدد من الجبهات، وكثير من الأطفال سقطوا أسرى في قبضة الجيش وجرى التعامل معهم بما يتوافق والأنظمة الدولية في هذا الجانب، وبخاصة أن المجتمع الدولي أدان في وقت سابق الميليشيات لإقحامهم الأطفال في المعارك العسكرية. وعن إخفاء الارهابيين للأسلحة في كهوف الجبال، قال اللواء حسان، إن ذلك يعود لما يتعرضون له من ضربات جوية لطيران التحالف، لذلك تعمد إلى إخفائها في تلك المواقع، وعندما تنقطع الضربات الجوية يعود الارهابيين على جلبها واستخدامها بشكل مباشر في الجبهات القريبة من الكهوف والأنفاق التي خبئت فيها. ميدانيا.

 

ريفي يثمّن مواقف الراعي: يمثِّل جميع اللبنانيين المؤمنين بالسيادة

11 آذار 2017/در عن اللواء أشرف ريفي الآتي: "نثمِّن الموقف الذي عبَّر عنه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي في موضوع سلاح "حزب الله"، ونعتبر أن هذا الموقف يمثِّل جميع اللبنانيين المؤمنين بسيادة الدولة على أرضها والرافضين للسلاح غير الشرعي، الذي تحوَّل الى أداةٍ للفوضى والغلبة في الداخل، والى ورقة تستعملها إيران في المنطقة، لتحقيق مطامعها التوسعية، ضاربةً بعرض الحائط مصلحة لبنان وسيادته واستقراره، وعلاقاته العربية. إن موقف البطريرك الراعي الذي يتزامن مع ذكرى إنتفاضة الشعب اللبناني في 14 آذار، إثر إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه، يشكل محطةً هامة لتوحيد الرؤية والطاقات، لمواجهة وصاية السلاح التي تكاد تقضي على ما تبقى ركائز الدولة، وهذا الموقف يثبت أن الكنيسة شأنها شأن مرجعياتنا الدينية والوطنية، تعبر عن كل لبناني متمسك باستعادة سيادة الدولة، وبلبنان الرسالة والعيش المشترك".

 

 

حزب الله وبيئته الحاضنة مآزق بالجملة

حارث سليمان/جنوبية/عن الفيسبوك 11 مارس، 2017

أخافونا من ان تصل داعش الى جونية لينشؤوها في كفررمان. والمسألة ليست اقفال خمارة... بل اعلان امارة...

النص القرآني واضح في تحريم الربا؛

سورة البقرة (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُون) َ(ص).

اقرأ أيضاً: كفررمان ترفض تقييد حريتها ومنع الخمور فيها من قبل أمل و حزب الله

تحريم الخمرة فيها نقاش وهناك بعض اقلية من الفقهاء تفتي بان الله حرم السكر ولم يحرم الخمرة قطعيا لنفترض ان التحريم قطعي كما هي حال الربا . هل ستقفلون البنوك! الربوية؟

هذا مازق لاتعرفون آخره

انتم تطبقون فقه ولاية الفقيه: تمنعون فيروز وبيع الخمور واختلاط الجنسين، والاحتفالات بالاعراس، وتصادرون الموتى، وتحتكرون الاوقاف وتستولون على الاعياد، وتغيرون مواعيدها لاحداث الفرقة بدل مظاهر الوحدة

فاذا كانت الخمرة من المحرمات فالميسر من المحرمات، هل سترمون بالحرم والتكفير الاعضاء المسلمون في مجلس ادارة كازينو لبنان؟

هل ستنصحون الموظفين الشيعة بتقديم استقالاتهم منه، وهل ستفرضون على المراقبين الشيعة من وزارة المالية عدم القيام بمراقبة العاب الميسر؟

مأزقكم لا يتوقف هنا فتبصروا قليلا!

الكازينو هذا متفرع عن مصرف لبنان، بكلام آخر مصرف لبنان متورط بادارة العاب الميسر من جهة، وبادارة بنوك الربا من ناحية اخرى وبادارة طيران الميدل ايست من جهة ثالثة، تلك التي تقدم على طائراتها الخمرة تجارة ومشروبا.

هل ستحرمون الطيران على طائراتها وهل ستبادلوها بطيران ايران مبروك عليكم هذا

مع ذلك لن تقف حماقتكم هنا

مصرف لبنان هذا يصدر الليرة اللبنانية ويوزعها رواتب كل شهر على الاف الشيعة في دولة المحاسيب التي بنيتوها على حساب معايير الكفاءة والانضباط

هل ستحرموا التعامل بالليرة اللبنانية كما فعل اسلافكم الجهلة في العراق يوم قاطعوا الدولة العراقية الناشئة في العشرينات

انتم لكم جيشكم غير جيش الدولة، وسلاحكم هو غير سلاح الدولة لكم هواتفكم غير هواتف الدولة..

لكم وزارة مال تخصكم غير وزارة مالية الدولة

ولكم هيكليتكم التربوية غير وزارة التربية التابعة للدولة

ولكم علاقاتكم الخارجية غير وزارة خارجية الدولة، انتم تحددون اصدقاء لكم ليسوا بالضرورة اصدقاء لدولة لبنان، وتحددون اعداء لكم ليسوا بالضرورة جميعا اعداء لدولة لبنان.

لكم قوانينكم واحكامكم التي هي غير قوانين واحكام دولة لبنان،

لكم تراتبيتكم وهي غير تراتبية الدولة، ولديكم أمنكم الخاص وهوغير أمن المواطن والدولة في لبنان

المسألة ليست اقفال خمارة بل اعلان امارة المسألة هل نطبق قانون جمهورية لبنان أم نخضع اكراها لفقه فقيه طهران؟ تلك هي المسألة التي يجب أن توضع على طاولة مجلس الوزراء

 

د.فارس سعيد: الحرب التي تشنها جهات سياسية وإعلامية على رياض سلامة هي نتيجة اصراره ابقاء النظام المصرفي ضمن الشرعية الدولية من خلال تطبيق القوانين

تويتر/11 آذار/17

http://eliasbejjaninews.com/?p=53190

*قول البطريرك ان في لبنان مواطن يحمل سلاح وآخر غير مميز ولا يحمل سلاح يعني ان علينا العمل ان لا يكون سلاح الا سلاح الجيش والدولة.

*موقف البطريرك الراعي حول السلاح ليس موقفا مارونيا فحسب انه قيمة وطنية صافية سيدة الجبل.

*من ساهم في إنجاح التسوية مع حزب الله انتخاب رئيس اخرج السلاح من التداول بوصفه "فوق لبناني" اعاد البطريرك موضوع السلاح الى دائرة الاهتمام.

*تؤمن الكنيسة المارونية ان العيش المشترك فعل إيماني وليس قرارا سياسي...المجمع البطريركي الماروني٢٠٠٦/سيدة الجبل.

*تصوييب البطريرك على تفلت حزب الله من القرار اللبناني اعاد الحياة السياسية الى نصابها واخرجنا من السلسلة والانتخابات/سيدة الجبل.

*اهمية كلام البطريرك الراعي انه اعاد موضوع السلاح الى دائرة الاهتمام الوطني بعد ان أخرجوه السياسيين بحجة التسوية وانتخاب رئيس/شكرًا سيدنا.

*الحرب التي تشنها جهات سياسية وإعلامية على رياض سلامة هي نتيجة اصراره ابقاء النظام المصرفي ضمن الشرعية الدولية من خلال تطبيق القوانين.

*تخوف البطريرك الراعي حول دور حزب الله في محله غير ان خطورته لا تكمن في تمثيله داخل الدولة بل في قراره المرهون لصالح ايران.

*يمثل اليوم موقف البطريرك الماروني غالبية اللبنانيين/مجد لبنان اعطي لبكركي/سيدة الجبل.

*١٤ اذار ٢٠١٠ مرحلة السين سين الحريري:لا يفرقني عن ١٤اذار الا الموت حعجع: اذهب ونحن هنا.

*انتقال الرئيس عون الى موقف الدفاع واعلانه التزام ال١٧٠١ انتصار لخصوم حزب الله.

*واشنطن تدخل معركة الرقة وتوكد انها تشارك بوصف قواتها استشارية فقط!.

*يناقش مجلس الامن تقرير ال١٧٠١ في ١٥ الجاري اذا كانت ثمة قناعة لدى رئيس الجمهورية ان سلاح حزب الله يحمي لبنان بدلا من ال١٧٠١ فلنطلب إلغاؤه.

*صدر التقرير الدوري للقرار ١٧٠١ وهو شديد اللهجة حيال التصريحات التي تهدد بالعودة الى الحرب او التي تبرر وجود سلاح غير شرعي.

*الوزير فنيانوس يقول اخطر كلام في السياسة الداخلية.. ان معركة رئاسة الجمهورية فتحت والعهد لا يزال في شهره الخامس!!!!

*وليد جنبلاط، كارلوس ادة، ميشال الخوري، سمير فرنجية....بيال ١٤ اذار ٢٠٠٨.

*اول مؤتمر ل١٤ اذار ساهم في حصول ٨ أيار ..اخافهم.

 

إيران أنشأت مصانع للأسلحة والصواريخ في لبنان

"الجريدة الكويتية" - 11 آذار 2017/وسط الضغوط المتصاعدة على إيران من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والحكومة الإسرائيلية بزعامة بنيامين نتنياهو، أكد أحد مساعدي قائد الحرس الثوري الإيراني لصحيفة الجريدة الكويتية، أن إيران أنشأت مصانع صواريخ وأسلحة في لبنان وسلمتها أخيراً لـحزب الله اللبناني. وتعقيباً على تصريح أدلى به وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان قبل أيام، وأشار فيه إلى أن الحزب بات بإمكانه صناعة صواريخ تستهدف كل الأراضي الإسرائيلية، دون تقديم تفاصيل أو إيضاحات، قال مصدر مطلع، طلب عدم ذكر اسمه، إنه بعد أن دمرت إسرائيل قبل سنوات معمل الأسلحة الإيراني في السودان، الذي كان يؤمن الأسلحة للحزب، وبعد أن قصفت إمدادات السلاح المتجهة إليه عبر سوريا ، بدأ الحرس الثوري مشروعاً لتأسيس مصانع أسلحة في لبنان . وأشار إلى أنه تم تأسيس فرع خاص في جامعة الإمام الحسين التابعة لـالحرس الثوري في إيران، يدرب المتخصصين اللبنانيين والأجانب، ودرب بالفعل مئات المتخصصين. وبحسب المصدر، فإن هذه المصانع مبنية في أعماق تزيد على 50 متراً فوقها طبقات مختلفة من المتاريس المتنوعة حتى لا تستطيع الطائرات الإسرائيلية ضربها، كما أنه لا يقوم مصنع واحد بصناعة الصواريخ بشكل كامل، بل تُصنع كقطع مستقلة في مصانع مختلفة وفي النهاية تُجمَّع.

وأضاف أنه بدأ تسليم المصانع الى حزب الله تدريجياً، وأنه منذ نحو 3 أشهر باتت هذه المصانع تحت إدارة حزب الله وإشرافه الكامل. وأكد هذا المصدر أن الحزب بات قادراً على صناعة أنواع مختلفة من الصواريخ يصل مداها الى أكثر من خمسمئة كيلومتر، وبينها صواريخ أرض أرض، وأرض بحر، وطوربيدات بحرية تطلق من قوارب خفيفة وسريعة، إضافة إلى طائرات من دون طيار تجسسية وحاملة للأسلحة والصواريخ، وصواريخ مضادة للدبابات والمدرعات، وقوارب مدرعة سريعة. وأوضح أن الأسلحة المصنعة في هذه المعامل، جُربت في الحرب السورية وأثبتت جودتها، مضيفاً أن الصواريخ المضادة للمدرعات استطاعت تدمير السيارات الإنتحارية التي كانت تهاجم مقاتلي حزب الله، مشيراً إلى أن الحزب بات اليوم يصنع المدافع والرشاشات والمضادات الأرضية والقاذفات والصواريخ ورصاصات مختلفة، وخاصة الخارقة للدروع. وقد تشكل تصريحات هذا المصدر الإيراني إحراجاً كبيراً للبنان وانتهاكا جسيماً لسيادته، إضافة إلى أنها قد تكون رسالة مباشرة لإسرائيل، مفادها أن توجيه ضربة استراتيجية للنفوذ الإيراني في سوريا من خلال منعها من إمداد حليفها حزب الله في لبنان بالسلاح، قد أصبح أمراً أكثر صعوبة. وكانت الجريدة الكويتية قد تفردت بنشر خبر على صفحتها الأولى في عددها الصادر بتاريخ 7 الجاري، عن خطة أميركية- إسرائيلية لمواجهة النفوذ الإيراني في سوريا، تتضمن تهديداً بتوجيه ضربة لمصالح إيران بسوريا. والرد الأول من طهران كان بإعلان ميليشيا حركة النجباء العراقية الشيعية المتشددة الموالية لها، أنها ستفتح جبهة الجولان ضد إسرائيل.

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

قانون باسيل يتقدم وبري: لا بديل عن دعوة الهيئات الناخبة

إعداد جنوبية 11 مارس، 2017/بعد احالة الحكومة الموازنة إلى مجلس النواب ومعها سلسلة الرتب، سيبدأ مجلس الوزراء بدراسة واقرار قانون الانتخاب من بين الصيَغ المطروحة، وسط ترجيحاتٍ باعتماد النظام النسبي. بينما جدّد عضو تكتل التغيير والإصلاح النائب آلان عون إصرار التيار الوطني الحر على إقرار قانون جديد للانتخابات مهما كان الثمن، فان الرئيس بري اكد ان لا بديل عن دعوة الهيئات الناخبة. وفي حديث لصحيفة الشرق الاوسط، اعتبر ان لا قانون الستين هو الحلّ ولا الفراغ في المجلس النيابي هو الحل، فالمطلوب إقرار قانون جديد، وإذا لم نصل إلى هذا القانون، فإننا لا نخشى الفراغ أبداً، مؤكداً رفض تياره دعوة الهيئات الناخبة بموجب القانون الحالي، لأنه بلغة عضّ الأصابع فإن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون هو آخر من يصرخ، الجميع جرّبه ويعرف مدى ثباته على مواقفه. أكدت مصادر مقرّبة من رئيس مجلس النواب لصحيفة الشرق الأوسط أنه لا بديل عن دعوة الهيئات الناخبة، قبل 21 آذار الحالي، معتبرة ان من يعترض على الدعوة للانتخابات، يعني أنه لا يريد الانتخابات. وأوضحت ان رئيس مجلس النواب نبيه بري متخوف جداً من الفراغ، ولذلك هو يريد إجراء الانتخابات بأي قانون، داعية إلى احترام المهل الدستورية للاستحقاق، فإذا توصلنا إلى قانون جديد كان به، وإذا فشلنا نطبق القانون الحالي، مشيرة الى انه إذا وصلنا إلى قانون جديد قبل 21 أيار، عندها يقرر المجلس تمديد المهلة لشهرين أو ثلاثة. اشارت صحيفة الجمهورية إلى أن كان اللافت للانتباه التواصل الانتخابي الذي جرى أمس بين الوزيرين نهاد المشنوق وجبران باسيل، ثم اللقاء الثلاثي الذي عقد مساء في السراي الحكومي بعد جلسة مجلس الوزراء بين رئيس الحكومة سعد الحريري والوزير علي حسن خليل وباسيل في حضور مدير مكتب رئيس الحكومة نادر الحريري. وفي هذا السياق اوضحت مصادر مواكبة للاجتماع لصحيفة الجمهورية انّ البحث يجري في صيغة باسيل لقانون مختلط جديد، الّا انه لم يتم التوافق عليها بعد، مع انّ باسيل يعتبر أنها اصبحت قابلة للتوافق عليها، وقد يكون الاسبوع المقبل محطة حاسمة لها، مشيرة إلى ان هذه الصيغة تقوم على مختلط من 64 /64، وتقوم على معايير موحدة في كل الدوائر. أكّدت أوساط سياسية مواكبة في حديث لصحيفة الديار ان الأجواء الإيجابية تسيطر على وضع القانون الانتخابي الجديد في لبنان إذ بدأت بعض الجهات تليّن موقفها بالنسبة للطروحات الأخيرة التي تخلط بين النظام الأكثري والنسبي والتي باتت على قاب قوسين من التوافق عليها من قبل جميع المكوّنات السياسية. ففي آخر التطوّرات الناجمة عن اللقاءات والاتصالات برئيس الحكومة سعد الحريري من جهة، كما برئيس اللقاء الديمقراطي النائبوليد جنبلاط من جهة أخرى، سوف تذهب الكتل النيابية الى مجلس النوّاب لإقرار قانون الانتخابات الجديد، بعد إقرار السلسلة الأسبوع المقبل، على أمل أن يتمّ ذلك قبل 20 آذار الجاري.

