المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 14 تشرين الأول/2020

اعداد الياس بجاني

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://data.eliasbejjaninews.com/eliasnews19/arabic.october14.20.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

مَنْ لا يَدْخُلُ حَظيرَةَ الخِرَافِ مِنْ بَابِهَا، بَلْ يَتَسَلَّقُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَر، فَهُوَ لِصٌّ وسَارِق

 

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياتها

الياس بجاني/سجالات الأحزاب الطرواديين والإتحاد العماي الأداة الإيرانية

الياس بجاني/بالصوت والنص: شهداء 13 تشرين الأول يتقلبون في قبورهم ويلعنون القادة الذين يتاجرون بدمائهم ويتحالفون مع من قتلهم

الياس بجاني/الحريري ما خصوا بالسياسة ومن أول كلن يعني كلن

الياس بجاني/الحريري هلكنا بمقولة أم الصبي وهو قتل الأم والصبي ومكمل ع العيلي.

بالصوت والنص/الياس بجاني: تأملات إيمانية في مفاهيم وأخطار غريزة الطمع القاتل ويوم الحساب

 

عناوين الأخبار اللبنانية

13 وفاة و1245 إصابة كورونا.. والعودة إلى تقنية الكلاب

يوم الأربعاء: خريطة اعتصامات وقطع طرق في كل لبنان

بيان مشترك لـ3 من الرعيل الأول في التيار الوطني الحر: أسّسنا رهبنة في السياسة فحولّوها الى دكانة

بيان مشترك لـ3 من الرعيل الأول في التيار الوطني الحر: أسّسنا رهبنة في السياسة فحولّوها الى دكانة

حزب الله و"أمل" يواجهان عون:رفض الوفد المفاوض والمطالبة بتغييره

المشكلة مزدوجة في لبنان، وهي حزب الله والطبقة السياسية العفنة

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء 13/10/2020

اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 13 تشرين الأول 2020

 

عناوين المتفرقات اللبنانية

النهار: غموض واسع يلف تحرك الحريري وجنبلاط يهاجمه

تحويلات المغتربين تراجع 25% يُهدد 200 ألف عائلة

المصارف "تكذب" بشأن تهريب الأموال وهيئة التحقيق "ساعي بريد"

السنيورة يحاجج بعبدا بالدستور وعون يسرع بالردّ

المدن" تكشف مضمون تقرير الـFBI: انفجار المرفأ ليس إرهابياً

القوات اللبنانية تنفي "التسلّح": شيطنة وضرب لمصالحة الجبل

الراعي استقبل الهندي ووفدا من القبيات الصايغ: لضرورة تأليف حكومة تحوز ثقة المجتمع والسلطة متقاعسة ومقصرة

 

عناوين الأخبار الدولية والإقليمية

رغم نداءات التهدئة.. معارك ناغورنو كاراباخ تتجدد

رئيس وزراء أرمينيا: تركيا تحرض أذربيجان على مواصلة القتال

فرنسا وروسيا تنتقدان إرسال تركيا مرتزقة إلى كاراباخ

ألمانيا: على تركيا وقف التأرجح بموقفها بين التصعيد والتخفيف

"الشعوب الديمقراطي" يتصدى لتدخل أردوغان في نزاع كاراباخ

تشعلون الصراعات".. سجال حاد بين وزيرة سويدية ونظيرها التركي

3 مليارات دولار خسائر تركية بسبب تدهور العلاقات مع السعودية

قيادات المعارضة التركية تهاجم أردوغان وتطالبه بالتقشف

"بلومبيرغ" تتوقع انتخاب رئيس عسكري لإيران العام القادم

رئيس تونس يدعو لتطبيق القانون في احتجاج سبيطلة وسط انتشار للجيش

مقتل ارهابيين كانا يخططان لعمليات ضد الجيش بسيناء

الحوار الاستراتيجي السعودي-الأميركي ينطلق غدا بواشنطن

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

جنبلاط حمل وزر "7 أيّار" والقوات و"تسييد" نصر الله مقابل حقيبة الصحة/خالد البوّاب/أساس ميديا

الحريري ينسج تفاهماً سنّياً شيعياَ على إيقاع مفاوضات الحدود/منير الربيع/المدن

اللاحكومة ومفاوضات الترسيم: حسابات "محور الممانعة"/لا شيء يوحي بأن مطالب "الثنائي الشيعي" قد تبدلت في التعامل مع الرئيس سعد الحريري/رفيق خوري/انديبندت عربية

الشرق الأوسط لو لم يُنتخب ترمب/"أفضل وسيلة لاستشراف ما يمكن أن تؤول إليه سياسة بايدن في عام 2021 هو عرض ما كانت تحضره السيدة كلينتون بحال فوزها بالرئاسة في عام 2016"/د. وليد فارس/انديبندت عربية

"الترسيم": الشيعة يكتشفون "حدود" الكيان/محمد بركات/أساس ميديا

١٣ تشرين إن حكى/المحامي لوسيان عون

جورج نادر لـ عون: لماذا لم تسأل "صديقك" الاسد عن هؤلاء الذين استشهدوا حين كانوا معك و"اريد عظام رفاقي... لاتوجه الى ام كل شهيد واقول لها هذه عظمة من ابنك ادفنيها"/عمر الراسي/أخبار اليوم

الخطّ الرابع أحمر على طاولة الناقورة/نقولا ناصيف/الأخبار

"خيانة" الحريري وجنبلاط/يوسف بزي/المدن

عون يرفض تكليفه: الحريري يستنجد بالفرنسيين الساخطين عليه/منير الربيع/المدن

عكار تحترق: الأحراج إلى زوال ولبنان إلى التصحّر/جنى الدهيبي/المدن

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

الرئيس عون تابع التحضيرات للجولة الاولى لمفاوضات الترسيم واطلع من كوبيتش على دور الامم المتحدة : البحث يجب أن ينحصر في مسألة الترسيم تحديدا

مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية: باطل كل كلام عن خرق الرئيس عون الدستور ولسنا بصدد معاهدة دولية مع إسرائيل ولا التطبيع ولا الاعتراف

وهبه أكد أن المفاوضات للترسيم لا للتطبيع: صمتنا ليس ضعفا بل موقف وخطة تحيران العدو والمفاوض اللبناني سيكون شرسا لأن لا شيء يخسره

وهبه انتقل الى المكاتب الجديدة للوزارة وتسلم نسخة من اوراق اعتماد السفيرة الفرنسية: لتجميع المديريات وتكون الوزارة فعالة بنسبة 80%

الكتائب : لحكومة من المستقلين الخالصين تنتشل لبنان وتفتح الباب امام المساعدات

حسن خليل: الكلام المنقول عن بري على لسان مطر غير صحيح

فرنجيه لوفد المستقبل: سنسمي الحريري بهية الحريري: جنبلاط لا يقفل بابه في وجه أحد

بقرادونيان بعد لقائه وفد المستقبل: نحن مع حكومة تلتزم بورقة ماكرون وتتشكل من دون شروط وشروط مضادة

جعجع التقى وفد كتلة المستقبل بهية الحريري: لا يزال مؤيدا للمبادرة والإصلاحات وحركتنا تأتي تحت هذا العنوان فقط

باسيل في قداس للتيار الوطني في ذكرى 13 تشرين: المواجهة هي على شعبنا والسلاح هو الدولار وندعو إلى إقرار القوانين الإصلاحية

جعجع لجنبلاط: لديّ 15 ألف مقاتل ومستعد لمواجهة حزب الله

 

في أسفل تفاصيل النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

مَنْ لا يَدْخُلُ حَظيرَةَ الخِرَافِ مِنْ بَابِهَا، بَلْ يَتَسَلَّقُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَر، فَهُوَ لِصٌّ وسَارِق

إنجيل القدّيس يوحنّا10/من01حتى06/قالَ الرَبُّ يَسوع: أَلحَقَّ ٱلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: مَنْ لا يَدْخُلُ حَظيرَةَ الخِرَافِ مِنْ بَابِهَا، بَلْ يَتَسَلَّقُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَر، فَهُوَ لِصٌّ وسَارِق. أَمَّا مَنْ يَدْخُلُ مِنَ البَابِ فَهُوَ رَاعِي الخِرَاف. لَهُ يَفْتَحُ البَوَّاب، وَالخِرَافُ تَسْمَعُ صَوْتَهُ، فَيَدْعُو خِرَافَهُ بِأَسْمَائِهَا ويُخْرِجُهَا. وعِنْدَمَا يُخْرِجُ كُلَّ خِرَافِهِ، يَسيرُ قُدَّامَهَا، والخِرَافُ تَتْبَعُهُ، لأَنَّهَا تَعْرِفُ صَوْتَهُ. أَمَّا الغَرِيبُ فَلَنْ تَتْبَعَهُ بَلْ تَهْرُبُ مِنْهُ، لأَنَّهَا لا تَعْرِفُ صَوْتَ الغُرَبَاء. قَالَ لَهُم يَسُوعُ هذَا المَثَل، فَلَمْ يَفْهَمُوا مَا كَانَ يُكَلِّمُهُم بِهِ.

 

تفاصيل تعليقات الياس بجاني خلفياته وتغريدات متفرقة

سجالات الأحزاب الطرواديين والإتحاد العماي الأداة الإيرانية

13 تشرين الأول/2020

*قادة الإتحاد العمالي هم أدوات يسارية بالية من تفقيس مخابرات الإحتلالين السوري والإيراني. لا يجب الوثوق بهم وخصوصاً ببشارة الأسمر .

*سجالات الطرواديين الذين سلموا البلد لحزب الله، جعجع وباسيل والحريري وفرنجية وبري وجنبلاط وبضهرهم عون لا تعنينا. هم كلن يعني كلن.

 

الياس بجاني/بالصوت والنص: شهداء 13 تشرين الأول يتقلبون في قبورهم ويلعنون القادة الذين يتاجرون بدمائهم ويتحالفون مع من قتلهم

13 تشرين الأول/2020

http://eliasbejjaninews.com/archives/79381/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%88%d8%aa-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%b5-%d8%b4%d9%87%d8%af%d8%a7%d8%a1-13-%d8%aa%d8%b4%d8%b1%d9%8a%d9%86/

الياس بجاني/بالصوت/فورمات/WMA/ شهداء 13 تشرين الأول يتقلبون في قبورهم ويلعنون القادة الذين يتاجرون بدمائهم ويتحالفون مع من قتلهم/13 تشرين الأول/2020/ اضغط هنا للإستماع للتعليق

http://www.eliasbejjaninews.com/newwma17/elias13october2019.wma

الياس بجاني/بالصوت/فورمات/MP3/شهداء 13 تشرين الأول يتقلبون في قبورهم ويلعنون القادة الذين يتاجرون بدمائهم ويتحالفون مع من قتلهم /13 تشرين الأول/2020/ اضغط هنا للإستماع للتعليق

http://www.eliasbejjaninews.com/newmp3.17/elias13october2019.mp3

 

شهداء 13 تشرين الأول يتقلبون في قبورهم ويلعنون القادة الذين يتاجرون بدمائهم ويتحالفون مع من قتلهم

الياس بجاني/13 تشرين الأول/2020

أنعم علينا الشهداء وأعطونا دون مقابل حياتهم فرحين لأنهم أمنوا بقول السيد المسيح: ليس لأحد حب أعظم من أن يبذل الإنسان نفسه من أجل أحبائه. (يوحنا 15/13)

ولا بد أن شهداء 13 تشرين الأول الأبطال ومن قبورهم يصرخون بصوت مدوي قائلين: ما من قائد مر في يوم بمقبرة حيث نرقد إلا وكل شهيد منا صاح بوجهه غاضباً أين دمي يا هذا؟

قمة في النفاق أن يحتفل البعض بذكرى شهداء 13 تشرين ويحمل لوائهم وهو يتحالف اليوم مع من قتلهم وفظع ونكل بهم. هذا خداع للذات وعهر وفجور ونرسيسية قاتلة.

نتذكر اليوم بحزن وأسى الشهداء الأبرار الذين سقطوا في 13 تشرين الأول/1990 ومعهم كل شهداء وطن الأرز الأبرار.

نتذكر اليوم الشهداء، كل الشهداء من مدنيين وعسكريين الذين استشهدوا ببسالة وبطولة وهم يواجهون الجيش السوري البعثي الغازي المحتل، ومعه أرتال من طرواديي ومرتزقة الداخل، وذلك دفاعاً عن وطن الأرز والرسالة والتاريخ والإنسان والاستقلال.

ونتذكر اليوم أيضاً وبلوعة وحزن المئات من أهلنا ومنهم رهباناً وعسكراً ومدنيين خطفهم جيش الاحتلال السوري ومرتزقته المحليين ونقلوهم إلى سجون ومعتقلات نظام الأسد النازية، وحتى يومنا هذا لا يزال مصيرهم مجهولاً.

