المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 24 أيلول/2018

اعداد الياس بجاني

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://data.eliasbejjaninews.com/newselias18/arabic.september24.18.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة

الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

 

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

انَّ المَوَاهِبَ الرُّوحِيَّةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرُّوحَ وَاحِد؛ والخِدَمَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرَّبَّ وَاحِد؛ والأَعْمَالَ القَدِيرَةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ اللهَ وَاحِد

 

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته

الياس بجاني/طاقم سياسي وحزبي لبناني منتهي الصلاحية

الياس بجاني/الأحزاب التي تسمي نفسها مسيحية في لبنان لا تعرف شيء عن المسيحية

الياس بجاني/حزب الله والأسد وإيران هم حماة حدود إسرائيل في لبنان وسوريا

الياس بجاني/المرض هو احتلال إيران للبنان فيما التلهي بالأعراض والتعامي عن المرض يرسخ هذا الإحتلال

الياس بجاني/طاقم سياسي وحزبي لبنان ذمي وطروادي وشحاد

 

عناوين الأخبار اللبنانية

من أجل عون.. طرد ركاب من طائرة لبنانية

الميدل إيست اعتذرت من ركاب الرحلة إلى مصر: التأخير كان خارجا عن إرادتنا

رئيس الجمهورية ميشال عون غادر الى نيويورك ويراس وفد لبنان الى افتتاح الجمعية العمومية للامم المتحدة

هذه أسماء الوفد الرسمي والأمني والإداري الى نيويورك

اشتباك جديد بين عون وبرّي يعقد الوضع اللبناني

فقهاؤنا شر أهل الأرض/ الشيخ حسن مشيمش/لبنان الجديد

إلى حسن نصرالله/محمد بغدادي/جنوبية

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 23/9/2018

 

عناوين المتفرقات اللبنانية

مبادرة جنبلاط: تنازل محسوب لكسر الجمود السياسي

رئيس FBI في بيروت... لماذا؟

لبنان يخسر عرض سيمنس والعراق يتلقّفه: تفويت فرصة جديدة لمكافحة الفساد

رياض سلامة: صحتي "منيحة الحمدالله"

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

روسيا تحمّل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريا

رجوي: نظام الملالي على حافة الانهيار/دعوات لدعم دول الخليج ضد سياسات إيران وطرد ميليشياتها من المنطقة

حملة قمع في الأهواز بأمر خامنئي وروحاني رداً على هجوم السبت الدامي

"الحرس" هدد بـ "رد مميت"... وطهران استدعت سفراء الدنمارك وبريطانيا وهولندا

إطلاق الرصاص استمر من 10 إلى 15 دقيقة وواحد فقط من المهاجمين كان يرتدي زي الحرس الثوري

متحدون ضد إيران النووية تبحث مخاطر التعامل التجاري مع طهران

عقب هجوم الأهواز.. روحاني يتهم واشنطن بزعزعة الأمن

قرقاش: تحريض إيران ضد الإمارات محاولة للتنفيس المحلي

أميركا ترفض اتهامات إيران وتدعوها "للنظر في المرآة"

الديمقراطي الكردستاني: إيران تبرر مواقفها لإشعال أزمات

من التلفزيون إلى الأمم المتحدة.. ترمب يترأس مجلس الأمن

الصدر وبارزاني يبحثان في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة و18مرشحاً يتنافسون على منصب رئيس الجمهورية بينهم امرأة

 

المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

طريق ذات الشوكة/الدكتورة رندا ماروني

بوادر القلق عند 'حزب الله'.. تمارين على أنسنة صورة نصرالله/د.منى فياض/الحرة

إيران... والاعتراف المستحيل/إياد أبو شقرا/الشرق الأوسط

ما خيارات العرب/د. شملان يوسف العيسى/الشرق الأوسط

أسماء ومسميات/سمير عطا الله/الشرق الأوسط

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

الراعي من كنيسة سيدة لبنان في هاليفاكس: هل من المعقول ان يتشبث كل واحد بحصته ولا يسأل عن حصة الوطن؟

قداس في كفرعبيدا لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية

البخاري بالعيد الوطني السعودي في طرابلس: غاية المملكة بقاء لبنان قلبا واحدا ويدا واحدة بعيدا عن أي تدخل فقوته وصموده ينبعان من الداخل فقط

بيان صادر عن المجلس الوطني لثورة الأرز

 

تفاصيل النشرة

تفاصيل الزوادة الإيمانية

إِنَّ المَوَاهِبَ الرُّوحِيَّةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرُّوحَ وَاحِد؛ والخِدَمَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرَّبَّ وَاحِد؛ والأَعْمَالَ القَدِيرَةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ اللهَ وَاحِد

رسالة القدّيس بولس الأولى إلى أهل قورنتس12/من01حتى11/"يا إِخوتي : أَمَّا في شَأْنِ المَوَاهِبِ الرُّوحِيَّة، أَيُّهَا الإِخْوَة، فلا أُريدُ أَنْ تَكُونُوا جَاهِلِين. تَعْلَمُونَ أَنَّكُم، عِنْدَمَا كُنْتُم وَثَنِيِّين، كُنْتُم تَنْقَادُونَ مُنجَرِفِينَ إِلى الأَوْثَانِ البُكْم. لِذلِكَ أُعْلِنُ لَكُم أَنَّهُ مَا مِنْ أَحَدٍ يَنْطِقُ بِرُوحِ الله، ويُمكِنُهُ أَنْ يَقُول: يَسُوعُ مَحْرُوم!؛ ولا أَحَدَ يَقْدِرُ أَنْ يَقُول: يَسُوعُ رَبّ! إِلاَّ بِالرُّوحِ القُدُس. إِنَّ المَوَاهِبَ الرُّوحِيَّةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرُّوحَ وَاحِد؛ والخِدَمَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ الرَّبَّ وَاحِد؛ والأَعْمَالَ القَدِيرَةَ عَلى أَنْوَاع، لكِنَّ اللهَ وَاحِد، وهوَ يَعْمَلُ في الجَمِيعِ كُلَّ شَيء. وكُلُّ وَاحِدٍ يُعْطَى مَوْهِبَةً يَتَجَلَّى الرُّوحُ فيهَا مِنْ أَجْلِ الخَيْرِ العَام. فوَاحِدٌ يُعْطَى بِالرُّوحِ كَلاَم الحِكْمَة، وآخَرُ كَلاَمَ المَعْرِفَة، وَفْقًا لِلرُّوح عَيْنِهِ؛ وآخَرُ الإِيْمَانَ في الرُّوحِ عَيْنِهِ؛ وآخَرُ مَوَاهِبَ الشِّفَاءِ في الرُّوحِ الوَاحِد؛ وآخَرُ الأَعْمَالَ القَدِيرَة، وآخَرُ النُّبُوءَة، وآخَرُ تَمْييزَ الأَرْوَاح، وآخَرُ أَنْوَاعَ الأَلْسُن، وآخَرُ تَرْجَمَةَ الأَلْسُن. كُلُّ هذَا يَعْمَلُهُ الرُّوحُ الوَاحِدُ عَيْنُهُ، مُوَزِّعًا لِكُلِّ وَاحِدٍ مَوَاهِبَهُ كَمَا يَشَاء."

 

 تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياته وتغريدات متفرقة

طاقم سياسي وحزبي لبناني منتهي الصلاحية

الياس بجاني/23 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67654/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B7%D8%A7%D9%82%D9%85-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A-%D9%88%D8%AD%D8%B2%D8%A8%D9%8A-%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%85%D9%86/

شهادة للحق وللحقيقية لا بد من الاعتراف بجرأة وبصراحة ودون لف أو دوران بأن الطاقم السياسي والحزبي الحالي في لبنان وتحديداً أولئك السادة الذين باعوا 14 آذار وداكشوا السيادة بالكراسي (جعجع، الحريري، جنبلاط) هم أخطر على لبنان واستقلاله وسيادته وفي ثقافتهم وخياراتهم وممارساتهم ..اخطر من حزب الله ونظام الأسد والملالي بمليون مرة..

وبالتالي، وبالمنطق والعقل والتجربة ومسلسل الخيبات لا أمل ولا رجاء خلاصي ووطني منهم لا اليوم ولا في أي يوم.

عملياً وإيمانياً ووطنياً وضميرياً لبنان بحاجة إلى قادة شرفاء وأصحاب ضمير يخافون الله ويوم حسابه..

ففي السياسة والشأن الوطني والممارسات فإن كل عون وباسيل وجعجع والحريري وجنبلاط والجميل وباقي طاقم السياسيين والحزبيين الحاليين بكافة تلاوينهم وانتماءاتهم المذهبية ليسوا من هذه الخامة المطلوبة للخلاص..

معظم هؤلاء قد انتهت صلاحيتهم في العمل الوطني لا أكثر ولا أقل.

بالطبع هناك العديد من السياسيين الواعدين ولكنهم حتى الآن نيام ويفتقدون للجرأة وغير ظاهرين أو فاعلين على الساحة اللبنانية للعديد من الأسباب في مقدمها التهديد والإرهاب والملاحقات.

عملياً فإن أفراد الطبقة السياسية والحزبية الحالية في غالبيتهم العظمى قد استهلكوا وأهلكوا لبنان واللبنانيين..

للخلاص من حال الاحتلال والضياع وللخروج من زمن الاحتلال والمّحل الغارقين فيه نحن بحاجة إلى طاقم سياسي وحزبي جديد..

يبقى أنه وكلما تأخرنا في إيجاد قيادات وطنية وشريفة جديدة سوف يطول ويستمر زمن الاحتلال والذل والمحل.

في الخلاصة فإن فاقد الشيء لا يعطيه، كما أن من يجرّب المجرب يكون عقله مخرب.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

 

الأحزاب التي تسمي نفسها مسيحية في لبنان لا تعرف شيء عن المسيحية

الياس بجاني/22 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67626/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%B2%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D8%AA%D8%B3%D9%85%D9%8A-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%87%D8%A7-%D9%85%D8%B3/

إن من يسمون أنفسهم أحزاب مسيحية في لبنان حالياً وبسوادهم الاعظم هم جماعات من التجار والمافيات 100% ولا يعرفون عن ومن المسيحية وتعاليمها غير اسمها.

باختصار هم أي أصحاب شركات الأحزاب لا يفقهون معاني العطاء والتضحية والتواضع والمحبة وغارقين في الأنانية وفي عبادة تراب الأرض وثرواته ولا يحسبون حساباً ليوم الحساب الأخير.

أحزاب دكتاتورية وسلطوية ونرسيسية بالكامل وهي شركات خدماتية وتجارية ومصلحية تخدم اجندات أصحابها الفجعانين سلطة ومال والغارقين في الطمع اللامحدود واللاهثين وراء الأبواب الواسعة.

أما المنتمون لهذه الأحزاب الشركات فهم في غالبيتهم زقيقي وهوبرجيي وعميان بصر وبصيرة، وقد قتلوا طوعاً بدواخلهم كل ما هو حرية رأي وشهادة للحق وقدرة على معرفة الحق من الباطل والصدق من الكذب.

من جانب آخر فإن كثر من المنتمين لهذه الأحزاب هم للأسف واهمون ومنسلخون عن واقع حال الأحزاب هذه ويعيشون أحلام يقظة النوستلجيا أي الحنين للماضي.. وهو ماضي واقعاً وحقيقة لا علاقة له عملياً لا بالأحزاب الحالية ولا بأصحابها الإسخريوتيين.

هذا الواقع الإسخريوتي للأحزاب المسيحية لم يكن قائماً خلال الحرب في لبنان حيث كانت الأحزاب هذه تمثل مجتمعاتها وتدافع عن وجودها وثقافتها..

بعد الحرب لم تعد الأحزاب هي نفسها في أي شكل من الأشكال، وإن بقي بعضها تحت نفس المسميات، أو سرق وصادر بعضها الآخر مسميات لا صلة ولا علاقة له بها.

والمحزن هنا مشهديات متاجرة بعض أصحاب الأحزاب المرضى بالأوهام والنرسيسية بدماء الشهداء.. واقامة القداديس في ذكراهم..

علماً أن هذه الأحزاب لا تقدم أية مساعات مالية لأهالي الشهداء الذين يتاجرون بدمائهم وتضحياتهم.

عملياً وفي الواقع المعاش فإن ما يجب أن يعرفه كل مسيحي لبناني هو أن الشهداء هم شهداء مجتمعاتهم وأهلهم وبلداتهم وإيمانهم الصادق، وليس شهداء أصحاب شركات الأحزاب الحالية التي هي عملاً بكافة المعايير الأخلاقية والوطنية والإيمانية كوارث بكل ما في المصطلح من معاني.

مفردة واحدة تصف وضع وحال وثقافة وممارسات وتخاذل غالبية أصحاب شركات الأحزاب المسيحية الحالين هي الذمية..الذمية الفاضحة والفاقعة.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

 

حزب الله والأسد وإيران هم حماة حدود إسرائيل في لبنان وسوريا
الياس بجاني/21 أيلول/18
http://eliasbejjaninews.com/archives/67598/elias-bejjani-nasrallahs-theatrical-threats-against-israel-%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b3%d8%af-%d9%88%d8%a5%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-%d9%87%d9%85-%d8%ad/
تهديدات نصرالله لإسرائيل وردود نتانياهو وأدرعي هي تلاقي مصالح مسرحية وتبادل منافع على حساب الشعوب في المنطقة ولبنان وشعبه تحديداً.
في الواقع المعاش على الأرض، وطالما أن إيران تتوسع وتقوى وتتمدد سياسياً وعسكرياً ومذهبياً في لبنان وسوريا والعراق واليمن، فإن كل تهديدات العرب وإسرائيل ودول الغرب عموماً وأميركا تحديداً، هي تهديدات فارغة من أي محتوى عملاني وغير جدية.
حتى الآن إيران هي في الظاهر وعلى الأرض هي المنتصرة..والسؤال يبقى ولكن إلى متى؟

 

المرض هو احتلال إيران للبنان فيما التلهي بالأعراض والتعامي عن المرض يرسخ هذا الإحتلال

الياس بجاني/21 أيلول/18

إحتلال إيران للبنان هو المرض وكل المشاكل من كهرباء وماء وتناطح سياسيين وفساد وفوضى وغيرها هي مجرد أعراض..لا شفاء بغير علاج المرض!

 

طاقم سياسي وحزبي لبنان ذمي وطروادي وشحاد

الياس بجاني/20 أيلول/18

الطبقة السياسية والحزبية اللبنانية في غالبيتها مستسلمة لإحتلال إيران وتمارس السياسة التجارية والنفعية بذل تحت مظلة حزب الله وممتهنة للذمية وهي طروادية بأكثر من امتياز..طبقة فاشلة طبقاً لكل المعايير ولا أمل ولا رجاء منها وهي سرطان قاتل وخبيث يفتك بلبنان وبشعبه ولا خلاص للبلد إلا باستبدال هذه الطبقة المهترئة بسياسيين أكفاء وسياديين وأصحاب ضمير حي ويخافون الله ويوم حسابه.

جماعة من المتسولين للسلطة والمال لا أكثر ولا أقل.."قرطة" شحادين!!

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

من أجل عون.. طرد ركاب من طائرة لبنانية

بيروت - سكاي نيوز عربية الأحد 23 أيلول 2018 /في مشهد مؤسف يعكس عدم المسؤولية والاستهتار بحقوق المسافرين، تم إنزال أكثر من 150 شخصا كانوا على متن طائرة متجهة من بيروت إلى القاهرة، من أجل وضعها بتصرف الرئيس اللبناني ميشال عون.

وذكرت إدارة طيران الشرق الأوسط "ميدل إيست" أن "الأمر كان خارجا عن إرادتها، وأعلنت أنها بذلت قصارى جهدها من أجل تأمين سفر الركاب على متن رحلة مسائية أخرى إلى وجهتهم المقصودة"، فيما قدمت اعتذارها للمسافرين على متن الرحلة 305. ووفقا لوسائل إعلام لبنانية، فإن وفدا إعلاميا كبيرا سيرافق عون إلى نيويورك، وأن طائرة تابعة لطيران الشرق الأوسط وضعت في تصرفه ابتداء من مساء الاثنين لنقل كل الوفد المرافق. وغادر عون إلى نيويورك لرئاسة وفد لبنان في افتتاح أعمال الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وضم الوفد الرسمي وزير الخارجية جبران باسيل، ومندوبة لبنان الدائمة لدى الأمم المتحدة وسفير لبنان في واشنطن. وكشفت صحيفة "الجمهورية" أن الوفد المرافق لعون، بالإضافة إلى الوفد الرسمي، يتألف من نحو 50 شخصا. ويضم وفده مستشارين ومرافقين وإداريين وأمنيين، بالإضافة إلى زوجته وابنته، وقائد الحرس الجمهوري وطبيبه الخاص ومسؤول المراسيم والعلاقات العامة وأكثر من 25 من رجال الأمن. ويثير موضوع سفر المسؤولين اللبنانيين إلى الخارج وإنفاقهم مبالغ ضخمة عبر استخدامهم لموارد الدولة، جدلا وانتقادا شديدا في البلاد. ويعتبر ناشطون أن القيادات اللبنانية تنفق مئات آلاف الدولارات في أنشطتها الرسمية الخارجية، مما يعد هدرا كبيرا من خزينة الدولة التي تعاني عجزا ومديونية عالية. ويعتبر كثيرون أن أسفار وزير الخارجية الرسمية باهظة التكاليف، علما بأن باسيل يشارك بمؤتمرات تتعلق بالمغتربين اللبنانيين حول العالم، لكنه بصفته الرسمية يسوق لسياسة التيار الوطني الحر ولشخصه من جهة أخرى. وفي أبريل الماضي وأثناء انعقاد مؤتمر "سيدر" الاقتصادي لدعم لبنان، تعرض الوفد اللبناني المشارك لانتقادات في الشارع اللبناني، على خلفية حضور الوفد الرسمي بطائرات خاصة لحضور المؤتمر في باريس، فيما حضرت وفود الدول الدائنة للبنان ببطاقات سفر من الدرجة الاقتصادية.

 

الميدل إيست اعتذرت من ركاب الرحلة إلى مصر: التأخير كان خارجا عن إرادتنا

الأحد 23 أيلول 2018 /وطنية - اعتذرت إدارة طيران الشرق الأوسط ال"ميدل إيست"، خلال اتصال مع مندوبة "الوكالة الوطنية للاعلام" حلا ماضي، من ركاب الرحلة 305 التي كانت متجهة إلى القاهرة عند الثانية عشرة والنصف ظهر اليوم، معلقة على الخبر الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عن إنزال ركاب الطائرة، بسبب الاضطرار إلى الاستعانة بها من أجل الرحلة الرسمية لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى نيويورك، بالتأكيد أن الأمر كان خارجا عن إرادتها. وأعلنت انها بذلت قصارى جهدها "من أجل تأمين سفرهم على متن رحلة مسائية أخرى إلى وجهتهم المقصودة".