سلسلة الرتب والرواتب

في ما خصّ سلسلة الرتب والرواتب، فيبدو أنها بالصيغة التي أقرّتها فيها اللجان النيابية المشتركة لم تُرض لا المطالبين بها ولا من كان يعترض عليها، بدليل انّ إضراب الأساتذة الثانويين مستمر حتى يوم الاربعاء المقبل، ومواقف الهيئات الاقتصادية لا تزال معارضة ومنتقدة للضرائب والرسوم المفروضة لتمويل السلسلة. وأكّد رئيس رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي نزيه جباوي لـالجمهورية انه تمّ إعطاء أساتذة التعليم الثانوي أدنى أدنى الدرجات، وهذا ما نعترض عليه، وبالتالي رفض الأساتذة هذه القرارات وأعلنوا الاضراب المفتوح. بدوره، قال نقيب المعلمين في المدارس الخاصة نعمة محفوض لـالجمهورية انّ موضوع السلسلة والقرارات التي أقرّت غير واضحة حتى الآن. وأشار الى انّ الغبن الكبير يلحق المعلمين في موضوع السلسلة.

 

برج البراجنة والمخيم.. جيران ولكن

سلوى فاضل/جنوبية/ 11 مارس، 2017

الخسائر المادية من الجهتين، في معركة مجهولة السبب الفعلي، ومجهولة الأفق. فما الذي جرى يوم أمس؟ وهل هو اختبار موازين قوى لجهات محرّكة؟

الفلسطينيون واللبنانيون جنباً إلى جنب في برج البراجنة، فلا تمييز بينهم، في حال كنت تمر في السوق الرئيس لمحلة برج البراجنة هذا المنطقة المكتظة بالسكان، والتي يسميها البعض بـالصين الشعبية نظراً لمساحتها الشاسعة التي تمتد من أطراف حارة حريك جنوباً، إلى أطراف طريق المطار شمالاً، إلى حدود منطقة الكوكودي والشويفات غرباً، وإلى الحدث شرقاً حيث يصلها به شارع الرويس المعروف. منطقة سكنية شعبية تضم الفقراء من الجنسيتين، وضمن منطقة برج البراجنة. فبعد نكبة العام 1948 جاء الفلسطينيون كضيوف إلى لبنان أسكنهم اهالي برج البراجنة من محافظة المتن الجنوبي في خيم على أساس مؤقت، إلاّ أنّه ونتيجة ظروفهم السياسية المعروفة أقاموا مكان الخيم بيوتاً بحجارة بشكل عشوائي نظراً للقرارات الرسمية المانعة للبناء النظامي، وكان انضمامهم إلى الاحزاب المتنوعة سبيلهم للعيش نتيجة الفقر ونتيجة الهمّ الوطني، ونتيجة الصراعات السياسية بين زعمائهم.

كانت العلاقات ودية مع اللبنانيين إلى أن اندلعت للمرة الأولى معارك بين حركة أمل عام ١٩٨٥، المنضوي تحت إطارها أبناء برج البراجنة آنذاك، وبين الفصائل الفلسطينية المؤيدة لأبي عمار والتي سقط خلالها عدد كبير من الشباب من الطرفين، ضحايا للصراع السياسي السوري- الفلسطيني.

لكن ما يجمع الفلسطينيين واللبنانيين لا تفرّقه السياسة، وظلّ الفقر والبطالة هما الجامع الأقوى. فالبيوت تشبه بعضها في مربع لا يتعدى الكيلومتر الواحد وبشكل دائري. وبعد معارك نهار أمس الدامية التي سقط خلالها رجل مسنّ وعدد من الجرحى، واشتعلت البيوت الفقيرة، أخذت تتصاعد إلى السطح مجدداً الخلافات الجيرانية، خاصة أنّ القاطنين في مخيم البرج هم متنوعو الاتجاهات فلسطينياً، يختلف البعض منهم مع القوى الحزبية الشيعية، خاصة وأنّ الصراع السوري-السوري قد أوقع هؤلاء الحلفاء والمؤيدين للقضية الواحدة والأبدية، في شباك الانشقاق والخلاف.

وقد ربط العديد من المراقبين معارك أمس بالمحاور والأقاليم، وبمعارك عين الحلوة المتأججة على الدوام بجولات متقاربة، كما أشاع البعض أنّ معركة نشبت في مخيم البداوي أيضاً، الا ان الخبر كان عبارة عن إشاعة مغرضة.

وقد قيل من بين الأسباب التي وردت بين الناس، أنّ الاشتباكات اندلعت على خلفية إشكال فردي بين شبان من آل جعفر المعروفين ببلطجيتهم، وآخرين فلسطينيين من آل القفاص في حي الجورة، وهو الحي الشهير بإحتوائه على تجار المخدرات، والذي لطالما داهمته القوى الأمنية اللبنانية الرسمية لسحب مطلوب هارب أو تاجر أو مروج أو بائع سلاح. وقد نُقل عن أحد القاطنين في حي الجورة وهو (ر.ش) أنّ المعركة انتقلت على خلفية فرض خوة على شاحنة تنقل مواد بناء إلى داخل المخيم. هذه الدويلة في حي الجورة الشهير، التي يقيم على شاكلتها آل جعفر في كافة المناطق اللبنانية تنتّقل باشكالاتها من حي الليلكي الى البرج الى بعلبك، الى أي مكان لهم فيه وجود وانتشار، سيما أنّ معلومات خاصة قالت أنّ الأسلحة المستعملة كانت ثقيلة جداً، والأسماع أكدت ذلك من آربي جي، إلى بي سفن، إلى قنابل يدوية، إلى قنص، إلى ما هنالك من أسماء غير معروفة لأسلحة كثيرة..

ورغم حضور ومتابعة قوى التحالف الفلسطيني وفوج التدخل الرابع في الجيش اللبناني، فرّ المسلحون المطلوبون من الطرفين، وبقيت الحرائق مشتعلة في البيوت الفقيرة التي تقف على أحجار باطون بغياب الأعمدة، وفي ظل سقوف تغطيها ألواح الزينكو التي خرقها الرصاص فباتت كمنخل الماء.

وكان القنص سبيل المتقاتلين، الذي أربك وأثار فعاليات المنطقة، سيما حزب الله الذي اعتبر بعض مناصريه أنّ التفلت الامني المفاجئ يطاله هو قبل غيره لأن الشعبين يعنون له.

وفي اتصال مع مواطنة لبنانية مقيمة في حي الجورة منذ سنوات وتدعى (س.ش) قالت أنّ آل جعفر سيحتاجون إلى أكثر من ألفي خزان مياه بدلاً من الخزانات التي قنصها القناصون الفلسطينيون. في إشارة إلى حجم الأعمال العسكرية التي حصلت.

وأنّ الهدوء يسود اليوم الأحياء، حيث انطلقت المعارك أمس في الواحدة بعد الظهر، وانتهت تماما في السادسة مساء. والناس باتت معتادة بحسب (س.ش) على أصوات القذائف، فتراها في الشارع دون خوف. أما الخسائر فكبيرة جداً. علماً أنّ جميع الصور التي عرضتها التلفزيونات كانت من داخل المخيم ولم يعرضوا صور الأضرار في حيّنا. وفي اتصال مع المسؤول الاعلامي لحركة حماس رأفت مرّة، قال لـجنوبية: أنّ ما حصل أمس هو نوع من استحضار مؤلم لما جرى في العام 1985. وهم جميعهم أهلنا بعيداً عمّا حصل أمس، وهو أمر صعب كوننا جيران، ونحن لا نريد العودة إلى الماضي الذي بات خلفنا، فلا مبرر أبداً لما حصل، خاصة سرعة ارتفاع وتيرة العنف واللجوء إلى الأسلحة الثقيلة في منطقة مختلطة ومترابطة، فهم جيراننا ونعيش معهم وبينهم، وإذا استمرت هذه الحال فالأحقاد تنمو خاصة في ظلّ الصراع السوري.وأكّد انّني بقيت في منزلي داخل المخيم، خاصة أنّ قذائف صاروخية أطلقت مع قصف عنيف في وقت هو وقت خروج الأولاد من المدارس. وبرأيه الأسلحة الثقيلة هذه موجودة في البيوت. وأكد مرّة أنّ الحاج (أبو خليل) المسؤول السياسي لحركة حماس في المخيم كان من ضمن مجموعة توجهت إلى موقع الجيش اللبناني على مدخل المخيم لحل الإشكال يرافقه كل من مسؤول جبهة التحرير الفلسطيني ومسؤول جبهة النضال. فلا ندري لما أُستهدف؟. وختم المسؤول الاعلامي لحركة حماس في لبنان، بالقول مطلوب ألا تتطور الأمور، وألا تُقام جولات جديدة، وندعو إلى توحيد الموقف، علماً أنّ السبب الحقيقي لم يُعرف حتى الان. ولم يترك مسألة ما ورد على لسان البطريرك الراعي تمرّ مرور الكرام، فاعتبر أنّ بعض الخطابات التحريضية لمن هم معنيّون بالتشجيع على السلم هي التي توتر الاجواء.

 

الكتائب تخرق لائحة تفاهم القوات والتيار والمستقبل

وكالات/11 آذار/2017/فازت لائحة تفاهم تيار المستقبل والتيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، في الإنتخابات الفرعية لفرعي الكهرباء والميكانيك في نقابة المهندسين في طرابلس والشمال، بإختيار خمسة أعضاء عن كل فرع يحق لهم الترشح إلى الإنتخابات العامة في نقابة المهندسين.

وبالمقابل، فاز المرشح المدعوم من حزب الكتائب إيلي فدعوس في إنتخابات نقابة مهندسي الشمال - فرع الميكانيك في معركة انتخابية غلب عليها الطابع التنافسي. وقد سجّل فدعوس خرقاً للائحة التيار - القوات - المستقبل إلى جانب مرشح آخر.

 

جعجع: مستمرون لمعرفة من فجّر كنيسة سيدة النجاة

وكالات/11 آذار/2017/استقبل رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معراب وفداً من عائلات شهداء تفجير كنيسة سيدة النجاة، في حضور الأمين المساعد لشؤون المصالح الدكتور غسان يارد، رئيس جهاز الشهداء والأسرى ومصابي الحرب طوني درويش، رئيس مصلحة الطلاب جاد دميان، رئيس دائرة كسروان جبيل في مصلحة الطلاب رامي سابا وأعضاء قطاع كسروان-جبيل في مصلحة الطلاب جاد نجيم وشادي شلهوب. عقب اللقاء، قال جعجع: "في ذكرى تفجير كنيسة سيدة النجاة نؤكّد أننا سنة تلو الأخرى سنبقى نتذكر، لأنها من جهة ذكرى أليمة ومن جهة أخرى تدلُّ على أنه لا شيء يضيع في هذه الدنيا وفي نهاية المطاف لا يصح إلا الصحيح". وأضاف: "اليوم اجتمعت مع معظم أهالي الشهداء لأن قسماً منهم قد هاجر الى الخارج، والمهاجرون منهم لم يُهاجروا بإرادتهم بل بسبب الضغط الذي مورس من قبل سلطة الوصاية التي كانت قائمة حينها وبعض رموزها الذين يتشدقون من وقت لآخر في الوقت الحاضر، بينما ما ارتُكب على هامش تفجير سيدة النجاة كان أقبح بكثير منه، لقد سافر قسمٌ من الأهالي لأنه جاء من يقول لهم غادروا من هنا وإياكم أن تتكلموا، فكثرٌ من جماعة سلطة الوصاية حينها زاروهم وطالبوهم بالإدعاء على القوات اللبنانية ولكن لم يقبل أحدٌ منهم ، وكان ذلك أكبر وسام شرف على صدرنا لأن أحداً من أهالي الشهداء وحتى من المتضررين لم يقبل الإدعاء على القوات اللبنانية أو حتى على مجهول لأنهم كانوا يعرفون ما الذي حصل رغم المأساة التي عايشوها". واعتبر جعجع "ان لقاءنا مع أهالي الشهداء ومع رفاقنا في الحزب الذين أشرفوا على نشاط هذا العام وفي كل سنة هو لقاء عائلة واحدة لأننا عشنا مأساة ومواجهة واحدة وفيما بعد وبالرغم من حزننا على الشهداء الذين سقطوا عشنا انتصاراً واحداً حين سقط نظام الوصاية جراء ممارساته وبدأ عهد جديد في لبنان". وأكّد رئيس القوات "الاستمرار في القضية حتى النهاية ليتبيّن بالفعل من فجّر كنيسة سيدة النجاة"، سائلاً "الله الراحة للشهداء الذين سقطوا والقوة للإستمرار حتى إظهار الحقيقة حين تستقيم الأوضاع والسلك القضائي والأمني كما يجب". بدورهم، شدد أهالي الشهداء على أنهم لم يقبلوا الظلم يوماً لإدراكهم براءة حزب القوات ورئيسه، مشيرين الى أنهم يرددون دوماً أن "جعجع يبني الكنائس ولا يهدمها". الى ذلك، عرض جعجع الأوضاع العامة مع سفيرة جمهورية تشيلي في لبنان مارتا شلهوب، في حضور الدكتور إيلي الهندي. كما بحث جعجع مع وفد من التكتل النقابي المستقل في الإتحاد العمالي العام شؤوناً نقابية، في حضور الأمين المساعد لشؤون المصالح الدكتور غسان يارد ورئيس مصلحة النقابات في الحزب المحامي شربل عيد.