نتذكر بطولاتهم ونتخيل في وجداننا أنهم اليوم في قبورهم يتقلبون غضباً وحزناً على ما وصل إليه وطنهم المفدى الذي سقوا ترابه بدمائهم وافتدوه بأرواحهم.

إن شهداء 13 تشرين الأول/1990 وكل من سبقهم، ومن رحل بعدهم من شهداء وطن الأرز لا بد وأنهم من أمكنة رقادهم على رجاء القيامة يتقلبون حزناً وغضباً ويلعنون كل حاكم وسياسي وصاحب شركة حزب ومسؤول ومواطن لم يحترم ولم يقدر شهادتهم، كون هؤلاء الإسخريوتيون يتاجرون بدمائهم خدمة لأجنداتهم السلطوية وليس لخدمة الوطن والمواطن.

الإسخريوتيون من حكام وأصحاب شركات أحزاب قفزوا فوق دماء وتضحيات الشهداء، وباعوا الكرامة والاستقلال، وداكشوا الكراسي بالسيادة، واستسلموا للأمر الواقع بذل، ويتعايشون مع الاحتلال الإيراني وسلاحه ودويلته بضمير مخدر بعد أن اضاعوا وجهة البوصلة الوطنية والإيمانية وغرقوا في أوحال الغرائزية والطروادية وأمست مسالكهم الحياتية هي مسارات الأبواب الواسعة بمفهومها الإنجيلي.

إننا وبفضل تضحيات الشهداء الأبرار ومنهم شهداء يوم 13 تشرين الأول سنة 1990 ورغم كل الصعاب والمشقات وواقع الاحتلال الإيراني والإرهابي لوطننا الغالي ما زلنا في دواخلنا ووجداننا والضمير والعزائم نتمتع بحريتنا كاملة، وكراماتنا مصانة، وجباهنا شامخة.

الشهداء هم حبة الحنطة التي ماتت من أجل أن تأتِ بثمر كثيروهم الخميرة التي تُخمر باستمرار همة وعنفوان وضمائر ووجدان وعزائم أهلنا ليُكملوا بإيمان وشجاعة وتقوى وتفانٍ مسيرة الشهادة والجلجلة والصلب والقيامة.

إن لبنان، وطن الأرز، هو أرض القداسة والفداء والرسالة، وهو عرين الشهداء والأحرار وملاذ لكل مُتعب ومضطهد.

هكذا كان، وهكذا سوف يبقى حتى اليوم الأخير والقيامة، وواجب اللبناني الإيماني والوطني والإنساني أن يشهد للحق والحقيقة دون خوف أو رهبة، وأن يرفع عالياً رايات الأخوة والحرية والمحبة والإيمان والعطاء والتسامح.

يقول القديس بولس الرسول في رسالته لأهل رومية (08/31 و32): وبعد هذا كله، فماذا نقول؟ إذا كان الله معنا، فمن يكون علينا؟ الله الذي ما بخل بابنه، بل أسلمه إلى الموت من أجلنا جميعا، كيف لا يهب لنا معه كل شيء؟

في الخلاصة، نعم إن الله معنا ولبنان في قلبه ومع كل لبناني حر وسيادي في مواجهة الاحتلال الإيراني وطروادية وكل أدواته المحلية، ولذلك لن يتمكن الأشرار وجماعات الأبالسة والإرهاب والأصولية والتقوقع بكل تلاوينهم وأسلحتهم من أن يكسروا عنفواننا أو يفرضوا علينا إرادتهم الشيطانية وكفرهم أو نمط حياتهم المتعصب والمتحجر.

شكراً لكل شهيد تسلح بالمحبة ومن أجلها قدم حياته قرباناً على مذبح وطن الأرز ليبق لبنان حراً، وسيداً ومستقلاً، وليبق اللبناني محتفظاً بكرامته وعنفوانه وحريته، وشكراً لأهالي الشهداء العظماء في إيمانهم ووطنيتهم لأنهم أنجبوا أبطالاً وبررة، وشكراً لتراب لبنان المقدس الذي انبت شهداء واحتضن رفاتهم.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

 

الحريري ما خصوا بالسياسة ومن أول كلن يعني كلن

الياس بجاني/11 تشرين الأول/2020

الحريري متل العادي رضخ وركع ولحس كل عنترياته ورجع لموال "جبران صديقي" وباس التونت تريز وعبطها وكتر وبكي ندماً. فاشل وخسع بجيناته.

 

الحريري هلكنا بمقولة أم الصبي وهو قتل الأم والصبي ومكمل ع العيلي.

الياس بجاني/11 تشرين الأول/2020

لم يعرف لبنان سياسي سني ولادي وساذج وجاهل وذمي وجبان وفاشل وكسول كما هو الحريري. الرجل كارثة. نتمنى أن تُحرّم عليه السرايا للأبد

 

بالصوت والنص/الياس بجاني: تأملات إيمانية في مفاهيم وأخطار غريزة الطمع القاتل ويوم الحساب

"ويل لك أيها المخرب وأنت لم تخرب، وأيها الناهب ولم ينهبوك. حين تنتهي من التخريب تخرب، وحين تفرغ من النهب ينهبونك (إشعياء33/01)
http://eliasbejjaninews.com/archives/55354/%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%88%d8%aa-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%b5%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%ba%d8%b1%d9%8a%d8%b2%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b7%d9%85%d8%b9-%d8%a7/

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: غريزة الطمع القاتل ويوم الحساب/11 تشرين الأول/2020/2020/اضغط هنا

http://www.eliasbejjaninews.com/mp3from16.11.16/eliasgreedinesaudio17.5.17.mp3

بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: غريزة الطمع القاتل ويوم الحساب/11 تشرين الأول/2020 /2020اضغط هنا
 http://www.eliasbejjaninews.com/wmafrom16.11.16/eliasgreedinesaudio17.5.17.wma

تأملات إيمانية في مفاهيم وأخطار غريزة الطمع القاتل ويوم الحساب
الياس بجاني
/11 تشرين الأول/2020
"ويل لك أيها المخرب وأنت لم تخرب، وأيها الناهب ولم ينهبوك. حين تنتهي من التخريب تخرب، وحين تفرغ من النهب ينهبونك (إشعياء33/01)
من منا لا يعرف شخصياً العشرات من الذين أعماهم الطمع وافقدهم البصر والبصيرة وحولهم إلى مخلوقات بشعة مجردة من كل ما هو أحاسيس ومشاعر إنسانية، وأبعدهم عن الله، وانتزع من قلوبهم الإيمان، وغربهم شر غربة عن كل مقومات ومرتكزات القيم والأخلاق والمبادئ.
للأسف، فإن كثر من هؤلاء المرّضى بخطيئة غريزة الطمع قد يكونون في الغالب من أهلنا ومن اٌقرب، أقرب، الناس إلينا أصدقاء وأقارب ومعارف، وحتى أبناء وأخوات وإخوان، وربما أباء
ً وأمهات أحياناً..
هؤلاء المرّضى بقلة الإيمان والجحود، وعندما يُنعم عليهم الله بعطايا المال أو السلطة والنفوذ، أو العلم والمعرفة، فجأة يفقدون ذواتهم الإنسانية ويختل توازنهم الأخلاقي والقيمي وذلك لقلة إيمانهم ولشح رجائهم.
بجحود وجهل وتسرع ودون كوابح وضوابط إيمانية يعبدون النّعم والعطايا متناسين أن الله هو الذي رزقهم بها وأعطاهم إياها، ومتعامين عن جهل وغباء أنها ترابية وزائلة.
خير مثال نقتدي به في هذا السياق ونأخذ منه العبر يتجسد في مصير ونهاية المئات من الملوك والحكام المعاصرين والغابرين الذين سكنهم الجشع وجرهم هم وعائلاتهم إلى نهايات مأساوية ودموية.
إن الجشع أي الطمع هو غريزة إنسانية حيوانية تُولد مع الإنسان كما غيرها من الغرائز الأخرى من مثل الحب والكراهية والجنس والخوف..
الجشع عزيزة مدمرة وصعب جداً التحكم بها والسيطرة عليها دون إيمان ورجاء وأحاسيس إنسانية وخوف من الله، ومن عواقب حساب يوم الحساب الأخير..
هذه الغريزة تتفلت من عقالها بشكل فاضح وإبليسي عند 99% من البشر الذين يصلون إلى السلطة والنفوذ والثروة والمعرفة والعلم.
والمحزن والمخيف في آن، أنها غريزة توقع صاحبها في التجارب وتودي إلى الهاوية بمن تتحكم به، وتبعده وتضلله عن الطريق القويم، وتجره إلى نهاية مأساوية وتعيسة وغالباً مهينة.
كما أن من تسيطر عليه هذه الغريزة وتتحكم به يفقد البصر والبصيرة، ويبني لنفسه قصوراً من الأوهام وأحلام اليقظة، ويغلق أبوابها والنوافذ، وينسلخ عن الواقع، مما يُعجل بعزلته وبسقوطه وبالتالي حتمية نهايته..
في الخلاصة إن الثروات والنفوذ والسلطة هم من تراب كما هو جسد الإنسان.
"فَحَيْثُ يَكُونُ كَنْزُكُم، هُنَاكَ يَكُونُ أَيْضًا قَلْبُكُم".(إنجيل القديس لوقا12/34)
وكل ما هو من التراب إلى التراب يعود.
هذا، وعندما يسترد الله الخالق وديعته من مخلوقه الذي هو الإنسان لا يمكنه أن يحمل معه من تراب الأرض أي شيء يوم يقف أمام خالقه يوم الحساب الأخير ليؤدي جردة الحساب.
يقول المثل الشعبي الشائع: لو دامت النعم لغيرك لما وصلت إليك..
في خضم كل ما نعيشه من فجور وغرائزية وتحديداً على مستوى القادة والحكام لا يسعنا إلا ان نصلي ونطلب من الرب أن يحمينا من شرور وفخاخ وتجارب الطمع والغرور والجحود، ولا تقسي قلوبنا ولا تخدر ضمائرنا.
ربي قوي إيماننا، ولا تفقدنا نعمتي البصر ولا البصيرة حتى لا يغيب عن فكرنا وأقوالنا وأفعالنا يوم الحساب الأخير، حيث لا ينفعنا لا مال ولا نفوذ ولا سلطة ولا علم ولا معرفة، وحيث يكون البكاء وصريف الأسنان.
نختم بتذكير كل صاحب نعمة أكانت مال أو سلطة أو نفوذ أو معرفة بما جاء في إنجيل القديس متى 10/08/: مَجَّانًا أَخَذْتُمْ، مَجَّانًا أَعْطُوا.
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
*عنوان الكاتب الألكتروني
phoenicia@hotmail.com
رابط موقع الكاتب الالكتروني
http://www.eliasbejjaninews.com

تفاصيل الأخبار اللبنانية

13 وفاة و1245 إصابة كورونا.. والعودة إلى تقنية الكلاب

المدن/14 تشرين الأول/2020

عاد عدّاد كورونا، اليوم الثلاثاء في 13 تشرين الأول، وسجل رقماً مرتفعاً رغم أن عدد الفحوص أقل من معدلات الأسبوع الفائت. وأعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 13 وفاة و1245 إصابة جديدة بالفيروس. وأظهرت أرقام التقرير اليومي لوزارة الصحة أن ارتفاع عدد الإصابات عن يوم أمس تزامن مع عدد فحوص وصل إلى 12463 فحصاً محلياً، أي أقل بنحو ألفي فحص عن أيام الأسبوع الفائت. وباتت نسبة النتائج الموجبة من إجمالي الفحوص 10.8 في المئة. ووصل عدد الإصابات الكلي إلى 55869، وبات عدد الوفيات 479، منذ اندلاع الأزمة. وأظهرت الأرقام إصابة 21 شخصاً بين العاملين في القطاع الصحي، ليرتفع عدد الإصابات في القطاع إلى 1219 إصابة. ووصل عدد الحالات في الاستشفاء إلى 620، بينها 190 في قسم العناية الفائقة. وهذا رقم قياسي، خصوصاً أن عدد الأسرة يقتصر على 206 أسرة.