 

رئيس الجمهورية ميشال عون غادر الى نيويورك ويراس وفد لبنان الى افتتاح الجمعية العمومية للامم المتحدة

الأحد 23 أيلول 2018 /وطنية - غادر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ترافقه اللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون، على رأس وفد رسمي واداري واعلامي، متوجها الى نيويورك لترؤس وفد لبنان الى افتتاح اعمال الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العمومية للامم المتحدة. ويضم الوفد الرسمي: وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، الذي سينضم لاحقا الى الوفد، مندوبة لبنان الدائمة لدى الامم المتحدة امل مدللي وسفير لبنان في واشنطن غابي عيسى. ومن المقرر، ان يلقي رئيس الجمهورية كلمة لبنان امام الجمعية العمومية قبل ظهر يوم الاربعاء المقبل (بتوقيت نيويورك)، بعد الظهر (بتوقيت بيروت)، على ان يلتقي بعد ذلك الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتييرس. وستكون للرئيس عون لقاءات مع عدد من رؤساء الدول العربية والاجنبية ومع مسؤولي المنظمات الدولية.

كما يلتقي ابناء الجالية اللبنانية في احتفال خاص، يعود بعدها الى بيروت واللبنانية الاولى والوفد المرافق.

 

خاص- هذه أسماء الوفد الرسمي والأمني والإداري الى نيويورك

موقع الجمهورية/الأحد 23 أيلول 2018

علمت "الجمهورية" أن الوفد الرسمي المرافق لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى نيويورك يتألف من:

- اللبنانية الأولى السيدة ناديا عون.

- وزير الخارجية جبران باسيل.

- السفيرة أمل مدللي، مندوبة لبنان لدى الأمم المتحدة.

- السفير غابي عيسى، سفير لبنان لدى واشنطن.

أمّا الوفد المرافق فيتألف من:

- الدكتور نبيل شديد، مدير عام، رئيس فرع المراسم والعلاقات العامة.

- العميد سليم الفغالي، قائد لواء الحرس الجمهوري.

- السيدة ميراي عون الهاشم، مستشارة خاصة لفخامة رئيس الجمهورية.

- الأستاذ رفيق شلالا، مدير مكتب الإعلام.

- السيدة ميشال فنيانوس، مديرة مكتب اللبنانية الأولى.

- المستشار أسامة خشاب، الخلية الدبلوماسية.

- الدكتور جورج بدوي، طبيب خاص.

ويتألف فريق العمل الإداري من:

- العميد الركن جوزيف النحاس.

- العقيد محمد جابر، مرافق فخامة الرئيس.

- الرائد ملحم نعمة، مساعد مدير المراسم في رئاسة الجمهورية- مفرزة سباقة.

- الآنسة رولا نصار، مكتب فخامة الرئيس.

- العقيد بيار زين، رئيس قسم المعلوماتية.

- السيدة مايا الحاج.

- السيد رياض ابو خليل.

- السيد طوني نصر الله.

- السيد منير بو نكد.

- السيد الياس شداد.

- السيد ادي فاخوري.

- السيد ميلاد ابو رجيلي.

- السيد شادي داوود.

- السيد غابي فرح.

- السيد عاطف نخلة.

- السيد سليم ضاهر.

أمّا الوفد الأمني فيتألف من:

- العميد الركن أنطون العلم.

- العميد الركن بطرس لبه جيان.

العميد سعد الزعبي​​.

- العقيد جورج نجم​​.

- العقيد جان بيار سماحة.

- العقيد الركن مارون ابراهيم.

- الرائد رشاد غندور.

- النقيب جميل سعادة​​.

- النقيب أسعد جبر​​ضابط.

- الملازم أول مروان حميدو.

- الملازم أول روي يمينأمن.

- الملازم زاهي هيفا.

- الملازم أول علي فتوني.

- الملازم أول إيلي رزق.

- الملازم أول شربل.

- الملازم أول حمزة نور الدين.

- الملازم اول محمد طبيخ.

- المؤهل اول شادي وهبه.

- المؤهل اول محفوض ابو مراد.

- المؤهل اول شكيب بشارة.

- المؤهل اول إيلي ليشع.

المؤهل اول ميلاد الترس.

ويرافق الرئيس وفد إعلامي كبير ولكن استثنيت منه وسائل إعلامية كبيرة. كما يرافق وفد خاص الوزير باسيل.

 

اشتباك جديد بين عون وبرّي يعقد الوضع اللبناني

العرب/24 أيلول/18/بيروت - زاد الوضع الداخلي اللبناني تعقيدا السبت بعد انفجار الخلاف مجددا بين التيار الوطني الحر، وهو تيّار رئيس الجمهورية ميشال عون الذي يرأسه الوزير جبران باسيل من جهة وحركة أمل التي يتزعمها رئيس مجلس النواب نبيه برّي من جهة أخرى. ويتوقع أن ينعكس ذلك سلبا على فرص تشكيل حكومة جديدة برئاسة سعد الحريري الذي مضت أربعة أشهر على تكليفه هذه المهمّة. وجاء انفجار الخلاف مجددا بين عون وبرّي، وإن كان بالواسطة، بعد انتشار تسجيل صوتي للنائب الحالي، الوزير السابق، ياسين جابر الذي ينتمي إلى كتلة أمل في مجلس النواب. وتضمن التسجيل حملة لجابر على التيار الوطني الحر الذي يسيطر على وزارة الطاقة بسبب تجاهل العرض الذي قدمته شركة سيمنز الألمانية لبناء معامل كهرباء في لبنان. واتهم جابر عهد ميشال عون بأنّه يعمل على تدمير لبنان. ونقل جابر عن دبلوماسيين غربيين أن لبنان أضاع فرصة أخرى بعد تجاهل عرض سيمنز. ياسين جابر: عهد ميشال عون يعمل على تدمير لبنان بعد تجاهل عرض سيمنزياسين جابر: عهد ميشال عون يعمل على تدمير لبنان بعد تجاهل عرض سيمنز وكان رئيس سيمنز رافق المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لدى زيارتها لبنان في يونيو الماضي. ورافق ميركل في زيارتها أيضا عدد كبير من رؤساء الشركات الألمانية كان رئيس سيمنز من بين هؤلاء. ونفى وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال سيزار أبوخليل أن يكون رئيس سيمنز قدّم عرضا في شأن الكهرباء طالبا بمراجعة محاضر لقاءات ميركل في بيروت. لكنّ مصادر سياسية لبنانية كانت قريبة من اللقاءات التي أجرتها المستشارة الألمانية والوفد المرافق لها أكدت وجود عرض سيمنز مشيرة إلى أن وزير الطاقة اللبناني استخف به وقتذاك عارضا خططا لوزارته لتأمين الكهرباء للبنانيين. وأثارت تلك الخطط، استنادا إلى مسؤولين لبنانيين، سخرية الوفد الألماني الذي يمتلك دراسات دقيقة تتعلق بحاجات لبنان على كلّ المستويات بما في ذلك الكهرباء. واتهم جابر رئيس الجمهورية بـالضغط من أجل تمرير صفقة في مجلس النواب ستكلف الخزينة خمسمئة مليون دولار وذلك من اجل زيادة إنتاج الكهرباء زيادة طفيفة قبل نهاية السنة الجارية. وقال إن العهد الحالي في لبنان يدفع البلد نحو الهاوية وذلك في انتقاد مباشر لرئيس الجمهورية. واعتبرت المصادر السياسية اللبنانية أن التسجيل الصوتي لياسين جابر ما كان ليخرج ويوزع على نطاق واسع لو لم يكن يعبّر عن وجهة نظر نبيه برّي الذي سبق له أن اشتبك مع رئيس التيار الوطني الحرّ جبران باسيل في مرحلة ما قبل الانتخابات النيابية في مايو الماضي. ولجأت حركة أمل وقتذاك إلى إثارة اضطرابات في أحياء مسيحية في بيروت بعد وصف باسيل نبيه برّي بـالبلطجي. وتوقعت أوساط سياسية رفيعة المستوى أن يؤدي الاشتباك الجديد بين التيار الوطني الحر وأمل، التي تشكل مع حزب الله ما يسمّى الثنائي الشيعي، المزيد من التعقيدات في وجه سعد الحريري المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

فقهاؤنا شر أهل الأرض

الشيخ حسن مشيمش/لبنان الجديد/23 أيلول 2018

عن الإمام علي (ع) عن رسول الله (ص): { مساجدهم عامرة وهي خراب من الهدى ، فقهاء ذلك الزمان شر فقهاء تحت ظل السماء [نعم فقهاء ذلك الزمان شر فقهاء تحت ظل السماء] منهم تخرج الفتنة وإليهم تعود} لم يقل في آخر الزمان بل قال في زمان فتأمل جيداً .

فقهاء اليوم الذين يسفكون دماء شبابنا بحروبهم في العالم العربي من أجل الوصول إلى سلطاته وحكوماته ولقد وصلوا إليها وأمسكوا بمقاليدها ولم نذق من تحت أيديهم سوى المزيد من الفقر والبؤس والبطالة والقمع والقهر وانعدام التنمية والعمران بسبب شهواتهم الجامحة على إختلاس أموال الزكاة والخمس والكفارات والصدقات والأوقاف والإحتيال عليها كسائر البشر، وبجهلهم المرعب لمبادئ العدالة وقوانينها وآلياتها وعلومها!!

وفقهاء اليوم لم نر عيشة أولادهم وأحفادهم وأصهرتهم وإخوتهم ( ووكلائهم ) ونسائهم في بلداننا وهنا في بلدان أوروبا إلا كعيشة أولاد الأغنياء والأمراء في بيوتهم ومراكبهم وجامعاتهم ومأكلهم وملبسهم وبأموال الخمس والزكاة أموال الله لعباده الفقراء!!!

فقهاء اليوم أعتى أعداء لمبدأ المُسَاءَلة والمحاسبة والشفافية المبدأ الذي يعشقه الأنبياء وأعتى أعداء لمبدأ حرية النقد والإعتراض مبدأ النهي عن المنكر وهل يوجد منكر أعظم وأخطر من التفريط والتبذير والإسراف بأموال الخمس والزكاة؟!

هل يوجد منكر أخطر من الجهل بمعرفة قوانين العدالة في توزيع ثروات الخمس والزكاة ؟! فقهاء اليوم يتظاهرون برياء شيطاني بالزهد في بيوتهم بينما مليارات من الدولارات موضوعة تحت تصرف أولادهم وأصهرتهم ووكلائهم يتصرفون بها بلا رقيب ولا حسيب ولا مساءلة ولا محاسبة والأخطر من ذلك كله أنهم اقتنعوا بمقولة شيطانهم بأن مال الخمس هو مال خاص للإمام المهدي وهم نوابه ووكلاؤه وخلفاؤه وليس هو مال الله قد فرضه لصالح الفقراء !!!

لقد تم تزوير التشيع! لقد تم تحريف التشيع! لقد تم تصنيع تشيع جديد على أيدي الفقهاء بعد وفاة الإمام الحسن العسكري عليه السلام مباشرة. ما تحت أيدي الشيعة اليوم هو تشيع الفقهاء لا تشيع أهل البيت الأتقياء.

هو مذهب الفقهاء لا مذهب الأئمة من أهل بيت رسول الله الأتقياء.

*الشيخ حسن مشيمش لاجىء سياسي في فرنسا.

إلى حسن نصرالله..

محمد بغدادي/جنوبية/23 سبتمبر، 2018

إلى حسن نصر الله: نسمع من فترة لفترة تهديد حزب الله لإسرائيل وبأنّه أصبح يمتلك أسلحة ثقيلة وصواريخ بعيدة المدى. سؤال: هل كنتم لتبقوا بسوريا لولا سلاح الجو الروسي؟ هل كنتم لتسيطروا كميليشيات مع إيران بسوريا لولا هذا السلاح؟ كم دمرتم من بنى تحتية لإسرائيل في حرب تموز وكم دُمر للبنان وقتها؟ إذا حدثت حرب بين حزب الله وإسرائيل سيدمر لبنان عن بكرة أبيه ولا تستطيعون إيقاف طيرانه. سلاح الجو هو الفعال في القرن الـ21 وسيعيد لبنان 50 عاماً إلى الوراء خاصة في ظل مايعانيه من هلاك اقتصادي. من سيعيد بناء الجنوب والضاحية وباقي المناطق؟ هل شكراً قطر؟ أم السعودية التي تحاربونها بإعلامكم؟ أم سوريا المفلسة والمدمرة؟ أم ايران التي انهارت عملتها وشعبها الثائر لفظكم؟ ماهو شعاركم القادم لشحن غرائز جمهورك المنهك اجتماعياً لتحقيق نصر وهمي.. في سوريا جميع القوات الإيرانية المدعومة من إيران انسحبت مسافة 180 كلم بعيداً عن الجولان كما قال الروس، بما يعطي أماناً كافياً لإسرائيل، وإدلب انتصرت باتفاق إقليمي كمنطقة معزولة السلاح. والطيران يدك مواقعكم وسببه ماس كهربائي.. ماهي انجازاتكم في سوريا؟؟ مهلاً أبا هادي الشمس طالعة والناس قاشعة لم يبقَ للبنان إلا أن يفاخر بفريق كرة السلة الذي يحقق انتصارات حقيقية على الأرض، اما انتصاراتكم فهي زائفة زائفة زائفة.. لم يبقَ للبناني إلا سقف بيته ليأويه ومن دون كهرباء. ولّى زمن المقاومة التي كان سلاحها مصوب على العدو الإسرائيلي وأصبح اليوم نحو الشعب السوري الأعزل وباقي الدول العربية إن كان بأفعالكم الفردية أو بإعلامكم. كنّا باريس الشرق وأصبحنا أشبه بجزيرة معزولة من دون كهرباء وماء نظيف وفساد. كنا بالعهود الماضية شعب يتفاخر بلبنانيته وأصبحنا اليوم شعباً مجرداً من أبسط حقوقه ومحكوم من دويلة.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 23/9/2018

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

يخرق جمود النشاط السياسي أمران: الأول إنطلاق أول جلسات تشريع المجلس النيابي في ولايته الجديدة. والثاني زيارة الرئيس عون نيويورك مترئسا الوفد اللبناني إلى أعمال الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

في الأمر الأول: أكدت مصادر نيابية ل"تلفزيون لبنان" ان الجلسات التي دعا الرئيس بري إليها غدا وبعد غد، تتعلق بمعظمها بمشاريع واقتراحات مالية تحضر الأرضية التشريعية للبنود المرتبطة بمقررات مؤتمر "سيدر". ويتألف جدول الأعمال من 29 اقتراحا ومشروع قانون، أولها المتعلق بالادارة المتكاملة للنفايات الصلبة، وتوقعت المصادر ان يرافق هذا المشروع سجالات شبيهة بتلك التي حصلت أثناء مناقشته في اللجان النيابية المشتركة. ومن الاقتراحات البارزة اقتراح قانون مكافحة الفساد في عقود النفط والغاز، والاقتراح المعجل المكرر لدعم فوائد القروض الممنوحة من المؤسسة العامة للإسكان، بالتزامن مع استمرار أزمة القروض.

وفي الأمر الثاني: تتجه الأنظار إلى اللقاءات والاجتماعات التي سيجريها الرئيس ميشال عون في نيويورك، والتي ستنعكس إيجابا على لبنان. كما ينتظر ان تتضمن كلمة رئيس الجمهورية الأربعاء، موقف لبنان من الأحداث في المنطقة، لاسيما ما يتصل بضرورة عودة النازحين السوريين بشكل آمن إلى بلدهم ورفض التوطين.

وما بين الأمرين، إتصالات للرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري، في محاولة لتحريك المياه الراكدة التي تطفو عليها عقبات التأليف والحصص والأوزان. وفي هذا الشأن أكد البطريرك الراعي ان طرحه فكرة حكومة طوارئ جاء بعد الشعور بأن لا أحد أم الصبي في لبنان.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

أصداء الهجوم الإرهابي الذي ضرب الأهواز الإيرانية، ظلت تتردد في غير عاصمة على مستوى الإقليم والعالم لليوم الثاني.

الجمهورية الإسلامية احتوت صدمة الاعتداء سريعا، ووضعت يدها على الجهة المنفذة وداعميها، وتعهدت بردود مناسبة، مؤكدة أن الولايات المتحدة تريد إثارة انعدام الأمن في إيران ولكنها لن تنجح.

وغداة الهجوم، شرعت طهران في حملة استدعاءات لممثلي بعثات ديبلوماسية إلى وزارة الخارجية، فيما حصدت تضامنا واسعا وإدانات متفاوتة القوة للاعتداء الذي تبناه "تيار الأحواز" ثم "داعش".

إلى جانب دول عربية مثل الكويت وسلطنة عمان ومصر، لم يتأخر لبنان الرسمي في الإدانة وتقديم التعازي، من رئيس الجمهورية الذي رأى أن الإرهاب وباء يصيبنا في الصميم، إلى الرئيس نبيه بري الذي شدد على ضرورة التعاون لتجفيف مصادر وموارد الإرهاب العابر للحدود.

على المستوى السياسي الداخلي، يطوي التكليف غدا شهره الرابع من دون تحقيق التأليف. الملف الحكومي المتعثر أصلا، يدخل في إجازة جديدة في ظل غياب أحد المعنيين الرئيسيين، رئيس الجمهورية الذي غادر اليوم إلى نيويورك، في رحلة ديبلوماسية تستمر أكثر من نصف أسبوع.

في المقابل، تتحرك الماكينة التشريعية بزخم في جلسة يعقدها مجلس النواب غدا وبعد غد، لإقرار مشاريع اقتصادية واجتماعية وتنموية حيوية، تتصل خصوصا بالإسكان والنفايات ومكافحة الفساد ونظام ال"أوف شور" للشركات والوساطة القضائية.

في ذكرى الشهداء القادة داوود داوود ومحمود فقيه وحسن سبيتي، أحيت حركة "أمل" حضورهم الذي لم يغب يوما، باحتفال حاشد شددت خلاله على التمسك بنهج آلاف الشهداء الذين ارتقوا ليعيش لبنان، وفي قلبه الجنوب، بعز وكرامة وعقيدة وثبات.

أبعد من لبنان، وتحديدا بين موسكو وتل أبيب ودمشق، استمرت تداعيات حادث طائرة "إيل 20"، وجديدها تحميل وزارة الدفاع الروسية إسرائيل المسؤولية الكاملة عن الواقعة، بحيث ربما يكون عقابها على فعلتها إعادة إحياء عقد بيع صواريخ "S- 300" لسوريا، على حد ما توقع بعض الخبراء الروس.

أما الدوما فطلب اغلاق الأجواء السورية في مناطق تواجد الجنود الروس، واسقاط أي طائرة إسرائيلية تخرق الأجواء السورية، وانتهى البيان عند هذا الحد.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

مع مغادرة رئيس الجمهورية إلى نيويورك لترؤس وفد لبنان إلى افتتاح اعمال الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العمومية للأمم المتحدة، يؤجل الاستحقاق الحكومة مرة جديدة، ويبقى لبنان معلقا من دون سلطة تنفيذية كاملة الأوصاف، ترعى مصالح الناس خصوصا في ظل الأوضاع الداخلية الصعبة والاقليمية الملبدة.

وفي محاولة لحث الأطراف السياسية للتخلي عن ترف الانتظار القاتل، تطلق القطاعات العمالية والهيئات الاقتصادية صرخة مدوية يوم الثلاثاء المقبل، للتأكيد على أهمية الاسراع بتشكيل حكومة جديدة، لأن الأوضاع الاجتماعية- الاقتصادية تترنح على شفير ما لا تحمد عقباه.

هي صرخة تتزامن مع انعقاد مجلس النواب، في جلسة تشريع الضرورة، والتي تمتد على يومين للبحث في جدول أعمال من تسعة وعشرين بندا، لتلاقي مستلزمات مؤتمر "سيدر" في ظل حكومة تصريف الأعمال.