 

عون حفر حفرة "النسبية".. من يخرجه منها؟

علي رباح /المدن/ الأحد 12/03/2017

في وجوه العونيين حرج كبير حين يطلب منهم التعليق على محاولة حزب الله فرض قانون النسبية على أساس لبنان دائرة واحدة. نقاشات الصالونات السياسية العونية، وما يتسرب منها، يتعدى الحرج أحياناً ليعبر عن الموس الذي يبتلعه العونيون، بين التراجع عن مواقفهم السابقة المهددة بالشارع، إن لم تسر القوى السياسية بـ"النسبية"، أو الاقدام على قانون من شأنه أن "يعيد العد". لكن، كيف تحولت النسبية من مطلب العونيين إلى مقتلهم؟ هل هو خطأ الحسابات، أم اختلافها بين زمن الاتكال على الحليف الشيعي للوصول إلى قصر بعبدا، وزمن الاستناد إلى الثنائية مع القوات لتثبيت الحصة المسيحية في السلطة؟

ثمة من يطرح علامات استفهام حول التحوّلات في العلاقة بين حزب الله والعونيين، والاختلافات الصامتة في نظرة الطرفين الاستراتيجية إلى مستقبل البلد. ومن الواضح لمراقبين أن حسابات التيار الوطني الحر ما قبل وصول مؤسسه إلى بعبدا ليست كما بعدها. ومعركة الرئاسة التي فرضت على عون في السابق أن يتخلى عن الأسس والثوابت التي تحفظ الوجود المسيحي في التركيبة اللبنانية، فنادى الجنرال يومها بانتخاب الرئيس من الشعب، أي من الأغلبية العددية الإسلامية ليصل بأصوات جمهور حزب الله، تحولت اليوم إلى معركة أحجام لتكريس العونية السياسية ودور المسيحيين في مستقبل لبنان.

ليس سراً أن جزءاً كبيراً من العونيين يسأل اليوم بحرقة: ماذا لو وافق رئيس الحكومة سعد الحريري على النسبية الكاملة؟ بعدما كان الوزير جبران باسيل يتحجج بعدم موافقة الحريري عليها. وماذا نكسب كمسيحيين وعونيين من النسبية الكاملة على أساس لبنان دائرة واحدة؟ فالأرقام التي باتت هاجس النقاشات العونية غير مشجعة. لوائح الشطب الجديدة تشير إلى أن إجمالي عدد المقترعين المسيحيين سجل تراجعاً ملحوظاً منذ العام 2009 حتى يومنا هذا، يراوح بين 40% و36%. وإذا ما وافق المسيحيون عامة، خصوصاً العونيّون (أصحاب المشروع الأول)، على النسبية، فهذا في أحسن الحالات يعني أن عدد النواب المسيحيين، الذين سيصلون إلى البرلمان بأصوات المسيحيين لن يتعدى 45 نائباً. ومن غير المعروف إذا كانت نسبة 36% هي القوة الانتخابية الفعلية للمسيحيين أم أنها مجرد رقم على لوائح الشطب، خصوصاً أن اللوائح تتضمن أعداداً كبيرة من المسيحيين المغتربين، إضافة إلى أن نسبة التصويت لدى المسيحيين عادة ما تكون أقل من نسبتها لدى المسلمين. في المقابل، يحافظ المسلمون، السنة والشيعة، على أحجامهم في البرلمان، بحيث يمكن أن يوصل كل منهما 37 نائباً (28,5% عدد المقترعين السنة، مقابل 28,3% عدد المقترعين الشيعة)، ويكملون لوائحهم بناخبين مسيحيين. والأخطر، في رأي العونيين، أن النسبية تجعل النواب المسيحيين المنتخَبين بأصوات المسلمين شرعيين من دون أي مجال للتشكيك بتلك الشرعية تحت عنوان "المناصفة المفقودة".

في هذا السياق وحده يمكن فهم أسباب تملص باسيل من مشروع النسبية الكاملة على أساس لبنان دائرة واحدة، مرة ببيع الوهم إلى تيار المستقبل بأنه ضد النسبية الخالصة، لا لكونها تشكل خطراً على العونيين والمسيحيين، بل "كي لا يشعر أحد بالغبن"، على حد قوله. ومرة أخرى بالهروب من هذا القانون عبر استيلاد قانون مختلط "يريح الجميع"، لكن يأتي من خلاله معظم النواب المسيحيين بالأكثرية. وفي هذا السياق أيضاً يمكن فهم رسائل حزب الله "الفجة"، التي وصلت إلى باسيل عبر منظومة إعلامية باتت ترى في شعار "حقوق المسيحيين" ما وصفته بـ"التقوقع الطائفي الذي لن يؤدي إلى إبعاد البلاد أكثر فأكثر نحو إلغاء الطائفية السياسية". العونيون ليسوا غافلين عن مخاطر النسبية الكاملة. هم يحاولون التملص منها، مع علمهم أن هامش الاعتراض اليوم يختلف عنه في السابق. وإن كانوا هددوا الحريري و14 آذار سابقاً بالشارع، إذا لم يقر قانون انتخابي يراعي "التمثيل المسيحي"، فهم لا يستطيعون اليوم النزول إلى الشارع نفسه بوجه قانون يحميه حليفهم الاستراتيجي حزب الله. هكذا، تقتصر الاعتراضات العونية حتى اللحظة على تسريبات من هنا وهناك عن تباين بين التيار الوطني الحر والرئيس عون حول النسبية، وأخرى تتحدث علناً عن معارضة باسيل النسبية عندما علم بليونة أبداها الحريري حيالها. ما أدى إلى انكشاف حقيقة الموقف السابق لباسيل. إضافة إلى انتقادات تصل إلى حزب الله، من مسؤولين في التيار خلال مناسبات اجتماعية في قضاء عاليه وكسروان. لتتحجّم علاقة العونية السياسية أو الباسيلية السياسية مع "نسبية حزب الله" في زمن ما بعد الرئاسة إلى أسئلة جدية ووجودية تجد النخبة العونية، حتى اللحظة، حرجاً في التصدي لها.

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

تفجيران في دمشق يخلفان 46 قتيلاً.. معظمهم عراقيون

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/بيروت رويترز/هز تفجيران السبت العاصمة_السورية دمشق، وأسفرا عن سقوط عشرات القتلى والجرحى. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإسان، أن التفجيرين خلفا 46 قتيلاً على الأقل. وقال إن بين القتلى زوارا عراقيين شيعة." من جهتها، أكدت الخارجية العراقية أن 40 قتيلاً عراقياً سقطوا في التفجيرين، وأكثر من 120 جريحاً في إحصائية أولية. وفي حين أوضحت وكالة الأنباء السورية التابعة للنظام أن عبوتين ناسفتين وراء الانفجارين، أفادت وسائل اعلام موالية أخرى أن انتحاريين فجرا نفسيهما. وأضافت أن الانفجارين كانا بجوار #مقبرة "باب الصغير" في منطقة باب_مصلى بالعاصمة.وتقع مقبرة باب الصغير قرب أحد الأبواب السبعة لمدينة دمشق، وتضم مزارات دينية شيعية وسنية.

 

المعارضة السورية تدعو إلى تأجيل اجتماع أستانا

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/بيروت رويترز/دعت جماعات المعارضة السورية إلى تأجيل محادثات سلام تدعمها روسيا في كازاخستان هذا الشهر، وقالت إن عقد اجتماعات أخرى سيعتمد على ما إذا كانت الحكومة وحلفاؤها ملتزمين بوقف لإطلاق النار أُعلن حديثا من 7 مارس/ آذار إلى 20 من الشهر نفسه. ومن المقرر عقد الجولة الثالثة من المحادثات في العاصمة #أستانا يومي 14 و15 مارس/ آذار. واستهدفت الجولات السابقة تعزيز هدنة تعرضت لخرق على نطاق واسع بين الجانبين توسطت فيها روسيا و تركيا التي تدعم قوات المعارضة في ديسمبر/كانون الأول. وقالت قوات المعارضة في بيان إنها تلقت دعوة لعقد جولة ثالثة من المحادثات في أستانا عاصمة كازاخستان، ولكنها قالت إنه يجب تأجيل هذا إلى ما بعد انتهاء وقف إطلاق النار. وذكرت جماعات المعارضة في بيان أن استمرار الاجتماعات مرتبط بتقييم نتائج وقف إطلاق النار والالتزام به وأضافت أن الحكومة والفصائل المتحالفة معها المدعومة من إيران تواصل قصف المناطق التي تسيطر عليها المعارضة قرب دمشق وحمص ودرعا وإدلب، وتستعد لاقتحام منطقتين على أطراف العاصمة السورية. وأوضح البيان أن هذا يجري تحت نظر وسمع الجانب الروسي الضامن لوقف إطلاق النار. وقالت إن طائرات حربية روسية قصفت أيضا مدنيين. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية وقف إطلاق النار من 7- 20 مارس/ آذار وهو يسري بالتحديد على منطقة الغوطة الشرقية التي تسيطر عليها قوات المعارضة قرب دمشق، وهي إحدى المناطق التي قالت المعارضة المسلحة إنها مازالت تتعرض لهجمات. ولا يشمل وقف إطلاق النار تنظيم #داعش أو الجماعة التي كانت تُعرف سابقا باسم جبهة النصرة والتي كانت الفرع الرسمي للقاعدة في الحرب إلى أن قطعت رسميا العلاقات معها العام الماضي.

 

استمرار الدعوات لتصنيف الحرس الثوري بقائمة الإرهاب

الأحد 14 جمادي الثاني 1438هـ - 12 مارس 2017م/العربية.نت صالح حميد/دعا سترون ستيفنسون، عضو البرلمان_الأوربي السابق والذي كان من عام 2009 حتى عام 2014 رئيس لجنة العلاقات مع العراق في البرلمان الأوربي، إلى تصنيف الحرس_الثوري_الإيراني والميليشيات التابعة له في قائمة المنظمات_الإرهابية . يأتي هذا عقب تأكيدات نواب أميركيين على أن هناك مسودة قرار قيد الدرس في الكونغرس لمطالبة الخارجية الأمريكية بتصنيف ميليشيات الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية. وأكد ستيفنسون الذي يرأس حاليا " الجمعية الأوربية لحرية العراق"، في بيان نشر عبر موقع الجمعية، أن "ميليشيات عراقية تتبع للحرس الثوري الإيراني تستفيد من موارد الحكومة العراقية والأسلحة الأميركية لتنفيذ أجندة إيران الطائفية في قتل شعوب المنطقة". وبحسب ستينفنسون "تشكل هذه الميليشيات حاليا العقبة الرئيسية أمام السلام والأمن"، مضيفا " أنهم يسعون الآن تحت ذريعة محاربة داعش للهيمنة على المنطقة الحساسة من تلعفر لتأمين الطريق الاستراتيجي للحرس الثوري إلى سوريا و لبنان والبحر الأبيض المتوسط". وأشار إلى تصريحات أطلقها هاشم موسوي، المتحدث باسم ميليشيات "حركة المقاومة الإسلامية في العراق "النجباء" في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء8 مارس/ آذار، في طهران، نقلتها وكالة "تسنيم" الإيرانية، والتي قال خلالها: " إننا نتواجد في سوريا منذ قرابة 4 سنوات ولن نخرج منها إلا بخروج الإرهابيين"، ويقصد المعارضة السورية. وبحسب بيان ستيفنسون ، تتلقى هذه المجموعة علنا التدريب، والأسلحة، وتقديم المشورة العسكرية من إيران ولديها علاقات وثيقة مع قائد فيلق القدس الإيراني قاسم_سليماني سيئ السمعة. وهدد الموسوي تركيا وحكومة إقليم كردستان العراق والقوى الشعبية العراقية في الموصل قائلا: "سوف نلجأ إلى العمل العسكري إذا كانت تركيا لا تتراجع عن بعشيقة في العراق ولن نسمح بـ" حرس نينوى "(القبائل المحلية) للسيطرة على الموصل ... أردوغان خدع مسعود بارزاني ولكن أحلام تركيا تبددت في حدود سنجار".وجاء في بيان " الجمعية الأوربية لحرية العراق"، أن " هذه الاعترافات الصارخة من المشاركة الفعالة في الإبادة الجماعية لشعب سوريا والعراق، تؤكد ضرورة طرد النظام الإيراني والحرس الثوري من المنطقة وتصنيف المجموعات الارهابية التابعة للحرس في القائمة السوداء وحلها".

وأكد ستيفنسون أن " سياسة الاسترضاء التي اعتمدتها الإدارة الأميركية السابقة أدت إلى توسيع الميليشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني، وخاصة في العراق وسوريا". ورحب بتصريح السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هالي التي قالت: " لن تعود سوريا ملاذا آمنا للإرهابيين علينا أن نتأكد من خروج " إيران ووكلائها" من سوريا".ودعا بيان رئيس لجنة العلاقات مع العراق في البرلمان الأوروبي، كل من مجلس الأمن للأمم المتحدة، والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ الإجراءات التالية من أجل تحييد هذا التهديد والتوصل إلى حل نهائي للأزمة في المنطقة:

1- تصنيف الحرس الثوري الإيراني والجماعات الميليشيات التابعة له في العراق ولبنان و #أفغانستان و باكستان و اليمن ، وما إلى ذلك في قائمة الإرهاب.

2- إلزام الحكومة العراقية بحل جميع الميليشيات العراقية الذين يستفيدون من الميزانية، والإمكانيات الحكومة والأسلحة. ينبغي سحب الأسلحة الأميركية والأوروبية من أيديهم على وجه الخصوص.

3- يجب حظر الميليشيات الطائفية الموالية لإيران من المشاركة في الحرب مع داعش. ويجب حرمانهم من الفرصة للاستفادة من الغطاء الجوي الذي تؤمنه قوات التحالف في السيطرة على المزيد من المناطق في سوريا والعراق.

 

سوريا.. فرار 300 من عائلات مسلحي داعش في الرقة

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/بيروت - فرانس برس/فر حوالي 300 من عائلات مسلحي تنظيم #داعش الأجانب منذ فجر الجمعة من مدينة الرقة التي تواجه هجوما عسكريا واسعا من قوات #سوريا_الديمقراطية، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأفاد المرصد السوري أن "أكثر من 300 من عوائل القيادات والعناصر الأجنبية بالإضافة إلى بعض العائلات السورية فروا منذ فجر الجمعة من مدينة الرقة" أبرز معاقل تنظيم داعش في سوريا باتجاه محافظة دير الزور شرقا وريف حماة (وسط) الشرقي من الجهة الجنوبية الغربية. وتخوض قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف فصائل عربية وكردية على رأسها وحدات حماية الشعب الكردية، منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بدعم من #التحالف الدولي بقيادة واشنطن عملية عسكرية واسعة لطرد تنظيم داعش من الرقة. وتمكنت من إحراز تقدم نحو المدينة وقطعت كافة طرق الإمداد الرئيسية للمتطرفين من الجهات الشمالية والغربية والشرقية، وهي وصلت إلى نقطة في شمال شرق الرقة لا تبعد عن المدينة سوى 8 كيلومترات. ورغم قطع الطرق الرئيسية من تلك الجهات الثلاث، لا يزال باستطاعة المتطرفين الفرار من الجهة الجنوبية للمدينة الواقعة على ضفاف نهر الفرات. وأوضح مدير المرصد السوري أن عائلات المتطرفين فرت "عبر زوارق وعبارات إلى الضفة الجنوبية لنهر الفرات".