تقنية الكلاب مجدداً

وغرار المرّات السابقة عاد وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن، وأطلق في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، تقنية حاسة الشم لكلاب مدربة على تشخيص الإصابة بفيروس كورونا على الوافدين إلى لبنان. واعتبر حسن أننا نعيش مرحلة حاسمة بالسلوك الوبائي، وعلينا أن نستخدم كل الطرق التي تحول دون التفشي الخطير الذي وصلنا إليه. وهذه التقنية ستوفر علينا اجراء العديد، لا بل الآلاف من الفحوص، لصالح استخدامها في المسح الذي تجريه الوزارة في المناطق المقفلة ضمن الدائرة الحمراء. وأشار إلى أنه يمكن استخدام التقنية تدريجياً أمام بعض المؤسسات أو التجمعات المدنية ويمكن استخدامها على أبواب الجامعات والمدارس والمؤسسات والإدارات العامة، كما العديد من دول العالم مثل فرنسا والمطار في الإمارات. ونحن نعتبر أننا بهذه التقنية يمكننا تعزيز استراتيجيتنا الوقائية لاحتواء ما يمكن احتواؤه من التفشي المجتمعي. وأكد أنه في المرحلة الأولى وحسب التجربة، سيستمرون في أخذ فحوص PCR بالتوازي مع التشخيص بواسطة الكلاب. والنتيجة تصل إلى مئة بالمئة حتى في مرحلة حضانة الفيروس. وبهذه التقنية يمكننا إجراء فحوص لحوالى مئتي مسافر وافد على متن رحلة طيران، وذلك بحدود 45 دقيقة. أي بوقت زمني ضئيل. وبالتالي، يمكننا تحديد المصاب وعزله، قبل أن يندمج في المجتمع. ولفت إلى أن لبنان قارب المشهد الإيطالي ببند أو بندين. لكنهم يسعون جاهدين لعدم تسجيل عدد هائل من الإصابات التي لا يستوعبها نظامنا الصحي العام والخاص. وأشار حسن إلى أنه وبالاتفاق مع شركة طيران الشرق الأوسط، لم يعد يقتطع مبلغ الخمسين دولارا ثمن فحص PCR للذين لا يعاد إجراء هذا الفحص لهم في المطار. ولكن هذا المبلغ يقتطع من الوافدين من الدول غير الموثوقة الفحوص.

لا غرف للعناية

حذر محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر أنه لم يعد هناك أي جهاز ICU شاغر في أي مستشفى من مستشفيات بعلبك الهرمل، وعدد الأسرة الشاغرة أقل من 23 في أقسام كورونا، رغم أن عدد الإصابات أقل من المناطق أخرى. لذا، نقوم بكل ما نستطيع لتأمين أجهزة إضافية. واعتبر أن الوضع خطير، وإجراءاتنا لن تكون كافية إن لم يلتزم المواطن بالتوجيهات والوقاية.

إقفال أقلام في محكمة

أقفل الرئيس الأول لمحاكم الاستئناف في جبل لبنان، القاضي رجا خوري، قلم القضاة المنفردين الجزائيين، وقلم القضاة العقاريين في مبنيي قصر العدل في بعبدا، بسبب ظهور إصابة بين الموظفين، لإجراء أعمال التعقيم، وفحوص كورونا للموظفين المخالطين في القلمين، كما قرر تعليق الجلسات العائدة إلى القضاة الذين يتبع لهم هذان القلمان لغاية يوم الخميس 15 الجاري ضمنا. كما مدد محافظ البقاع القاضي كمال أبو جوده إقفال دائرة أمانة السجل العقاري في زحلة ودائرة أمانة السجل العقاري في البقاع الغربي الكائن مركزهما في سرايا زحلة، حتى نهار الاثنين 19 تشرين الاول، بعد ثبوت اصابة جديدة بين موظفي الدائرة.

إصابات في المناطق

أفاد تقرير غرفة ادارة الكوارث في محافظة عكار عن تسجيل 15 اصابة جديدة. كما أعلنت لجنة إدارة الأزمات في قضاء الكورة تسجيل 13 حالة جديدة. وكذلك أعلنت خلية متابعة ازمة كورونا في قضاء زغرتا تسجيل 9 حالات جديدة خلال ال24 ساعة المنصرمة. وفي جبل لبنان، أعلنت بلدية الحدت عن تسجيل 13 إصابة جديدة خلال 24 ساعة الماضية، من ضمنهم 8 إصابات من المخالطين. كما أعلنت بلدية شحيم تسجيل 7 إصابات جديدة. وجنوباً أعلنت بلدية حارة صيدا تسجيل ثلاث إصابات جديدة. كما أعلن مسجد بهاء الدين الحريري في صيدا إصابة إمام وخطيب المسجد. إلى ذلك أعلنت بلدية اركي في قضاء الزهراني تسجيل أربع حالات جديدة. وأعلنت بلدية البابلية تسجيل إصابتين.

 

يوم الأربعاء: خريطة اعتصامات وقطع طرق في كل لبنان

المدن/14 تشرين الأول/2020

أعلن رئيس الاتحاد العمالي العام، بشارة الأسمر، أن "لبنان على شفير الهاوية"، داعياً الناس "للنزول إلى الشارع يوم الأربعاء، في كافة المناطق اللبنانية في يوم الغضب والرفض التحذيري، الذي سيشهد اعتصامات وتجمعات وقطع طرق بين الساعة الثامنة والعاشرة صباحاً"، داعياً الجميع إلى "المشاركة في هذه التجمعات، والتقيد بالقوانين". وأعلن الأسمر لائحة بخريطة هذه التحركات والأنشطة على الشكل الآتي: تجمع أمام مرفأ بيروت عند الساعة 10.00 صباحاً، وأمام مبنى الـ ACC الجامعة الأميركية عند الساعة 10.30 صباحاً، وأمام مصرف لبنان عند الساعة 11.00 صباحاً، وفي مطار بيروت الدولي أمام مدخل الـMEA: عند الساعة 12.00 ظهراً. كما ستنطلق المسيرات السيارة "سيارات سياحية - فانات - أوتوبيسات- شاحنات - صهاريج" الساعة التاسعة والنصف صباحاً وفق الخطوط التالية: الدورة - الكرنتينا - الصيفي - بلدية بيروت- برج المر- مصرف لبنان السفارة الكويتية- الكولا - المزرعة مار لياس - الصنائع - مصرف لبنان. وستشمل التحركات مدينة بيروت عند السفارة الكويتية، ومنطقة الكولا من الساعة 8.00 ولغاية الساعة العاشرة صباحاً. وفي جبل لبنان: مستديرة عالية من الساعة 8.00 لغاية الساعة العاشرة صباحاً، كذلك في ساحة بعقلين. وفي الجنوب: مدينة صور، مستديرة البص، حيث سينفذ تحرك أمام المصرف المركزي الساعة 11.00. وفي مدينة النبطية: مستديرة كفرّمان من الساعة 8.00 ولغاية العاشرة صباحاً، إضافة إلى تجمع عمالي الساعة 11.00 صباحاً. وفي مدينة صيدا - ساحة النجمة. البقاع: ستنفذ تحركات في ساحة شتورة، ومدينة زحلة، ومدينة بعلبك، المدخل الجنوبي، ودورس من الساعة 8.00 ولغاية الساعة العاشرة صباحاً، كذلك تجمع أمام المصرف المركزي الساعة العاشرة صباحاً. وفي الهرمل في ساحة الإمام موسى الصدر. وفي راشيا في ساحة البلدة. وفي الشمال: ستنفذ تحركات في مدينة طرابلس، المدخل الجنوبي أمام منتجع البالما عند الساعة 8.30 صباحاً. وتجمع أمام معمل holcim بمنطقة شكا عند الساعة 9.30 صباحاً. وكذلك، سيتمّ تنفيذ إضرابات عامة واعتصامات في كافة المصالح المستقلة والمؤسسات العامة والخاصة في بيروت، والمؤسسات التابعة لها في المحافظات كافةً، وتحركات واعتصامات أمام المستشفيات الحكومية في كافة المناطق اللبنانية، وأمام مراكز الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. كما سيتم تنفيذ اعتصامات في أوقاتٍ مختلفة من نهار غد أمام عدد واسع من المصانع في مختلف المناطق اللبنانية.

 

بيان مشترك لـ3 من الرعيل الأول في التيار الوطني الحر: أسّسنا رهبنة في السياسة فحولّوها الى دكانة

الكلمة اولاين/13 تشرين الأول/2020

صدر بيان مشترك في ذكرى 13 تشرين لثلاثة من الرعيل الأول في التيار الوطني الحر عبدالله الخوري بسام خضر آغا وايلي محفوض وجاء فيه: يؤلمنا تاريخ 13 تشرين 1990، هذا اليوم المشؤوم الذي دنّس فيه جيش الإحتلال السوري عتبات مقراتنا الشرعية الدستورية الأعلى والأسمى في الجمهورية اللبنانية ونعني بهم مقر رئاسة الجمهورية ومقرّ عام قيادة الجيش اللبناني في اليرزة حيث مارس المحتل أبشع أنواع الجرائم من قتل وذبح وتصفيات ناهيك عن سرقته لتاريخ لبنان من سجلات وموجودات نقلها الى الداخل السوري وأن ننسى لا ننسى خطفه وإعتقاله للعشرات ومنهم الأبوين الراهبين الأنطونيين شرفان وأبي خليل من دير القلعة في بيت مري والأبشع تصفيته لثلاثة عشر مدنيا في بلدة بسوس بينهم ولدان لم يتجاوزا عمر الورود. وجدنا اليوم نحن الذين أسّسنا الحالة المقاوماتية بعد الإجتياح السوري ومعنا كثيرين أن لبنان بات على مفترق إلغاء كياني ووجودي ليس فقط بسبب مشروع حزب الله الخطير طبعا إنما بتخاذل وتواطؤ من قبل من إرتضى تسليم الأمرة لميليشيا كي تعيث خرابا بالجمهورية مقابل حفنة من كراسي السلطة والمناصب والوظائف الى أن وقع المحظور وبتنا أمام خطر يتهدد وجودنا وتاريخنا وحضورنا وهذا ما لا ولن نسمح بوقوعه ، فمن قاوم الفلسطيني والسوري لن يتوانى عن مقاومة المشروع الإيراني في لبنان بواسطة من يشغلّهم ونعني ميليشيا حزب الله وأعوانه. إننا ومنذ بدأنا نتكشّف حقيقة جنوح التيار الذي ساهمنا بتأسيسه وإطلاقه ومحاولاتنا لتصحيح الإعوجاج والسلوك الخارج عن ثقافة ونظافة مقاومتنا إلاّ أنه تبيّن أن الحالة السياسية التي رسمناها مبادىء وأخلاقيات ونماذج تحتذى وأسسناها رهبنة في العمل السياسي تحوّلت الى دكانة ملؤها الوصولية والسعي لكسب المال والمناصب ضاربة عرض الحائط بكل التضحيات والتراكم النوعي الذي أرسينا معالمه فكان خروج كل واحد منا في التوقيت والظرف المناسب.. 13تشرين وصمة عار على جبين كل من تواطأ وساهم وسهّل للوصول الى إخضاع المنطقة الحرة لهيمنة الإحتلال السوري الذي حكم بالنار والبارود بواسطة عملاء جعل منهم رؤساء ووزراء ونواب وكنا نعوّل على محاسبة هؤلاء ولو ضميريًا لكن ما حصل عكس ذلك تماما حيث عاد العماد ميشال عون من فرنسا بمسعى سوري مع عملاء الداخل وبدأت تتكشف حقيقة الخداع الذي طالنا جميعا.واليوم وبرغم إعتلاء كرسي السلطة زادت وتفاقمت معالم العمالة وحب الوصول الى أن وصلت الأمور بنا الى حدّ الخطر الكياني والوجودي. للتاريخ ننبّه وللتاريخ نحذّر من الخطر الزاحف الينا وقبل زوال هذا الوطن علينا إستدراك ما إرتكبوه من خطايا للملمة جراح أهلنا وشعبنا قبل أن يتحوّل أولادنا وأحفادنا لمشاريع هجرة الى بلاد الله الواسعة. وفي الختام لا بدّ من المطالبة بالمعتقلين اللبنانيين في السجون السورية لأن هذه القضية هي قضية الإنسان في لبنان .. والرحمة للشهداء الأبرار .