ورغم التحذيرات المتتالية، فإن حرب الشائعات آخذة بالاتساع، وليس آخرها ما تم تناوله عن حاكم مصرف لبنان، لتطرح العديد من التساؤلات عن التوقيت والأهداف والجهات التي تقف خلفها، ولمصلحة من توتير الأجواء، وبث الشائعات في ظل واقع غير مألوف سياسيا واقتصاديا.

اقليميا، ما زال استهداف العرض العسكري الايراني في منطقة الأهواز، يستحوذ على الاهتمام قراءة ومتابعة لتداعياته، خصوصا مع اتهام الرئيس الإيراني حسن روحاني الولايات المتحدة بالسعي لإثارة الفتن داخل إيران في محاولة لزعزعة الأمن. كما اتهم دولا عربية خليجية تدعمها الولايات المتحدة بتقديم الدعم المالي والعسكري للأحوازيين، فيما رفضت واشنطن والامارات الاتهامات الإيرانية.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

خداع وتضليل ونقض العهود صفات قديمة لصيقة بكيان الاحتلال، ظهرت محدثة في التقرير الروسي حول اسقاط الطائرة الروسية فوق سوريا. بالخرائط والرسوم البيانية، حملت وزارة الدفاع الروسية الكيان الإسرائيلي المسؤولية، وأكدت أن ما جرى انتهاك للإتفاقية الموقعة بين الجانبين عام 2015، وان الطائرات الاسرائيلية تعمدت الاختباء وراء الطائرة الروسية ومنعتها من الخروج من دائرة النار.

فعلى أي احتمالات تفتح نتائج التحقيقات؟. صحيفة "يديعوت أحرونوت" نقلت عن مسؤولين اسرائيليين ان الأزمة مع موسكو عميقة وحادة، وصحيفة "هآرتس" تتحدث عن ضغط قوي من الرئيس الروسي على اسرائيل لن يتوقف دون ثمن.

ثمن باهظ توعدت الجمهورية الاسلامية الايرانية بتدفيعه إلى من شيمهم الغدر، وقتل الأطفال والنساء. الرئيس الشيخ حسن روحاني يتوعد برد سريع على من وصفهم بالمرتزقة الصغار ومن وراءهم الذين نفذوا الاعتداء الارهابي في الاهواز. أما الخارجية الايرانية فبعثت برسالة إلى من أعلنوا صراحة دعمهم للعمل الارهابي. وقال المتحدث باسمها بهرام قاسمي في حديث ل"المنار" إنه لا يمكن قبول تأييد بعض مراكز القرار الرسمي الاماراتي للارهاب، فلا يوجد ارهاب جيد وارهاب سيء.

في لبنان، وفي محاولة للخروج من حالة السوء الحكومية، يعقد مجلس النواب جلستين تشريعيتين غدا وبعد الغد، وعلى جدول أعماله خمسة وثلاثون بندا.

أما لمعطلي التأليف، فتذكير من "حزب الله" بأن الحكومة ليست مسرحا للتباهي ومعبرا للأطماع، فلها وظيفة، ومن الخطيئة اتخاذها مطية وتعطيل تشكيلها وتفويت الفرصة للاسراع في معالجاتها للأزمات في البلد، يقول نائب الأمين العام ل"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم، في مسيرة الثالث عشر من محرم في مدينة النبطية.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

لأن ترقب الحكومة يبقى من الأولويات، فالبداية تبقى مع هذا الملف، حيث لا جديد يذكر حتى الساعة، على الرغم من المعطيات التي تشير إلى أن حبل الأفكار المتداولة لم ينقطع.

في الانتظار، أسبوع دسم ينتظرنا يبدأ مع يومين تشريعيين تستضيفهما ساحة النجمة الاثنين والثلثاء، وعلى جدول الأعمال اقتراحات ومشاريع قوانين مرتبطة ب"سيدر" وببنود استثمارية وانمائية تطال جميع اللبنانيين.

لتتجه الأنظار منتصف الأسبوع إلى نيويورك لمتابعة كلمة رئيس الجمهورية أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة، وفيها موقف لبنان المبدئي من الملفات المطروحة، وفي مقدمها تأمين العودة الآمنة للنازحين السوريين.

وستكون للرئيس عون لقاءات مع عدد من رؤساء الدول العربية والأجنبية ومن مسؤولي المنظمات الدولية. كما يلتقي رئيس الجمهورية أبناء الجالية اللبنانية في احتفال خاص.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

تأليف الحكومة في ثلاجة الانتظار إلى أجل غير مسمى، بالاستناد إلى المواقف السجالية المعلنة لكل المعنيين بعملية استيلادها، ولغياب قطبين رئيسيين في أيديهما الحل والربط في مسألة التأليف: رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والوزير جبران باسيل، الموجودان في نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

وكان ال"ويك اند" قد شهد جملة مواقف حادة، تناولت الوضعين الاقتصادي والمالي، وحملت رسائل واضحة تعكس خلافا عميقا قائما بين مروحة متنوعة حزبيا وطائفيا مع فريق رئيس الجمهورية وطريقته في إدارة هذين الشأنين. تتقاطع هذه المواقف مع أخرى سياسية ذهب بعضها إلى اتهام رئيس الجمهورية بتأخير التأليف وعرقلته.

ولا تقتصر الضغوط على الداخل، إذ يتوقع المراقبون أن يتعرض رئيس الجمهورية في نيويورك، إلى موجتين من الحصار عربية ودولية. الأولى ستتجلى في امتناع عدد من رؤساء الوفود عن مقابلته. والثانية من خلال تعرضه من قبل من يلتقيهم إلى مساءلات على خلفية تبعية الدولة ل"حزب الله"، وركوبها طوعا العربة الأخيرة من قطار الممانعة التي تقوده ايران.

داخليا التوتر سيرتفع بدءا من الاثنين سياسيا وطلبيا. ففي ظل تأخر تأليف الحكومة، وفتح أولياء المجلس النيابي أبوابه لجلستين تشريعيتين الاثنين والثلاثاء، ستعمد الحركات العمالية بدءا من الاثنين، إلى تطويق ساحة النجمة وتحميلها، بما انها العنصر الحي الباقي من الدولة، سلالها الحبلى بالمطالب والمظالم، تبدأ بادارة النفايات ولا تنتهي بمطالب الاساتذة.

إقليميا، هجوم الأحواز رفع التوتر بين طهران ودول الخليج إلى منسوب غير مسبوق، وقد اتهمتها طهران بالتخطيط مع واشنطن للحادث وتوعدتها بالرد.

وسط الأزمات الخانقة تفتح الmtv طاقة نور وأمل وترفيه للبنانيين، فبدءا من الثامنة والنصف تنطلق باكورة شبكة برامجها لخريف وشتاء 2018 و2019، بعرض مسلسل "كارما" بطولة النجمين اللبنانيين رودني حداد وستيفاني صليبا.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

أولها كهرباء وآخرها كهرباء. إذا اندلعت إشتباكات إعلامية- سياسية، ففتش عن الكهرباء، وإذا حصلت هدنة إعلامية- سياسية، فعلى قاعدة الكهرباء.

في ما مضى، بذلت جهود بين "التيار الوطني الحر" وعين التينة فسحب صاعق التصعيد، وبذلت جهود بين "التيار" والمختارة فسحب صاعق آخر. لكن، ولأن الهدنات هشة فإن تغريدة واحدة أو "voice message" على "واتس آب"، من شأنها أن تسقط المساعي والهدنات، وكأن التوتر هو القاعدة والهدوء هو الاستثناء.

تسجيل صوتي من النائب ياسين جابر في موضوع الكهرباء، أشعل سجالا مع الوزير سيزار أبي خليل، ودخل على خطه النائب وليد جنبلاط. ما قيل ليس جديدا، لكن استحضاره وتسببه بهذا الكم من التصعيد، يؤكد بما لا يقبل الشك أن الوضع السياسي قائم على حبل مشدود وأن معطيات التوتر أكثر بكثير من معطيات التهدئة. والسؤال هنا: هل يمكن ان ينعكس هذا السجال على وتيرة مناقشات الجلسة التشريعية غدا؟.

هذه الجلسة التي تعتريها شوائب خصوصا شائبة كيفية صدور القوانين ونشرها في الجريدة الرسمية، فكيف سيوقع رئيس الحكومة على القوانين وهو في حال الاستقالة وتصريف الأعمال؟. قد ترد الأجوبة غدا، ولكن اليوم الحدث أيضا من مكان آخر، من رواية مركب الموت.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

كل محاولات الانعاش الاقتصادية، ومساعي التنفس الاصطناعي السياسي، انقلبت وأدخلت لبنان غرفة العناية الفائقة، وتحت مجهر التحذير.

وعلى سقف اقتصادي مالي مهتز، يذهب مجلس النواب غدا إلى أولى الجلسات التشريعية، بعلاقة غير شرعية مع حكومة تصريف الأعمال. لكن كلا طرفي العلاقة نيابيا وحكوميا أعلنا القبول والرضى بتشريع المساكنة، والقائم على رغبات متبادلة تحكمها اغراءات "سيدر وان" المالية.

وإذ تتصدر مشاريع مؤتمر "سيدر" جدول أعمال الجلسة، فإن ما سرب من كلام للنائب ياسين جابر، قد يحول أنظار الجلسة ويعيد ترتيب الأوراق الواردة، فصوت نائب كتلة "التحرير والتنمية"، وزير الاقتصاد الأسبق، دخل البورصة وأصبح مؤشرا للتداول في العملة السياسية والمالية على حد سواء.

فهو وبتسريب لا يتحمل مسؤوليته، اتهم العهد بتدمير البلد، وذلك على خلفية تعاطيه بملف الكهرباء، لاسيما لجهة رفض العرض الذي حملته المستشارة الألمانية انجيلا ميركل من شركة "سيمنز" خلال زيارتها الأخيرة لبيروت. وقال: الآن عشية جلسة الإثنين يضغط رئيس الجمهورية ووزير الطاقة للحصول على خمسمئة مليون دولار غير المليار والنصف دولار، ليؤمنا الكهرباء لعدد من الساعات، للأسف الشديد البلد تؤخذ إلى الهاوية.

وقد صدق الوزير السابق بطرس حرب على المحضر. فيما دعا رئيس الحزب "الاشتراكي" وليد جنبلاط المعنيين إلى اتخاذ العبر، وقال إن ياسين جابر هو صوت مدو ينضم إلى الحريصين على المصلحة العامة، ويفضح مهزلة البواخر التركية التي هي أحد الأسباب الرئيسية للعجز والدين العام.

وعلى جبهة الدفاع، اكتفى وزير الطاقة سيزار ابي خليل بالتغريد قائلا: يا ليت الأصوات الوطنية لجأت إلى الوقائع والمحاضر، بدلا من الشائعات والقيل والقال، معلنا ان شركة "سيمنز" لم تشارك في أي مناقصة.

وأمام وقوع لبنان في هاوية ياسين جابر، وعودة التوتر العالي إلى أسلاكه الشائكة، وتحذيرات الأخطار المالية والاقتصادية الداهمة، ومن بين التفكك الحراري للحكومة وجمود التأليف، تخرج قناة "الجديد" عن المألوف السياسي، وتفتتح نشرتها الليلة من دورة برامجها، وفي احتفال بدأ على السجادة الحمراء في "كازينو لبنان"، حيث تنطلق شبكة البرامج التي تجمع نجوم الاعلام في لبنان.

و"الجديد"، وبخلاف سوداوية السياسة، فانها تشرق الليلة من خليج جونية، من كازينو البلد، لتكون صورة عن إعلام حر يحمل الوطن قضية، وأبناء هذا الوطن أولوية، ولهذا: أنت "الجديد".

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

مبادرة جنبلاط: تنازل محسوب لكسر الجمود السياسي

سهى جفّال/جنوبية/23 سبتمبر، 2018

هل تراجع زعيم المختارة عن مطالبه الحكومية؟ وما الذي دفعه إلى إبداء هذه المرونة خصوصا بعد إرتفاع سقف المواجهة بينه وبينه التيار الوطني؟ الإنفتاح على الجميع والمرونة التي أبداها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط في حديثه قبل يومين، واعلان إستعداده للذهاب إلى حوار مع التيار الوطني الحر مخفضا بذلك سقف التصعيد السياسي، يبدو أن تلك التنازلات بدأت تترجم معالمها مع الزيارة التي قام بها صباح امس (السبت) رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط برفقة الوزير السابق غازي العريضي إلى عين التينة حيث جرى عرض أزمة الوضع الحكومي ، مع العلم أن جنبلاط (تيمور) اعلن بعد لقائه بالرئيس نبيه برّي أن لا شيء جديدا حكوميا ، واذا استجد شيء نعلمكم. موقف زعيم المختارة ترجمه البعض بإمكانية قبوله بالعرض الذي طالما رفضه بشكل قاطع وهو الموافقة على وزيرين درزيين ووزير مسيحي على أن يكون من حصة الاشتراكي، مقابل توزير درزي آخر من حصة رئيس الجمهورية إما النائب طلال إرسلان أو شخص آخر. المبادرة الجنبلاطية عقبها الحديث عن تشكيل لجان مشتركة بين تيار العهد والاشتراكي برعاية المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، من أجل العمل على تبريد الأجواء بين الطرفين وبالتالي حلحلة الأزمة الحكومية إذا ما تمّ استثمار ما جرى بشكل إيجابي، لكن أوساط مراقبة خشيت في حديثها لـ جنوبية أن يكون ثمة محاولات من قبل التيار الوطني لإستمالة جنبلاط إلى صفها عبر إرضائه حكوميا ما يعني ترك رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معركته وحيدا. فهل تراجع زعيم المختارة عن مطالبه الحكومية؟ وما الذي دفعه إلى إبداء هذه المرونة خصوصا بعد إرتفاع سقف لمواجهة بينه وبينه التيار الوطني؟

مصدر مسؤول في حزب التقدمي الإشتراكي أكّد لـ جنوبية أن جنبلاط لم يتراجع عن موقفه، إنّما قال عندما تتبلور الأمور والظروف ويأتي طرف ما بتسوية نبحث الأمر، مشيرا إلى أن هذه ليست المرّة الأولى التي يتخذ فيها موقفا مشابها الذي يعكس حرص جنبلاط على إستقرار البلد وإنتظام عمل المؤسسات، وذكر المصدر بموقف جنبلاط المتعلّق بالأزمة الرئاسية آنذاك حيث كان أوّل من تحدث عن التسوية الرئاسية بمعزل عن الأسماء التي كانت مطروحة، وحينها سار بهذه التسوية لإنقاذ البلد وبالتالي الموقف نفسه يتخذه اليوم فيما يتعلّف بأزمة التأليف.

وعن إمكانية موافقة الإشتراكي على توزير مسيحي من حصة جنبلاط، قال المصدر إنه عندما يصبح هناك طرح جدّي بهذا الإطار عندها يتم البحث فيه ويتخذ منه موقف وحتى الساعة لم يتبلور أي شيئ في هذا الإتجاه. من جهة ثانية، رأى الصحافي والمحلل السياسي جوني منيّر في حديث لـ جنوبية أن ثلاث أسباب وراء تراجع جنبلاط عن موقفه، الأوّل لنزع فتيل الصدام في الجبل سيّما أن الأمور كادت أن تصل إلى وقوع صدام درزي- مسيحي وهو ما يحرص جنبلاط على تجنبه ، وأشار إلى أن السبب الثاني يتعلّق بموقف زعيم المختارة السابق إذ لطالما أكّد أنه عندما يحين وقت التسوية يتحدث بالأمر، وفي الوقت نفسه كان الرئيس برّي حل العقدة الدرزية عنده وكان الحل المطروح عبر توزير نجل النائب أنور الخليل، والحل الثاني عبر توزير مسيحي من حصة جنبلاط الحكومية الثلاث على أن يتم توزير إرسلان من حصة رئيس الجمهورية أو مروان خير الدين وهي حسابات تتعلّق بالثلث المعطل، ومن المرجح أن يقبل جنبلاط بهذا الحلّ، أما السبب الثالث والأخير وهو الأهم بحسب منيّر متعلّق بإقتراب موعد تعيين رئيس الأركان في الجيش لذا لا يريد أن يتكون الأمور متشجنجة تؤدّي إلى عراقيل على هذا المستوى، خصوصا أن الأكثر حظا لتولي هذا المنصب محسوب على زعيم المختارة، وبالتالي يسعى الأخير إلى إشاعة نوع من الأجواء الإيجابية. ختاما، أكّد منير أن هذه المرونة في موقف أحد اطراف الأزمة الحكومية لا يعني أننا إقتربنا من التوقيت الجدي لتشكيل الحكومة بدليل بقاء العقد الأخرى على حالها، وبالتالي لا يمكن إعتبار هذا الموقف مؤشر إلى حلحلة حكومية، مشيرا إلى أن جنبلاط يحرص على إبداء بعض المرونة الإعلامية للأسباب الثلاث التي ذكرت آنفا.

 

رئيس FBI في بيروت... لماذا؟

منير الربيع/المدن/الأحد 23/09/2018

ما الذي أتى برئيس جهاز الأف بي آي FBI إلى بيروت؟ لا يمكن للسؤال أن يكون عابراً، كما لا يمكن للزيارة أن تكون عادية أو روتينية. هذا النوع من الزيارات عادة ما ينطوي على خفايا كثيرة. ولو كان هدف الزيارة روتينياً، فإن رئيس هذا الجهاز يرسل أحد مساعديه. أما أن يأتي شخصيّاً، وعلى أعتاب دخول العقوبات الأميركية على القطاع النفطي الإيراني حيز التنفيذ، فلا بد أن للزيارة معاني كثيرة، خصوصاً أنها المرة الأولى التي يزور فيها مسؤول أميركي في هذا الموقع لبنان ويلتقي مسؤوليه. صحيح أن الرجل تحدّث عن أهمية العلاقات اللبنانية الأميركية واستمرارها، وعن دعم واشنطن للبنان والجيش، ولكن هذا الكلام يندرج في إطار الروتينيات. ولا بد من الإشارة إلى أن برنامج التعاون بين هذا الجهاز والدولة اللبنانية محدود. وهناك من يشير إلى أن هدف الزيارة يرتبط بالعقوبات على إيران وحزب الله، وبوجوب التزام الدولة اللبنانية بها، مع الإشارة إلى ضرورة رفع الغطاء على كل من يعمل على تبييض أموال حزب الله. الغاية الأميركية الأساسية هي نزع الغطاء عن التبييض الشرعي للأموال من جانب مؤسسات مصرفية وشركات مالية تدوّر أموال الحزب. وهذا جزء من العقوبات الجديدة التي ستكون أقسى من العقوبات السابقة.