الرقة الهدف القادم للعديد من القوى التي تحارب داعش

مناطق تحت سيطرة داعش

ولا يزال تنظيم داعش يسيطر على ريف الرقة الجنوبي، وبإمكان مقاتليه الانتقال منه شرقا إلى محافظة دير الزور وغربا نحو ريف حماة الشرقي. ويسيطر تنظيم داعش على كامل محافظة دير_الزور الحدودية مع العراق باستثناء أجزاء من مركز المحافظة والمطار العسكري القريب منها، كما على أجزاء واسعة من ريف حماة الشرقي. ومع اقتراب المعارك أكثر وأكثر من معقله في سوريا، يشدد تنظيم داعش من قواعده الصارمة في مدينة الرقة. وفرض خلال الفترة الأخيرة "الزي الأفغاني" على سكان المدينة كي لا يتمكن المخبرون من التفريق بين مقاتل ومدني أثناء إعطاء الإحداثيات لطائرات التحالف، وفق المرصد السوري.

أميركا تدعم الهجوم على الرقة

وبحسب معلومات استخباراتية أميركية، فإن قياديي تنظيم داعش بدأوا بمغادرة الرقة إلى مناطق أكثر أمنا بالنسبة اليهم. وأعلنت واشنطن الخميس أنها بصدد إرسال 400 عسكري إلى سوريا ليضافوا إلى 500 موجودين هناك أصلا لدعم الهجوم على الرقة. وترى واشنطن في قوات سوريا الديمقراطية القوى الأكثر فعالية في قتال تنظيم داعش، وتمكنت فعليا من طرده من مناطق عدة في شمال وشمال شرق سوريا منذ تأسيسها في كانون الأول/اكتوبر 2015. ويثير دعم واشنطن لقوات سوريا الديمقراطية توترا مع حليفتها أنقرة التي تصنف وحدات حماية الشعب الكردية بـ"الإرهابية". وتعد الرقة هدفا للعديد من الأطراف المقاتلة في سوريا. وبالإضافة إلى قوات سوريا الديمقراطية، أكد الرئيس السوري بشار الأسد، السبت، أن الرقة تعد "أولوية" للجيش السوري، كما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مرارا أن قواته تنوي التوجه إليها.

 

تركيا: إغلاق سفارة هولندا وقنصليتها لأسباب أمنية

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/العربية.نت ووكالات/أفادت مصادر بالخارجية التركية، السبت، أنه تم إغلاق_سفارة_هولندا وقنصليتها لأسباب أمنية، كما أغلقت السلطات التركية مقر إقامة السفير والقائم بالأعمال والقنصل العام.

وقالت وزارة الخارجية_التركية ، إنها لا ترغب في عودة السفير_الهولندي إلى أنقرة "لبعض الوقت"، على خلفية الخلاف بين عضوي حلف شمال الأطلسي بعد منع وزير خارجية تركيا من السفر جوا إلى هولندا. وأوضحت الوزارة في بيان "لا نريد عودة السفير الهولندي، وهو حاليا في عطلة، لبعض الوقت. تم الشرح لنظرائنا أن هذا القرار الخطير ضد تركيا والجالية التركية في هولندا سيتسبب في مشكلات خطيرة دبلوماسيا وسياسيا واقتصاديا وفي مجالات أخرى." وكان تشاووش أوغلو الذي وصل إلى فرنسا في زيارة غير مخطط له، قد صرح في وقت سابق، أن منع هولندا له من التوجه إلى روتردام السبت في خلاف بشأن الحملة السياسية التي تقوم بها أنقرة بين المهاجرين الأتراك لن يمر مرور الكرام وستكون له تبعات و"سنرد بإجراءات قاسية". ووصف تشاووش أوغلو في تصريحات للصحافيين في اسطنبول قرار هولندا بأنه "فضيحة" وغير مقبول بأي شكل. وقررت السلطات الهولندية منع هبوط طائرة وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو الذي أراد التوجه السبت إلى هذا البلد للمشاركة في تجمع مؤيد لتوسيع صلاحيات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي هدد بالرد على الإجراء، وقال "هولندا #فلول_للنازيين والفاشيين".وقال أردوغان خلال تجمع في اسطنبول "هذه بقايا من النازية، هؤلاء هم فاشيون". وأضاف "امنعوا وزير خارجيتنا من القدوم قدر ما تشاؤون، ولنر من الآن فصاعدا كيف ستهبط رحلاتكم في تركيا". وذكرت قناة "إن تي في" أن تركيا تستدعي القائم بالأعمال الهولندي إلى وزارة الخارجية. هذا ووصف رئيس الوزراء الهولندي مارك روته تصريح أردوغان الذي شبه فيه الهولنديين بالنازيين بأنه "أسلوب غير مقبول".وقال روته للصحافيين خلال حملة استعدادا للانتخابات التي تجري في 15 مارس/آذار إنه "تصريح مجنون بالطبع"، وأضاف "أفهم أنهم غاضبون، ولكن هذا بالطبع أسلوب غير مقبول".

 

هولندا تطرد الوزيرة التركية وتفرق مظاهرة مؤيدة لأردوغان

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/أنقرة رويترز/قال رئيس بلدية روتردام في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد، إن الشرطة الهولندية ترافق وزيرة الأسرة التركية إلى الحدود الألمانية بعد منعها من توجيه كلمة لحشد من أنصار الرئيس التركي رجب طيب إردوغان. وكانت الشرطة_الهولندية احتجزت وزيرة_الأسرة_التركية في مدينة روتردام ورفضت دخول موكبها إلى هولندا، وفق ما أوردته، السبت، مصادر إعلامية محلية. وأضافت المصادر أن السلطات الهولندية أعلنت وزيرة الأسرة التركية "أجنبية غير مرغوب فيها" ، وطردتها باتجاه الحدود الألمانية. وقالت وزيرة الأسرة التركية فاطمة بتول صيان قايا، على تويتر إن الشرطة الهولندية أوقفتها على بعد 30 مترا من القنصلية التركية في روتردام ولم تسمح لها بالدخول. وكانت وكالة أنباء الأناضول الرسمية التركية، قد ذكرت في وقت سابق، أن وزيرة الأسرة التركية ستسافر إلى مدينة #روتردام الهولندية برا بعد منع حكومة #هولندا هبوط طائرة وزير_الخارجية هناك. وقالت الوكالة إن فاطمة بتول صيان قايا تزور #ألمانيا حاليا لعقد اجتماعات منفصلة، لكنها ستتوجه إلى هولندا رغم إلغاء فعاليات كان مقررا أن تحضرها هناك. وأظهرت لقطات لتلفزيون هولندي الشرطة وهي توقف ركب سيارات الوزيرة قرب القنصلية التركية في روتردام وتمنعها من دخول المبنى. وقالت الحكومة الهولندية إنها لا ترغب في أن يقيم الساسة الأتراك حملات بين اللاجئين الأتراك على أراضيها مما دفع الرئيس رجب طيب إردوغان لوصف هولندا بأنها من "فلول النازية".

 

العثور على مقبرة جماعية لمئات السجناء قرب الموصل

السبت 13 جمادي الثاني 1438هـ - 11 مارس 2017م/بغداد- فرانس برس/أعلنت ميليشيات_الحشد_الشعبي في العراق العثور على مقبرة جماعية تضم رفات 500 سجين داخل سجن_بادوش الواقع على بعد 15 كلم شمال غرب الموصل. وأفاد الحشد الشعبي في بيان أن "اللواء الثاني عثر على مقبرة كبيرة فيها رفات نحو 500 سجين مدني في سجن بادوش أعدمتهم عصابات داعش بعد سيطرتها على السجن أثناء السيطرة على الموصل". واستعادت القوات_العراقية السيطرة على السجن الأربعاء الماضي بعد إحرازها تقدما من الجهة الغربية صعودا من الجنوب. وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش أعلنت في تشرين الأول/أكتوبر 2014 أن مسلحين من تنظيم داعش قاموا على نحو ممنهج بإعدام نحو 600 من النزلاء الذكور في سجن بادوش في 10 حزيران/يونيو. ووفقا لروايات الناجين فإن "المسلحين قاموا بقتل عدد من النزلاء الأكراد والإيزيديين وشيعة".

 

تفاصيل والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

الذكرى الثانية عشرة لثورة 14 آذار: ثورة الميادين وأبواب الشياطين

الدكتورة/رندا ماروني/11 آذار/17

http://eliasbejjaninews.com/?p=53192

تطل علينا الذكرى الثانية عشرة لثورة 14 آذار ولم يبقى من إندفاعتها وزخمها إلا الذكرى، هذه الثورة التي كادت أن تشكل نقلة نوعية في تاريخ لبنان الحديث إلا أن أبواب الشياطين حالت دون ذلك. وبالرغم من أنها أخرجت المحتل إلا أنه عاد ليطل علينا بأشكال متعددة، نتيجة تقاعس المتصدرين الواعدين ومن كان يدعي بأنه أم وأب الثورة. لقد خرجوا تباعا وباعوا المولود الجديد وحلم الناس القديم بثلاثين من الفضة.

نقول حلم الناس لأنه في الواقع وحسب ما تبين بأن طموحهم الأقصى الحصول على مكاسب خاصة، ولا ضير في سبيل ذلك استعمال التعابير الوطنية واللعب على عواطف الناس ساعة يشاؤون، وتغيير الخطابات وإطلاق التبريرات، التي لا يستوعبها سوى المنتفعون والحاشية.

نعم الحاشية، لأننا في عصر الملوك المعصومين عن الخطأ، وكل من ينتقد هو من الخوارج المسموح رجمه.

إنه عصر الانحطاط اللبناني، حيث لم يعرف لبنان في تاريخيه إنزلاقا قيميا كالانزلاق الذي نشهده اليوم، دستور منتهك وشعب منهوك ووقاحة عارمة.

هذا المسار الانحداري، هل سيتكلل بخروج لبنان عن الشرعية الدولية والشرعية العربية؟

لقد اتسم التقرير الدوري للأمم المتحدة المتابع لتنفيذ القرار 1701 بنبرة متشددة فيما خص حزب الله، هذا التقرير الأول في عهد الرئيس ميشال عون والأول الذي يصدره الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس، المنتظر في ظل موقف الرئيس عون المثير للجدل بالنسبة لسلاح حزب الله، حيث بدأ مرنا لجهة تشجيع الرئيس عون على الاضطلاع بدوره في موضوع الإستراتيجية الدفاعية والتذكير بالتزامات لبنان، حيث رحب التقرير بالتقدم المؤسسي والسياسي الذي أحرز خلال الأشهر الأخيرة، معتبرا أن هذا يمثل فرصة لمواصلة تعزيز سلطة الدولة اللبنانية وتوسيعها.

إلا إنه في خلاصة التقرير ذكر أن احتفاظ حزب الله وغيره من الجماعات بالأسلحة يقوض سلطة الدولة ويتعارض مع واجبات البلاد في ظل القرارين 1559 و1701، وندد بالتهديد الذي أطلقه الأمين العام لحزب الله ضد إسرائيل في 16 شباط والذي لا يمكن تبريره بغاية الردع المعلنة لافتا إلى أن التهديدات الخطابة

باستخدام القوة من أي من الطرفين تزعزع الهدوء والاستقرار النسبيين السائقين بينهما

وقال إنه بناء على البيان الوزاري في 28 كانون الأول 2016، من المهم أن يبرهن لبنان باستمرار عن التزامه الأصيل للقرار 1701 وغيرها من القرارات ذات الصلة، ومنها امتثاله لنزع أسلحة كل الجماعات المسلحة.

وحث التقرير الرئيس عون على إعادة عقد الحوار الوطني لتوجيه إعداد إستراتيجية دفاع وطني مع الاحتفاظ بالأسلحة خارج سيطرة الدولة وعناصر أخرى ذات صلة من القرار 1701، مشددا على أنه من المهم أيضا تنفيذ المقررات السابقة للحوار الوطني، وتحديدا تلك المتعلقة بنزع سلاح الجماعات غير اللبنانية وتفكيك القواعد العسكرية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، القيادة العامة وفتح الانتفاضة.

إن هذا التقرير الدوري هو بمثابة التذكير الدائم بالمتوجبات السياسية الملتزم بها لبنان والتذكير بأنه لا يستطيع أن يتجاوزها وإلا، وقد تكون هذه ال " إلا" مكلفة جدا على لبنان الكيان واستمرار وجوده داخل الشرعية الدولية، فرفع الغطاء الدولي عن لبنان وسحب اليونيفيل من الجنوب كقوة حافظة للسلام لن تصب في مصلحة أي فريق كان إلا إذا كان هناك من أطراف خارجية تسعى إلى هذا السيناريو وتريد تفجير الوضع في لبنان.

إن الانفصام اللبناني في تحديد خياراته السياسية، حيث من جهة يشرع سلاح حزب الله ومن جهة أخرى يبلغ الجهات الدولية أنه ملتزم القرار 1701، هو انفصام متوارث من الاحتلال السوري الذي كان يعتمد نفس الأسلوب المزدوج في التعاطي مع الداخل اللبناني، ولكن التعاطي مع المجتمع الدولي بهذا الأسلوب قد تكون عواقبه وخيمة على لبنان واللبنانيين.

هذا الانفصام اللبناني الرسمي في التعاطي مع الشرعية الدولية، هو ما يمارس أيضا على صعيد علاقة لبنان بالإجماع العربي والشرعية العربية.

فبعد مواقف الرئيس الإيجابية تجاه سلاح حزب الله، هذه المواقف التي عكرت الأجواء بين لبنان والرياض، تحركت الأوساط الدبلوماسية لردم الصدع، وقد يلعب الموقف الذي سيدلي به لبنان في القمة العربية التي ستعقد في عمان في 28 من الشهر الجاري، عاملا تحديديا عربيا تجاه كيفية التعاطي مع لبنان، فهل سيكون الموقف الرسمي ملتبسا يدفع بلبنان بعيدا عن الإجماع والشرعية العربية.

لبنان في وضع لا يحسد عليه نتيجة انفصام السياسات المتبعة، قد نقول إن هذا الانفصام بين الشرعي وغير الشرعي يكاد في نسبة كبيرة أن يتحول كليا إلى وضعية واحدة غير منمفصمة ثابتة على الشواذ،

لقد كانت ثورة نقية ضجت الميادين بها ففتحت عليها أبواب الشياطين.