 

حزب الله و"أمل" يواجهان عون:رفض الوفد المفاوض والمطالبة بتغييره

المدن/14 تشرين الأول/2020

بيان حزب الله وحركة أمل يطالب بتغيير أعضاء الوفد قبل ساعات من المفاوضات

لم يقتصر الخلاف على تشكيل الوفد اللبناني للمشاركة في مفاوضات ترسيم الحدود مع إسرائيل على العلاقة بين بعبدا والسراي الحكومي، ولم ينعكس فقط سجالاً بين رئيس الجمهورية والرئيس فؤاد السنيورة. إنما تحول إلى مشكلة كبرى بين الحلفاء، وتحديداً بين حزب الله ورئيس الجمهورية ميشال عون. هذه الخلافات عمرها أيام، وتحديداً منذ اليوم الأول الذي أعلن فيه عون أن ملف المفاوضات أصبح بين يديه، وكان يصرّ على إشراك شخصيات مدنية وسياسية أو ديبلوماسية في جلسات التفاوض، إلا أن حزب الله رفض ذلك بشكل مطلق. على الرغم من مطالبات الحزب لعون بعدم تسمية أي شخص مدني في عداد الوفد، إلا أن رئيس الجمهورية أصر على موقفه، فيما قدّم تنازلاً بعدم إشراك مدير مكتب وزير الخارجية السفير هادي هاشم، واحجم عن إشراك مدير عام رئاسة الجمهورية أنطوان شقير، بينما أصر على مشاركة مدنيين في الوفد هما رئيس هيئة قطاع النفط وسام شباط، والخبير في القانون الدولي وترسيم الحدود البحرية جورج مسيحي. موقف عون هذا دفع بحزب الله وحركة أمل إلى إصدار بيان يرفضان فيه هذا الوفد ويطالبان بتغييره. بعد منتصف الليل، وبعيد ساعات على وصول مساعد وزير الخارجية الأميركية ديفيد شينكر إلى لبنمان للمشاركة في افتتاح جلسات التفاوض يوم الأربعاء، اصدرت قيادتا حركة أمل وحزب الله بياناً جاء فيه:" تعليقا على تشكيلة الوفد اللبناني المفاوض حول ترسيم الحدود والذي يعقد اول اجتماعاته اليوم الاربعاء يهمنا تبيان مايلي:

ان إتفاق الاطار الذي اعلنه الرئيس نبيه بري حول مفاوضات ترسيم الحدود قد أكد في مقدمته على الانطلاق من تفاهم نيسان عام 1996 ومن القرار 1701 والذين على اساسهما تعقد اجتماعات دورية بين ضباط عسكريين حصرا ، وبالتالي فان تشكيل الوفد اللبناني بالصيغة التي وردت وضمنه شخصيات مدنية مخالف لاتفاق الاطار ولمضمون تفاهم نيسان وبالتالي ان موقف حركة امل وحزب الله وانطلاقا من التزامهما بالثوابت الوطنية و رفضهما الانجرار الى ما يريده العدو الاسرائيلي من خلال تشكيلته لوفده المفاوض والذي يضم باغلبه شخصيات ذات طابع سياسي واقتصادي ، يعلنان رفضهما الصريح لما حصل واعتباره يخرج عن اطار قاعدة التفاهم الذي قام عليه الاتفاق وهو مما يضر بموقف لبنان ومصلحته العليا ، ويشكل تجاوزا لكل عناصر القوة لبلدنا وضربة قويه لدوره ولمقاومته وموقعه العربي ويمثل تسليما بالمنطق الاسرائيلي الذي يريد اي شكل من اشكال التطبيع .

ان حركة امل وحزب الله يطالبان المبادرة فورا الى العودة عن هذا القرار واعادة تشكيل الوفد اللبناني بما ينسجم مع اتفاق الاطار".

موقف حزب الله وحركة أمل يشير إلى خلاف كبير مع توجهات رئيس الجمهورية ميشال عون، مع الإشارة إلى أن الإسرائيليين والأميركيين يصرون على إعطاء طابع سياسي للمفاوضات من خلال الوفد الإسرائيلي الذي تم تشكيله ويضم مستشاراً لرئيس الوزراء بنيمين نتنياهو. من غير المعروف إذا ما كان هذا الموقف سيؤثر سلباً على مسار المفاوضات أو سيعقيها، أم أن الحزب سينجح مجدداً بدفع عون إلى التراجع، أما بحال أصر عون على موقفه والمضي في المفاوضات، يعني أن المشكلة ستكبر بينه وبين حزب الله، إلا إذا لجأ حزب الله إلى مثل هذا البيان الليلي لرفع العتب، ورمي الكرة فقط في ملعب رئيس الجمهورية بشكل علني، بينما تستمر المفاوضات على حالها.

 

المشكلة مزدوجة في لبنان، وهي حزب الله والطبقة السياسية العفنة

The Unsaid Lebanon/13 تشرين الأول/2020

السجالات الحادة والأحداث الأمنية المتنقلة والعراضات الشبه عسكرية بين الزعماء المافياويين، منذ فترة حتى الآن، هي مدروسة ومدوزنة لشدشدة عصب جمهورهم ومحاكات غرائزهم، بعد عجزهم المفرط عن إخراج لبنان من قعر البئر، الذي هم وضعوه فيه. أما حزب الله، فتربطه بالطبقة السياسية من حلفاء مستتبعين وخصوم مفترضين، معادلة بسيطة جدا"، قوامها أنه يحمي فسادهم، وهو أيضا" فاسد، مقابل تسليمهم له القرار السياسي والعسكري. وبالتالي حزب الله لا يريد أي تغيير في المعادلة الداخلية، لذا نراه دوما" في موقع المدافع الأول عن السياسيين الفاسدين. فحزب الله يتفهم ويراعي صراعات أولائك الذميين فيما بينهم، ليثبتوا بذلك أنفسهم، كلا" منهم داخل ربعه، وهذا يصب في مصلحته المباشرة في هذه المرحلة. المشكلة مزدوجة في لبنان، وهي حزب الله والطبقة السياسية العفنة، ولا يمكن التخلّص من الثانية قبل الإطاحة بسلاح حزب الله عبر العمل على تطبيق القرار ١٥٥٩ في أسرع وقت ممكن، قبل زوال لبنان الكيان والدولة.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء 13/10/2020

وطنية/الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

* مقدمة نشرة أخبار" تلفزيون لبنان"

هل من تأليف حكومي في القريب؟

أربعة معطيات - مستجدات برزت هذا اليوم:

الرابع منها هو القنبلة التي عاجلت الأول هذا المساء، وقد تمثل بما أطلقه رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل في ذكرى 13 تشرين من اقتراح تعديل دستوري أساسه تحديد مهلة شهر للرئيس المكلف تأليف حكومة، كي ينجز التأليف، وإذا لم ينجح يكون اعتذاره مبتوتا"فورا" ، وإعطاء رئيس الجمهورية أيضا" مهلة شهر لتحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية المكلف تأليف الحكومة.

باسيل وجه انتقادات شديدة وعنيفة لمفهوم أن يكون المكلف هو أساسا" من السياسيين"، فيما يريد تأليف حكومة من غير سياسيين... كما أطلق باسيل انتقادات في اتجاهات أخرى من الخصوم كما الأصدقاء... وبرز أيضا" تشديده وإسهابه في المطالبة الملحة بالإسراع في تطبيق اللامركزية الإدارية.

وأما المعطى الأول الذي عاجله باسيل عكسيا"وناريا" مساء اليوم, فكان قد برز ظهرا"وهو:أجواء تفاؤلية مريحة نابعة من تحرك الرئيس سعد الحريري وجولة موصوفة بالبناءة حتى عصر اليوم ولوفد المستقبل باتجاه التكليف والتأليف الحكوميين.

أجواء تفاؤلية انعكست في حينه هبوطا" في سعر الدولار الى سبعة آلاف وتسعمئة ليرة.

وهنا يكمن السؤال عن مآل الاتصالات وجولة وفد المستقبل، واستطرادا" عن الموعد الذي لا يزال محددا" حتى الآن يوم الخميس المقبل للاستشارات النيابية في قصر بعبدا، لتسمية المكلف التأليف الحكومي.

- المعطى الثاني : تحرك الاتحاد العمالي مع وزير الصحة حول الكورونا وأسعار الأدوية والاستشفاء وإنجازالاتحاد الاستعدادات للتظاهر غدا.

- الملف الثالث: إستعداد فريق التفاوض حول ترسيم الحدود البحرية، وتزوده بتوجيهات رئيس الجمهورية، وصدور بيان عن الاعلام الرئاسي حيال الادعاءات بخرق الرئيس عون للدستور في شأن تألف الوفد.

بداية تفاصيل النشرة نبدأها من مقتطفات من كلمة باسيل التي انتهت في السابعة مساء اليوم في احتفال للتيار الوطني الحر في منطقة قصر بعبدا في الذكرى الثلاثين ل13 تشرين.

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون أن بي أن"

أبعاد ثلاثية تحكم المشهد اللبناني اليوم تمتد من الملف الحكومي في الداخل إلى معركة الترسيم عند الحدود مرورا بالهم المعيشي المطلبي على مساحة كل بيت وعائلة بل كل الوطن.

في الشان الحكومي إيجابية كانت ولا تزال من قبل الثنائي الوطني تجاه المبادرة الفرنسية على وقع إستكمال الرئيس سعد الحريري مشاوراته.

وبعد زيارة الحريري لكل من بعبدا وعين التينة تابع وفد من المستقبل جولة على القوى السياسية والكتل النيابية قبيل موعد الإستشارات الملزمة المحدد بعد غد الخميس.

على المستوى المعيشي والمطلبي يوم غضب مرتقب غدا دعا إليه الإتحاد العمالي العام ودعمته حركة أمل بما تمثل من صرخة وجع الناس من خلال تحويل مكاتبها المركزية إلى خلية نحل هدفها التصدي لرفع الدعم عن السلع الأساسية وعنوانها العريض الإنحياز إلى قضايا الناس.

وفي هذا الإطار استضاف المكتب العمالي للحركة اليوم إجتماعا طارئا لمسؤولي المكاتب العمالية والنقابية والحزبية لتنسيق الخطوات ودعوة اللبنانيين للمشاركة في يوم الغضب تحت راية الإتحاد العمالي.

وإلى معركة فجر الحدود إبتداء من الغد أيضا للترسيم إستكملت الإستعدادات اللبنانية وسط تأكيدات لرئيس الجمهورية على أن المفاوضات تقنية وأن البحث ينحصر في مسألة الترسيم.

إلا أن المواقف الرافضة لطريقة تشكيل الوفد تواصلت وتوسعت وبعد بيان رئاسة مجلس الوزراء إعتبر الرئيس فؤاد السنيورة أن ما حصل في هذا المجال هو مخالف للمواد الدستورية ذات الصلة وتحديدا المواد 52 و 54 و 60.

وبناء عليه ألم يكن من الأجدى البقاء على الألية الناجحة المعتمدة في إجتماعات الناقورة الثلاثية من ضمن إطار تفاهم نيسان 1996 وحاليا بموجب القرار 1701 وفق ما كان أعلن الرئيس نبيه بري؟.

في المقابل إعتبرت الرئاسة الأولى أن كلام عن خرق رئيس الجمهورية للدستور هو كلام باطل والهدف منه إضعاف الموقف اللبناني في التفاوض وفق ما جاء في بيان المكتب الإعلامي لقصر بعبدا.

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون المنار"

كل الطرق اللبنانية صاخبة..

فعلى الطريق الحكومي الذي يلامس خميس الاستشارات، كانت ابرز الاشارات من على طريق بعبدا، حيث رد التيار الوطني الحر على المبادرة الحريرية بسؤال من رئيسه جبران باسيل: هل كلف ماكرون مفوضا ساميا ليكون وصيا على مبادرته؟ وبعده كان الجواب، بان حكومة الاختصاصيين يجب أن تكون من رئيسها الى كل اعضائها.

رد سمعه المستقبل قبل لقائه غدا بالتيار، وسمع شبيهه من الاشتراكي الذي سأل عبر رئيسه وليد جنبلاط ان كان الحريري من السياسيين ام لا ؟ ومن اين سيأتي بوزرائه التكنوكراط ؟ أملائكة سيكونون ام من الفضاء؟

اما فضاء بنشعي فحيا الوفد المستقبلي بتسمية رئيسه سعد الحريري لرئاسة الحكومة. فيما الطريق الى الخميس مليئة غدا باللقاءات والمشاورات.

على طريق مفاوضات الترسيم رسم العدو الصهيوني وفده المطعم بمستشارين وسياسيين، فهل يكون الرد اللبناني بمجابهة محاولة التذاكي الصهيوني بفرض البزة العسكرية خيارا وحيدا لمواجهة الخيارات الصهيونية؟ وهل يعاد تشكيل الوفد ليكون موقفا لبنانيا صارخا بوجه الصهاينة الذين يحاولون تحقيق المكاسب بكل شيء، حتى في شكل المفاوضات؟ ساعات قليلة ستكون كفيلة بكشف الصورة النهائية للوفد اللبناني، على ان يبنى على اساسه الموقف الوطني المناسب.

وعلى طريق الوجع يسير الاتحاد العمالي العام غدا باضراب تحذيري رفضا لرفع الدعم الاستنسابي، الذي احاله حاكم المال عصا بيده، بل سيفا مصلتا على رقاب اللبنانيين، بنكهة سياسية استنسابية، ومع الاتحاد العمالي اتحادات من الموجوعين الباحثين عن دواء ومعهم الصيادلة، وعن المحروقات ومعهم اصحاب المحطات، وعن اللحوم والحبوب والسكر والطحين ومعهم المزارعون.