الأساس في الزيارة، وفق مصادر متابعة، تركز على تعزيز التعاون الاستخباري بين لبنان وواشنطن، لمواجهة الإرهاب وتبييض الأموال، بالإضافة إلى تطبيق العقوبات الأميركية المفروضة على حزب الله، والتزام الدولة اللبنانية بها، بطريقة لا تسمح بأي مناورة في هذا المجال. واللافت أن زيارة هذا المسؤول تتزامن مع موقف بارز للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، بشأن ضرورة مواجهة العقوبات على الحزب وضرورة مساندة إيران في مواجهتها هذه العقوبات. بالتزامن أيضاً، جاء من البرازيل خبر اعتقال أسعد بركات المتهم بتمويل حزب الله. ولكن اسم بركات ليس جديداً، بل هو مدرج منذ العام 2004 على لائحة العقوبات. والأساس هنا هو مدى الضغط على البرازيل التي سلّمت هذا المطلوب للأميركيين. والمشكلة لبنانياً، بالنسبة إلى الأميركيين، هي في مَن لا يتعاون معهم بإجراءاتهم. ولذلك يتركّز الضغط على بعض المسؤولين والمواقع، مقابل استمرار تأمين الحماية لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة لتعاونه معهم. ولذلك، هناك مسار للضغط على الدولة اللبنانية لعدم التعرض لسلامة. في نهاية الشهر الجاري، يدخل لبنان عملياً في مرحلة تطبيق العقوبات التي أقرتها واشنطن قبل أشهر، والتي تشمل أي شخص يتعاطى مع الإيرانيين وحزب الله، وإن لم يكن هو مدرجاً على لائحة العقوبات. وهذا تطور جديد وخطير، ينذر بتصعيد كبير على الصعيد المالي وسيكون له انعكاساته السياسية. وتكشف مصادر متابعة أن هناك ضغوطاً كبيرة على المصارف لإقفال حسابات مصرفية تابعة لحزب الله وإيران أو مقربين منهما. ولا شك في أن هذا الإجراء سيكون خطير جداً، لكونه موجعاً وقد يستدعي ردّاً من جانب الحزب وإيران. فيما هناك في لبنان من يبحث عن مخارج أو التفافات على هذه الإجراءات.

 

لبنان يخسر عرض سيمنس والعراق يتلقّفه: تفويت فرصة جديدة لمكافحة الفساد

وكالات/23 أيلول/18/بعد العرض الذي قدّمته المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لوزير الطاقة سيزار أبي خليل لتطوير قطاع الكهرباء في لبنان عبر الإتفاق الذي لم يتم مع شركة سيمنس، أفادت صحيفة Handelsblatt الألمانية بأن سيمنس بصدد صفقة ضخمة تتجاوز قيمتها 13 مليار يورو مع الحكومة العراقية. وأكدت الصحيفة، نقلا عن مصادر مطلعة، أن جوزيف كايزر، الرئيس التنفيذي للشركة، التي تتخذ من ميونيخ الألمانية مقرا لها، توجّه الأحد إلى بغداد بهدف تنسيق إعلان نوايا بشأن توقيع اتفاقية تتجاوز قيمتها 13 مليار يورو وستعمل سيمنس بموجبها على إعادة بناء وتطوير قطاع الطاقة الكهربائية في العراق. وأشارت مصادر حكومية للصحيفة إلى أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اتصلت الأسبوع الماضي برئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وأيّدت هذه الصفقة، وذلك بعد ورود أنباء عن نية شركة جنرال إلكتريك الأميركية المنافسة لـسيمنس توقيع اتفاقية مماثلة مع بغداد. وقال المتحدث باسم سيمنس "من خلال اقتراحنا، نهدف إلى إضافة طاقة توليد كهرباء قدرها 11 غيغاوات في أربع سنوات، وتوفير آلاف الوظائف في البلد، ودعم مكافحة الفساد، وتنمية المهارات والتعليم بين العراقيين". وفي عام 2015 وقعت "سيمنس" عقدا بقيمة ثمانية مليارات يورو (9.4 مليار دولار) مع مصر لإمدادها بمحطات كهرباء تعمل بالغاز وطاقة الرياح من أجل إضافة 16.4 غيغاوات لشبكة الكهرباء في البلاد، وهي أكبر طلبية تتلقاها المجموعة.

 

رياض سلامة: صحتي "منيحة الحمدالله"

وكالات/23 أيلول/18/أكّد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة انصحته "منيحة الحمدالله" مطمئنا اللبنانيين الى سلامته. ولفت في حديث عبر LBC الى انه يفكّر أبدا بالاستقالة واضعا الشائعات التي تلاحقه وتلاحق الوضع النقدي في اطار استهداف لبنان لزرع الخوف وزعزعة الاستقرار النقدي. سلامة شدد على ان الثبات النقدي مؤمن ورغم كل الشائعات بقيت السوق مستقرة مشيرا الى ان الامكانيات المتوفرة والارقام الواضحة تؤكد الاستقرار. واعتبر انه من مصلحة لبنان ان تكون هناك حكومة تقدّم رؤية وتطلق رزمة اصلاحات تراعي مصلحة لبنان والشعب.

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

روسيا تحمّل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريا

موسكو: الشرق الأوسط أونلاين/23 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67641/russia-israel-to-blame-for-downed-plane-over-syria-deliberately-misled-us-%d9%85%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d8%b1%d9%82-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%88%d8%b3%d8%b7-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%87%d8%a2%d8%b1%d8%b1/

حمّلت وزارة الدفاع الروسية اليوم إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها إل - 20 في سوريا الأسبوع الماضي، واتهمت سلاح الجو الإسرائيلي بتقديم معلومات مضللة للقوات الروسية قبل غارة على أهداف سورية.

وعرض المتحدث باسم الوزارة إيغور كوناشينكوف، في مؤتمر صحافي اليوم (الأحد)، تفاصيل التحقيق في الحادثة، وقال إن ممثّلة قيادة القوات الجوية الإسرائيلية برتبة عقيد أبلغت قيادة مجموعة القوات الروسية في سوريا عبر قناة الاتصال لمنع التصادم العسكري بالضربة القادمة على مواقع للنظام السوري. وكان البلاغ يكمن في أن إسرائيل سوف تُغير على مواقع موجودة في شمال سوريا بالدقائق القريبة القادمة. وبعد مرور دقيقة واحدة، في الساعة الواحدة والدقيقة الأربعين شنّت أربع مقاتلات إسرائيلية إف16 غارات جوية على منشآت صناعية في محافظة اللاذقية بقنابل موجّهة من طراز جي بي يو - 39. وقالت الوزارة إن هذا يعني أن الطرف الإسرائيلي قام بإخبار القوات الروسية بتنفيذ عمليته العسكرية ليس بشكل مسبق بل تزامنا مع بدء الغارات. ونقلت قناة روسيا اليوم عن كوناشينكوف قوله إن هذه الأعمال تعتبر انتهاكا مباشرا للاتفاقيات الروسية الإسرائيلية الموقّعة في عام 2015 للحيلولة دون وقوع حوادث تصادم بين قوات الجانبين في سوريا. وذكر أن ممثّلة هيئة الأركان العامة للقوات الجوية الإسرائيلية أخبرت الطرف الروسي خلال المفاوضات عبر قناة الاتصال لمنع التصادم العسكري في الأجواء بأن الأهداف، التي كان من المخطّط ضربها خلال طلعة الطيران الإسرائيلي تقع في شمال سوريا، مضيفا أن قائد طاقم الطائرة الروسية إل20 التي كانت تحلّق فوق شمال سوريا حصل على تعليمات تنصّ على مغادرة منطقة تنفيذ المهمّة والتوجّه جنوبا للعودة إلى القاعدة. وقال المتحدث إن القوات الجوية الإسرائيلية لم تشن غاراتها في المناطق الشمالية لسوريا بل في ريف اللاذقية التي تُعدّ محافظة سورية غربية، تقع في منطقة الساحل الغربي السوري، موضحا أن التضليل الذي قامت به الضابطة الإسرائيلية بشأن منطقة غارات المقاتلات الإسرائيلية لم يمنح الطائرة الروسية إل20 فرصة الخروج إلى منطقة آمنة، مضيفا أنه لم يتمْ الإبلاغ بمكان وجود المقاتلات إف16 الإسرائيلية. وأضاف كوناشينكوف أن المعلومات الموضوعية المقدّمة تدل على أن تصرفات طياري المقاتلات الإسرائيلية، والتي أدت إلى مقتل خمسة عشر جنديا روسيا، تدل إما على عدم مهنيتهم، أو على الأقل، على الاستهتار الإجرامي. وتابع قائلا: لذلك نعتبر أن الذنب في كارثة الطائرة الروسية إل20 يقع تحديدا وبشكل كامل على القوات الجوية الإسرائيلية وعلى هؤلاء الذين اتخذوا قرارا بتنفيذ مثل هذا النشاط. وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أن الدفاعات الجوية للنظام السوري قد أسقطت الطائرة بطريق الخطأ خلال تصديها للغارة الإسرائيلية، ما أسفر عن مصرع 15 عسكريا روسيا كانوا على متنها

 

رجوي: نظام الملالي على حافة الانهيار/دعوات لدعم دول الخليج ضد سياسات إيران وطرد ميليشياتها من المنطقة

السياسة/23 أيلول/18/دعت شخصيات أميركية نافذة إلى دعم دول الخليج لخلق جدار يمنع النشاط الإيراني وخططه التوسعية ويخلص المنطقة من الاستبداد الديني. وفي رسالة مصورة، إلى مؤتمر الطريق نحو الحرية في نيويورك، دعت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي الولايات المتحدة لطرد عملاء النظام الإيراني من واشنطن، وحضت الحكومات الغربية على إغلاق سفاراته، واصفة إياها بـمراكز مراقبة للتجسس والإرهاب. وقالت إن إيران تمر بلحظة مهمة وجوهرية في تاريخها، نظام الملالي ينهار، مضيفة أن الإيرانيين لديهم أمل نحو الحرية دون وجود استبداد، ومعاقل المقاومة تحرز تقدماً في الداخل. ولفتت إلى أن النظام محاصر سياسياً ودولياً، ومن الناحية الاقتصادية فهو على حافة الانهيار، مؤكدة أن الحرية في إيران والاستقرار والأمن في المنطقة والعالم متشابكان، وأن الطريق يمر عبر الإطاحة بنظام ولاية الفقيه. وشددت على ضرورة اعتماد تدابير دولية ملزمة لإجبار النظام في طهران على وقف جرائمه، لافتة إلى أهمية طرد مليشيات إيران من سورية والعراق والتصدي دولياً لإرهاب مليشيات مثل الحرس الثوري. ودعت إلى حظر تمويل النظام الإيراني، مؤكدة أنه أمر لا غنى عنه للسلم والأمن الإقليميين والعالميين. من جانبه، قال المستشار السابق للأمن القومي الأميركي جيمس جونز، إن النظام الإيراني تهديد وجودي وكبير للبشرية بسبب سلوكه، مؤكدا أن نظام طهران يعرقل السلام في الشرق الأوسط، ويجب شل قدراته النووية، داعياً إلى دعم دول الخليج لخلق جدار يمنع النشاط الإيراني وخططه التوسعية في الشرق الأوسط. ومن جهته، قال محامي ومستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، رودي جولياني، إن النظام الإيراني مقبل على انهيار كامل، مضيفا أن خامنئي وقادة إيران يعرفون ذلك، ويعرفون أيضا أنهم فاسدون وقتلة.

 

حملة قمع في الأهواز بأمر خامنئي وروحاني رداً على هجوم السبت الدامي

"الحرس" هدد بـ "رد مميت"... وطهران استدعت سفراء الدنمارك وبريطانيا وهولندا

إطلاق الرصاص استمر من 10 إلى 15 دقيقة وواحد فقط من المهاجمين كان يرتدي زي الحرس الثوري

طهران، عواصم- وكالات/23 أيلول/18/شنت قوات أمن النظام الإيراني حملة مداهمات واسعة في مدينة الأهواز، عقب هجوم أول من أمس الدامي على عرض عسكري للحرس الثوري، والذي أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى. وذكرت مصادر ومواقع إيرانية، أن الحملة القمعية الواسعة التي جاءت بتكليف مباشر من المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، والذي أصدر أمرا لقوات الأمن بـالوصول إلى المجرمين وراء الهجوم في أقرب وقت، استهدفت أحياء الثورة والملاشية وكوت عبدالله، حيث اعتقلت قوات الأمن عشرات الأهوازيين، بينما طلب الرئيس حسن روحاني من قوات الأمن اتخاذ الإجراءات كافة للوصول إلى هوية المسؤولين عن الهجوم. وكشف حاكم مدينة أهواز جمال عالمي نيسي، عن تشكيل لجنة تحقيق عسكرية من خبراء لدى الجيش والحرس الثوري وهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة. من جانبه، قال المساعد التنسيقي لمقر ولي عصر عج التابع للحرس الثوري في محافظة خوزستان مير عبد الرضا حاجتي، أن 22 من إجمالي قتلى الحادث كانوا عسكريين.

وبينما توعد الحرس الثوري، أمس، في بيان بانتقام مميت لا ينسى، رجحت طهران فرضية تورط المقاومة الأهوازية، بينما وجهت لوما الى ثلاث دول أوروبية هي الدنمارك وبريطانيا وهولندا، بسبب إيوائها أعضاء من الجبهة الشعبية الديموقراطية الأهوازية، واحتل الهجوم العناوين الرئيسية للصحف الإيرانية، أمس. ورأى المرشد علي خامنئي في الهجوم استمرارا لتآمر حكومات المنطقة لحساب الولايات المتحدة، بينما قال الرئيس حسن روحاني قبل توجهه إلى نيويورك للمشاركة في الجمعية العامة للأمم المتحدة ليس لدينا أدنى شك حول هوية من ارتكبوا هذا الأمر ولا حول مجموعتهم وانتمائهم، مضيفا عندما كان الرئيس العراقي صدام حسين حيا كانوا مرتزقته. بعدها غيروا ولاءهم وتتولى إحدى دول الحوض الجنوبي للخليج دعمهم. واحتجت طهران رسميا لدى الإمارات، على مازعمت أنه تصريحات مهينة أدلى بها مسؤول إماراتي بشأن الاعتداء، وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن الوزارة استدعت القائم بالأعمال الإماراتي في طهران. وأعلنت الخارجية الإيرانية أنها استدعت سفيري الدنمارك وهولندا والقائم بالأعمال البريطاني لإبلاغهم احتجاج إيران الشديد على إيواء دولهم لبعض أعضاء المجموعة التي ارتكبت الهجوم .

وأبلغت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال البريطاني أنه من غير المقبول السماح لمتحدث باسم المجموعة الانفصالية تبني العمل الإرهابي عبر محطة تلفزيونية مقرها لندن.في المقابل، رفضت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، إتهام إيران لواشنطن، قائلة إن على الزعماء الإيرانيين النظر بشكل أكبر إلى الداخل. وقالت ردا على اتهامات روحاني إنه بحاجة إلى النظر إلى قاعدته لمعرفة من أي يأتي هذا. يمكنه أن يلقي باللوم علينا كما يريد. الشيء الذي يتحتم عليه أن يفعله هو أن ينظر إلى المرآة.

كما رفضت الامارات اتهامات طهران، وأكد وزير خارجيتها أنور قرقاش أن موقف بلاده التاريخي ضد الإرهاب معروف وواضح. إلى ذلك، تكشفت حقائق جديدة بشأن الهجوم، الذي ذكرت تقارير أنه تم الإعداد له بشكل نوعي، حيث ذكرت وسائل إعلام رسمية أن إطلاق النار جاء من حديقة وراء المنصة، فيما قال محافظ خوزستان غلام شريعي، أن المهاجمين كانوا يتنكرون بزي قوات الحرس الثوري. وتلقى الرئيس حسن روحاني نبأ الهجوم أثناء متابعته العرض العسكري الذي يقام سنوياً في طهران، وفيما بدا روحاني إلى جانب عدد من القيادات العسكرية الذين اصطفوا للاحتفال بـاستعراض القوة هذا، تقدم أحد العسكريين، بحسب ما أظهرت لقطات الفيديو، من الرئيس الإيراني ليخبره بالهجوم، ليهم بعدها روحاني وينسحب من المنصة التي جمعت عددا من مختلف القيادات العسكرية برفقة عدد منهم.

وأفاد الصحافي بهراد قاسمي الذي كان شاهدا على الهجوم، ان إطلاق الرصاص استمر من 10 الى 15 دقيقة، وأن واحدا فقط من المهاجمين كان يرتدي زي الحرس الثوري. وقال في البداية ظننا أنه جزء من العرض، لكن بعد عشر ثوان أدركنا أنه هجوم إرهابي بعد أن أخذ حراس شخصيون لمسؤولين بإطلاق النار. وأضاف عمّت الفوضى وبدأ الجنود يركضون، مشيرا الى أن الارهابيين لم يكن لهم هدف محدد ولم يظهر انهم اهتموا لذلك مع إطلاقهم النار بسرعة على أي شخص استطاعوا الوصول اليه.واعتبر محللون أن توجيه ضربة مسلحة إلى الحرس الثوري القوة العسكرية الأقوى والأكثر تسليحا داخل إيران، يهز بشكل كبير الثقة في قدراته.

 

متحدون ضد إيران النووية تبحث مخاطر التعامل التجاري مع طهران

السياسة/23 أيلول/18/احتفالا بمرور 10 سنوات على تأسيسها تستضيف منظمة متحدون ضد إيران النووية (UANI)، غدا، تشكيلة متميزة من كبار المسؤولين الأميركيين، وزعماء أجانب حاليين وسابقين وخبراء للشؤون الإيرانية في قمتها السنوية حول إيران. وتستعرض القمة التي تعقد في فندق ذا ويستن نيويورك غراند سنترال في مدينة نيويورك، تعليقات رئيسية من وزير الخارجية الأميركي مايكل بومبيو، ومستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، وتبحث البيئة السياسية والاقتصادية منذ الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي الإيراني، مع تأكيد إضافي على الكيفية التي تغير بها المشهد الإيراني في واشنطن خلال السنوات العشر الماضية، بالإضافة إلى طبيعة ما بعد الاتفاق النووي الإيراني. ويشارك في القمة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، ووزير خارجية اليمن خالد اليماني، وسفير البحرين لدى الولايات المتحدة الشيخ عبدالله بن راشد، وسفير الامارات لدى الولايات المتحدة يوسف العتيبة، والممثل الخاص لإيران والمستشار السياسي الأول لوزير الخارجية الأميركي بريان هوك، وعدد من الشخصيات الدولية.

 

عقب هجوم الأهواز.. روحاني يتهم واشنطن بزعزعة الأمن

23 أيلول/18/دبي - قناة العربية/في تعليقه على الهجوم على عرض عسكري للحرس الثوري الإيراني في الأهواز والذي أسفر عن تسعة وعشرين قتيلاً وعشرات الجرحى، اتهم الرئيس الإيراني #حسن_روحاني الولايات المتحدة بالسعي لإثارة الفتن داخل إيران في محاولة لزعزعة الأمن، كما اتهم دولاً عربية خليجية تدعمها الولايات المتحدة بتقديم الدعم المالي والعسكري للأهوازيين. وقبل اتهامات روحاني، كانت السلطات الإيرانية استدعت سفراء هولندا والدنمارك وبريطانيا بشأن هجوم الأهواز، واتهمت بدورها بلدانهم بإيواء جماعات إيرانية معارضة. وحمّل وزير الخارجية محمد جواد ظريف، الولايات_المتحدة و #إسرائيل المسؤولية عن الهجوم. ووسط ارتباك في التصريحات الرسمية الإيرانية حول الجهة المسوؤلة، أمر الرئيس روحاني قوات الأمن باستخدام كل سلطاتها لتحديد هوية منفذي الهجوم على العرض العسكري.