ثورة الميادين

وأبواب الشياطين

قامت قائمتها

في يوم عظيم

فسال لعاب

زمرة منافقين

يريدون دورا

رياديا فخيم

قيمته ألماسية

معدنه ثمين

يصبون ثمارا

وغلالا حاصدين

فاختلفوا على القسمة

وحضروا الهواوين

يقصفون بها

في شتى الاتجاهات

شمالا ويمين

وزخرفوا الشعارات

حقوق مسلمين

حقوق مسيحيين

وأفرغوا الشتائم

منها مشين ومنها مهين

ورواد وطنية

أعادوهم متقوقعين

لقد كانت ثورة نقية

فتحت عليها أبواب الشياطين.

 

أميركا مكان إيران في سوريا!

خيرالله خيرالله/العرب/12 آذار/17

الأكيد أن المعادلة تغيّرت في هذا البلد وفي المنطقة كلّها بعدما صارت القوات الأميركية في سوريا. الحقيقة أنّه كانت هناك منذ فترة لا بأس بها قوات ترفع علم الولايات المتحدة في مناطق سورية وتستخدم مطارات معيّنة، خصوصا في الشمال، لكنّ الجديد أنّ الوجود الأميركي في منبج صار علنيا.

ظهرت دبابات وناقلات جنود أميركية في مدينة سورية ذات أهمّية إستراتيجية كبرى متنازع عليها بين الأكراد والأتراك بحجة تفادي مواجهة بين الجانبين. يتمثّل الهدف الأميركي العام، المترافق مع كشف هذا الوجود العسكري، إضافة إلى القضاء على داعش، مع عملية تستهدف إقامة منطقة آمنة على الحدود التركية-السورية وأخرى على الحدود الأردنية-السورية. قفزت الولايات المتحدة إلى الحلبة السورية. جعلت كلّ المتورطين في الحرب السورية، بما في ذلك الحرب التي يشنّها النظام على شعبه، يعيدون النظر في مواقفهم. بل يشعرون بحال من الضياع.

كانت سوريا قبل الإعلان الأميركي عن إرسال قوات إلى منبج وإلى مناطق أخرى، استعدادا لمعركة الرقّة، تحت أربعة استعمارات. الروسي والإيراني والتركي والإسرائيلي. صارت الآن تحت خمسة استعمارات بعدما تبيّن أن الأميركي لا يقبل بأقلّ من الإشراف على تقسيم سوريا بعد ست سنوات من ثورة شعبية كانت تعبيرا عن رفض شعبي لنظام لم يكن لديه من هدف سوى استعباد شعب والمتاجرة ببلد وممارسة الابتزاز على كلّ صعيد. ماذا تريد أميركا من سوريا وماذا تريد في سوريا؟ من الصعب الإجابة عن هذا السؤال، لكنّ الثابت أنّ سوريا التي عرفناها لم تعد موجودة. سقط رهان حافظ الأسد على استمرار حال اللاحرب واللاسلم من أجل بقاء النظام في السلطة إلى ما لانهاية. كان حافظ الأسد بارعا في ممارسة هذه اللعبة التي جعلته يستخدم الشعب الفلسطيني في لعبة قاتلة لقضيّته وفي لعبة أخرى تقوم على تبادل الرسائل بين سوريا وإسرائيل عبر جبهة جنوب لبنان على حساب اللبنانيين وأهل الجنوب بشكل خاص.

تدفع سوريا فواتير السياسات التي مورست في عهدي حافظ الأسد وبشّار الأسد. مع فارق أن الأب كان يعرف أصول لعبة الذهاب إلى حافة الهاوية من دون السقوط فيها، فيما الابن عاجز عن ذلك.في آذار-مارس 2017، جاءت إدارة أميركية جديدة تقول إنّها تريد قبض ثمن الفواتير المترتبة على سياسات حافظ الأسد وبشّار الأسد، بغض النظر عن الفوارق الكبيرة بينهما.

الحلبة السورية للدبابة الأميركية

اللافت أنّ هناك تصريحا حديثا للجنرال جوزف فوتيل، قائد القيادة المركزية أمام إحدى لجان الكونغرس، أكد فيه أن الأميركيين باقون عسكريا في سوريا، حتّى بعد القضاء على داعش. سبق هذا الكلام الصادر عن الجنرال فوتيل موقف واضح من الوجود الإيراني في سوريا. أكدت هذا الموقف مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي التي شددت على أن بلادها ترفض أيّ وجود إيراني في الأراضي السورية. ردّت إيران على الموقف الأميركي الجديد الذي يعكس رغبة واشنطن في الانتهاء من المشروع التوسّعي الإيراني. بدأ هذا المشروع الإيراني يأخذ أبعادا خطيرة في اليوم الذي شنّت فيه أميركا حربا على العراق لإسقاط النظام فيه في مثل هذه الأيّام من العام 2003. لم تكتف إيران بتوتير الأجواء في منطقة جنوب لبنان عبر تحرّش الأهالي بالقوة الدولية التي تشرف على تنفيذ القرار الرقم 1701 الصادر عن مجلس الأمن صيف العام 2006. ذهبت إلى أبعد من ذلك عندما أعلن قائد ميليشيا النجباء عن الاستعداد لتشكيل فيلق من أجل تحرير الجولان. ليست النجباء سوى ميليشيا مذهبية عراقية منضوية تحت لافتة الحشد الشعبي العراقي تعمل في سوريا بإشراف إيراني. فجأة، استفاقت إيران على أوراقها في سوريا ولبنان لتأكيد أنّ لديها ما تردّ به على الإدارة الأميركية الجديدة وأنّها لن ترضخ بسهولة لطلب الولايات المتحدة الخروج من الأراضي السورية. تعتبر إيران وجودها في سوريا شرعيا، علما أنّه يستند إلى الرابط المذهبي ولا شيء آخر غير ذلك.لا شكّ أن القرار الأميركي بالتدخل في سوريا يشكلّ منعطفا ليس على صعيد ما يدور على أرض هذا البلد فحسب، بل على الصعيد الإقليمي أيضا. إنّه انقلاب بكلّ معنى الكلمة، انقلاب على إدارة باراك أوباما أوّلا. فضلّت الإدارة الأميركية السابقة التفرّج على ما يدور في سوريا وترك المبادرة لفلاديمير بوتين الذي هبّ إلى نجدة الإيراني الذي لم يعد يستطيع صيف العام 2015 إبقاء بشّار الأسد مقيما في دمشق.

يصعب تصوّر إلى أيّ مدى تستطيع إدارة دونالد ترامب الذهاب في إدارة اللعبة على الأرض السورية استنادا إلى القوانين الجديدة لهذه اللعبة التي فرضها الوجود العسكري الأميركي. نظريا تمتلك الولايات المتحدة أوراقا كثيرة. من بين هذه الأوراق حاجة الجميع إليها، بما في ذلك إسرائيل وتركيا. إضافة إلى ذلك، هناك سعي لدى فلاديمير بوتين إلى صفقة مع إدارة ترامب بما يؤدي إلى رفع العقوبات المفروضة على روسيا. بين هبوط أسعار النفط والعقوبات التي تعاني منها روسيا نتيجة ما فعلته في أوكرانيا، توجد في روسيا أزمة اقتصادية عميقة. إنهّا أزمة نظام لا يريد أن يتعلّم من تجارب الماضي القريب. يتهرّب فلاديمير بوتين من واقع يتمثّل في أنّ انهيار الاتحاد السوفييتي كان لأسباب اقتصادية قبل أيّ شيء آخر. لا يمكن بناء قوّة عظمى لديها مناطق نفوذ في أنحاء مختلفة من العالم من دون اقتصاد قوي. لا يمثل الاقتصاد الروسي شيئا في العالم. الناتج القومي هو 1.8 بالمئة من الناتج العالمي. الاقتصاد الروسي أقلّ أهمّية من الاقتصاد الايطالي، وهو لا يبلغ نصف حجم الاقتصاد البريطاني وأكثر بقليل من ثلث حجم الاقتصاد الألماني..

الأخطر من ذلك كلّه أن روسيا، مثلها مثل إيران، لم تستطع التخلّص من عقدة الاتكال على النفط والغاز. اكتشف بوتين أخيرا أن ليس أمامه غير الاستنجاد بالولايات المتحدة وإدارة ترامب بالذات. كيف يمكن إتمام صفقة مع أميركا من دون تلبية الشرط الأول للإدارة الجديدة، وهو شرط خروج إيران من سوريا، مع ما سيستتبعه ذلك من انعكاسات على لبنان الذي تعتبره طهران مجرّد بلد يدور في فلكها، مثله مثل العراق؟ لن تكون طريق إدارة ترامب في سوريا مفروشة بالورود. لن تكون نزهة. هناك تعقيدات وتشابكات كثيرة، بعضها مرتبط بتركة إدارة أوباما التي أهملت تركيا كليّا ودفعتها إلى الحضن الروسي، وبعضها الآخر بقضية الأكراد الذين يشكّلون نقطة التقاء بين تركيا وإيران على الرغم من المنافسة الشديدة بين البلدين، خصوصا في ظلّ الشرخ الشيعي-السنّي الذي يتعمّق يوميا في كلّ أنحاء الشرق الأوسط وفي مناطق أبعد منه. إلى الآن، لم يحصل بعد تحرّش مباشر بالأميركيين في سوريا. ستتحدّد طبيعة الدور الأميركي وما إذا كانت إدارة ترامب قادرة على تقسيم سوريا والحلول مكان إيران بعد حصول هذا التحرّش غدا أو بعد غد أو في الأسابيع المقبلة. عاجلا أم آجلا، سيكون هناك تحدّ للإدارة الجديدة. هل تكون في مستوى هذا التحدي حتّى يصبح في الإمكان القول إنّ هناك سياسة أميركية جديدة قابلة للحياة في الشرق الأوسط؟

 

باسيل والجميّل اجتمعا بعيداً عن الأضواء ودعوة لتوسيع الثنائية

سيمون أبو فاضل/الديار/11 آذار 2017

شكل دخول رئيس الجمهورية على خط رسم الصيغة الجديدة لقانون الانتخاب بتزكيته قانون الدوائر المسماة قانون ميقاتي محطة تمكن الفرقاء من التلاقي عليها بعد أن وصلت التجاذبات والمداولات المحيطة بالقانون الى حائط مسدود.

وفي ضوء موقف رئيس الجمهورية بات بإمكان القوى السياسية التمترس وراء هذا الطرح لتخرج نفسها من المأزق الذي وصلت اليه على ما يقول وزير أكثري من صفوف الغالبية المسيحية في الحكومة، سيما أن المهلة الدستورية لاجراء هذا الاستحقاق في موعده بدأت تنحسر وتحمل مفاجآت اثر رفض رئيس الجمهورية التوقيع على دعوة الهيئات الناخبة بما سيضع البلاد أمام خيارات تتلاقى على رفضها القوى المتناقضة الأهداف والحسابات في مقاربتها لهذا القانون والانتخابات التي ستفرج عن توازنات جديدة.

ومرتقب ان يتقدم رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل بصيغة تشكل قاسما مشتركا بين القوى كافة مستندا فيها الى تزكية رئيس الجمهورية لقانون ميقاتي لكن مع تعديلات تشكل من ناحية طمأنة للقلقين على خصوصيتهم وفي الوقت ذاته تعطي امالا لحزب الله بأن تكون الصيغة الانتخابية بابا لفوز حلفائه في عدة طوائف غير الطائفة الشيعية.

وإن كان واضحا أن الانتخابات النيابية لن تجري في موعدها المقبل في الربيع الا أن المطلوب لارجاء اجرائها تقديم صيغة كخطوة أولية تمكن الرئيس عون من ان يوافق على ارجاء موعد الاستحقاق والتمديد للمجلس النيابي على أن تشكل المهلة الفاصلة مرحلة تنقيح الصيغة الجديدة التي ستجري على أساسها هذه العملية الديموقراطية.

ولا يمكن ادراج حراك باسيل الانتخابي في خانة اعداد صيغة على قياس الثنائية المسيحية أي التحالف القائم بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، بحيث تحدثت معلومات عن مضمون لقاء جمع منذ مدة باسيل ورئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل أوضح الوزير باسيل خلاله للجميل أنه ليس متمسكا بالثنائية إن كانت القوات اللبنانية متحمسة لها بوتيرة واضحة، وهو يميل أي باسيل لأن تضم الكتائب والمردة لكن الجميل خطا حتى حينه خطوتين ناقصتين.

الأولى: عندما رفض التفاعل ايجابا مع انتخاب العماد عون رئيسا للجمهورية رغم حركة التيار الوطني الحر الانفتاحية تجاهه يومذاك، كما تبع الأمر مواقف واعتراضات كانت واضحة إبان جلسة انتخاب رئيس البلاد قبل رئيس الكتائب.

- ثانياً: إن الرئيس عون والوزير باسيل كانا يريدان تمثيل الكتائب في الحكومة على ما أبلغ رئيس التيار الوطني الحر رئيس الكتائب، لكن الاخير فضل أن يكون بعيدا عن هذا الفريق مما جعله يدفع الثمن نتيجة عدم رغبة القوى الأخرى في توزير الكتائب، سيما أن عون وباسيل، يتابع المصدر، كانا يريدان أن تكون الحكومة جامعة لكل القوى المسيحية والسياسية، لكن تموضع الجميل جعله يدفع الثمن.

وفي ظل انتقاد المواقف الحادة لباسيل التي تأتي كاستفزاز لغير مسؤولين وقوى مذهبية وسياسية تقول الاوساط المطلعة ان المهادنة أحيانا من قبل باسيل باتت تفسر ضعفا والموقف الواضح يعتبر تهجما أو تحديا، لكن رئيس التيار الوطني الحر يعمد الى مواقف بالنيابة والأصالة عن تفاهم معراب والثنائية المسيحية وكذلك يعكس الموقف الواضح لرئيس البلاد وهو الذي بات يعتبر زعيما يضاهي في موقعه زعماء القوى السياسية والمذهبية المقابلة، وتأتي مخاطبته بالوتيرة ذاتها التي يخاطب بها هؤلاء الجانب المسيحي ويعطون لذاتهم أحيانا هامشا واسعا في توصيف هذا الفريق وكأن زمن الوصاية السورية لم ينتهِ.

لذلك يأتي موقف باسيل نيابة عن عون بهدف رسم خط أحمر أمام هؤلاء والتأكيد لهم أن التنازلات لم تعد مقبولة لأن المسؤولية الملقاة على عاتق باسيل تفرض عليه أن يكون في هذا الموقع ويطلق هذه المواقف في موازاة لجلسات الحوار والنقاش حول قانون الانتخاب، على ما حصل في زمن التفاهم الرئاسي بينه وبين المهندس نادر الحريري رئيس مكتب تيار المستقبل. اذ عندئذ تتابع الاوساط كان الجميع في حال من القناعة بأن عون لن يستمر على ترشحه في حين مضى باسيل بقوة في هذا الاتجاه وتمكن مع الحريري من انتاج تفاهم متوازن أدخل عون الى بعبدا وأوصل الرئيس سعد الحريري الى رئاسة الحكومة، وعندئذ سقطت مخاطر الفراغ الرئاسي والتهديدات التي كانت محيطة بالنظام اللبناني ومؤسساته ولذلك فإن حراك باسيل الانتخابي سيحقق النتيجة ذاتها بانتاج صيغة انتخابية بالتفاهم مع القوى السياسية كافة تؤدي لطمأنة الجميع وبنوع خاص المسيحيين بما يسقط هذا الهاجس الدائم ويستوي العمل السياسي تحت سقف الميثاقية العادلة المتوازنة.