على ان ما يزرعه اللبنانيون اليوم هو اخطر زرع في عمر وطنهم الواقف امام كل التحديات والعقوبات والحصار الاميركي بل الحرب الاميركية باعتى اسلحتها اي الدولار.

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون ال بي سي"

يخوض لبنان غدا مفاوضات مع إسرائيل ، ليست الأولى في تاريخه:

في عهد الرئيس بشارة الخوري خاض المفاوضات التي أدت إلى خط الهدنة عام 1948 .

في عهد الرئيس أمين الجميل خاض مفاوضات أدت إلى اتفاق 17 أيار 1983، عاد الرئيس الجميل والغاه .

في عهد الرئيس إميل لحود إثر الإنسحاب الإسرائيلي عام 2000 والذي أدى إلى الخط الأزرق .

واليوم في عهد الرئيس العماد ميشال عون.

هذه المرة هي مفاوضات ترسيم تولى التفاوض على إطارها رئيس مجلس النواب نبيه بري ، بالتوافق مع حزب الله ، أو على الأقل بعدم اعتراض من حزب الله ... واهمية هذه الخطوة اليوم أن لا اعتراض داخليا عليها ولا تخوين من طرف لطرف ، بل ترقب لما ستؤول إليه ، وهي ستتم برعاية أميركية حيث وصل ديفيد شينكر إلى بيروت ليحضر الجلسة الأولى ، وبرعاية وحضور الامم المتحدة التي تستضيف الجلسات .

توقيت التفاوض وضعه في سياق يجزم كثيرون انه ليس دقيقا، فهو يأتي غداة الإتفاق بين إسرائيل والإمارات وإسرائيل والبحرين والإنفتاح الإسرائيلي على السودان والتطبيع بين إسرائيل والإمارات حيث وصلت أمس إلى مرفأ حيفا أول سفينة شحن إماراتية ، لكن السياق اللبناني مختلف كليا.

لبنان حرص على التشديد على ان التفاوض تقني ولن يؤدي لا إلى معاهدة سلام ولا إلى تطبيع، حتى ان الصورة التذكارية للوفود الأربعة : اللبناني - الاسرائيلي - الأميركي - الأمم المتحدة تم الإتفاق على التقاطها بعد أخذ ورد لم يكن سهلا ، وتمت الموافقة عليها بعد إصرار أميركي .

يأتي حدث التفاوض في أصعب ظروف يمر بها لبنان : سياسيا، وبائيا صحيا ، ماليا واقتصاديا ومعيشيا .

على المستوى السياسي ، وفيما الرئيس سعد الحريري باشر مشاوراته عبر وفد من تيار المستقبل ، شن رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل هجوما على الحريري فخاطبه قائلا: ليس على علمنا ان الرئيس ماكرون عين مفوضا ساميا ليكون Prefet او مشرفا عاما على مبادرته ليقوم بفحص الكتل النيابية ومدى التزامها بالمبادرة ... من يريد أن يرأس حكومة اختصاصيين يجب أن يكون هو الإختصاصي الأول او "يزيح لاختصاصي" .

باسيل لم يوفر الرئيس ثنائي أمل وحزب الله في انتقاده ، فقال:

موضة جديدة هي اقتناص فرصة التأليف للانقضاض على الدستور باختراع صلاحيات وأعراف جديدة .

أما الهجوم الأكبر فشنه باسيل على الدكتور جعجع، فوصفه بال "المحتلة"، وسأل: شو ممكن تسمي هيك انسان؟ مجرم"؟ لا، بل اكثر.

هكذا، مع ترنح المشاورات قبل استشارات الخميس، بعد القصف السياسي لباسيل على الحريري وثنائي امل حزب الله، كيف ستنطلق مفاوضات الترسيم غدا؟

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزبون الجديد"

جسر التفاوض في الناقورة الأربعاء.. يفتح جسورا إلى استشارات بعبدا يوم الخمس وعلى الدربين كانت المواقف غزيرة اليوم، ومبارزة دستورية بين رئاستي الجمهورية ومجلس الوزراء مع شق طريق التفاوض الحكومي نحو الحصون السياسية

أول المتفرعات كان إلى بنشعي في زيارة وفد المستقبل رئيس تيار المردة سليمان فرنجية الذي أعلن مبايعته سعد الحريري رئيسا مكلفا، واستكمل الوفد جولته الى برج حمود قبل ان يبلغ غدا ميرنا الشالوحي حيث مقر التيار، لكن النائب جبران باسيل استقبل الوفد من اليوم وبمواقف ترسم الحدود السياسية قائلا في ذكرى الثالث عشر من تشرين: "يلي بدو يرأس حكومة اختصاصيين لازم يكون هوي الإختصاصي الأول، أو يزيح لإختصاصي، ويلي بدو يرأس حكومة سياسيين، فحقو يفكر اذا كان هوي السياسي الأول، ويلي بيحب يخلط بين الإثنين، بدو يعرف يعمل الخلطة، بس بلا تذاكي وعراضات إعلامية" وترجمة هذه الخلطة التي قدمها باسيل تعني مجددا:

معادلة سعد في الحكومة تساوي جبران في التركيبة وهو إذ دعا الى تعديل دستوري يمنع الشغور في السلطة التنفيذية وصف الدستور "بالنتن" لكن رئيس التيار ورئيس الجمهورية على حد سواء تعايشا مع هذه "النتانة" خمسة عشر عاما بينها أربع سنوات رئاسية.. ولم يطبقا أيا من بنود هذا الدستور لا بل ما زال الرئيس عون يحتكم بتفسير المواد الدستورية الى قاضي الشرع سليم جريصاتي الذي يتفنن في صياغة الأحكام التشريعية ويقرأ على الرئيس تعويذات قانونية هي عبارة عن "طلاسم" سياسية من بيانات التشكيلات القضائية الى المسوغات القانونية في توقيع المراسيم وصولا اليوم الى عمق مسألة ترسيم الحدود والصراع ليس مع إسرائيل.. إنما مع رئاسة مجلس الوزراء اللبنانية وصلاحياتها في المادة الثانية والخمسين لناحية توقيع المعاهدات وخلاصة رد رئاسة الجمهورية أننا لسنا ذهبين الى توقيع معاهدات.. وكفانا مهاترات في زمن الجد.

الزمن هذا كان معرضا للتأجيل لكن التعقيدات يبدو أنها أزيلت حيث تستعد بلدة الناقورة لاستضافة هذا اللقاء التفاوضي عند التاسعة والنصف من صباح غد وفي الاستعدادات السياسية زيارة من وفد المستقبل هذا المساء لمعراب المدججة منذ ساعات بسلاح نسب اليها اعلاميا وقد ردت القوات اللبنانية على خبر امتلاكها خمسة عشر الف مقاتل وقالت " إذا أردت أن تكذب فأبعد شهودك " ورأت أن هناك محاولة خبيثة لشيطنة القوات وأبلستها من خلال بث هذه الشائعات ولما كانت هذه القضية قد اندلعت في كلام لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط مع الجديد يوم امس فإن جنبلاط عاد اليوم واكد ان كلامه كان واضحا في المحاور الاساسية مع الجديد وحول اللقاء مع سمير جعجع والتي كانت فيه وجهات النظر متباينة إلا أنه لم يطرح قضية التسلح كما ورد في إحدى الوسائل الإعلامية وإذا كان جنبلاط قد خفف من بند التسلح فإن مجمل مواقفه جاءت على شكل نيترات سياسية طالت السابع من أيار.. إلى الاحتكار.. لكنه ابقى في المقابل على خيط غير مشتعل مع سعد الحريري.. منتظرا المبادرة بإرضائه.. تحت عنوان: تعالوا وفاوضوني.

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون أم تي في"

البلد يغلي والناس تئن وتتوجع ، والمسؤولون كالعادة لا يسمعون لأنهم منشغلون بتركيب الحكومة.

القوى العمالية تعد ليوم الغضب غدا ، والصيدليات اضربت عن العمل اليوم استنكارا لما يحص ، والمسؤولون كالعادة لا يشعرون لأنهم منشغلون بتحديد شكل الحكومة وهويتها. الراغبون في الهجرة على ابواب السفارات والقنصليات أكثر من ان يعدوا وان يحصوا، والمسؤولون كالعادة لا يرون الصور المذلة لانهم منشغلون بتعداد حصصهم ومكتسباتهم في الوزارة المقبلة.

انها صورة قاسية لكنها حقيقية . فبعد سنة تقريبا على اندلاع انتفاضة 17 تشرين تبدو الامور كأنها عادت الى المربع الاول.

والاقسى ان المسؤولين الذين نحروا البلد واوصلوه الى الافلاس والموت هم انفسهم يتحدثون اليوم عن استعادة الثقة. فعن اي ثقة يتحدثون؟ وهل بتشكيل حكومة اختصاصيين مموهة، اي يختارها السياسيون ويتقاسمونها، يمكن ان يستعيد لبنان ثقة المجتمع الدولي به ، ويمكن ان يستعيد اللبنانيون ثقتهم بما تبقى من وطنهم ومن دولتهم؟

حكوميا السؤال الكبير الذي يشغل الاوساط السياسية هو: هل يكلف الحريري الخميس للمرة الرابعة تشكيل الحكومة؟ الاجابة عن السؤال غير محسومة، وخصوصا ان المشاورات التي يجريها وفد تيار المستقبل لم تتبلور نتائجها بعد.

لكن الثابت ان نجاح مبادرة الحريري يتوقف على عاملين: النية الحقيقية لحزب الله في التوصل الى تسوية في الوقت الحاضر، ثم تجاوب رئيس التيار الوطني الحر مع مبادرة الحريري. وما قاله رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل قبل قليل يدل على انه لن يسير في طرح الحريري. فهل تؤجل استشارات الخميس الى موعد آخر؟

توازيا، الانظار متجهة غدا الى الناقورة حيث اولى جولات التفاوض بين لبنان واسرائيل حول ترسيم الحدود. واللافت ان لبنان يبدأ المفاوضات في ظل اشكال بين الرئاستين الاولى والثالثة على الصلاحيات وفي ظل عدم رضى من حزب الله على الوفد اللبناني كما شكله الرئيس عون.

واذا كان الاشكال الاول دستوريا بامتياز فإن الإشكال الثاني سياسي . فهل تشكل مفاوضات الترسيم بداية افتراق استراتيجي بين التيار والحزب، ام ان تفاهم مارمخايل لا يزال اقوى من اي اشكال؟

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون او تي في"

إذا كانت الرسالة الوجدانية في الذكرى الثلاثين للثالث عشر من تشرين تعبر عن نفسها بالتزام الوفاء لتضحيات الشهداء والمصابين والمفقودين والمتألمين، فالرسالة السياسية عبر عنها رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل في أول إطلالة عامة له منذ شفائه من وباء كورونا، بعد مشاركته في القداس السنوي الذي أقامه التيار، حيث حدد عناوين المرحلة المقبلة على صعيد النظام السياسي والحكومة، وما بين الإثنين من تدهور اقتصادي ومالي وتعثر في الاصلاح ومحاربة الفساد.

فعلى صعيد النظام، وصف للدستور الحالي بالنتن والعفن، الذي أتانا بالدبابة، واكمل علينا بالفساد و"هلق بدو ينهينا بالجمود والموت البطيء"!، وطرح لتعديل دستوري حول مهل التكليف والتأليف، وسط رفض الفيدرالية والتقسيم مع التمسك باللامركزية الادارية والمالية الموسعة.

أما على صعيد حكومة المهمة، وعشية زيارة وفد من تيار المستقبل لميرنا الشالوحي، في سياق جولته على الكتل، ليس على علمنا ان الرئيس ماكرون عين مفوضا ساميا ليكون PREFET او مشرفا عاما على مبادرته ليقوم بفحص الكتل النيابية ومدى التزامها بالمبادرة، وبكل الأحوال، من يريد أن يرأس حكومة اختصاصيين يجب أن يكون هو الإختصاصي الأول، او "يزيح لاختصاصي"، ومن يريد ترؤس حكومة سياسيين، فحقه ان يفكر اذا كان هو السياسي الأول، ومن يحب ان يخلط بين الإثنين، بدو يعرف يعمل الخلطة، بس بلا تذاكي وعراضات اعلامية.

أما في الموضوعين الاقتصادي والمالي، وملف الاصلاح ومحاربة الفساد، فباختصار، "ما فينا نقبل بشخص بعدو عم يقول بعد 30 سنة انو بدو يحافظ على نفس السياسة ونفس الأشخاص ويتوقع نتائج مختلفة عن سرقة أموالنا وودائعنا وسحبها وخطفها للخارج! وبحسب القول الشهير: الغبي هو يلي بيعمل نفس الشي مرتين وبنفس الأسلوب وبيتوقع نتائج مختلفة.