 

قرقاش: تحريض إيران ضد الإمارات محاولة للتنفيس المحلي

دبي - العربية.نت/23 أيلول/18/قال أنور_قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، الأحد، إن التحريض الرسمي ضد الإمارات في الداخل الإيراني مؤسف ويتصاعد عقب هجوم الأهواز في محاولة للتنفيس المحلي. وأضاف قرقاش في تغريدة له على تويتر أن "موقف الإمارات التاريخي ضد الإرهاب والعنف واضح، واتهامات طهران لا أساس لها".

 

أميركا ترفض اتهامات إيران وتدعوها "للنظر في المرآة"

23 أيلول/18/واشنطن رويترز/رفضت نيكي هيلي السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، اليوم الأحد، اتهام إيران لواشنطن في هجوم العرض العسكري قائلة إن على الزعماء الإيرانيين النظر بشكل أكبر إلى الداخل. وأضافت لشبكة (سي.أن.أن) التلفزيونية رداً على سؤال عن تصريحات الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في وقت سابق اليوم: "إنه بحاجة إلى النظر إلى قاعدته لمعرفة من أين يأتي هذا. يمكنه أن يلقي باللوم علينا كما يريد. الشيء الذي يتحتم عليه أن يفعله هو أن ينظر إلى المرآة". في تعليقه على الهجوم على عرض عسكري للحرس الثوري الإيراني في الأحواز والذي أسفر عن تسعة وعشرين قتيلاً وعشرات الجرحى، اتهم الرئيس الإيراني، الولايات المتحدة بالسعي لإثارة الفتن داخل #إيران في محاولة لزعزعة الأمن، كما اتهم دولاً عربية خليجية تدعمها الولايات المتحدة بتقديم الدعم المالي والعسكري للأحوازيين. وقبل اتهامات روحاني، كانت السلطات الإيرانية استدعت سفراء هولندا والدنمارك وبريطانيا بشأن هجوم الأحواز، واتهمت بدورها بلدانهم بإيواء جماعات إيرانية معارضة. حمّل وزير الخارجية محمد جواد ظريف، الولايات_المتحدة و إسرائيل المسؤولية عن الهجوم. ووسط ارتباك في التصريحات الرسمية الإيرانية حول الجهة المسوؤلة، أمر الرئيس روحاني قوات الأمن باستخدام كل سلطاتها لتحديد هوية منفذي الهجوم على العرض العسكري.

 

الديمقراطي الكردستاني: إيران تبرر مواقفها لإشعال أزمات

بغداد ـ حسن السعيدي/عربية نت//23 أيلول/18/ رد الحزب الديمقراطي الكردستاني المزاعم الإيرانية حول تسلل منفذي هجوم الاستعراض العسكري للحرس الثوري في الأهواز من إقليم كردستان العراق. وقال القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، ريبين سلام، في حديث صحافي، إن هذه الاتهامات غير مسؤولة وليس من مصلحة الإقليم تبني مثل هذه الأفعال التي قد تشعل فتيل الحرب. وأضاف سلام أن هذه الاتهامات هي محاولة لتبرير الموقف الإيراني الذي يسعى لإشعال الأزمات في مناطق تصدير النفط، مشيراً إلى أن أولى تلك المحاولات كانت في غلق مضيق هرمز، والآن يجري السعي لنقل الصراع إلى المناطق الكردية. يذكر أن حرس الثوري الإيراني نفذ هجوماً صاروخياً قبل نحو أسبوعين ضد مناطق داخل إقليم كردستان العراق، أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين وأفراد تابعين للحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني. وأشار سلام إلى أنهم بانتظار الموقف الرسمي الإيراني حول ما إذا كان لكردستان دور في تنفيذ هذا الهجوم لبيان موقف الإقليم الرسمي، مبيناً أن أراضي الإقليم بعيدة جداً عن الأهواز، كما أن ليس من مصلحة الأكراد التورط في هذا الهجوم. وكان نائب رئیس لجنة الأمن القومي بمجلس الشورى الإيراني أبوالفضل بيكي قد زعم في وقت سابق أن المجموعة التي استهدفت الحرس الثوري في الأهواز جاءت من كردستان العراق، وتلقت الدعم من إسرائيل. في هذا السياق قال المحلل السياسي نعيم الجنابي للعربية.نت: إن اتهام كردستان العراق بالتورط في تنفيذ الهجوم، هي محاولة من النظام الإيراني لتبرير مواقفه الأخيرة العدائي ضد أبناء جلدته من القومية الكردية. وأوضح الجنابي، أن خلال الأشهر الماضية نفذت السلطات الإيرانية العديد من أحكام الإعدام بحق أهالي المناطق الكردستانية في الجانب الإيراني، بالإضافة إلى تنفيذ هجوم ضد الأكراد في خارج الحدود، مشيراً أن كل هذه الأفعال والاتهامات تأتي لتبرير فشل النظام الذي أدت سياساته إلى صناعة وتصدير الإرهاب في المنطقة. وأضاف الجنابي أنه بعد أن تمكنت إيران من حرف مسار الاحتجاجات الشعبية في البصرة، وإلصاق تهم العمالة للمتظاهرين وبعد حرق قنصليتها والأحزاب الموالية لها، الآن تريد إيران أن يكون لديها نفوذ في شمال العراق. وتساءل الجنابي: لو لا علم إيران أو تورطها هي بنفسها في حادث حريق قنصليتها بالبصرة، إذاً لماذا عناصر حماية القنصلية كانوا متفرجين على الهجوم، كما أن القنصلية كانت خالية من الموظفين؟

 

من التلفزيون إلى الأمم المتحدة.. ترمب يترأس مجلس الأمن

الأمم المتحدة - رويترز/23 أيلول/18/تولى الرئيس الأميركي، دونالد_ترمب، رئاسة اجتماعات مجالس إدارات وأخرى حكومية من قبل بل ذاع صيته كأحد نجوم تلفزيون الواقع، لكنه سيمسك بالمطرقة يوم الأربعاء لرئاسة جلسة لمجلس الأمن الدولي تهدف إلى شجب إيران وكشف ما توصف بأنها سلوكيات إيرانية خبيثة في المنطقة. وتتولى الولايات المتحدة الرئاسة الدورية لمجلس الأمن، الذي يضم 15عضواً الشهر الجاري تزامناً مع اجتماعات زعماء العالم في الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وقالت نيكي هيلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة للصحافيين: "أنا متأكدة أنه سيكون أكثر اجتماعات مجلس الأمن متابعة على الإطلاق". لكن رغم طبيعة ترمب التي لا يمكن التكهن بها، لا يتوقع دبلوماسيون أن يظهر على غرار عروض تلفزيون الواقع إذ من المرجح أن تكون كل الدول الأعضاء ممثلة إما برئيسها أو رئيس وزرائها باستثناء روسيا والصين اللتين من المتوقع أن ترسلا وزراء. وقال دبلوماسي كبير بالأمم المتحدة طالباً عدم نشر اسمه :"لا أعتقد أنه سيكون ممتعاً على الإطلاق". وأضاف: "حتى من لا يحبونه، فإن تصرفات أي رئيس دولة أو رئيس حكومة تكون بأفضل شكل عندما يواجهون في اجتماع علني أي رئيس للولايات المتحدة". ومن النادر في #مجلس_الأمن عقد اجتماعات على مستوى رؤساء الدول ورؤساء الحكومات. وستكون هذه هي المرة الثالثة التي يرأس فيها رئيس أميركي جلسات مجلس الأمن. وبإمكان المجلس فرض عقوبات أو التصريح باستخدام القوة العسكرية. ورأس الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، الاجتماعات عامي 2009 و2014 والتي بحثت حظر الانتشار النووي والمقاتلين الأجانب. وفي المرتين، أصدر مجلس الأمن قرارات بشأن الموضوعين اللذين تم بحثهما. وقالت هيلي إنه ليست هناك نية لصدور قرار خلال جلسة يوم الأربعاء. وأضافت في وقت سابق الشهر الجاري: "نريد أن نتأكد من أنها (إيران) تفهم أن العالم يراقب. هذا هو أكبر دافع لهذا الاجتماع". وموضوع الاجتماع سيكون حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل وهي قضية واسعة تسمح للزعماء بإثارة مختلف النقاط من كوريا الشمالية إلى هجمات الأسلحة الكيمياوية في سوريا وبريطانيا. إلا أن ترمب أوضح على تويتر أنه سيركز على إيران عندما كتب أنه سيرأس "اجتماعاً لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن إيران". واتهمت طهران الولايات المتحدة باستغلال رئاسة مجلس الأمن.

 

الصدر وبارزاني يبحثان في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة و18مرشحاً يتنافسون على منصب رئيس الجمهورية بينهم امرأة

بغداد وكالات/23 أيلول/18/أجرى الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر، أمس، مشاورات مع رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني تناولت آلية تشكيل الحكومة العراقية المقبلة، فيما يتنافس 18مرشحاً على منصب رئيس الجمهورية للسنوات الأربع المقبلة، بينهم امرأة، هي النائبة السابقة عن التحالف الكردستاني سروة عبدالواحد. وذكرت وكالة الأنباء العراقية، أن 18 مرشحاً لمنصب رئيس الجمهورية قدموا أوراقهم الرسمية إلى مجلس النواب حتى إغلاق باب الترشيح. على صعيد آخر، أكد الصدر، الذي استقبل بارزاني في محافظة النجف، ضرورة أن تكون الحكومة المقبلة أبوية ووطنية، بينما قال بارزاني في مؤتمر صحافي، بحثنا مع الصدر تشكيل الحكومة والتوافقات بين الكتل، خصوصاً رئاسة الوزراء. بدوره، أفاد مصدر بأن الحزب الديمقراطي الكردستاني رشح فؤاد حسين لمنصب رئيس الجمهورية، وعدم قبوله ترشيح برهم صالح لرئاسة العراق. وكان بارزاني أجرى ليل أول من أمس، سلسلة اجتماعات مع القيادات الشيعية ورئيس الحكومة حيدر العبادي كرست لتسمية مرشح لرئاسة الجمهورية والحكومة المقبلة. في سياق متصل، أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وبارزاني على المضي في اختيار رئيس الجمهورية وتكليف مرشح الكتلة الأكبر بتشكيل الحكومة. وذكر مكتب العبادي أن الطرفين أكدا أهمية المضي في اكمال الخطوات الدستورية باختيار رئيس الجمهورية وتكليف مرشح الكتلة الأكبر. بدورها، أكدت الولايات المتحدة الدور المهم لإقليم كردستان في اختيار الرؤساء العراقيين الثلاث للجمهورية والبرلمان والحكومة. وبحث بارزاني مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو خلال اتصال هاتفي، في تطورات العملية السياسية وانتخاب رئاسة مجلس النواب والجهود الرامية إلى انتخاب رئيسي الجمهورية والحكومة. ميدانياً، عثرت الشرطة الاتحادية أمس على 15 عبوة ناسفة ونفق بطول أربعة كيلومترات في الحويجة. وفي كركوك، عثرت الشرطة أيضاً على مخبأين لتنظيم داعش، فيما أحبط الحشد الشعبي هجوماً للتنظيم بالمدينة. وفي الموصل، قتل خمسة دواعش بمنطقة حاوي زعينية، فيما قتل ضابط وأربعة جنود في اشتباكات مسلحة مع عناصر من داعش شمال غرب المدينة. وفي جنوب الموصل، قتل مختار قرية الحود فاضل الجحيشي وشقيقه بعد أن اقتحم مسلحون من داعش منزله، وفي الأنبار، سيطرت القوات الأمنية على معسكر الشيخين التابع لـداعش غرب المحافظة، وفي صلاح الدين، قتل ستة من داعش في غارة أمنية. في غضون ذلك، نفى المكتب الإعلامي لمحافظ البصرة أسعد العيداني أمس، تعرضه لمحاولة اغتيال. قضائياً، عاقبت المحكمة الجنائية المركزية في بغداد، أمس، أربعة أشخاص ثبتت إدانتهم بالعمل في جهاز شرطة داعش.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

طريق ذات الشوكة

الدكتورة رندا ماروني/23 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67638/%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B1%D9%86%D8%AF%D8%A7-%D9%85%D8%A7%D8%B1%D9%88%D9%86%D9%8A-%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82-%D8%B0%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%88%D9%83%D8%A9/

طريق ذات الشوكة سنسيرها بعزم وسنواجه الذلة، هيهات منا الذلة، عبارات تختصر خطاب ليلة العاشر من محرم، الذكرى دينية والمقصود سياسي، وما أحياه محور الممانعة أحيته أيضا قوى ممانعة الممانعة، فهيهات منا الذلة عبارة رفعت بوجه النظام الإيراني بعد أربعة عقود من إستغلاله للدين وإستخدامه لمآرب مشبوهة وخاصة، فمنذ إستلام السلطة في إيران يؤكد نظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية على أنه المدافع عن المسلمين عموما والشيعة خصوصا وأن معظم تدخلاته في دول المنطقة إنما لنصرتهم وقد سعى للاهتمام بالمظاهر الدينية المذهبية كمراسم عاشوراء التي قام بتوظيفها لأهداف سياسية ومنها استمالة الشيعة العرب، إلا أنه وبعد إنفلاش الأصوات المعارضة والمظاهرات العارمة التي جابت الشوارع وبعد أن ضاق ذرع الناس من نظام فاسد أوصل وضعهم إلى أسوأ ما يكون، يدعي انه يعمل دفاعا عن مظلوميتهم فيما هو يمارس ظلما كبيرا على الشعب كله، حيث لم يعد من المستغرب ان يوجه الشعب إتهاما مباشرا للنظام الإيراني بسرقة أمواله، ولم يتوانى في مراسم عاشوراء من ترداد العبارة التالية: " بأسم الدين سرقونا الحرامية".

فممانعة النظام الممانع تحولت إلى حقيقة واقعة ومؤثرة بقوة حيث بات النظام الإيراني يخاف تحركاتها حتى لو كانت على شكل إحياء مراسم لذكرى عاشوراء، مهابة من أن تتحول أي حركة إلى نشاط ذو طابع سياسي، نظرا لنشاط المعارضة المستمر والدور الذي تلعبه في بث الوعي والتحذير الدائم من كذب وزيف الشعارات الدينية التي يرفعها النظام الإيراني والمزاعم الزائفة بخصوص الدفاع عن الشيعة في العالم.

وهذا ما أكدت عليه منظمة مجاهدي خلق مؤكدة بأن هذا النظام يستغل الدين لمآربه الخاصة وأنه يسرق الشعب الإيراني تحت يافطة الدين كما يتدخل في شؤون بلدان المنطقة ويزرع فيها الفوضى والفتنة والتناحر بإسم الدفاع عن الشيعة وقد أتت مناسبة عاشوراء هذه السنة وبالا على النظام الإيراني حيث ركزت خطبها على فضح النظام وإظهار كذبه بشأن إلتزامه بقضية مظلومية الحسين ودعت إلى إسقاط النظام برمته.

كما في إيران أيضا في لبنان بالنسبة للنقد الموجه انما ليس بالنسبة للتوقيت، فلقد سبق الشعب اللبناني الشعب الإيراني بفترة زمنية طويلة في كشف الخلل وزيف الادعاءات، إنما دون جدوى، فبالرغم من أنه بات خطابا ممجوجا يعيد نفسه في كل مرة كببغاء غبية إلا أنه ما زال يردد على السامعين في كل مناسبة ليطلق نفس السخافة في إختصار ما يحدث في المنطقة، إنما يحدث بسبب أمريكا وتدخلاتها في المنطقة، بين أصدقاء أمريكا وأعداء أمريكا.

إنه لأمر هو من السذاجة ذو حصة وافرة، محقرا للعقول، إختصار ما يحدث في المنطقة بسبب الصداقة والعداء لأمريكا، وانطلاقا من هذه المعادلة العبقرية أين يمكننا أن نضع الشهوة الإيرانية في التمدد والانفلاش والسيطرة ومحاولاتها الوصل الجغرافي في أماكن تمددها على حساب إستقرار الدول السياسي، أين يمكن أن نضع هذا في خانة العداء أم الصداقة لامريكا؟ ولنفرض صحة ليست بكاملة بأنها ممانعة عدوة لأمريكا، فهل يعطيها هذا اذنا بإحتلال دول وتغيير معالم دول والعمل على تجميد العملية السياسية في دول أخرى دون المساس بأمريكا وحليفتها إسرائيل سوى قولا وليس فعلا.

هذا الأبرز بالمختصر وللحديث تتمة، ولعل التحول من خوض الحروب الميدانية إلى معالجة الحروب النفسية في الجزء الأكبر من الخطاب العشورائي هو خير دليل على النفور الشعبي حتى في الحلقة الضيقة من إحتقار العقول والكف عن تصديق الحجج والتفسيرات والتبريرات الواهية والتي لم تعد لتنطلي على أحد سوى أصحاب العقول الساذجة، فطريق ذات الشوكة هي طريق المظلومين وليست طريق الظالمين، وهي طريق مقاومة إحتلال الأوطان ومقاومة الطمع بها أنى أتى هذا الطمع وليست الطريق المسهلة له، رواد هذه الطريق فقط يستطيعون الهتاف، هيهات منا الذلة.

طريق ذات الشوكة

سنسيرها بعزم

نواجه المذلة

ونهتف بحزم

هيهات منا الذلة

ومن ظلم آثم

حاقد متعنجه

تابع مستزلم

مراوغ مخادع

خاضع منهزم

مزور نصوص

حكمه مبرم

مشتت أجيال

أفكارا قاسم

واضعا هدفا

دربا راسم

طريق ذات الشوكة

سنسيرها بعزم

نواجه المذلة

نهتف بحزم

هيهات منا الذلة

ومن ظلم آثم

حاقد متعنجه

تابع مستزلم.

 

بوادر القلق عند 'حزب الله'.. تمارين على أنسنة صورة نصرالله

د.منى فياض/الحرة/23 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67652/%d8%af-%d9%85%d9%86%d9%89-%d9%81%d9%8a%d8%a7%d8%b6-%d8%a8%d9%88%d8%a7%d8%af%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%82%d9%84%d9%82-%d8%b9%d9%86%d8%af-%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87-%d8%aa%d9%85%d8%a7/

فضح التورط في سورية اللعبة وكشف جميع الأوراق

لفتتني مؤخرا مؤشرات ودلائل بسيطة قد لا تثير الانتباه كثيرا لكنها تحمل دلالة على مشاعر القلق التي بدأت تنتاب "حزب الله" وأمينه العام في علاقتهم مع الجمهور.

فعدا خفوت لغة التهديد المعتادة في خطبهم الرنانة (قطع الرقاب والأيدي ورفع الأصابع..) قبل فلتة "لا تلعبوا بالنار".. تعليقا على المحكمة الدولية؛ نلاحظ منذ مدة بدء حملة "تسويقية" على وسائط التواصل هدفها تعديل "صورة" نصرالله، التي اقتربت من القداسة، من سلوك البشر الفانين الذين يتمتعون بمشاعر إنسانية وحياة خاصة وتعلق بالأسرة كباقي خلق الله الأسوياء.