 

جعجع لباسيل: الأمر في البترون لي

ليا القزي/الأخبار/11 آذار 2017

افتتحت القوات اللبنانية معركتها النيابية من البترون، عبر إعلان اسم خلف النائب أنطوان زهرا. الأخير غاب عن اللقاء ومناصروه انتقدوا ترشيح فادي سعد. وعدا عن الخلافات القواتية الداخلية، تبدو خطوة معراب موجّهة إلى الحليف جبران باسيل

غاب أول من أمس النائب أنطوان زهرا عن لقاء تسلّم وتسليم مقعده النيابي في منطقة البترون إلى الأمين العام السابق للقوات اللبنانية فادي سعد. المقعد الفارغ في الصفّ الأول داخل القاعة التي عقد فيها رئيس الحزب سمير جعجع مؤتمره الصحافي لإعلان اسم مرشحه، لم يكن مُخصّصاً لزهرا. كان هذا كرسي جعجع الذي شغر بعد انتقاله إلى المنصة لإلقاء كلمته. ليس أمراً عابراً أن يغيب زهرا عن حدث كهذا. وليست مقنعة إجابة زهرا (على سؤال الأخبار) بأنه كان مشاركاً في جلسة اللجان النيابية لمناقشة سلسلة الرتب والرواتب، والتي تزامنت مع المؤتمر الصحافي في معراب. ألم يكن باستطاعة قيادة القوات تعديل توقيت اعلان اسم مرشح إلى انتخابات نيابية أصبحت بحُكم المؤجلة؟ ولماذا لم يتغيّب زهرا عن اللجان في حَشْرة كهذه؟ مقاطعة الأخير احتفال معراب فتحت الباب أمام سجالٍ وأحاديث، استعادت زمن الخلافات بينه وبين سعد يوم كان الأخير مسؤولاً عن منطقة البترون متَّهَماً بنقل الأخبار السيئة عن زهرا إلى جعجع. القلوب المليانة بينهما بانت على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي حين انتقد أعضاء في فريق عمل زهرا وآخرون مؤيدون له وصْفَ سعد لنائبهم بأنه ظاهرة إعلامية. لا نعرف صراحة سبب مقاطعة زهرا للمؤتمر، تقول مصادر معراب الرسمية التي يهمها أن تؤكد نقطتين؛ أولاً، لا علاقة لخطوته بكل ما يُشاع عن موقف زهرا من التحالف مع التيار الوطني الحر. أما النقطة الثانية، فتتعلّق بالتباينات في منطقة البترون والتي تقف عند هذه الحدود. طوني سيكون في مقدمة الناس الذين يقاتلون من أجل القوات. إذاً، تُقرّ مصادر معراب بوجود خلافٍ داخلي، ولكن يحلو لها أن تُطلق عليه تسمية تباينات حزبية وتصفها بـالطبيعية. ليس غياب زهرا الأمر الوحيد الذي أثار الاهتمام، بل أن تكون البترون البداية، عوض أن تلجأ القوات إلى استنهاض القواعد في أقضية أخرى معركتها فيها أصعب مما هي عليه في بوابة الشمال. هل السبب أنّ البترون هو القضاء الذي يُمنّي رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل نفسه بأن يتحالف فيه مع القوات حتّى يضمن فوزه بالمقعد النيابي، وكان يرغب في أن تضم اللائحة مرشحاً قواتياً من آل حرب من الجرد؟ فسعد ليس من الجرد حيث الثقل العددي للناخبين، وحيث زعامة بطرس حرب. وبعدم ترشيح جرديّ، تكون القوات كمن يقاسم العونيين صحنهم الانتخابي في الساحل والوسط. تبدو خطوة جعجع الاستباقية موجّهة ضد جبران باسيل أكثر من أي شخص آخر. تردّ مصادر معراب بأنّ إعلان المرشح هو للقول إنّنا حسمنا القرار. النقاش الحزبي الذي كان مسموحاً بعد إعلان زهرا عزوفه عن الترشح، انتهى. وتؤكد أنّ حشد الأصوات لن يتأثر باسم المرشح. صحيح أنّ زهرا شكّل حالة ورمزية ونجح في ذلك، ولكن قبل الـ2005 لم يكن معروفاً. ثمة عصب قواتي، والناس تنتخب من أجل سمير جعجع والقوات. نعمل من أجل تثبيت هوية البترون القواتية. تبدو المصادر معتدّة بنفسها وهي تقول، إذا تحالفنا مع التيار الوطني الحر، حرب لن يرى النيابة. وإذا تحالفنا مع حرب يبقى الوضع الحالي قائماً. وإعلان بدء عمل الماكينات الانتخابية من البترون أتى بعد أن خلق قرار زهرا داخل المنطقة ردّ فعل وبلبلة. أما في المناطق الأخرى، إما أنّ النيابة محسومة أو أن المرشحين معروفون. وبرأي المصادر، فإنّ أي تأخير في إعلان اسم المرشح في البترون سيؤدي إلى خلق تيارات رديفة داخل الحزب. بعد انتهاء المؤتمر الصحافي، طلب جعجع من الاعلام مغادرة القاعة. وبحسب معلومات الأخبار، فإنّه ردّ على باسيل الذي كان يتمنى التحالف مع شخصية من جرد البترون، بالقول نحن قوات ولا أحد يفرض علينا وجهة نظرنا وتركيبة اللائحة. استعدوا لكل شيء. تستهزئ مصادر معراب بهذه المعلومة، جبران بدو يقرّر؟ شو هالمزحة!. طلب جعجع من مناصريه، بحسب المصادر نفسها، أن لا أسمع بخلافات بعد اليوم. المزح ممنوع. أما التحالفات، فعنوانها الأساسي التفاهم مع التيار. ولكن ممكن أن لا نتفق في تشكيل اللوائح، عندها تكون كلّ الاحتمالات مفتوحة.

 

لا مُصالحة قريبة بين المردة والوطني الحُر

ناجي سمير البستاني/الديار/11 آذار 2017

ظنّ الكثيرون أنّ العلاقة بين تيّار المردة والتيار الوطني الحُرّ ستعود إلى مجاريها ما أن تنتهي ترسّبات معركة رئاسة الجمهوريّة التي تواجه فيها بشكل مُباشر كل من العماد ميشال عون والنائب سليمان فرنجيّة، خاصة أنّ عدة أطراف دخلت على خط المُصالحة المنشودة، ومن بينها حزب الله، لكن من دون أن تُثمر هذه الجهود عن نتيجة تُذكر. فهل من مُصالحة قريبة بين الطرفين، وإذا لا، ما هي الأسباب التي لا تزال تحول دون عودة المياه إلى مجاريها بين الزعيمين؟ أوساط سياسيّة مُتابعة لتطوّر الخلاف المذكور، أشارت إلى أنّ تدهور العلاقة بين العماد ميشال عون والنائب سليمان فرنجيّة لم يكن وليد تضارب مصالحهما وطموحاتهما الرئاسيّة فحسب، وذكّرت بأنّ اهتزاز العلاقة الثنائيّة يعود إلى سنوات طويلة، وتحديدا منذ أن رفض الزعيم الزغرتاويّ أن يكون مُجرّد رقم إضافي ضُمن تكتّل التغيير والإصلاح الذي كان يجتمع في الرابية برئاسة العماد عون. وذكّرت هذه الأوساط أيضا بأنّ العلاقة بين عون وفرنجية كادت أن تنفجر عشيّة الانتخابات النيابيّة في العام 2009، لولا تدارك الجنرال ومُمارسته ضغوطًا كبيرة لسحب المُرشّح العَوني في حينه، العميد المُتقاعد فايز كرم (سُجن لاحقًا لمدّة سنتين بتهمة التخابر مع العدوّ الإسرائيلي) من المعركة، لتجنّب الدخول في مُواجهة مباشرة مع فرنجيّة الذي يعتبر دائرة زغرتا حصّته الصافية. وتابعت الأوساط نفسها أنّ العلاقة بين التيار الوطني الحُرّ وتيّار المردة شابها أيضا في السنوات الماضية توتّر سرّي، نتيجة سعي المردة إلى فتح مكاتب حزبيّة في العديد من المناطق ذات الكثافة السُكّانية المسيحيّة، الأمر الذي اعتبره العونيّون مُحاولة مكشوفة للأكل من صحن التيار البرتقالي - إذا جاز التعبير.

وأضافت الأوساط السياسيّة نفسها أنّ ما يحول اليوم دون عودة الصفاء إلى العلاقة بين رئيس الجمهورية ورئيس تيّار المردة اللذين يُصنفان في خانة الحليفين المَوثوقين لحزب الله، يتجاوز ارتدادات انتخابات الرئاسة التي صارت صفحة من الماضي بالنسبة إلى الطرفين، ويتركّز على ثلاث مسائل مُحدّدة:

- المسألة الأولى تابعت الأوساط، تتمثّل في القوانين الانتخابيّة المُقترحة من قبل التيّار الوطني الحُر والتي لا تأخذ - برأي تيّار المردة، مصالح النائب فرنجيّة في الاعتبار. وذكّرت أنّه في انتخابات العام 2009 النيابيّة، وصل عدد المُقترعين في دائرة قضاء زغرتا إلى نحو 34,700 ناخب، وقد نال النائب فرنجية 19,227 صوتًا منها، في مُقابل 16,251 صوتًا لمنافسه ميشال معوّض، وبلغ متوسّط لائحة النائب فرنجية 18,061 صوتًا (أي 52 %) في مُقابل 14,903 كمتوسّط للائحة معوّض (أي 43 %). ويخشى تيّار المردة أنّ يقوم التيار الوطني الحُر في الانتخابات المُقبلة بتشكيل لائحة تضمّه إلى القوات وحركة الاستقلال، بشكل يُعرّض سيطرة المردة المُطلقة على زغرتا للخطر، علما أنّ ضمّ دوائر مثل البترون أو الكورة أو بشرّي إلى زغرتا - كما هو مُقترح - يُصعّب المهمّة على المردة، نظرًا إلى تمتّع القوات بحضور قوي في بعض هذه الدوائر وتمتّع التيار الوطني الحُرّ بحُضور قوي في دوائر أخرى. ولفتت الأوساط نفسها إلى أنّ حماوة المعركة المُرتقبة في الشمال والتقارب على صعيد الأرقام، يرفع من أهمّية الصوت السنّي، بخاصة في زغرتا والكورة، ويجعل من أيّ تحالف مُحتمل بين العونيّين والمُستقبل قاتلاً بالنسبة إلى تيار المردة.

- المسألة الثانية تتمثّل في التحالف بين التيار الوطني الحُر وحزب القوات اللبنانيّة والذي يهدف في رأي تيّار المردة أيضًا، إلى الاستئثار بالشارع المسيحي، وإلى مُحاولة قضم أكبر عدد مُمكن من المقاعد النيابيّة، تمهيدًا لوضع اليد على مختلف المراكز الرسميّة التي تعود إلى المسيحيّين وفقًا لتقسيمات الدستوراللبناني ولأعرافه. ورأت الأوساط أنّ ما حصل منذ انتخاب العماد عون رئيسًا، لجهة حصّة التيار - القوات الوزاريّة، وحصّة التيار الوطني الحرّ في التعيينات الأمنيّة وغيرها، عزّز هواجس تيّار المردة بأنّه مُستهدف، إلى درجة صار يعتقد معها أنّه ما كان ليحصل حتى على وزارة واحدة وازنة، لولا تدخّل وضغوط الثنائي الشيعي! - المسألة الثالثة تتمثّل في التنافس الشخصي بين كل من رئيس التيار الوطني الحُر وزير الخارجية جبران باسيل، ورئيس تيّار المردة النائب سليمان فرنجيّة، وذلك على الزعامة المناطقيّة في الشمال، وعلى الزعامة داخل البيئة المسيحيّة، وخُصوصًا أنّ عُيونهما شاخصة على موقع رئاسة الجُمهوريّة في دورة العام 2022 ، حيث يطمح كل من الوزير باسيل والنائب فرنجيّة - شرحت الأوساط نفسها - لأنّ يكون الرئيس رقم 14 للجمهورية اللبنانية منذ الاستقلال. وأضافت أنّ هذا الأمر يتطلّب التمتّع بكتلة نيابية وازنة، والإمساك بمفاصل رئيسة في السُلطة، والأهمّ بناء تحالفات وطيدة مع أكثر من طرف سياسي فاعل. وانطلاقا مَمّا تقدّم، خلصت الأوساط السياسيّة إلى التأكيد، أن لا مُصالحة قريبة بين المردة والتيار الوطني الحُرّ، لكل الأسباب المذكورة أعلاه.