وعلى هامش العناوين السابقة، رسالتان فرعيتان: للقوات اللبنانية، انا بس بدي قول كلمتين: وضع اليد على مجتمعنا بالقوة ممنوع! وماذا يمكن ان نسمي من يقتل مجتمعا بكامله بسبب نزواته وعقده النفسية؟ مجرم؟ لا بل أكثر.

اما للحراك الفوضوي، وليس الصادق الذي نؤيده وندعوه لمواصلة التحرك، فهو يزرع الفوضى ليس فقط بالمجتمع وبالإعلام، بل بالفكر، وهو الاخطر! لكن للأسف "لا ساعد حالو ولا ساعدنا بحربنا على الفساد".

والى جانب مواقف الثالث عشر من تشرين، اشارة الى بدء مفاوضات ترسيم الحدود غدا في الناقورة، على وقع رد رئاسي واضح على الاتهامات والاقاويل والشائعات المتعلقة بتشكيل الوفد اللبناني.

 

اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 13 تشرين الأول 2020

وطنية/الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

النهار

مسؤول ديني بارز يكثر من تصريحاته أخيراً ارضاء لفريق سياسي يمكن ان يمضي في تعيينه في ‏منصب ارفع.

قال أحد مسؤولي مرفق طبي كبير ان استيراد الادوية من خارج اوروبا واميركا، وتحديدا من الهند، ‏يجب أن يكون أمراً مُرحباً به في هذه الظروف.

قررت حركة "امل" المشاركة في التحركات الشعبية والمطلبية قبل الاجتماع الذي دعا اليه أو ‏يشارك فيه قطاع النقابات فيها.

يحرض احد المسؤولين مؤسسة دينية على المطالبة بعقار بنت عليه طائفة اخرى مؤسسة كبيرة تخصها ردا على ‏خلاف حول عقارات وقفية في منطقة اخرى

اللواء

سمع مسؤول كبير سابق تعهداً من رئيس دولة كبرى بأن مرجعاً كبيراً، ملتزم تماماً بمندرجات ‏مبادرة وقف الانهيار!

تكاد العزلة تطبق على عدد من الوزراء، قبل تأليف حكومة جديدة، مع أنهم في مرحلة تصريف أعمال، ‏في النطاق الواسع..

وزير شملته العقوبات الأميركية توارى عن الأنظار، من دون أن يعرف إذا كان كإجراء سياسي أو ‏شخصي!

‎ ‎البناء

خفايا

قال مرجع قانوني إن سحب المادة 52 من الدستور من التداول في إشراف رئيس الجمهورية على ‏المفاوضات واعتماد المادة 49 انطلاقاً من كون رئيس الجمهورية قائداً أعلى للقوات المسلحة يتكفل ‏بإنهاء الخلاف الذي نشأ بين رئيسي الجمهورية والحكومة حول تسمية الوفد المفاوض.

كواليس

توقعت مصادر معنية بالملف الحكومي أن يتمسك الرئيس سعد الحريري إذا سار كل شيء إيجاباً ‏بتوليه تأليف الحكومة بوزارات الطاقة والاتصالات والأشغال لارتباطها بملفات الخصخصة التي تشكل ‏أحد بنود الخطة التي تقدّم بها الرئيس الفرنسي امانويل ماكرون.

الجمهورية

تردد ان رئيس كتلة نيابية بارزة أجرى اتصالًا بشخصية سنية لإقناعها بالترشّح لرئاسة الحكومة، إلاّ ‏أن تلك الشخصية رفضت ذلك.

تبلّغ مسؤول كبير بأن دولة أوروبية كبرى دخلت بقوة الى جانب فرنسا على خط تطبيق المبادرة ‏الفرنسية.

لاحظت أوساط متابعة فقدان أحد الأدوية اليومية العادية من الصيدليات من عكار وحتى المتن.

نداء الوطن

تحاول أوساط حزبية الاستفسار عن موعد إطلاق السفيرة الفرنسية الجديدة حركتها تجاه ‏السياسيين لتلمّس وجهة باريس بعد النكسة التي تعرضت لها مبادرة ماكرون.

لا تزال الصورة التذكارية التي طُلب أخذها من قبل الأمم المتحدة لتوثيق لحظة انطلاق المفاوضات ‏بين لبنان وإسرائيل، موضع تشاور لبناني وسط تفضيل "حزب الله" عدم تظهير هذه الصورة.

يشكو مزارعون جنوبيون من أنّ أحد نواب منطقتهم يضغط لتسهيل معاملات دعم إستيراد بعض ‏السلع الزراعية من الخارج بدل العمل على تشجيع الزراعات المحلية البديلة.

الأنباء

*التواصل ضرورة

جدد مرجع سياسي التأكيد على مسؤولين في حزبه بضرورة التمسك بالتواصل الأهلي مع مؤيدي مختلف الأحزاب ‏والتوجهات في مناطقهم.

*شبه متوقفة

تبدو حركة سفراء الدول الأجنبية شبه متوقفة علناً، على عكس ما كانت تشهده المراحل السابقة

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

النهار: غموض واسع يلف تحرك الحريري وجنبلاط يهاجمه

النهار/الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

في واقع غير مسبوق يشهده لبنان المأزوم الذي يعاني من اكتساح بالغ الخطورة والاتساع ‏لبلداته وقراه بوباء كورونا بما ينذر باوخم الاخطار التي انعكست على العودة الناقصة ‏والفوضوية للمدارس امس، وفيما يرزح تحت وطأة أسوأ انهياراته المالية والاقتصادية ‏والاجتماعية، يتوزع المشهد المصيري في الساعات ال48 المقبلة على عين ترصد دينامية ‏جديدة في المسعى الحريري المتقدم في ملف تشكيل الحكومة، والعين الثانية ترصد اول ‏اجتماع افتتاحي للمفاوضات اللبنانية الإسرائيلية غير المباشرة في الناقورة غدا لترسيم ‏الحدود البحرية والبرية الجنوبية.

‎ ‎واذا كان للمواقف العلنية التي تجمعت في اليوم الأول من إدارة الرئيس سعد الحريري ‏محركات اتصالاته بزخم لافت حيال مبادرته المتصلة بتشكيل حكومة تنفيذ المبادرة ‏الفرنسية وبرنامج قصر الصنوبر الإصلاحي، فان الحصيلة المبدئية التي انتهت اليها زيارته ‏لكل من قصر بعبدا وعين التينة تبدو واعدة. ولكن ذلك لن يسقط حتما قاعدة الشيطان ‏الذي يكمن في التفاصيل بما يوجب استمرار الحذر وتجنب اسقاط عوامل العرقلة للمسعى ‏الحريري لدى فتح ملف التأليف التفصيلي وسط كتمان شديد احيطت به الزيارتان لجهة ‏التعتيم على تناول الجانب الإجرائي المتعلق بآلية التأليف او الجانب الشخصي الذي يصعب ‏عزله عن تلقي كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ‏زيارتي الرئيس الحريري بعد فترة جفاء او قطيعة، خرج الأخير من لقاءي بعبدا وعين التينة ‏بتأكيدات جازمة حيال التزام المبادرة الفرنسية وبرنامج إصلاحاتها وهما الموضوعان اللذان ‏أدرجهما الحريري في رأس قائمة أولوياته في اطلاق جولة الاتصالات واللقاءات التي ‏باشرها شخصيا وسيكملها وفد من كتلة المستقبل اليوم مع سائر القوى التي شاركت في ‏لقاءي قصر الصنوبر مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون. وبدا واضحا ان الحريري تعمد ‏في اليوم الأول من تحركه ان يركز الأولويات في لقائيه مع الرئيسين عون وبري على نقطة ‏الارتكاز التي جعلته يقوم بسابقة سياسية تمثلت بإطلاقه مشاورات ما قبل الاستشارات ‏النيابية الملزمة التي سيجريها الرئيس عون الخميس المقبل ما لم يطرأ ما يملي إرجاءها ‏الى موعد آخر . وهذه النقطة تتصل بربط مجمل مبادرته وتحركه ارتباطا لا فكاك منه أولا وقبل الدخول في ‏تفاصيل عملية تشكيل الحكومة باستعداد القوى التي شاركت في لقائي قصر الصنوبر مع ‏الرئيس الفرنسي على المضي في تنفيذ المبادرة الفرنسية كأساس لإمكان تكليف الحريري ‏تشكيل الحكومة. ولذا ستستكمل في الساعات المقبلة هذه المبادرة بجولة واسعة يقوم بها ‏وفد من كتلة المستقبل يضم النواب بهية الحريري وهادي حبيش وسمير الجسر على رؤساء ‏الكتل الأساسية التي شاركت في لقاء قصر الصنوبر، وسيبدأ الوفد جولته اليوم بزيارة ‏بنشعي للقاء رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ويزور لاحقا حزب الطاشناق ثم رئيس حزب ‏القوات اللبنانية سمير جعجع على ان تستكمل الجولة على القيادات الأخرى غدا. وفي ما ‏يتصل بمسألة تأليف الحكومة، فترصد الأوساط المعنية معطيات حول مسألة أساسية هي ‏تسمية الوزراء الاختصاصيين وهل ستوافق القوى المعنية ولا سيما الثنائي الشيعي والتيار ‏الوطني الحرعلى طرح الحريري بحكومة اختصاصيين مستقلين عن الأحزاب كليا ام سيقبل ‏الحريري على تسمية القوى وزراء اختصاصيين غير حزبيين كما يقترح الثنائي الشيعي . ‏ويبدو ان هذه ستكون المعضلة الكبيرة التي سيتوقف عليها مصير تحرك الحريري الذي ‏ابلغ الى الرئيس عون انه سيزوره ثانية قبل موعد الاستشارات الخميس بما يوحي انه يتوقع ‏بلورة نتائج تحركه قبل الموعد.

‎ ‎الحريري

وكان عون ابلغ الحريري خلال لقائهما في بعبدا وجوب تشكيل حكومة جديدة بالسرعة ‏الممكنة لان الأوضاع لم تعد تحتمل مزيدا من التردي وشدد على ضرورة التمسك بالمبادرة ‏الفرنسية. اما الحريري فاطلق مزيدا من المواقف البارزة والمتشددة حيال التزام المبادرة ‏الفرنسية فوصفها بانها "الفرصة الوحيدة والأخيرة الباقية لوقف انهيار البلد وإعادة اعمار ‏بيروت". وحذر من "ان لا وقت لدينا لإضاعته في المهاترات السياسية واذا أراد احد تغيير ‏مفهوم المبادرة فليتحمل المسؤولية". وكرر ان عدم وجود أحزاب في الحكومة "هو لأشهر ‏معدودة فقط وأننا كأحزاب لن نموت". وشدد على ان الإصلاحات وجدولها الزمني محددة ‏ومفصلة في ورقة قصر الصنوبر التي هي بمثابة بيان وزاري للحكومة الجديدة". وبعد زيارته عين التينة مساء وصف الحريري اللقاء مع بري بانه "كان إيجابيا وكان الرئيس ‏بري واضحا بانه موافق على وإيجابي جدا بالنسبة الإصلاحات التي تتضمنها الورقة ‏الاقتصادية وهذا امر مطمئن ".

‎ ‎جنبلاط

ولكن تطورا سلبيا برز ليلا مع حملة حادة شنها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد ‏جنبلاط على الحريري معلنا انه رفض استقبال وفد كتلة المستقبل وانه لن يسمي أحدا ‏لرئاسة الحكومة "وليس هكذا يعامل وليد جنبلاط ". وإذ اعتبر في حديث الى محطة ‏‏"الجديد" انه يتعرض للالغاء طلب من السلطة المكونة من حزب الله وحركة امل وتيار ‏المستقبل "ان يعتبروا ان هناك مكونا أساسيا في البلاد اسمه المكون العربي الدرزي" قال ‏ان "المواصفات تتغير والحريري يقول انه يريد حكومة اختصاصيين دون سياسيين لكن ‏نسأل اليس هو سياسي؟ الحريري سمى نفسه وليس هناك حاجة ان نذهب الى بعبدا ومن ‏الممكن ان يكون هناك صفقة مع جبران باسيل والثنائي الشيعي ". واعترف انه قال للرئيس ‏ماكرون بانه "من الأفضل ان يكون شخص ثان بدلا من الحريري ووقتها كان الاسم المطروح ‏نواف سلام لان اسم الحريري قد يثير غضب الشارع لكن الحريري أخذها شخصية " واتهم ‏جنبلاط الحريري بانه سلم الدولة في السنوات الثلاث الأخيرة للثنائي الشيعي والتيار ‏الوطني الحر .