أول ما لفت نظري صورة تداولتها وسائط الإعلام منذ أسابيع له يحمل أحد أحفاده مداعبا ومبتسما! استغربت ولم أفهم مناسبة هذه الصورة؟ هل هو أول حفيد مثلا؟ أو ولد بعد جهد؟ هل شفي من مرض عضال؟ أم ماذا؟ ولم الآن تحديدا؟

يربط الخوف هذا الجمهور بالحزب، إضافة إلى شبكة المصالح والمنافع الواسعة التي اعتمد فيها على المال الإيراني النظيف

أعادت الصورة إلى ذاكرتي ما قامت به بطانة بشار الأسد ومستشاريه الإعلاميين عند استعانتهم بحرفيين متخصصين وفنيين عالميين للقيام بحملة ترويجية له ولزوجته، حاملة الجنسية البريطانية، الجميلة والجذابة. فقاموا بحملة بمنتهى الذكاء لجعلهما مثال الثنائي العصري الشاب والجذاب الذي سرعان ما تماهى معه الشباب السوري (عاينت ذلك في إحدى المؤتمرات في مطلع الألفية). تم تبييضهما تجاه الجمهور الواسع المحلي والعالمي. بحيث أني سمعت مرة بأذني من صديق ـ من المناضلين القدامى من أجل المواطنية وحقوق الإنسان والنزاهة... ـ عن مدى جمال و"سحر" أسماء، السيدة السورية الأولى، الذي لا يقاوم والأمل الذي يمثلانه لمستقبل سورية.

ناهيك عن الصفحات الملونة التي خصصتها مجلة "فوغ" العالمية لصور "زهرة الصحراء" بفساتينها وأزيائها وماركات حقائبها وأحذيتها ومجوهراتها، المصنعة خصيصا من أجلها.. لكن اندلاع الثورة أحرج المجلة ـ لأن القشرة البراقة تشققت وأظهرت ما تحتها من صدأ؛ فاعتذرت عن الريبورتاج.

والآن نجد استعادة للسيناريو نفسه: تجميل صورة زعيم "حزب الله" وتسويقها؛ "السيد" البطل الذي لا يقهر، الذي طالما افتخر جمهوره بقوته وصلابته، صار المطلوب الآن أنسنته لتقريبه من الجمهور.

فلقد حملت الانتخابات التشريعية الأخيرة بوادر تخلي الجمهور عن الحزب وقائده؛ بعد اصطباغهما بصبغة لون الدم السوري القاني، ناهيك عن دم الشهيد رفيق الحريري ودماء مئات الشباب المقاتل تحت راياتهم.

لذا ومع اقتراب زمن المحاسبة وانكشاف الحقيقة والأدوار، فوجئنا بفيديو يتم تداوله مظهرا القائد يسكب دمعه السخي على الحسين بمناسبة ذكرى عاشوراء، التي سبق أن عاشها عشرات المرات دون الحاجة لأن نشاهد دموعه المدرارة. فتبادل الجمهور الواسع فيديو نصرالله، الذي تكبد الصبر الجميل واحتمل استشهاد ابنه، لكنه انهار هذا العام تحت ثقل ذكرى مقتل الحسين!

ناهيك عن تسريبات، قبل أيام، حول معرفته من أوراق الابن أنه كان يطلق على نفسه لقب أبو حسن!

"وكشف السيد نصر الله عن أنه عرف في ما بعد من الأوراق والوثائق الخاصة بنجله الشهيد هادي ومن وصيته التي أحضروها له، أنه كان يتخذ اسما حركيا له هو "أبو حسن" وقال "قبل شهادته لم أكن أعرف بذلك مطلقا، لأني كنت أخاطبه باسمه هادي. وليس من شك في أن اتخاذه اسمي للتكني به، يؤشر لوجود محبة متبادلة، وخصوصا من قبله تجاهي، لأني كوالد أغمر بمحبتي جميع أبنائي على نحو طبيعي جدا، لكن هادي عندما اختار هذا الاسم للتكني به كان يحاول أن يعطي إشارة ود ومحبة تجاهي، أي تجاه والده"؛ وتبع ذلك بث فيديو جنازة الشهيد للمرة الأولى، كما ورد في مواقع إلكترونية قريبة من "حزب الله".

لكن لم يحتاج كل ذلك إلى الإعلان الآن؟ أليس من البديهي أن يكون الأب مثالا لابنه؟ ولماذا تحتاج المحبة والمودة المتبادلة بين الأب والابن إلى براهين ووثائق ملموسة كي نتأكد من صدقها؟ ومتى؟ بعد أكثر من 20 عاما على مقتل الابن؟

هل يعني ذلك أن زمن تقبيل الأحذية وفيديوهات الأمهات السعيدات بمقتل أولادهن دفاعا عن أحذية ضباط الأسد وحماة عرشه المحتل مما لا يحصى من الجيوش الأجنبية، قد ولى!

جاء زمن تمويه المأزق الذي بدأ يتكشف أمام أعين الحزب وأمينه العام مع ما يحمله من محاذير. ما يشعرهم على ما يبدو بالحاجة إلى ترميم الصورة التي بدأت تعاني من شروخ عبر استعادة مسحة من الرحمة والإنسانية تقربه من البشر بمشاعرهم وروابطهم العاطفية الطبيعية.

فأن يتجرأ بعض الشيعة على تحديه في عقر الدار سابقة من الأفضل تداركها. فبعد أن كانت الفتوى وحدها تكفي للتعبئة، اضطر هذه المرة إلى المشاركة في الحملة الانتخابية بشكل غير مسبوق مستخدما جميع مهاراته الخطابية والتحريضية ولو كلفه الأمر المخاطرة بحياته أو إظهار صورته الحقيقية كمحرض على المذهبية وكهادم للوحدة الوطنية؛ ضاربا عرض الحائط ادعاءات الاعتدال والوحدة الإسلامية والتسامح والتعدد وما يتبعها من "عدة عمل الاعتدال".

بهتت هالة "المقاومة" التي جعلته بطلا عربيا وبدأت بالاهتزاز والتفسخ وانفضحت كمجرد بروباغندا وسياسة سمحت بتحقيق حلم إيران الأزلي بالوصول إلى مياه المتوسط.

لقد فضح التورط في سورية اللعبة وكشف جميع الأوراق؛ والجمهور الذي دافع عن مقاومة غايتها تحرير القدس عاين انسحابهم من الجولان وسكوتهم عن الضربات الإسرائيلية المتتالية منذ أشهر طويلة. كما أن الوضع الإيراني الداخلي المتأزم يدفع المسؤولين الإيرانيين إلى إعلان احتلالهم للبنان والعواصم العربية، ما يزيد من إحراج الحزب أمام جمهوره، ناهيك عن مجمل اللبنانيين الذين ظلوا يؤمنون بدور "المقاومة" حتى الأمس القريب. حتى حديثه عن "داعش" بات مكشوفا بعد صفقة الباصات المكيفة.

أما ازدواجية خطابه في لبنان وتجاه جمهوره، الذي ألّبه ضد الدولة وغطى جميع أعماله الخارجة عن القانون، فلم يقدم له "حزب الله" سوى الحروب والمزيد من التردي الاجتماعي والاقتصادي. وعندما بدأ هذا الشارع بالتململ رفع المسؤولية عن نفسه ورماها بوجه الدولة.

لكن هذا الجمهور المستقوي به أصلا، يعرف تمام المعرفة أنه هو الدولة. لذا ترتفع المزيد من الأصوات لتحميله مسؤولية الإهمال والفقر وانسداد الأفق.

ناهيك عن شبهات الفساد التي تطال مسؤولي الحزب بحيث أن جمهوره لم يعد يبرئ منهم جميعهم سوى "السيد" نفسه. هذا دون أن ننسى تناقض شعارات الكرامة والعزة مع الذل والفساد والنفايات التي يغرق فيها المواطن اللبناني وتعرضه لشتى المخاطر الصحية والاقتصادية والبيئية.

من هنا، يدل الخطاب المذهبي الفاضح وتحدي عموم اللبنانيين على تخبط وارتباك "حزب الله" وهو تخبط سيزداد مع الانهيار المالي الذي تعيشه إيران والمتوقع أن يزداد سوءا عندما تشتد العقوبات الأميركية بعد أسابيع.

جل ما نطلبه اليوم أن يصمد الطرف السياسي، الذي يزعم أنه سيادي، أمام آخر محطة في رحلة الهيمنة على لبنان قبل ابتلاعه

لكن، هل يعني كل ما سبق الاستنتاج بوجود انقلاب على الحزب وانفضاض من حوله؟

كلا ليس الأمر بهذه البساطة؛ من المبكر انتظار اعتدال الجمهور وانفكاكه عن الحزب، على العكس هناك بوادر إمعان في الصلف والتحدي بعد أن هيّج غرائزه وأخذه إلى أرض التعصب ورفض الآخر والاستقواء عليه. ونعاين الآن آخر التمارين عبر إطلاق اسم مصطفى بدر الدين على أحد شوارع الضاحية الجنوبية لبيروت، خلال المرحلة الأخيرة من المرافعات في المحكمة الدولية، حيث أشار الادعاء إلى أنه المسؤول الأول في المجموعة التي تولت تنفيذ الجريمة. تقوم بلدية تابعة لـ"حزب الله" بهذه الخطوة، ولو أدى ذلك إلى وصول البلد إلى حافة الهاوية. ربما هذا هو المطلوب؛ تخويف الطرف الآخر وتهديده بالحرب الأهلية لإلزامه بالتسوية. وكأن لسان حال مسؤولي "حزب الله": "أنا الغريق وما خوفي من البلل!". يخاف هذا الجمهور الآخر "سواء اللبناني والعربي"، لذا يمعن في إخافتهم ليحمي نفسه.

يربط الخوف هذا الجمهور بالحزب، إضافة إلى شبكة المصالح والمنافع الواسعة التي اعتمد فيها على المال الإيراني النظيف. يعرف أن موقفه ضعيف وأعداءه كثر ويحتاج لحماية هذا الحزب بالذات.

هذا مع العلم أن البشر يتماهون مع القوي، فالاستقلالية ليست عملة رائجة. ناهيك عن أن حجم التنازلات السياسية التي تقدمها الأطراف الأخرى الشريكة في السلطة تلجم هذا الجمهور عن العصيان؛ فإذا كانت جميع القوى السياسية تخاف من الحزب وتتنازل له وتنفذ أوامره، كيف سنطلب من المستفيدين الثورة عليه؟ جل ما نطلبه اليوم أن يصمد الطرف السياسي، الذي يزعم أنه سيادي، أمام آخر محطة في رحلة الهيمنة على لبنان قبل ابتلاعه. وضع البلد أخطر وأعمق من أن يشكل موقف جمهور الحزب السلبي منه الحل المنشود. يحتاج هذا الجمهور والجمهور اللبناني عموما إلى زلزال كي يستفيق.

 

إيران... والاعتراف المستحيل

إياد أبو شقرا/الشرق الأوسط/23 أيلول/18

http://eliasbejjaninews.com/archives/67650/%D8%A5%D9%8A%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D8%A8%D9%88-%D8%B4%D9%82%D8%B1%D8%A7-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%AD%D9%8A/

أحسب أن العملية التي هزّت أمس مدينة الأحواز، عاصمة إقليم خوزستان (عربستان) في غرب إيران، مستهدفة عرضاً عسكرياً، ستكون محطة مهمّة في العلاقات المضطربة بين نظام الملالي والعالم العربي.

بادئ ذي بدء، يهمّني من منطلق إنساني الترحّم على أي ضحية بريئة سقطت في هذه العملية إذا كان هناك ضحايا مدنيون. وحقاً، أفادت تقارير أمس بأن ثمة مدنيين بين عشرات القتلى والجرحى، فلهم الرحمة.

غير أنه، في المقابل، لا يجوز إغفال ما فعلته وتفعله القيادة الإيرانية في كلٍّ من الداخل الإيراني وفي الدول المجاورة، وبالذات، الدول العربية... من الخليج إلى ساحل المتوسط، وجنوباً إلى مضيق باب المندب. كذلك، لا يصح أبداً الاطمئنان إلى ما يمكن أن تفعله مستقبلاً سلطة تعتبر نفسها مقدسة، وبالتالي، فوق مستوى المُساءلة... لا سيما أن سلوكياتها منذ 1979 معروفة للعالم كله عموماً، وللعرب بصفة خاصة.

الثقافة السياسية للسلطة الحالية المتحكمة - ولا أقول الحاكمة - في إيران تقوم على ثلاثة منطلقات لا تقبل التشكيك أو المساومة. وبناءً عليه، سيكون من العبث مواصلة الرّهان الساذج على إمكانية تغيير النظام سلوكه إذا كان هذا النظام يرفض الاعتراف بأخطائه.

المنطلق الأول، هو الشرعية الدينية المستندة إلى ولاية الفقيه. ذلك أنه عندما تقوم سلطة ما على الحق الحصري في تفسير الحق والباطل، كحال القيادة الحالية في إيران، تسقط كل القشور والزخارف التي تدّعي الديمقراطية والتعايش وحسن الجوار. إن أكاذيب الديمقراطية وتقبّل التعدّدية واحترام حقوق الإنسان جرى تصديرها إلى الخارج منذ بعض الوقت. وللأسف، وجدت قيادات دولية صدّقتها، إما لأن هذه الأكاذيبانطلت عليها، وإما لأنها أرادت عمداً تصديقها كالرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

والمنطلق الثاني، المتداخل مع الأول، هو إلباس التشيّع، النابع أصلاً من محبة آل البيت العرب القرشيين، هويّة قوميّة آريّة. ومن ثَم، تحويله إلى حالة ثأرية ليس فقط ممّن حققوا غلبة سياسية ذات يوم من تاريخ الإسلام، بل من قومية كبيرة هي العرب، ومن مذهب إسلامي يعتنقه نحو ثلاثة أرباع مسلمي العالم... باسم الإسلام بالذات. ومن هنا، مع الإصرار على استنهاض أحقاد عمرها أكثر من 1335 سنة، يغدو متعذّراً خوض أي حوار موضوعي يهدف إلى طي صفحة العداء، وتوجّه الجميع نحو مستقبل من التعاون والصداقة والمصالح المشتركة.

أما المنطلق الثالث، فهو الدولة الأمنية - العسكرية. ومما لا شك فيه، أن الحرس الثوري في إيران بات اليوم مرجعية سلطوية حقيقية لديها أجهزتها الأمنية وقوتها العسكرية المنظمة الضاربة - داخل إيران وخارجها - ناهيك بامتلاكه شبكة متطوّرة من المؤسسات المالية والاستثمارية والإنشائية التي تجعل منها دولة متكاملة ضمن الدولة. ولعل جزءاً من الشرعية السياسية لـالحرس حروبه الخارجية، التي دأب على استغلالها داخلياً لبناء هالات انتصار وفتوحات يتعمد عبرها إسكات أصوات المعارضة الشعبية، وكبت اعتراضات المواطن الإيراني المحروم على آفات الممارسات الفاسدة وإساءة استعمال السلطة والزرع المتعمد للتعصّب الذميم والعداء العنصري ضد الآخرين.

يوم أمس، كانت الأحواز، معقل أكبر كثافة سكانية عربية في إيران، مسرح العملية المسلحة التي بادرت السلطة إلى اتهام مَن تعتبرهم أعداء الخارج بها، بل، والادعاء أن دولتين خليجيتين وفّرتا للمنفّذين التمويل والتدريب. وطبعاً، وراء تعجّل اتهام الأعداء الخارجيين ضرب ثلاثة عصافير بحجر واحد: شدّ العصب القومي الإيراني ودفعه للالتفاف حول القيادة والتضامن معها. وإنكار وجود الظلم والقمع والترهيب ضد الأقليات غير الإيرانية داخل البلاد. وتبرير أي خطوة مستقبلية للتصعيد الإقليمي بالادعاء أن إيران شريك في الحرب على الإرهاب كونها ضحية من ضحاياه.

الحقيقة أن عرب الأحواز ليسوا وحدهم ضحايا اضطهاد السلطة في طهران وتنكّرها لحقوقهم الإنسانية والقومية، فهناك المعاناة الطويلة للأكراد، والتمييز ضد البلوش والتركمان، والحرمان والتضييق الممارَسان بحق الأقليات الدينية. ولكن، بما أن ما وقع أمس يتصل بالأقلية العربية، فلا بأس أن نراجع بعض ما صدر عن مسؤولين حاليين وسابقين في طهران عن العلاقة مع العالم العربي.

بين التصريحات التي تبقى في الذاكرة طويلاً قول نائب قائد الحرس الثوري الجنرال حسين سلامي، الذي نقلته وكالة مهر الحكومية للأنباء، ذات يوم إن المسؤولين في إيران ما كانوا يتوقّعون الانتشار لـ(الثورة الإسلامية) خارج الحدود لتمتد من العراق إلى سوريا ولبنان وفلسطين والبحرين واليمن وأفغانستان. كذلك قول الجنرال إسماعيل قاناني، نائب قائد فيلق القدس في الحرس إن إيران تواصل فتح بلدان المنطقة (الشرق الأوسط)... وبدأت بسيطرتها على كلٍّ من أفغانستان والعراق وسوريا وفلسطين، وهي تتقدّم اليوم في بقية بلدان المنطقة.

أما حيدر مصلحي، وزير الاستخبارات السابق إبان رئاسة محمود أحمدي نجاد، فقال - وفق وكالة فارس للأنباء التابعة لـالحرس - إن إيران تسيطر فعلاً على أربع عواصم عربية كما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو... تصريحات نتنياهو تبيّن تنامي قوة إيران في المنطقة، قبل أن يقول في إشارة إلى حوثيي اليمن الثورة الإيرانية لا تعرف الحدود، وهي لكل الشيعة... وجماعة الحوثيين هي أحد نتاجات الثورة الإيرانية! ولكنّ علي يونسي، مستشار الرئيس الإيراني لشؤون الأقليات، اختار أن يذهب أبعد فقال: في العراق عاصمة لإمبراطورية إيران الجديدة. هذا التباهي ترجمته طهران على الأرض. في العراق ولبنان ترجمته إفشالاً للدولة والسلطة ومصادرة قرارهما، وفي سوريا واليمن أنهارَ دم وحروباً أهلية، وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة تدمير وحدة القرار الفلسطيني.

أما في المناطق العربية داخل إيران، فأدّى الاضطهاد والقمع وطمس الهوية إلى ظهور عدد من الحركات السياسية الناشطة منذ عقود، من أبرزها حركة النضال العربي لتحرير الأحواز والجبهة العربية لتحرير الأحواز، وفي صميم نضال هذه الحركات مقاومة سياسات تغيير التركيبة السكانية لصالح غير العرب، وسلب الأراضي والهوية العربية، ونهج إقصاء العرب من الحياة السياسية والثقافية، وحرمانهم من الثروات والفرص المتساوية مقارنةً بقوميات إيران الأخرى.

هذا نظام لا يعترف بأخطائه..

 

ما خيارات العرب؟

د. شملان يوسف العيسى/الشرق الأوسط/23 أيلول/18

خطوة إدارة الرئيس ترمب الأخيرة بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية، ما هي إلا خطوة طبيعية، بعد أن أنهت الإدارة الأميركية عملية السلام بنقل السفارة الأميركية إلى القدس، واعتبار القدس عاصمة إسرائيل الأبدية، ووقف جميع المساعدات الأميركية لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) عن طريق إغلاقها، وتجميد مساعدات للسلطة الفلسطينية مقدرة بنحو 250 مليون دولار، ووقف المساعدات لمستشفيات تابعة لكنائس مسيحية في القدس. وسبب إقدام إدارة ترمب على هذا أعلن عنه مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، حيث أكد أن مكتب منظمة التحرير لن يبقى مفتوحاً ما دام الفلسطينيون يواصلون رفض البدء في مفاوضات مباشرة مع إسرائيل، وأنه على ضوء توجه الفلسطينيين إلى المحكمة الجنائية الدولية، وبما أن إسرائيل هي حليفة أميركا المقربة... فهذا سبب آخر لإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية.