 

تغريدات وطنية

أحمد الغز/اللواء/11 آذار/17

اعتقد ان تعميق ثقافة التغريدة او التويتر هي أفضل وسيلة للتعامل مع الواقع اللبناني في هذه الظروف البالغة الدقة والخطورة، والتي تحتاج الى الكثير من الإحساس بالمسؤولية البديهية لدى عموم الناس، لأنّ الشخصية المسؤولة بالمعنى القيادي او الاستثنائي او التاريخي تأتي وحدها وبشكل انسيابي ولا تتركنا نحن البسطاء نتحمّل المسؤوليات العظام. والسؤال البديهي هنا هو :هل يوجد في لبنان الآن قيادة تاريخية؟ وهذه التغريدة الاولى. التغريدة الثانية: لا بدّ من السؤال عن الاسباب الموضوعية التي أعادت الحديث عن الحرب مع اسرائيل الى التداول الإعلامي والسياسي، همساً وعلانيةً، مع عودة التحليلات والمراهنات والتعبئة وأدواتها وخطبها وتصريحاتها الرسمية والعربية وغير العربية. وإذا كنّا أمام احتمالات مواجهة قريبة مع إسرئيل، وبعيداً عن نتائجها، فهل نحن جاهزون لضروراتها البديهية، من مستشفيات ومواد غذائية ووقود وملاجىء ووو..؟ وكلّها أمور يعرفها كل اللبنانيّين لأنّهم خبروها في حروبهم ونزاعاتهم، وآخرها حرب تموز الاخيرة. على المسؤولين الحديث علناً في هذا الموضوع لأنّه أصبح على كل شفة ولسان في لبنان. التغريدة الثالثة: لا بدّ من التعبير عن القلق على السلم الأهلي نتيجة الخطاب الانتخابي الجاف الذي يستحضر بعض أدبيّات ما قبل النزاع الأهلي، والذي يتعامل مع قضية قانون الانتخاب بالكثير من الارتجال لجهة عدم تقدير حقيقة ما يشعر به كلّ مواطني المناطق المتنازع عليها، من الطوائف كافة وبدون استثناء. هذا بالإضافة الى رغبة المركز بالهيمنة على التمثيل النيابي للمناطق المختلطة من دون الاعتراف بحقوقها داخل طوائفها في التعيينات الإدارية والقضائية والعسكرية والدبلوماسية، مما سيزيد من حرمان هذه المجموعات التاريخي وعزلتها داخل مناطقها، مع عدم توزيع المناصب الحكومية على المناطق نسبياً حسب عددالمقاعد النيابية لكل طائفة. التغريدة الرابعة: هناك الكثير من الهواجس والتوترات ما كان يمكن التحدث عنها ايام الشغور الرئاسي الطويل. وربما يكون ما تمّ تسريبه عن مجلس الوزراء الأخير في القصر الجمهوري هو خير دليل على اهمية انتظام الجميع في المؤسسات وانتخاب رئيس للبلاد، ولا مانع عندها أن نكون جميعاً دون مستوى تحمّل المسؤولية الوطنية، لأنّ ذلك أفضل بكثير من حالات التوهم التي كانت تسود أيّام الشغور الرئاسي لجهة مسؤولية هذا الفريق أو ذاك عن ضياع لبنان. لا بدّ من الاعترف أنّنا جميعاً توغّلنا بعيداً بالاحتكام الى الاستثناءات ونسينا أصول وقواعد الانتظام العام، وأصبحنا نعتقد ان الاعراف هي الأساس والدستور والقانون هو الاستثناء. التغريدة الخامسة: أعتقد أن القادة الأمنيّين المعيّنين حديثاً غير راضين عن التغطية الإعلامية والعائلية المباشرة والاحتفالات التي يهمس ويوشوش حولهاالجميع. وأعرف أنّهم محرجون أمام الأمنيّين الإقليميين والدوليّين الذين يجتمعون معهم، وكيف يفسّرون لهم ما حدث على شاشات الاعلام غداة صدور قرار مجلس الوزراء بتعيين قادة جدد في أدقّ المراحل وأصعبها على لبنان والمنطقة، حيث يجتمع رؤساء أركان جيوش الدول العظمى للتنسيق فيما بينهم من أجل ما هو قادم بين لحظة وأُخرى في سوريا وربما في لبنان. التغريدة السادسة: عندي الكثير من القلق والهواجس من المخاطر والتحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية، ومعظمها ناتج عن النزاعات الكارثية التي تدور في سوريا والعراق بشكل خاص، وانعكاساتها المتراكمة على لبنان الغارق في الأوهام الطائفية التي تمنعنا دائماً من مواجهة واقعنا بعقلانية ومسؤولية وطنية، لأنّ ذلك مستحيل مع الطائفية وارتكباتها باسم الأديان ، اذ يصبح الفساد مقدّساً والغباء مقدّساً. حفظ الله لبنان من الطائفيين.

 

صراع إيران وإسرائيل في سوريا

عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط/12 آذار/17

بسبب الضعف الكبير الذي لحق بالقوات السورية، وأثره على سلطة النظام، تنادت عدد من القوى الإقليمية والدولية تحذر من عقد سلام في سوريا تستفيد منه القوى الداعمة، وخاصة إيران. هذا ما عبرت عنه إسرائيل، التي اعتبرت أي مشروع لإنهاء الحرب يجب ألا يسمح لإيران أن تبقى في سوريا كقوة عسكرية، وإلا اعتبرته تهديداً لأمنها. وهذه الرسالة تحدث عنها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأنه سيبلغها إلى الرئيس الروسي باعتبار فلاديمير بوتين هو عراب الحل السوري. يقول نتنياهو إننا لا نعترض على ترتيبات الحل في سوريا لكننا نعترض بشدة على إمكانية وجود عسكري لإيران ووكلائها في سوريا.

والحقيقة يمثل الوجود العسكري الإيراني ووكلاؤه تهديداً خطيراً للدول الأخرى أيضاً. فالسماح لإيران، وميليشياتها من لبنانية وعراقية وغيرهما، بالبقاء في سوريا سيهدد التوازن الإقليمي، ويؤثر على أمن تركيا والعراق والأردن وكذلك الخليج. ولا يستبعد أن تقتنع إيران أخيراً بالتوصل إلى تفاهمات مع إسرائيل تنهي طبيعة دور وكلائها الذين يهددون إسرائيل مثل حزب الله في لبنان وحماس في غزة، لكن الخطر على البقية يظل ماثلاً لسنوات. ووفق تصريحات مسؤوليها، من المستبعد أن تكتفي إسرائيل بأي تطمينات من جانب إيران، أو من يعبر عنها مثل الحكومة السورية، إذا جاءت مقرونة بإبقاء آلاف المقاتلين والخبراء لفترة زمنية طويلة ومن دون حل إقليمي تشارك فيه إيران وإسرائيل. أما لماذا بدأت إسرائيل تطرح رأيها حيال مفاوضات جنيف، وهي التي سكتت طوال سنوات الحرب الست الماضية، فربما لأن معالم الحل السياسي باتت أكثر وضوحاً. وإسرائيل منذ البداية ضد أي تغيير في دمشق لأنها تعايشت مع النظام على مدى نصف قرن تقريباً، ورغم الخلاف والقطيعة، تعتبر إسرائيل جارتها سوريا أكثر أمناً وانضباطاً حتى من مصر والأردن اللذين ارتبطت معهما باتفاقيات سلام. لكن ضعف قدرات النظام السوري العسكرية التي يريد الإيرانيون تعويضها بقوات وميليشيات من عندهم مسألة تغير المعادلة الأمنية والسياسية في المنطقة لا سوريا وحدها.

هل يمكن وقف القتال وتثبيت السلام بقوات النظام السوري مع ما يتلقاه حالياً من دعم روسي متزايد، ليس فقط في القوات القتالية بل أيضاً تمد موسكو يد العون لحليفها السوري بقوات شرطة تقوم بتنظيم السير في شوارع بعض المدن السورية؟ الأرجح أن دول المنطقة، تحديداً إسرائيل والأردن والخليج، لن تعارض تولي الروس مهمة سد الفراغ الأمني والعسكري بقواتها وقوات دولية أخرى عند الحاجة، طالما أنها لا تشمل الحرس الثوري الإيراني ولا ميليشياتها الأجنبية الأخرى. لكن هل لدى روسيا الاستعداد للقيام بهذه المهمة الضخمة، وهل ستقبل الحكومة السورية التخلي عن حليفها الإيراني؟ وهل سيرضى الإيرانيون الخروج من مولد سوريا بلا حُمُص، كما يقول المثل؟ علينا ألا ننسى أن إيران من خلال سوريا جعلت حياة الأميركيين في العراق جحيماً باستخدامها التنظيمات الإرهابية، وتفعل الشيء نفسه ضد السعوديين في اليمن، وحتى إسرائيل من خلال حزب الله.

في نظري أن نجاح معادلة الاتفاق المحتمل في سوريا تقوم على تفسير الدور الإيراني وميليشياته والإدارة الأميركية الجديدة تتفق مع معظم دول المنطقة على ضرورة تحجيم انتشار إيران في تراب وبحار المنطقة وليس السماح لها بأن تتمدد في حزام طويل يشكل العراق وسوريا ولبنان. هذه المسألة ترتبط بشكل كبير جداً باتفاق سوريا لإنهاء الحرب هناك.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

حسم في "الموازنة" وتقدّم في "الانتخاب" مرتقبان مطلع الأسبـــــوع

مشاورات مكوكية لإنضاج صيغة باسيــل-3: مختلطة..وترضي الجميع؟

الراعي يلاقي الموقف "الأممي"..والثنائي المسيحي "يطمئن": علاقتنا "ممتازة"

المركزية- بينما تتجه رادارات الرصد السياسي الى الاثنين المقبل المتوقَّع أن يحمل تطورات يُقال انها "بارزة" على الخطين الانتخابي من جهة، و"الموازنتيّ" من جهة ثانية، طفا الى واجهة المشهد السياسي مرة جديدة ملفُ السلاح غير الشرعي المنتشر على الاراضي اللبنانية، ليس فقط من بوابة الـ"ميني" حرب التي دارت أمس في برج البراجنة بين فلسطينيين ومواطنين من آل جعفر، بل من زاوية الكلام المتقدم الذي أطلقه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في شأن "حزب الله" أيضا.

الراعي يلاقي التوجه الأممي: فغداة التقرير الدوري للامين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريس حول مدى التزام لبنان بمندرجات القرار 1701، والذي حمل دعوة الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لعقد طاولة حوار "توصّلا الى استراتيجية دفاعية تنزع بموجبها أسلحة "حزب الله" وغيره من الجماعات المسلحة"، بدت بكركي، وفق ما تقول مصادر سياسية مستقلة لـ"المركزية"، تلاقي في موقفها هذا التوجه الدولي وتزيل أي لبس قد يكون شاب الموقفَ "الماروني" من السلاح ومن القرارات الاممية في آن، بعيد كلام العماد عون عن دور سلاح "الحزب" المكمل لدور الجيش اللبناني.

مواقف متقدمة: وكان الراعي قال في مقابلة تلفزيونية "أنا مواطن، وشريكي مواطن، وأنا أعزل وهو مسلّح، وهذا شيء غير طبيعي. لكنّ الدولة اللبنانية لم تحسم أمرها في هذا الموضوع. ولو كان "حزب الله" ميليشيا خارج البرلمان، لكان الأمر شيئاً آخر، لكنه في الحكم". ولم يكن كلام البطريرك عالي السقف في مسألة السلاح فحسب، بل هو رأى أيضا ان "حزب الله" دخل الحرب السورية "من دون أيّ اعتبار لقرار الدولة اللبنانية بالنأي بالنفس"، وذهب الى حد القول إنّ ذلك "أحرجَ اللبنانيين وقسّمهم بين مؤيد لتدخّله ورافض له". ولفت الراعي الى انّ "حزب الله" عندما دخل الحرب في سوريا، لم يدخل بقرار من الدولة اللبنانية، بل الدولة في "إعلان بعبدا" أعلنت النأي بالنفس، وهذا قرار اتخذه الحزب وما زال اللبنانيون حتى اليوم منقسمين حيال هذا الأمر".

دينامية انتخابية: وفي انتظار تبلور كيفية تفاعل "الحزب" مع موقف بكركي- علما انه لاقى أصداء ايجابية لدى المكونات السياسية التي تدور في فلك "14 آذار"- تقدّم ملف قانون الانتخاب بقوة في سلّم الاولويات الداخلية، في ضوء حركة اتصالات ناشطة اتسمت بدينامية لافتة مستجدة في الساعات الماضية. وفي السياق، تشير مصادر سياسية متابعة للحراك الجاري على هذه الضفة، عبر "المركزية"، الى ان الصيغة الانتخابية التي يُفترض "مبدئيا" أن يطرحها رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية جبران باسيل الاثنين أو منتصف الاسبوع المقبل، تشكّل محور اللقاءات والاتصالات المكوكية التي حصلت في اليومين الاخيرين، وأبرزها اجتماع ضم مساء أمس رئيس الحكومة سعد الحريري والوزيرين باسيل وعلي حسن خليل في السراي، وآخر جمع الحريري وتيمور جنبلاط، وثالث بين باسيل ووزير الداخلية نهاد المشنوق في قصر بسترس الذي شهد أيضا اجتماعا ضم باسيل وعضو اللقاء الديموقراطي النائب غازي العريضي، علما ان اجتماعا استمر ست ساعات جمع وزير الخارجية ومدير مكتب الرئيس الحريري نادر الحريري الخميس.

"مختلط" جديد: أما الصيغة التي يعمل باسيل على "إنضاجها" قبل كشف النقاب عنها، فيبدو، وفق المصادر نفسها، أنها "مختلطة" مناصفةً، بحيث يُنتخب 64 نائبا وفق النظام الاكثري و64 وفق النسبي، كما انها تعتمد معايير موحّدة وتقسيمات ادارية يفترض ان تنال رضى معظم المكونات السياسية. واذ تشير الى ان "المستقبل" لا يمانع المشروع "الباسيلي" الجديد خصوصا ان نادر الحريري لعب دورا في إعداده، تقول المصادر ان الموقف "الاشتراكي" يبدو حتى اللحظة مرنا إزاءه، في ضوء كلام العريضي أمس، في حين لا يزال الثنائي الشيعي يتريث في إبداء الرأي، علما ان عضو كتلة التنمية والتحرير النائب قاسم هاشم قال اليوم "هناك أفكار جديدة حول المختلط ترضي الجميع". أما القوات اللبنانية، فأفادت أوساطها "المركزية" انها لم تطّلع بعد على تفاصيل الصيغة التي ينوي باسيل طرحها وأنها ستعطي موقفها منها بعيد الإطلاع على ماهيتها.

انفراج قريب؟: على أي حال، ضخّ باسيل اليوم جرعات تفاؤلية ايجابية في الأجواء الانتخابية أوحت بـ"انفراج" قريب، حيث قال في رسالة وجهها للمغتربين اللبنانيين في مناسبة يوم المغترب اللبناني إن "الإستقرار السياسي والإزدهار الإقتصادي سيكتملان بإيجاد قانون عصري للإنتخابات بمشاركة المغتربين اللبنانيين". كما سُجّل في السياق توقُّع الامين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري أن "تذهب الأمور إلى إقرار قانون جديد يرضي كل الأطراف، لأن أي تأخير للانتخابات من دون أفق سياسي واضح يُعدّ فشلا للعهد".

الموازنة: وفي الانتقال الى ضفة "الموازنة"، فان مشروعها يحضر للمرة الحادية عشرة على طاولة مجلس الوزراء بعد ظهر الاثنين المقبل، في جلسة يفترض ان تكون حاسمة وأخيرة وفق ما ترجّح مصادر وزارية عبر "المركزية".

السلسلة: أما سلسلة الرتب والرواتب فستكون نجمة "ساحة النجمة" صباح الاربعاء حيث تعقد جلسة تشريعية عامة دعا اليها رئيس مجلس النواب نبيه بري لدرس وإقرار مشاريع واقتراحات القوانين المدرجة على جدول الأعمال، ومنها "السلسلة". وفي السياق، تعتبر مصادر سياسية عبر "المركزية" أن "مصير" مشروعها الذي أقر في اللجان النيابية المشتركة غامض، ويصعب التكهن منذ الآن في ما اذا كان سيقر او لا أو اذا كان سيتم ادخال تعديلات اليه، في ظل اعتراض الاساتذة عليه تماما كما الهيئات الاقتصادية، فيما رقعة الرفض الحزبي والشعبي لزيادة الضرائب مرشحة للاتساع.