‎ ‎المفاوضات

اما الاستحقاق الاخر البارز فيتمثل بإلاستعدادات لانطلاق الجولة الافتتاحية لمفاوضات ‏ترسيم الحدود البحرية في مقر قادة اليونيفيل غدا في الناقورة، اذ أعلنت رئاسة الجمهورية ‏امس تشكيل الوفد المفاوض والذي اقتصر على وفد عسكري تقني برئاسة العميد الركن ‏الطيار بسام ياسين وعضوية العقيد الركن البحري مازن بصبوص وعضو هيئة إدارة قطاع ‏البترول وسام شباط والخبير نجيب مسيحي . ولعل من غرائب الواقع السلطوي الحالي ان ‏اعلان تأليف الوفد لم يمر بسلام داخل السلطة نفسها بل فجر معركة تنازع على الصلاحيات ‏عندما بادر رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب عبر الأمانة العامة لمجلس الوزراء ‏الى توجيه كتاب رسمي الى رئاسة الجمهورية يعترض فيه على ما اعتبره مخالفة دستورية ‏للمادة 52 من الدستور التي تنص على تولي رئيس الجمهورية المفاوضة في عقد ‏المعاهدات الدولية وإبرامها بالاتفاق مع رئيس الحكومة محذرا من أن أي منحى مغاير ‏يشكل مخالفة واضحة وصريحة لنص دستوري مع ما يترتب على ذلك من نتائج .‎ ‎ وفي هذا السياق أعلنت وزارة الخارجية الأميركية توجه مساعد وزير الخارجية الأميركي ‏لشؤون الشرق الأوسط ديفيد شينكر الى لبنان حيث سيشارك في الجلسة الافتتاحية ‏للمفاوضات حول الحدود البحرية بين الحكومتين اللبنانية والإسرائيلية التي يستضيفها ‏منسق الأمم المتحدة الخاص في لبنان يان كوبيتش . وأعلنت الوزارة ان السفير جون ‏ديروشر سينضم الى شينكر وهو سيكون الوسيط الأميركي في هذه المفاوضات.

 

تحويلات المغتربين تراجع 25% يُهدد 200 ألف عائلة

بولا أسطيح/الشرق الاوسط/13 تشرين الأول/2020

لم أكن يوماً أفهم كيف تتوافد العاملات الأجنبيات إلى لبنان للعمل ليل نهار مقابل 150 دولاراً، وهو مبلغ كنا ننفقه في حال خروجنا للعشاء أو للتسوق الأسبوعي لأغراض المنزل. اليوم، وبعدما باتت ورقة الـ100 دولار التي كانت تصرف على أساس 150 ألف ليرة تساوي حوالي 850 ألف ليرة لبنانية، باتت الصورة أوضح. بتنا ننتظر ما سيحوله لنا أخي المغترب بالدولار الأميركي لأن رواتبنا لم تعد تساوي شيئاً يذكر. هكذا وصفت ندى يونس (28 عاماً) وضعها الحالي الذي ينطبق على معظم اللبنانيين الذين تضررت مداخليهم مع انهيار سعر صرف الليرة اللبنانية، وباتوا يتوقون لمصدر خارجي للأموال، أي التحويلات الحديثة بالدولار الأميركي. ففي الوقت الذي يتقاضى 90 في المائة من اللبنانيين رواتبهم بالليرة اللبنانية، يسعى قسم كبير من الشباب اليوم للهجرة بعدما باتت رواتبه تساوي ما بين 100 و500 دولار أميركي، وبالتالي لا تكفيه لأكثر من أسبوعين نتيجة الغلاء الذي بلغ مستويات جنونية، ويبحث قسم آخر عن عمل يقوم به من دون أن يضطر للهجرة لصالح مؤسسات إقليمية ودولية تحوّل له أموالاً بالدولار الأميركي، سواء عبر المصارف أو عبر شركات تحويل الأموال.

وتستفيد نحو 200 ألف عائلة من تحويلات خارجية لأفراد منها يعملون في المهجر. وباتت هذه العائلات تنتظر بفارغ الصبر هذه التحويلات التي رفعت من مستوى معيشتها بعكس الغالبية العظمى من اللبنانيين. وقال الباحث في الشركة الدولية للمعلومات، محمد شمس الدين، إن التحويلات الرسمية التي وصلت إلى لبنان في عام 2019 قدّرت بـ7 مليارات دولار وهو المبلغ المقدّر نفسه للمبالغ التي وصلت نقداً. ويرجح شمس الدين في تصريح لـالشرق الأوسط أن تكون هذه التحويلات تراجعت في عام 2020 بحدود 25 في المائة نتيجة الأزمات التي تشهدها الدول التي يعمل فيها اللبنانيون في الخارج.

وبحسب الخبير المالي والاقتصادي وليد أبو سليمان تأتي أكثر من 30 في المائة من هذه التحويلات من الأميركتين، أي دول أميركا الشمالية وأميركا الجنوبية، يليها الخليج العربي ومن ثم أفريقيا، مشدداً على أهميتها لمالية الدولة والاقتصاد اللبناني وخاصة في المرحلة الراهنة باعتبارها تُدخل الدولار الطازج إلى البلد الذي نحن بأمس الحاجة إليه بسبب الشح الحاصل، وبسبب اتكالنا على الاستيراد لمعظم المواد الاستهلاكية وهو ما يتطلب عملات أجنبية، لافتاً إلى أن دخول كميات كبيرة قد يؤدي إلى لجم تدهور سعر صرف الليرة ولو بشكل نسبي.

ولطالما شكلت تحويلات اللبنانيين المصدر الأهم لدخول العملات الأجنبية إلى البلاد، في ظل تقلص المداخيل السياحية التي كانت تشكل نحو 20 في المائة من الناتج الوطني، وتراجع الاستثمارات والرساميل الوافدة، يضاف إليها نحو 3 مليارات دولار من الصادرات.

وتقول ندى يونس، وهي شابة لبنانية تعمل في مجال المحاسبة، إن شقيقها الذي يعمل في إحدى الدول الأوروبية، اعتاد أن يرسل إلى عائلته نحو 700 دولار أميركي بشكل شهري، لافتة في تصريح لـالشرق الأوسط إلى أنه وبعد انهيار سعر صرف الليرة بات هذا المبلغ يساوي الكثير هنا، لذلك تعمد والدتي لادخار قسم منه لما تقول إنها (أيام سوداء) مقبلة على البلد. ويعمد القسم الصغير من الموظفين الذين يعملون لصالح مؤسسات خارجية وبالتالي يتقاضون رواتبهم بالدولار لشراء عقارات وأراض بعدما باتت هذه الرواتب تساوي 8 مرات ما كانت تساويه قبل نحو عام. ويقول داني مراد (36 عاماً) إنه وبعد فقدان الثقة بالمصارف، بات العقار أفضل طريقة لضمان أن ما نجنيه لن يذهب سدى. ويضيف مراد لـالشرق الأوسط: أنا أسحب مباشرة كامل راتبي بالدولار الأميركي خوفاً من تعميمات جديدة لمصرف لبنان يؤدي إلى إجبارنا على قبض الرواتب بالليرة اللبنانية. وها أنا حالياً أسعى إلى شراء عقار مستفيداً من الظرف الراهن باعتباري من اللبنانيين المحظوظين الذين يتقاضون رواتبهم بالدولار الأميركي.

 

المصارف "تكذب" بشأن تهريب الأموال وهيئة التحقيق "ساعي بريد"

المدن/13 تشرين الأول/2020

يتم التداول بنسخة عن قرار "سري" صادر عن هيئة التحقيق الخاصة في مصرف لبنان بتاريخ 17 ايلول 2020، يرمي إلى إبلاغ النيابة العامة التمييزية بنتائج "دراسة" الحسابات المفتوحة لدى المصارف للأشخاص المعرضين سياسياً (PEPs). ووفق القرار "أفادت جميع المصارف أن ليس لديها أي شبهات في شأن تحويلات هؤلاء إلى الخارج". وهذا يعني وفق تعليق الصحافي والخبير الاقتصادي محمد زبيب، أن هيئة التحقيق الخاصة، الجهة الوحيدة المخوّلة برفع السرية المصرفية، لا تريد أن تعمل إلا بوصفها ساعي بريد ينقل أجوبة المصارف، من دون إجراء أي تحقيق أو تدقيق. ويعلّق زبيب في تغريدة عبر "تويتر" أن هيئة التحقيق الخاصة في مصرف لبنان تثبت في كل مرّة، أنها ليست سوى أداة من الأدوات المستعملة للتعمية على واحدة من أكبر عمليات الإحتيال المصرفي والسطو على الودائع، ومصادرتها، وتهريبها للخارج، لحساب أقلية نافذة من كبار المصرفيين والمودعين والسياسيين.

قرار هيئة التحقيق

جاء في القرار (النسخة المرفقة) أن 31 مصرفاً أفادوا أن تحويلات الأشخاص المعرضين سياسياً، التي يفوق كل منها سقف مليون دولار، والتي حصلت بين 17/10/2019 و31/12/2019، صدرت من 228 حساباً، وبلغت مجموعها 52 مليوناً و252 الفاً و530 دولاراً فقط لا غير. وهذا يعني ان التقيّد بالتعميم رقم 154 الصادر في 27 آب 2020، والقاضي بـ"حثّ" الأشخاص المعرضين سياسياً على إعادة 30 في المئة من الودائع التي قاموا بتحويلها إلى الخارج، لن يعيد (نظرياً) سوى 15 مليون و675 ألفاً و759 دولاراً فقط لا غير، من أصل مليارات الدولارات التي تم تهريبها إلى الخارج.

خداع المصارف

واللافت أن المصارف سبق أن صرّحت في 20/2/2020 عن تحويلات للأشخاص المعرضين سياسياً في الفترة نفسها، بلغت قيمتها 160 مليوناً و441 الفاً و534 دولاراً. أي أنها عادت وخفّضت قيمتها إلى أقل من الثلث، بحجج واهية لم يجر التأكّد منها وفق القرار الأخير، على الرغم من أن الهيئة تبنتها. وخلافاً لمزاعم المصارف وهيئة التحقيق الخاصة، يوجد معلومات جدّية، وفق زبيب، أن قيمة التحويلات أعلى بكثير وهي مستمرة حتى الآن، وتعود لمصرفيين وسياسيين ومودعين كبار هرّبوا جزءاً من ودائعهم بشكل صريح أو عبر حيل، مثل "الودائع الإئتمانية" أو عبر أسماء غير أسماء المستفيدين النهائيين. وكان مصرف لبنان، وفقاً لما تعهد به في كتابه الموجه إلى وزير المالية بتاريخ 2020/10/8، قام بتسليم مفوض الحكومة لدى مصرف لبنان بتاريخ 2020/10/13 بالمستندات والمعلومات كافة التي تسمح بها القوانين اللبنانية النافذة، وفقاً لما نص عليه صراحة العقد الموقع بين وزارة المالية والشركة المولجة من قبلها بالتدقيق الجنائي A&M) Alvarez &Marsal Middle East Limited).

 

السنيورة يحاجج بعبدا بالدستور وعون يسرع بالردّ

المدن/13 تشرين الأول/2020

يستمر الصراع على الصلاحيات في تشكيل الوفد اللبناني، الذي سيتولى مفاوضات ترسيم الحدود. فبعد البيان الاعتراضي من قبل السراي الحكومي على آلية تعيين الوفد من قبل رئيس الجمهورية، دخل لبنان بسجال جديد بين رئاسة الجمهورية والرئيس فؤاد السنيورة، الذي اتهم عون بتخطي الدستور مجدداً، علماً أنها ليست المرة الأولى التي يلجأ فيها عون إلى خرق الدستور.