اعتبرت الحكومة الفلسطينية أن القرار الأميركي يعتبر بمثابة إعلان حرب على جهود إرساء السلام في المنطقة، وإعطاء ضوء أخضر للاحتلال الإسرائيلي للاستمرار في تنفيذ سياساته الدموية والتهجيرية والاستيطانية ضد الشعب الفلسطيني وأرضه، وصرح رئيس المفوضية العامة لمنظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن بأن الحقوق الفلسطينية ليست للمساومة ولا للبيع، ولن نخضع للابتزاز والتهديد الأميركي.

كيف يمكن لنا كعرب التعامل مع سيد البيت الأبيض، الذي يملك سلطات مطلقة في إدارة السياسة الخارجية؟ الحقيقة التي لا يختلف عليها أحد أن الولايات المتحدة لا تزال تتربع على عرش قيادة العالم، رغم كل الدراسات والبحوث الأكاديمية التي تشير إلى التعددية القطبية وأفول النفوذ الأميركي في السنوات الأخيرة. ما المطلوب للرد على سياسات ترمب؟ هل المطلوب التأقلم مع الواقع الجديد المفروض علينا من قبل الإدارة الجديدة في أميركا؟ أم المواجهة؟ وهنا علينا تحديد عناصر القوة والضعف في واقعنا العربي.

البديل المريح بالنسبة لنا اليوم هو الانتظار على أمل أن تحدث متغيرات داخلية في انتخابات الكونغرس في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل. لا أحد يعرف هل سيحقق الحزب الديمقراطي الأميركي فوزاً محققاً في هذه الانتخابات المقبلة. الأمر المؤكد حتى الآن هو فوز ثلاث نساء من أصول عربية في الانتخابات الأولية للحزب الديمقراطي، وسيخضن الانتخابات المقبلة.. علينا كعرب أن ندرس ونتفهم جيداً ما يحدث في الانتخابات الديمقراطية الحرة في الدول الديمقراطية الغربية... الحروب الأهلية العربية في سوريا والعراق والصومال وليبيا دفعت آلاف، بل ملايين العرب، للهجرة إلى الغرب الديمقراطي، ما خلق مشكلات اجتماعية واقتصادية وسياسية في هذه الدول أدت إلى صعود التيارات والأحزاب اليمينية المعادية للمهاجرين، وهذه الأحزاب تبنت الشعارات والسياسات الشعبوية، لذلك حقق الحزب اليميني المعادي للمهاجرين في السويد نتائج متقدمة، فأسلوب الأحزاب اليمينية في الحكم أسهل من الأحزاب الديمقراطية... لذلك هنالك احتمال كبير أن يحقق ترمب، بأفكاره الداعية إلى جعل مصلحة أميركا أولاً، قبولاً لدى قطاع كبير من الشعب الأميركي، رغم كل الانتقادات للرئيس الأميركي في الصحافة الليبرالية في الولايات المتحدة، وصدور أكثر من كتاب ينتقد سياساته الداخلية والخارجية، كان آخرها تصريحات الرئيس السابق باراك أوباما في خطبه الانتخابية للحزب الديمقراطي، حيث ذكر فيها أن الرئيس ترمب ابتعد عن القيم والمبادئ الأميركية الراسخة، وأن بقاءه في السلطة يضر بمصالح أميركا.

موقفنا كعرب لن يغير موقف ترمب من القضية الفلسطينية ومعاداته للحلول السلمية في المنطقة. ما يحدد مستقبل ترمب هو الشعب الأميركي الذي سيختار أعضاء الكونغرس في انتخابات التجديد في نوفمبر. يبدو أن فكرة المقايضة هي الغالبة على التفكير الأميركي، أي مقايضة العرب بخصوص التنازل عن قضية فلسطين مقابل إسهام أميركي فاعل في حل قضايا العرب، ومن ضمنها محاربة الإرهاب، ووضع حد لتزايد النفوذ الإيراني في المنطقة. من الصعب جداً التكهن بالتوصل إلى تسوية إقليمية تحسن من وضع كيان السلطة الفلسطينية، أو بقاء الحال على ما هو عليه الآن. من دون تغير في الحالتين، فإن إسرائيل هي الرابحة إلى حين تتغير المعادلات دولياً وإقليمياً وعربياً.

 

أسماء ومسميات

سمير عطا الله/الشرق الأوسط/23 أيلول/18

فاجأتني زميلة عزيزة بسؤالٍ لم أسمع مثله من قبل: هل تعرف ماذا كان اسم جد جدك؟، فكّرت طويلاً وتبيّن لي أنني أعرف فقط اسمَي والدَي جدي لأبي وأمي. ولما سألتها عن الهدف من السؤال، قالت: لكي أثبت لكَ أن الاسم ليس شيئاً في الحياة والمهم هو الأثر. فأنت تعرف اسم شكسبير وتعرف تهجئاته الصحيحة أو الأخيرة المتفق عليها؛ لأن الاسم في أيامه وبعدها بسنوات كُتِبَ في عشرين تهجئة على الأقل. لكن الباحثين والمؤرخين والمسرحيين والكتّاب اشتغلوا طوال عقودٍ على قراءة خطه المتعثّر إلى أن استقروا على كتابة اسمه بالطريقة الحالية. تقول الزميلة العزيزة، إن الاسم ليس سوى بطاقة تعطى لنا كي نيسّر أمورنا في الحياة. منا مَن تتحول بطاقته هذه إلى اسم في تاريخ الأدب، ومنَا مَن يصبح اسمه مرادفاً للقتل والجنون، ومنا من يصبح نموذجاً للبِر والإحسان وعمل الخير، ومئات الملايين تذهب أسماؤهم بلا أي أثر، كمثل جد جدي لأمي أو ندّهُ في عائلة الأب.

الزمن ممحاة. أو سيولٌ جارفة. ولذلك؛ يحفر العلماء في الأرض بحثاً عن بقايا حجارة أو عن لوحة محفورة منذ آلاف السنين، ليجمعوا من خلالها الشهادات على تاريخ الإنسانية. فإذا عثر أحدهم على صنمٍ حافظ عليه، ليس من أجل عبادته، بل من أجل قراءة زمنه والتعرّف على المراحل التي مرت بها البشرية قبل أن نصل إلى ما نحن عليه.

ولقد درج الكثيرون حول العالم على وضع ما يسمى شجرة العائلة. ويُفترض في الغالب أنها صحيحة، مع أن معظمها يستند إلى الرواة لا إلى الوثائق. وتبيّنُ شجرة عائلتنا التي وضعها أحد المهتمين قبل سنوات، أن جذورها تعود إلى تدمر ونجد. وربما هذا ما يفسر الشعور الغامض الذي أحسست به يوم ذهبت إلى تدمر، ليس بحثاً عن جدتي وإنما عن آثار زنوبيا، تلك المرأة الخارقة التي كادت تزيح كليوباترا من واجهة التاريخ النسائي، وبالذات من تاريخ روما. غير أن الأساطير جميلة في أي حال. وكذلك اللون الوردي الذي بُنِيَت به قناطر زنوبيا. هنا تبرز أهمية الاسم وضرورته. فماذا لو كانت تلك الأعمدة الخلابة بغير اسم؟ أو ماذا لو كانت تحمل اسماً جائراً مثل تيمورلنك؟

وعندما قرر الإسكندر المقدوني أن يبني مدينة تفوق كل ما عرفه في اليونان أو في غزواته، أعطاها اسمه يُخَلَّدُ بها. ومن بعده تحوّلت هذه العادة إلى تقليدٍ في معظم العصور ومعظم البلدان، وخصوصاً في أزمان الاستعمار عندما أعطى المستعمرون والمستكشفون أسماءهم لكل ما وقعت أياديهم عليه. ثم جاء الوطنيون فغيروها إلى أسماء تعكس تاريخهم وتراثهم وربما بالغوا في ذلك أحياناً كمثل الرئيس الكونغولي موبوتو سيسي سيكو كوكو نغبندو وازا بنغا.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

الراعي من كنيسة سيدة لبنان في هاليفاكس: هل من المعقول ان يتشبث كل واحد بحصته ولا يسأل عن حصة الوطن؟

الأحد 23 أيلول 2018 /وطنية - كندا - ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداسا احتفاليا في كنيسة سيدة لبنان في مدينة هاليفاكس، عاونه فيه المطارنة بولس صياح وبول مروان تابت وسيمون فضول، مطران هاليفاكس للاتين الكاردينال انتني مانسيني، كاهن الرعية النائب الابرشي المونسنيور بيار قزي ولفيف من الاباء والكهنة، وخدمته جوقة الرعية بقيادة منير دعبول، تم خلاله مباركة مبنى الكنيسة الجديد التي شارفت الاعمال فيه على الانتهاء. وحضر القداس وزيرة الهجرة والثقافة لينا دياب والوزيرة باتريسيا عرب، القنصل الفخري في هاليفاكس وديع فارس، رئيس البلدية مايكل سافنج، وممثلون عن الاحزاب اللبنانية في هاليفاكس وحشد من المؤمنين. في بداية القداس، القى المونسنيور رزق كلمة رحب فيها بالبطريرك الراعي والوفد المرافق في زيارته الثانية الى هاليفاكس، وسلمه هدية باسم ابناء الرعية عبارة عن عصا مصنوعة من الخشب، مذكرا انه "عندما تهز عصا بكركي يرتجف الجميع".

العظة

وبعد الانجيل المقدس، القى الراعي عظة، نوه فيها بالجهود والتضحيات التي يبذلها ابناء الرعية من اجل بناء كنيسة سيدة لبنان في هاليفاكس، وشدد على "اهمية التعلق بايماننا المسيحي حيث لا خلاص من دون ايمان".

وبعد القداس اقيم احتفال في صالة الكنيسة، وبعد كلمة ترحيبية لكاهن الرعية وقصيدة للشاعر فضول فضول، القت الوزيرة دياب كلمة اعربت فيها عن سرورها بزيارة البطريرك الى هاليفاكس، معربة عن اعتزازها بتشييد هذه الكنيسة التي كانت حلم والدها، واكدت على الدور الذي يقوم به البطريرك الراعي على الصعد كافة.

كما نوهت بالانجازات التي حققها اللبنانيون في كندا عامة وهاليفاكس خاصة.

فارس

والقى القنصل وديع فارس كلمة قال فيها: "كما دوما، يغمرني الفخر والاعتزاز أن أقف أمامكم في حضوركم يا صاحب الغبطة وأصحاب السيادة الأجلاء. اؤكد معكم أن ولاءنا الأول يبقى للوطن الأم"! وأضاف: "في مناسبة حلولكم بيننا، نؤكد مرة جديدة أننا نحن، لبنانيي الإنتشار، نشكل عصب لبنان المقيم، من صلابة أرزنا وصخور جباله الشماء، نحن لبنانيي الانتشار، حققنا ما حققناه، لأننا لم نساوم يوما على لبنانيتنا، نجحنا لأننا غلبنا هويتنا اللبنانية على الانتماءات الطائفية والسياسية والمصالح الشخصية، نجحنا لأننا آمنا بأن محبة الوطن وابنائه هي كنزنا، آمنا بأن صلابتنا من صلابة أرزنا وعنفوانه، آمنا بأن لبناننا ليس مساحة جغرافية، بل هو شعب، وأهل، وأحبة، لبناننا، هو قلب كل لبناني يريد السلام، هو كل ضمير يريد الحرية كل الحرية" . وختم: "هذا هو لبناننا يا صاحب الغبطة، هذا هو وطننا الذي بنيناه في قلوبنا وقلوب أولادنا...هذا هو لبناننا الذي يستحق أن يبقى وطن النجوم، هذا هو لبناننا، هذا هو وطننا وكلنا للوطن، للعلى للعلم".

تابت

وجدد راعي الابرشية المطران تابت ترحيبه باسم الجالية اللبنانية في هاليفاكس بهذه الزيارة التي لها دلالات مهمة على الصعيد الروحي والوطني والكنسي، لافتا الى دور ابناء الجالية في تضامنهم مع بعضهم البعض ومع راعي الابرشية في كنيستهم.

الراعي

ورد البطريرك الراعي بكلمة اعرب فيها عن سروره بأبناء الجالية اللبنانية وبالانجازات التي حققوها في الانتشار، مشيرا الى ان الشعب اللبناني زرع اينما حل الفرح والتقدم والحداثة. واعرب عن اسفه كيف ان "هذا الشعب العظيم لا يقابل عمله ودوره من قبل الجماعة السياسية في لبنان"، مؤكدا ان "هناك هوة كبيرة بين المجتمع المدني اللبناني والمجتمع السياسي". واعلن انه "بفضل المنتشرين اللبنانيين عقدت الاسرة الدولية ثلاثة مؤتمرات لدعم لبنان بجيشه واقتصاده وموضوع النازحين، وهذا يدل ان هذه الدول تحب لبنان وشعبه". واكد ان "الوضع الاقتصادي في لبنان يمر بمرحلة خطرة جدا جدا"، لافتا الى ان "المجتمعين في مؤتمر سيدر التزموا بتأمين القروض الميسرة لمساعدة لبنان اقتصاديا شرط البدء بالاصلاحات في الهيكليات". وقال: "حصلت الانتخابات النيابية منذ اربعة اشهر، وكلف الرئيس الحريري بتشكيل الحكومة الجديدة، وحتى اليوم لا حكومة والمجلس النيابي غير قادر على القيام بأي شيء والدول الخارجية تتفرج علينا وتتساءل اي نوع من السياسيين في لبنان، وهذا الامر محزن جدا بالنسبة الينا". وأضاف: "اتساءل معكم ماذا تقول عنا هذه الدول حيث كل واحد من السياسيين عندنا متشبث بموقفه ومطالبه، لا حكومة فيه والبلد معطل والشعب يفتقر والخطر يكبر اقتصاديا وماليا وخيرة شبابنا تهاجر لعدم تأمين فرص العمل، ونخسر كل قوانا الحية، ولا احد من المجموعات السياسية يتنازل او يتراجع عن موقفه". وسأل: هل من المعقول ان يتشبث كل واحد بحصته ولا يسأل عن حصة الوطن، وكأن هذا الوطن غير موجود، او ليس لهم ولاء للبنان وللدولة بل فقط للشخصانية والذاتية؟" مؤكدا ان "هذا الامر مرفوض منا ومن كل المخلصين من ابناء الوطن رفضا قاطعا"، وسأل: "أولا يوجد احد ليقول ان ام الصبي الذي اسمه لبنان وعلي ان اضحي لكي ينهض هذا الوطن"، معلنا انه "حتى اليوم لم نجد من هو أم الصبي في لبنان ". وقال: "طرحنا فكرة حكومة طوارئ من شخصيات لبنانية معترف فيها من الكل غير حزبية ولا تنتمي الى تكتل سياسي، بعدما شعرنا ان لا احد ام الصبي في لبنان، وهم كثر الشخصيات في لبنان، تتحمل هذه الحكومة المسؤولية من اجل الاصلاحات المطلوبة لمؤتمر سيدر للاستفادة من 11 مليار دولار التي أقرت هناك وثانيا اقامة الوحدة الوطنية بين الافرقاء الذين يسيئون الى بعضهم كل يوم، لانه لا يمكن ان يجلسوا مع بعضهم البعض ولو سموا الحكومة حكومة وحدة وطنية ، لانه بحاجة الى من يصالحهم مع بعضهم البعض وهذا هو دور المطلوب من حكومة الطوارئ ، وانا لا ارى حلا غير ذلك طالما لا احد مستعد للتضحية بأي شيء ليكون ام الصبي ، وعندها يربح الجميع ، وقد سمعنا البعض يعتبر ان هذا الطرح جيد ، ولكن باسمكم وباسم اللبنانيين ولراحة الضمير يمكن القول اننا قدمنا مشروعا يمكن ان يكون هو الحل".

وفي الختام، منح الراعي القنصل الفخري في هاليفاكس وديع فارس وسام البطريركية للقديس مارون، تقديرا لعطاءاته الانسانية والاجتماعية وخدماته للبنان والاغتراب اللبناني.

البطريرك الراعي ينتقل مساء اليوم من هاليفاكس الى مونتريال المحطة الثانية في زيارته الى كندا.

 

قداس في كفرعبيدا لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية

الأحد 23 أيلول 2018 /وطنية - أقامت القوات اللبنانية ـ مركز كفرعبيدا في منطقة البترون، قداسا لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية في كنيسة مار سركيس وباخوس، واحتفل بالذبيحة الالهية خادم الرعية النائب العام في ابرشية البترون المونسنيور بطرس خليل في حضور عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب فادي سعد، رئيس بلدية كفرعبيدا طنوس الفغالي، السفيرة والناشطة في مجال حقوق الانسان انطوانيت شاهين ، مختار كفرعبيدا انطوان رومانوس، منسق القوات اللبنانية في منطقة البترون الياس كرم، مسؤول مركز القوات في كفرعبيدا جان شاهين، فاعليات البلدة، مسؤولين قواتيين وحشد من الاهالي. وبعد تلاوة الانجيل المقدس ألقى المونسنيور خليل عظة تناول فيها معنى الاستشهاد في تاريخنا اللبناني عامة والمسيحي خاصة وقال: "هنا سلسلة طويلة من الشهداء الذي سقوا بدمائهم حياتنا واعطوا لإيماننا قوة وصلابة كي نسير على خطاهم. فالاستشهاد هو طلب للشهادة من اجل الايمان او المعتقد او القضية التي يؤمن بها الانسان، هو الشهادة التي تصل حتى الموت. والشهيد يؤدي شهادة المسيح الذي مات وقام والذي هو متحد به بالمحبة". واضاف: "شهداؤنا الذين نحتفل اليوم بالصلاة لراحة نفوسهم هم مسيحيون آمنوا بقضية وجود لبنان وطن الله على هذه الارض، وطن القداسة والحرية، وطن السلام واستشهدوا لنعيش احرارا اسيادا اصحاب حقوق في هذا الوطن، وشركاء حقيقيين وفعليين في القرار الوطني مع اخواننا في وطن العيش المشترك". واردف: "صمود الشهداء الذين تحملوا كل انواع العذابات والضرب والجلد حتى الموت" داعيا "لأن نتعلم منهم الثبات في الايمان والمحبة لله وللوطن، ولنتعلم الثبات في القضية ومحاربة كل المشاريع التي تريد هدم البلد وخرابه وتغيير هويته فنبقى على ارضنا شركاء فعليين في جميع القرارات". ودعا الى "العمل لوقف ثاني اكبر هجرة مسيحية من لبنان وتأمين فرص عمل لشبابنا لكي يبقوا ثابتين في ارضهم". وختم: "لنصلي من اجل كنيستنا وشعبنا لكي نكون شهودا حقيقيين لايماننا المسيحي بكل شجاعة وقوة فلا نهاب الموت ولا نخاف الالم"

 

البخاري بالعيد الوطني السعودي في طرابلس: غاية المملكة بقاء لبنان قلبا واحدا ويدا واحدة بعيدا عن أي تدخل فقوته وصموده ينبعان من الداخل فقط

الأحد 23 أيلول 2018 /وطنية - أقامت سفارة المملكة العربية السعودية، حفل استقبال في "معرض رشيد كرامي الدولي" في طرابلس، لمناسبة اليوم الوطني 88 للمملكة، بدعوة من القائم بأعمال السفارة الوزير المفوض وليد البخاري، بمشاركة سفير دولة الإمارات العربية المتحدة حمد الشامسي، رئيس غرفة التجارة والصناعة في الشمال توفيق دبوسي ورئيس معرض رشيد كرامي الدولي أكرم عويضة. حضر الحفل ممثل الرئيس نجيب ميقاتي الدكتور عبدالإله ميقاتي، الوزيران في حكومة تصريف الأعمال: محمد كبارة ومعين المرعبي، مديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان ممثلة وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال ملحم الرياشي، النواب: هادي حبيش، علي درويش، محمد سليمان، عثمان علم الدين وفيصل كرامي، ممثل النائب ميشال معوض جوزاف معوض، الوزراء والنواب السابقون: محمد الصفدي، عمر مسقاوي، سامي منقارة، مصباح الأحدب، كاظم الخير وقاسم عبد العزيز، أنطوان الزلوعا معوض ممثلا الوزيرة السابقة نائلة معوض، أمين سر تكتل "الجمهورية القوية" النائب السابق فادي كرم، محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر. كما حضر مفتي طرابلس والشمال مالك الشعار على رأس وفد من دار الإفتاء، الأب راشد شويري ممثلا راعي أبرشية طرابلس المارونية المطران جورج بو جودة، المونسنيور إلياس البستاني ممثلا متروبوليت طرابلس والشمال للروم الملكيين الكاثوليك المطران إدوار ضاهر،عضو المجلس الأعلى للدفاع اللواء سعد الله حمد، رئيس دائرة الأمن العام في الشمال العميد ريمون أيوب ممثلا المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، رئيس فرع مخابرات الجيش في الشمال العميد كرم مراد، المدير العام لأمن الدولة في الشمال العقيد فادي خالد. مستشار الرئيس سعد الحريري لشؤون الشمال عبد الغني كبارة، رئيس "التيار الشيعي الحر" الشيخ محمد الحاج حسن، مسؤول "الجماعة الإسلامية" في طرابلس سعيد العويك، المنسق العام لتيار "المستقبل" في طرابلس ناصر عدرة وفي عكار خالد طه. رئيس اتحاد بلديات الفيحاء المهندس أحمد قمر الدين، رئيس جمعية تجار لبنان الشمالي أسعد الحريري، إضافة إلى حشد كبير من الفاعليات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية ورجال دين ورؤساء بلديات ومخاتير وممثلي هيئات من المجتمع المدني وجمعيات كشفية وأهلية ومدنية. بعد النشيدين اللبناني والسعودي، رحبت مديرة الغرفة في الشمال ليندا سلطان بالحضور، وأثنت على "دور المملكة في الوقوف إلى جانب اللبنانيين عامة والشماليين خاصة.