بين التيار والقوات: على خط آخر، قللت أوساط التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية من وقع المعلومات التي تحدثت عن توتر بين الجانبين على خلفية ترشيح معراب فادي سعد للنيابة في البترون. فأكد النائب ابراهيم كنعان أن "لا ملفات تزعزع علاقتنا وليطمئن بال الجميع ان لا خلاف بيننا، والمصالحة استراتيجية ومستمرة"، موضحاً أن "التباينات على الترشيحات وقانون الانتخاب تحصل داخل الحزب الواحد، ونحن في نقاشات ديموقراطية". أما مستشار رئيس "القوات" العميد وهبة قاطيشا فاستغرب عبر "المركزية" الكلام عن خلاف وما يقال عن ان ترشيح سعد موجه ضد باسيل، سائلا "ما الذي تغير؟ وما الامر غير المألوف في المسألة؟ فالنائب أنطوان زهرا من "وسط" البترون تماما كما سعد. واذ جزم أن الترشيح لم يؤثر أبدا على علاقة الحزبين وهي "ممتازة"، أكد أن "حليفنا في الاستحقاق المقبل على مساحة الوطن هو التيار"، وفي البترون حليفنا هو الوزير باسيل لا النائب بطرس حرب الذي نكن له كل احترام".

برج البراجنة: أمنيا، لف هدوء حذر منطقة برج البراجنة اليوم حيث تم تشييع الضحيتين اللتين سقطتا في اشتباكات الامس، وقد أشارت مصادر أمنية الى ان تم تشكيل لجان تضم ممثلين عن حزب الله وأمل والفصائل الفلسطينية والجيش اللبناني، لضبط الوضع ومنع تكرار ما حصل. في الموازاة، وجه اللواء طوني صليبا، لمناسبة تسلمه قيادة المديرية العامة لأمن الدولة "أمر اليوم" الى العسكريين، قائلا "المواطن يتوقع منا الكثير وسنعمل معا لردع كل من يحاول العبث بالأمن أو عرقلة مسيرة الاصلاح ومكافحة الفساد أو التعرض لهيبة الدولة".

انفجاران في دمشق: اقليميا، سقط أكثر من 40 قتيلا و45 جريحا في تفجيرين استهدفا مقبرة باب الصغير ومحيطها في حي الشاغور في دمشق القديمة. وأشارت المعلومات الى ان معظم الضحايا هم زوار شيعة عراقيون، علماً أن المقبرة المستهدفة تضمّ أضرحة يُعدّ بعضها مزارات دينية شيعية بالاضافة الى أخرى سنّية. من جهته، أعلن الرئيس السوري بشار الاسد أن حل الأزمة في سوريا ينبغي أن يحصل عبر مسارين متوازيين: محاربة الإرهابيين و"الحوار".

 

مجلس ثورة الارز: الحكومة لم تحقق اي خرق في مسألة الفساد

السبت 11 آذار 2017 /وطنية - عقد المجلس الوطني لثورة الأرز - الجبهة اللبنانية، إجتماعه الأسبوعي في مقره العام برئاسة أمينه العام ومشاركة أعضاء المكتب السياسي، حيث إستعرضوا الشؤون السياسية والإجتماعية والأمنية والإقتصادية المدرجة على جدول الأعمال، وفي ختام الإجتماع أصدروا بيانا اشاروا فيه الى "ان الأوضاع العامة في البلاد تؤشر إلى حال من التأزم معطوفة على مرحلة من تمييع القرارات ولفلفتها. وأن الوضع الإقليمي والدولي هو أكثر تأزما وتعقيدا مما كان عليه في السابق". واعتبروا أن الأزمة في لبنان هي "أزمة نظام، وأن الوضع السياسي العام في البلاد يطغي عليه صفة التناقضات، وأن الحكومة الحالية لم تحقق أي خرق ولو رمزي في مسألة الفساد، وهي أشبه بحكومة تصريف أعمال غير ممسكة بالقرارات المصيرية". وإطلعوا من الأمين العام، على أجواء الزيارات التي حصلت في لبنان والتي نقلتها وفود أميركية من مختلف الإختصاصات إلى الوفود العسكرية الأسبوعية والتي شملت رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ روبرت كوركر جونيور، والذي حدد موقع لبنان في هذه المرحلة من خلال جولته على بعض المسؤولين الكبار في الدولة مستطلعا رؤيتهم.وشجبوا "كل أساليب التهديد والوعيد التي يستعملها العدو الإسرائيلي ضد الدولة اللبنانية، وكذلك الردود التي خرجت من لبنان، واعتبروا ان لا حرب إسرائيلية على لبنان، لأن هناك قوانين وقرارات دولية تتحكم بمسار الأمور". واعتبروا "أن لا مصلحة لإيران المتطرفة في حرب، لأنها منشغلة بأكثر من حرب في المنطقة، ولا حتى الولايات المتحدة الأميركية ولا روسيا تريدان الحرب لأن الأولوية عندهما محاربة تنظيم داعش الإرهابي .

كما هنأوا العميد الركن جوزف عون لترقيته لرتبة عماد وتمنوا له النجاح في مهمته الصعبة، كما اثنوا على جهود القائد السابق لما قدمه من تضحيات".

 

النائب ايلي عون: نبحث جديا بالمختلط وعدم التوافق سيحول الازمة الى دستورية

السبت 11 آذار 2017 /وطنية - رأى عضو اللقاء الديموقراطي النائب ايلي عون خلال حديث لاذاعة لبنان الحر ضمن برنامج "بين السطور"، ردا على ما يحدث في المخيمات الفلسطينية، ان "التضحيات التي قدمها لبنان في سبيل نصرة القضية الفلسطينية، ادت الى حرب اهلية وبالتالي الفصائل مطالبة بان تتعاون مع السلطة اللبنانية للحد من الخروقات الامنية التي تحصل في المخيمات، في وقت ترفض معظم الفصائل تسليم الجيش امن المخيمات بحجة ان تسليم السلاح امر يستدعي حوارا مع الحكومة والجيش والقوى الامنية".

وسأل: "هل من عين الحلوة سيتم تحرير فلسطين؟"، مشيرا الى ان "الدولة غير راغبة بتكرار تجربة نهر البارد نظرا لما يحصل حولها من ارهاب". وعن حزب الله، اشار الى ان "الحزب منخرط بالحياة السياسية وهو احد مكوناتها، وبالتالي سلاحه يحل موضوعه بالحوار للوصول الى استراتيجية امنية تحفظ كرامة الجيش، وعلى اساسه يصار الاتفاق الى وضع استراتيجية دفاعية عن لبنان"، لافتا الى ان "حزب الله لم يستاذن احدا بالدخول الى سوريا رغم الاعتراضات العديدة". وعن قانون الانتخاب، قال: "منذ البداية قلنا اننا غير موافقين على النسبية الكاملة وطرحنا الستين مع بعض التعديلات ولكن هذا الطرح لم يلق الصدى الايجابي، ومن ثم بحثنا في المختلط بين الاكثري والنسبي، والان هناك بحث جدي في موضوع المختلط". واضاف: "حتى الان لم نتوصل الى قانون انتخابي يحظى بتوافق الجميع. في اللقاء الاخير بين وفد نواب جبهة النضال الوطني والوزير جبران باسيل لم نبحث بتفاصيل المشروع الذي يعده باسيل وهو ما بين النسبي والاكثري"، داعيا الى "التوافق على قانون لان الازمة النيابية الحالية قد تتحول الى ازمة دستورية لن تحل الا بحوار يؤدي الى اعادة النظر بالنظام اللبناني". وشدد اخيرا على "التمسك بالطائف وتطبيقه". كما رحب ب "انجاز اي موازنة تصل الى المجلس النيابي"، مؤكدا ان "السلسلة امر واقع وحق للمطالبين بها شرط تامين الموارد اللازمة والتوافق على سقف معين للانفاق"، موجها "تحية لطرح القوات اللبنانية لحل ازمة الكهرباء القاضي بالشراكة بين القطاعين العام والخاص".

 

قاطيشا: نضال "القوات" حجز لها مقعدا في البترون و"التحـــالف مــع "التيــــار" أمر محسوم"

المركزية- طرح ترشيح رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للدكتور فادي سعد عن المقعد الماروني في البترون، العديد من التساؤلات عن اسباب هذا الترشيح الذي جاء في توقيت مفاجئ وانعكاسه على التحالف القواتي- العوني، وتحديدا على الوزير جبران باسيل، كاختبار فعلي لمدى متانة هذا التحالف.

العميد المتقاعد وهبي قاطيشا أشار في حديث لـ"المركزية الى أن "البترون ناضلت الى جانب القوات اللبنانية في عز الوصاية السورية وقدمت الشهداء فداء عن كل لبنان، ونحن نملك قاعدة شعبية كبيرة، وحصدنا مقعدا في المجلس النيابي عن المنطقة على دورتين، ونستعد للمعركة الانتخابية المقبلة وهدفنا المحافظة على هذا المقعد، وترشيح الدكتور فادي سعد جاء في هذا الاطار".وعن توقيت وشكل الترشيح واختيار مرشح من وسط البترون بدل الجرد كما كان متوقعا، اكتفى بالقول أن "الحزب ارتأى أن يعلن الترشيح بهذه الطريقة نتيجة اللّغط الذي أثير حول هذا المقعد، ورفض النائب أنطوان زهرا الترشح لدورة ثالثة"، نافيا "وجود أي خلاف في هذا الشأن"، مؤكدا أن "التحالف مع التيار الوطني في البترون أمر محسوم، وكذلك في مختلف المناطق اللبنانية، والعلاقة ممتازة". أما العلاقة مع الشيخ بطرس حرب، فوصفها بـ"الجيدة لكن لن تشمل تحالفا انتخابيا في البترون".

وعن صيغة الوزير باسيل "المختلط" المزمع الكشف عنه الاسبوع المقبل، أشار الى أن "القوات لم تطلع عليه بعد، وهي تنطلق من طرح الثلاثي (القوات، مستقبل، اشتراكي) كقاعدة لمناقشة باقي الطروحات".

وأشاد قاطيشا بتصريح البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي حول الإحراج الذي سببّه "حزب الله" للبنانيين بدخوله الى سوريا، وتخطيه لإعلان بعبدا، أكد قاطيشا "تأييد القوات لهذا الموقف الوطني الذي يتماشى مع خطها السيادي"، معتبرا أن "بكركي مظلة تحتمي في ظلها كافة المكوّنات السياسية".

 

التوتّر من عين الحلوة الى برج البراجنة..هل من مخطّط لإشعال المخيمات؟ وخشية من اشتباكات "مدبّرة" وتأكيد علــى ضرورة ضبط السلاح المتفلّت

المركزية- اعتبرت مصادر أمنية سياسية عبر "المركزية" ان الاحداث التي شهدها مخيم برج البراجنة "أثبتت انها كانت مدبّرة وتندرج في اطار مخطط لاشعال النيران في المخيمات الفلسطينية لاشغال الدولة والعهد الجديد بالملف الفلسطيني، بدليل ان اطرافا فلسطينية مسلحة عديدة دخلت في أتونها ومنها "الجبهة الديمقراطية" و"القيادة العامة" التي سعرت نيران الاشتباكات واستخدمت القذائف المدفعية الثقيلة خلالها"، مؤكدة ان "حماس وفتح دخلا على خط المعالجة والتهدئة من خلال الاتصالات التي أجرياها مع مسؤولي حركة أمل وحزب الله في المخيم ومع فاعلياته"، وان "لولا تدخل الجيش اللبناني والرد على مصادر النيران لما توقفت الاشتباكات التي استخدمت فيها قذائف الاينرغا والـ"ب 7" و"الهاون" من قبل القيادة العامة التي نزل مقاتلوها بأسلحتهم "باحثين عن معركة" حيث كانوا باللباس العسكري، ومجهزين ومسلحين وهم من استهدفوا بالرصاص منطقة شاتيلا وخط "الرسول الاعظم" لشل الحركة .

وقالت المصادر إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أوفد السفير الفلسطيني أشرف دبور الى المخيم وعمل على التهدئة كما ان "فتح" اوفدت مسؤول الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب الذي عالج ودبور الامور من خلال الاتصالات مع أمل وحزب الله وفاعليات المخيم". وأشارت المصادر الى ان "هناك مخططا متنقلا من عين الحلوة الى برج البراجنة هدفه تسعير نار الفتنة بين المخيمات وجوارها لاشغال الدولة اللبنانية واستهداف العهد الجديد، كما للمطالبة بجملة قضايا يراها بعض الفلسطينيين من حقوقهم". في السياق، لفتت المصادر الى ان السلاح العبثي الذي ظهر في المخيم وقبله في عين الحلوة يفتح الباب مجددا امام التأكيد على ضرورة جمع السلاح الفلسطيني تحت امرة الدولة وهو ما أقر به الرئيس عباس خلال لقاءاته مع القيادات اللبنانية حيث قال لهم ان "سلاح المخيمات بات عبئا عليّ وعلى القضية والفلسطينيين" وهو لم يمانع حتى دخول الجيش الى المخيمات لا سيما عين الحلوة علما ان مندوبه الى لبنان المشرف على "فتح" عزام الاحمد أعلن باسم عباس "اننا لا نمانع من دخول الجيش الى اي مخيم"، إلا ان المصادر أشارت في المقابل الى "ان القيادة العامة وحماس وغيرها من التنظيمات الاسلامية الفلسطينية كعصبة الانصار ترفض جمع السلاح وتتمسك به تحت عنوان قوة لحق العودة وضرورة اقليمية" .على أي حال، سألت المصادر أن "اذا كان الولي الشرعي على الفلسطينيين يقبل بجمع السلاح الفلسطيني ودخول الجيش الى المخيمات، فلماذا لا تبادر السلطة السياسية اللبنانية الى اتخاذ القرار"؟ لكنها اكدت ان الامر بحاجة الى دراسة متأنية مع كل الفصائل حتى لا يستفرد الجيش في حرب المخيمات كما حصل العام 1990 .

اليوسف: ليس بعيدا، استنكر عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية في لبنان اللواء صلاح اليوسف ما جرى في مخيم برج البراجنة، مؤكدأ ان "الإشكال الفردي الذي وقع ادى الى اراقة دماء بريئة كان يجب ألا تقع لانها لا تخدم لا القضية الفلسطينية ولا لبنان الذي يحتضن الشعب الفلسطيني وقضيته وحقه بالعودة الى فلسطين". وثمّن اليوسف "دور الحريصين على المخيم وجواره اللبناني لا سيما الرئيس نبيه بري حاضن القضية الفلسطينية وجهوده الجبارة ودور ممثله مسؤول الملف الفلسطيني في "حركة أمل" محمد جباوي وما قام به السفير الفلسطيني في لبنان أِشرف دبور ومسؤول الأمن الوطني الفلسطيني اللواء صبحي ابو عرب مع "الاخوة" في حزب الله وحركة "امل" وفاعليات المخيم من اتصالات أدت الى عودة الهدوء الى المخيم"، مؤكداً اننا "حريصون على أمن واستقرار المخيم كحرصنا على جواره اللبناني ونوجه التحية الى الجيش اللبناني الذي عمل على حل الاشكال واعادة الامور الى نصابها".

أيوب: بدوره، حيا عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني غسان ايوب "الجهود اللبنانية الفلسطينية التي ادت الى وقف نزيف الدم في المخيم"، منوّها بدور السفير دبور واللواء ابو عرب و"الاخوة" في "أمل" و"حزب الله" الذين بذلوا جهودا جبارة لاعادة الهدوء الى المخيم" .