دبوسي

ثم ألقى دبوسي كلمة، فقال: "بالأمس احتلفنا بالعيد الوطني للمملكة العربية السعودية في بيروت، ويشرفنا اليوم، أن نحتفل بهذا العيد في طرابلس، بل وفي الشمال عامة. فأهلا بكم معالي الأستاذ وليد البخاري وأهلا بكم أصحاب الدولة والمعالي والسعادة".

أضاف: "إن احتفالنا اليوم، بالعيد الوطني السعودي، له دلالاته وله نكهته، سواء بالنسبة إلى المملكة، أم بالنسبة إلى لبنان، من طرابلس الكبرى والشمال. فهي المرة الأولى التي نحتفل بها معا، في هذا العيد بدعوة من غرفة طرابلس والشمال. ونشكر جميع الذين ساهموا في إنجاز هذا الحدث، وعلى رأسهم معالي السفير البخاري ومجلس إدارة الغرفة ورئيس مجلس الأعمال اللبناني- السعودي". وتابع: "إن هذا اللقاء اليوم، هو فعل إيمان بأهمية العلاقات اللبنانية - السعودية وبمستقبل هذه العلاقات. فهي علاقات قديمة عريقة وراسخة ومستمرة بإذن الله. فالمملكة هي مملكة الخير والعطاء، وهي ممكلة العرب والمسلمين. ولبنان بمختلف فئاته يقدر مبادرات المملكة العربية اتجاهه، بدءا من احتضان الرعيل الأول من اللبنانيين في المملكة، وإسناد المهام القيادية لكثيرين منهم، وانتهاء بمؤتمر "سيدر" الأخير، ومرورا باتفاق الطائف وبكل الهبات والمساعدات والقروض المسيرة. ونحن نقدر للمملكة حرصها الدائم على احتضان اللبنانيين الفاعلين لديها، والذين كان لهم دور بناء في حركة الإعمار والتنمية في المملكة ومنذ المراحل الأولى". وختم "إن لبنان من طرابلس الكبرى الشمال، يا معالي السفير، نثمن عاليا مجيئكم إلى هنا، واحتفالنا معا بالعيد الوطني، ونثمن عاليا كل مبادرات المملكة، وكل التشنجات التي تحصل أحيانا، إن هي إلا غيوم صيف عابرة. وما تقوم به غرفة طرابلس والشمال اتجاه المملكة العربية السعودية على استعداد للقيام بمثله اتجاه الدول الشقيقة، التي تدعم لبنان عامة والشمال خاصة. ونحن بانتظار استثمارات بالشركة بين شركات سعودية لبنانية على مستوى القطاع الخاص والعام، خاصة بعد إقرار قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص في نهاية عام 2017".

عويضة

بدوره، قال عويضة: "أهلا بكم سعادة السفير في معرضكم معرض رشيد كرامي الدولي، الذي يتطلع إلى أن تستفيد الدولة اللبنانية ومعها الأشقاء العرب، من قدراته ومنشآته التي لا يوجد مثيل لها في منطقة الشرق الأوسط. أهلا بكم، نحتفل سويا بالعيد الوطني للمملكة العربية السعودية، لنجسد المحبة والأخوة والشراكة، التي تجمعنا مع مملكة الخير، حاضنة العرب، وموئل اللبنانيين الذين وجدوا فيها الشقيقة الكبرى، التي تعطي بلا حساب، وتدافع وتحمي وتساعد على النهوض". أضاف: "لا يمكن للبنان أن ينسى للمملكة العربية السعودية ما قدمته له. في الحرب والسلم، في العسر واليسر، في الأزمات والانفراجات، في السراء والضراء، كما لا ينسى أبوابها المفتوحة للبنانيين، الذين تحتضنهم وتقدم لهم وتساعدهم على النهوض ببلدهم". وأردف: "إننا اليوم في طرابلس، ومن معرض رشيد كرامي الدولي بالذات، ومن خلال هذا الاحتفال البهيج بالعيد الوطني، نؤكد أننا دائما إلى جانب السعودية، ملكا وولي عهد وقيادة وحكومة وشعبا. لما تمثله من عمق عربي وامتداد استراتيجي، نحتاجه في كل الظروف، ونحن في طرابلس نتطلع إلى شراكة مع السعودية من خلال مرافقنا الاقتصادية، التي تلفت اليوم أنظار العالم بأكمله، والتي باتت حاجة ماسة لكل المنطقة، لا سيما هذا المعرض الذي نسعى إلى أن يكون نقطة جذب عالمية، ونحن على يقين بأن قيادة المملكة تضع لبنان في أولوياتها دائما، وهي لم تبخل يوما على طرابلس وعلى دعم مشاريعها وتفعيل حضورها".وختم "ما هذا الحشد الكبير اليوم، إلا خير دليل على محبة الطرابلسيين للمملكة العربية السعودية، وعلى المكانة التي تحتلها القيادة السعودية في قلوب الطرابلسيين على اختلاف انتماءاتهم السياسية".

البخاري

من جهته، قال البخاري: "أمامكم، أمام هذه اللوحة الوطنية الشعبية، ومن عاصمة الشمال الفيحاء، تتشرف المملكة العربية السعودية باستضافتها، هنا، بينكم ومعكم، للقاء الأحبة من أبنائها وأبناء الضنية وعكار، أبناء الشمال بكافة ربوعه".

أضاف: "كيف لا؟ وهي عرين العروبة وقلبها النابض بالاعتدال، الذي صمد بوجه كل محاولات التشويه والاتهام بالتطرف. إنها عاصمة تشبه قلعتها التاريخية، والتاريخ يشهد والمستقبل سيسجل تميز طرابلس بقوة تحصيناتها وعزيمة أبنائها على مواجهة كل محاولات التخريب والنكبات". وتابع: "كيف لا؟ وهي التاريخ والتراث الوطني الخالص، الذي يلمع في مناطقها وشوارعها ومعالمها. أما أزقتها فهي كجذور ضاربة بالعمق العربي تتغذى منه، فلا تقتلعها رياح الكراهية الآتية من الداخل أو الخارج على حد سواء، الرياح التي تحمل سموم الفتنة وأجندات التخريب".

وأردف: "كيف لا؟ وهي دار العلم والعلماء، مدينة الفكر والأدب والثقافة. هي مدينة الفيلسوف العلامة حسين الجسر واضع الرسالة الحميدية ومؤسس المدرسة الوطنية، والعلامة عبدالمجيد المغربي، والشيخ الإمام محمد رشيد ميقاتي وغيرهم كثر، ممن شكلوا تبر هذه الأرض الطيبة، فكانت منارة للعلم ومقصد الشعراء والفلاسفة، كأبي العلاء المعري والمتنبي والرحالة ابن بطوطة". استطرد: "وكيف لا؟ وهي الفيحاء بمحبة جالياتها المنتشرة في رحاب العمق العربي عامة، ومملكة الخير والسلام والمحبة خاصة. أما في السياسة، فطرابلس خطت بتاريخها السياسي قصص رجال وطنيين، أمثال دولة الرئيس رشيد كرامي، الذي ناضل واستشهد دفاعا عن الوطن ووحدة أبنائه وصونا للوفاق الوطني".

وقال: "من هنا، من طرابلس اللبنانية العربية، وانطلاقا من المكانة الخاصة، التي تحتلها الفيحاء الحبيبة لدى الممكلة، حيث حط "جسور - 2" رحاله في ربوعها مسيجا بمحبة أبنائها وأبناء الضنية العصية وعكار الأبية وكل الشمال، ليكون خطوة من سلسلة خطوات تسعى الممكلة من خلالها إلى تعزيز التواصل والتعاون والدعم بين أبنائها وأبناء لبنان".

أضاف: "إن الممكلة كانت ومازالت من الداعمين للدولة ومؤسساتها، وللوفاق بين كل مكونات الوطن الواحد، ومن المساندين للحفاظ على العيش المشترك على قاعدة الالتزام بسقف الطائف. ومن هذا المنطلق، تؤكد المملكة حرصها على هذا العقد الجماعي باعتباره الضمانة الوحيدة للحفاظ على استقرار هذا البلد العربي العزيز وأمنه وسيادته والنأي به عن أية نيران". وتابع: "أهلنا في الشمال الحبيب، "والقلب عالشمال" كما يقول الأحباء اللبنانيون: إن غاية الممكلة ومرتجاها، أن يبقى لبنان قلبا واحدا ويدا واحدة، في خدمة نهوض وازدهار أرضه ورخاء أبنائه، بعيدا عن أي تدخل، فقوة لبنان وصموده ينبعان من الداخل والداخل فقط". وختم "نتقدم منكم، أهلنا في الشمال، بخالص الشكر والتقدير على هذه الاحتفالية الشعبية، ونعتبرها لفتة تاريخية، تعكس محبة لبنان للمملكة العربية السعودية. ولطرابلس نقول: تمنياتنا لك ولعكار والضنية وكل الشمال الازدهار والثبات والاستقرار والتألق، ووطرابلس كما كل الشمال، يليق بها الإنماء والنور والفرح، خصوصا بوجود رجالات تجري في عروقهم دماء الصدق والأمانة، كرئيس غرفة التجارة في طرابلس السيد توفيق دبوسي، الذي بدورنا نشكره والمجموعة الاقتصادية على هذا اللقاء الحار بعروبته ومحبته".

بعد ذلك، تم قطع قالب من الحلوى على وقع الموسيقى الوطنية السعودية وعرض فلكلوري خليجي، ثم أطلقت الألعاب النارية في سماء طرابلس احتفاء بالمناسبة.

 

بيان صادر عن المجلس الوطني لثورة الأرز

23 أيلول/18/عقد " المجلس الوطني لثورة الأرز "[ الجبهة اللبنانية ] ، إجتماعه الأسبوعي في مقرّه العام برئاسة أمينه العام ومشاركة أعضاء المكتب السياسي ، وإستعرضوا الشؤون السياسية والإجتماعية والأمنية والإقتصادية ... المدرجة على جدول الأعمال ، وفي ختام الإجتماع أصدروا البيان التالي :

1. إستعرض المجتمعون الوضع السياسي العام القائم في البلاد خلافًا للدستور حيث تعطيل دور المؤسسات الشرعية في أوجِّهِ ، وتأخير تشكيل الحكومة أمرٌ مفروض على الرئيس المُكلّفْ تحت حجج واهية لا تمُتْ إلى الواقع السياسي الديمقراطي وتُخالف مبادىء النظام الديمقراطي القائمة بموجب الدستور وتحديدًا مقدمته الفقرة ج - . ويأسف المجتمعون لسقوط العمل السياسي الديمقراطي المدعوم بالأحقاد والخطب التي إنتهكتْ كل الحرمات التي إنْ إستمرّتْ ستقضي على كل مكوّنات الدولة . إنّ المجتمعين يأسفون لِمَ هو قائمْ ويشجبونه ، ويُطالبون بإلحاح العمل بجدّية على تسهيل عملية تشكيل الحكومة خوفًا من الفراغ القاتل الذي ربما قد يحصل وبالتالي يأملون تشكيل الحكومة اليوم قبل غدًا وذلك بإشراك كل المجموعات السياسية وعدم حصر التمثيل الحكومي بأحجام واهية يدّعي بعض السياسيين بأنهم كسبوها خلال الإنتخابات الأخيرة حيث لا يوّفرون مناسبة إلاّ والمطالبة بالتمثيل الحكومي وفقًا "لحجمهم الإنتخابي "، متناسين أنّ هناك فئة كبيرة من اللبنانيين قاطعتْ الإنتخابات ومن حقّها الديمقراطي أنْ تتمثل في الحكومة العتيدة التي قد يطول عمرها على سبيل المثال ولا الحصر . ويأمل المجتمعون أنْ يتضمن البيان الوزاري آلية تنفيذية لتطبيق بنوده وأن لا يكون تطبيقها إنتقائيًا وعلى حساب أطراف آخرين في الحكومة . كما يلفت المجتمعون السياسيين إلى ضرورة التسريع في إتخاذ الخطوات التي من شأنها تسريع عملية تشكيل الحكومة قبل تسارع الإستحقاقات الدولية والتي هي على سبيل المثال ولا الحصر حُكُمْ المحكمة الدولية ، والحصار الذي ستطبقه الدول الغربية على إيران وتوابعها في الشرق ، وبالتالي سينعكِسْ هذا الأمر سلبًا على لبنان . ويأسف المجتمعون تلقائيًا لبقاء لبنان بلا حكومة إلى مدى غير منظور .

2. ناقش المجتمعون واقع الحكومة الحالية المُرّكبة على وقع تسوية مذلّة حيث أُتْبِعَ في هذه الحكومة سبعة وزراء دولة هم بمثابة جوائز ترضية تابعين للرؤساء ، والشعب اللبناني يفتقر لأبسط حقوقه ، والمؤسف أنّ الحكومة بأجمعها إضافةً إلى الوزراء السبعة هم بمثابة باش كاتب لهؤلاء الأقطاب ويأسف المجتمعون لهذا التوصيف . ويُشير المجتمعون إلى أنّ كل وزير يحمل صفة معينة وتتوزّع هذه الوزارات على الشكل التالي : وزارة شؤون النازحين وزراة شؤون التخطيط وزارة حقوق الإنسان وزراة شؤون المرأة وزارة شؤون مجلس النوّاب وزارة شؤون رئاسة الجمهورية وزارة شؤون مكافحة الفساد ، وكلها وزارات لغاية اليوم لم تُنتِجْ ولن تؤدّي أي نفع للدولة وللشعب اللبناني . إنّ المجتمعين يحذّرون من إستمرارية تلك الوزارات ويأملون إما إقفالها وإمّا إعادة النظر في هيكليتها وإنتاجيتها ، فلبنان ليس من صنف الدول المتطورة كي يترف في إستحداث وزارات بل على المعنيين ضبط الإنفاق وحصر التمثيل الوزاري وترشيده .

3. يُطالب المجتمعون وزارة المالية اللبنانية ضبط التهرّب الضريبي وتخفيض العجز المالي ، لأنّ هم المواطن وفق دراسة مالية أعدّها عضو المكتب السياسي في المجلس الوطني لثورة الأرز وهو مرجعية مالية متخصصة أصبح الدفاع عن لقمة عيشه وإبعاد شبح الضرائب التي يتلقاها من وزارة المالية ومن رسوم تفرض عليه بسبب تقصير الدولة عن تأمينها كالكهرباء والمياه وغيرها من المصاريف الإضافية . ويعتبر عضو المكتب السياسي في دراسته أنّ أكبر مصدر للتهرب الضريبي يتأتى عن ضرائب الدخل التي تقدر علميًا بحوالي ملياري دولار أي ما يُعادل 3.9% من الناتج المحلي الإجمالي ، ويستند في دراسته إلى أنّ تقديرات التهرّب الضريبي على الأجور تشكل ما نسبته 35% من الناتج المحلي الإجمالي ، وتؤشّر الدراسة أيضًا إلى تهرّب ضريبي يرتبط بالضريبة على القيمة المضافة التي تقدر بحوالي 3% من الناتج المحلي أي ما يعادل 1.5 مليار دولار ، كما تؤشر الدراسة إلى تهرّب ضريبي يتعلق بالرسوم الجمركية على أساس متوسط جمركية بنسبة 13% على فاتورة الإستيراد البالغة 20 مليار دولار ينبغي أن تصل الرسوم الجمركية الممكن تحصيلها إلى ملياري دولار في حين أنّ الرسوم الفعلية المحصلة تصل إلى 1.5 مليار دولار وهذا يعني أن فجوة التهرّب الضريبي تصل إلى 0.5 مليار دولار . إنّ المجتمعين وإستنادًا إلى الدراسة المعدّة يعتبرون أنّ أي سد جزئي لفجوة التهرّب الضريبي يمكن أن تؤدي إلى تحسن لافت في أداء المالية العامة ، والمطلوب أيضًا وفق الدراسة إجراء إصلاحات منها ترشيق القطاع العام ومنع الهدر والفساد في إدارات الدولة . ويعتبر المجتمعون أنه متى تمكنت وزارة المالية من ضبط هذه الأمور فإنّ العجز سينخفض تلقائيًا . وأخيرًا يضع المجتمعون الدراسة المُشار إليها والشخص المعني بها بتصرف وزارة المالية للبدء بإصلاحات ترتبط بمقررات سيدر -1- ، وعلى المعنيين تلقف هذا الطلب وإعتباره جدّيًا .

الأمين العام : المهندس طوني نيسي

لبنان في 22 أيلول 2018

المجلس الوطني لثورة الأرز