تجاهل الوزراء ورئاسة الحكومة

وقد اعتبر السنيورة ان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ومنذ انتخابه رئيسا للجمهورية، ارتكب أكثر من خرق للدستور. وهو القانون الأسمى، الذي ينظّم حياة اللبنانيين وعمل المؤسسات الدستورية اللبنانية. علماً ان جوهر دور رئيس الجمهورية كان ولا يزال السهر على احترام الدستور والدفاع عنه، وحماية وثيقة الوفاق الوطني التي اتفق عليها اللبنانيون في الطائف. مضيفاً انه من المؤسف اللجوء الى مخالفة أحكام الدستور ووثيقة الوفاق الوطني والميثاق. إذ حاول العهد ابتداع سابقة التأليف قبل التكليف. وهو ما يحاوله اليوم مع وجود حكومة تصريف الاعمال، من تجاهل لوجود وزراء ما زالوا يصرفون الأعمال ورئيس مجلس الوزراء، في موضوع تشكيل الوفد للتفاوض غير المباشر مع وفد العدو الاسرائيلي، برعاية الوفد الأميركي، وحضور مندوب الأمم المتحدة. وهو بذلك يخالف المواد الدستورية وهي ذات الصلة. وتحديدا المواد 52 و54 و60. فالمادة 52 تقول: "يتولى رئيس الجمهورية المفاوضة في عقد المعاهدات الدولية وابرامها بالاتفاق مع رئيس الحكومة. ولا تصبح مبرمة الا بعد موافقة مجلس الوزراء". والمادة 54: "مقررات رئيس الجمهورية يجب ان يشترك معه في التوقيع عليها رئيس الحكومة والوزير أو الوزراء المختصون، ما خلا مرسوم تسمية رئيس الحكومة ومرسوم قبول استقالة الحكومة او اعتبارها مستقيلة". أما مضمون المادة 60: "لا تبعة على رئيس الجمهورية حال قيامه بوظيفته، إلا عند خرقه للدستور أو في حال الخيانة العظمى". ورأى السنيورة انطلاقاً من هذه المقاربة، كان يقتضي على فخامة الرئيس عون، وقبل تشكيل الوفد وقبل انعقاد المؤتمرات، أن يلتزم بأحكام الدستور الذي عليه أن يحترمه ويصونه. وبالتالي أن يقوم بالتشاور مع رئيس الحكومة حسب الدستور والأصول، لكي يستبعد التأثير السلبي على محاولات الإنقاذ الوطني، التي من الواجب ان يتضامن الجميع من أجل تحقيقها في هذه الظروف الصعبة والخطيرة.

رد بعبدا

كلام السنيورة استدعى رداً من رئاسة الجمهورية، التي أصدرت بياناً قالت فيه: "كثر الكلام في الأيام الأخيرة عن خرق رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الدستور في معرض عطفه على المادة 52 منه للإعلان عن الوفد اللبناني الذي سيتولى التفاوض التقني لترسيم الحدود البحرية الجنوبية. وأتى كلام مضاد أن رئيس الجمهورية عليه ألا يعطف على المادة 52 من الدستور، لأنها تلحظ المعاهدات الدولية، في حين أننا لسنا بصدد "معاهدة دولية" مع إسرائيل، تعني ما تعنيه على صعيد التطبيع والاعتراف. احتار المنتقدون والمتهمون ووقعوا في التضاد لجهلهم فقه الدستور، الذي يحرص عليه الرئيس، ويسهر على احترامه، عملاً بمستلزمات قسمه الدستوري". ويضف: إن "المعاهدة الدولية" المشمولة بالتعبير الحرفي في المادة 52 من الدستور تشمل كل الصكوك الدولية على ما ينص عليه المقطع A من الفقرة الأولى من المادة الثانية من اتفاقية فيينا حول المعاهدات الدولية لعام 1969، والتي أصبحت أحكامها جزءاً لا يتجزأ من المبادئ العامة من القانون الدولي. وعليه، ان رئيس الجمهورية لم يتول لحينه عقد أي معاهدة دولية، أو إبرامها، كي يصار إلى الاتفاق بشأنها مع رئيس الحكومة، تلك المعاهدة التي لا تصبح مبرمة إلا بعد موافقة مجلس الوزراء عليها، ما لم يتطلب الابرام موافقة مجلس النواب على هذه المعاهدة بالشروط المنصوص عنها في المادة 52 من الدستور. أما العطف على المادة 52 من الدستور، فهو لان من يتولى أي تفاوض بشأن أي صك دولي، مهما كان نوعه، انما هو رئيس الجمهورية، إذ لو كان القصد إشراك رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء في التفاوض لعقد المعاهدة، لكان الدستور نص صراحة على أن يتولى رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة التفاوض بدلاً من أن "يتولى رئيس الجمهورية المفاوضة". ولو كانت المشاركة واجبة في المفاوضة لما كان من داع للنص على "وجوب الاتفاق" بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة باعتبار أن كليهما توليا المفاوضة.

ويتابع البيان: حيث لا يميز الدستور لا يسع أحد أن يميز، وبالتالي أن حدود الاختصاص متوافرة في النص الصريح والذي لا يحتمل التأويل. هكذا استقر الفقه والاجتهاد في تفسير المادة 52 من الدستور. وقد أكدت آراء هيئة التشريع والاستشارات في وزارة العدل في أكثر من مناسبة أن رئيس الجمهورية هو الجهة المختصة الوحيدة بتولي المفاوضة، حتى إن عقد أو أبرم وجب عليه الاتفاق مع رئيس مجلس الوزراء، قبل الانتقال إلى مجلس الوزراء ومن ثم إلى مجلس النواب في الحالات المحددة للموافقة.

أما لجهة أن رئيس الجمهورية " يطبِّع ويعترف" بمجرد عطفه على المادة 52 من الدستور عند اعلان الوفد اللبناني المفاوض، فهذا إنما يقع أيضاً في دائرة البطلان، لأن تولي المفاوضة شيء، وطبيعة التفاوض شيء آخر. إن اتفاق الاطار العملي للتفاوض على ترسيم الحدود البحرية الجنوبية، على ما أعلن رسمياً، إنما يبدأ على الصعيد العملي بتأليف الوفد اللبناني وبمسائل لوجستية أخرى برعاية الأمم المتحدة وضيافتها، وبحضور الوسيط الأميركي المسهل. إن كل كلام آخر هو كلام تحريفي للدستور. والهدف منه إما التضليل أو ما هو أدهى من ذلك، إضعاف الموقف اللبناني في اللحظة الخاطئة، حيث أن لبنان يذهب للتفاوض العملي والتقني على ترسيم حدوده البحرية حفاظاً على سيادته وثروته الطبيعية على كل شبر من أرضه ومياهه. وانتهى البيان: "كفانا مهاترة في زمن الجد، ونحن أحوج ما نكون عليه من تعاضد وتماسك وطني في سبيل الحفاظ على حقوقنا السيادية أو استعادتها".

 

المدن" تكشف مضمون تقرير الـFBI: انفجار المرفأ ليس إرهابياً

المدن/13 تشرين الأول/2020

تسلّم المحقق العدلي في جريمة انفجار مرفأ بيروت، القاضي فادي صوان، تقرير المسح الميداني الذي قام به فريق المكتب الفيدرالي الأميركي (FBI) في مسرح الجريمة. ولا يزال صوّان بانتظار تقريري خبراء المتفجرات الفرنسيين والبريطانيين. وفي هذا الإطار، علمت "المدن" من مصادر متابعة للتحقيق، أنّه في تقرير المكتب الفيدرالي الأميركي، جاءت الوقائع التالية: "لم يحصل الانفجار نتيجة عمل إرهابي أو تخريبي، بل نتيجة خطأ في تخزين نيترات الأمونيوم وعدم تقدير خطورة الاحتفاظ بها في المرفأ. المواد المنفجرة تقدر بـ550 طناً من نترات الأمونيوم وليس كل الكمية المخزّنة. كمية النيترات التي كانت مخزنة عند وقوع الانفجار تقدّر بـ1200 طناً وليس 2750 طن".

الأطنان المفقودة

ويعني ذلك أنه من أصل 2750 طناً من نيترات الأمونيوم التي دخلت مرفأ بيروت عام 2013، بقي في المرفأ فقط 1200 طن. ومنها، انفجر فقط 550 طناً. أي أنه ثمة 1550 طناً لم تكن موجودة في المرفأ، كما أنّ ثمة 650 طناً مفقودين بعد وقوع الانفجار. ما يعني أنّ 2200 طناً من النيترات مفقودة. وهو ما يعيد طرح التساؤلات الفعلية حول دخول السفينة روسوس إلى بيروت وحمولتها وسبب تركها في بيروت، والجهة المسؤولة المفترض أن تتسلّمها في الموزمبيق. وتضاف إليها اليوم، نتيجة التقرير الأميركي، سلسة من التساؤلات الأخرى حول مصير آلاف الأطنان الأخرى، والمسؤول عنها، ومكان تخزينها، والجهة التي تستفيد منها.. وإغفال أجهزة الدولة المختلفة كل هذه التفاصيل.

عويدات يمارس دوره

وفي سياق آخر، صدر عن مكتب النائب العام التمييزي، القاضي غسان عويدات، بيان أشار فيه إلى لقاء مع وفد من أهالي ضحايا فوج الإطفاء الذين قضوا في تفجير 4 آب. وعلى الرغم من التسريبات الإعلامية التي أكدت على أنّ اللقاء شهد الكثير من التشنّج والصراخ، أوضح عويدات في بيانه أنّ "الاجتماع كان ودياً، شرح خلاله القاضي عويدات كيفية مسار التحقيق، واستمع إلى هواجسهم". وأكد عويدات في البيان أنّ "ما ورد لجهة أمر التنحي لا صحة له على الإطلاق، إنما كان هناك تقدير للمساعي التي تُبذل من قبل النائب العام والمحقق العدلي لكشف الحقيقة، علما أن التحقيق يحصل فعلياً وبحكم القانون من المحقق العدلي، وأن النائب العام التمييزي حريص على ممارسة دوره في ملاحقة الدعوى العامة، والقبض على جميع المرتكبين".

 

القوات اللبنانية تنفي "التسلّح": شيطنة وضرب لمصالحة الجبل

المدن/13 تشرين الأول/2020

كالعادة، أثار زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي، النائب السابق وليد جنبلاط، زوبعة في إطلالته الإعلامية الأخيرة، في مواضيع مختلفة، من أحداث 7 أيار إلى حزب الله وقوّته. وما زاد الطين بلّة، حركة التقويل الإعلامي التي سبقت المقابلة ولحقتها، وخصوصاً موضوع حزب القوات اللبنانية، ما اضطر الأخير إلى إصدار بيان يؤكد فيه الادّعاء على "جريدة الأخبار" وموقع "post180". ففي بيان صادر عن الدائرة الإعلامية في القوات، نفت فيه "نفياً قاطعاً كل ما أوردته صحيفة الأخبار في عددها الصادر اليوم تحت عنوان جعجع لجنبلاط: لديّ 15 ألف مقاتل ومستعد لمواجهة حزب الله. كما تنفي جملةً وتفصيلاً المقالة المنشورة على موقع 180post.com للكاتب المزعوم سليم الأسمر تحت عنوان جعجع أقوى من بشير ونصرالله أضعف من عرفات". فعلّقت الدائرة الإعلامية في بيانها، مشيرةً إلى أنه "إذا أردت أن تكذب فأبعد شهودك".

شيطنة القوات

واعتبرت الدائرة الإعلامية في القوات اللبنانية أنّ المقالين المنشورين "محاولة خبيثة لشيطنة القوات اللبنانية وأبلستها من خلال بث الشائعات المغرضة وتلفيق الأخبار الكاذبة عن التسلح والقتال والمواجهات والحروب". وتابعت مشيرةً إلى أنّ "القوات ناضلت من أجل ترسيخ السلم الأهلي وإنهاء الحرب، وبادرت إلى تسليم سلاحها إيماناً منها بمشروع الدولة، هذا السلاح الذي أرغمت على حمله بفعل انهيار هذه الدولة وتفككها". وأضافت الدائرة في البيان أنّ القوات اللبنانية "تعمل، منذ العام 2005 سياسياً من أجل دفع من يحمل السلاح إلى التخلّي عنه، لأن لا دولة ولا استقرار ولا ازدهار في ظل سلاح خارج الدولة، بمعزل عن هوية هذا السلاح".

استهداف مصالحة الجبل

وبعد التأكيد على الرفض التام للكلام العاري من الصحة المنسوب لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، وضعت القوات هذه الأجواء في إطار "محاولة يائسة لاستهداف مصالحة الجبل وضرب العلاقة بين القوات والاشتراكي، بخاصة أن النائب السابق جنبلاط نفى بالصوت والصورة مزاعم الحديث عن التسلُّح". فذكّرت القوات بما جاء على لسان جنبلاط بأنّ "الدكتور جعجع ما حكي عن السلاح، حكي أنه رجل قوي سياسياً، مشروع رئيس، وعندما تكرر عليه السؤال: هل يعتبر جعجع نفسه قوياً كحزب مسلّح؟ فأجاب جنبلاط: كلا، يعتبر نفسه قوياً كحزب سياسي بسبب تخبيص العونيين وباسيل".

المقاومة.. سياسية

وأشارت الدائرة إلى أنّ "القوات اللبنانية تحوّلت من مقاومة عسكرية فرضتها الظروف القاهرة للبلد منتصف سبعينات القرن الماضي، إلى مقاومة سياسية مهمّتها الأساسية منع أي محاولة لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء، أي إعادة لبنان إلى زمن الحرب والاقتتال". وشدّدت على أنّ هذا الأمر "من الخطوط الحمر التي تضعها القوات في صلب أهدافها السياسية". وختمت الدائرة بيانها بالتأكيد على أنّ "القوات" ستدّعي على صحيفة الأخبار وعلى موقع 180post.com والكاتب المزعوم الأسمر، بتهمة تلفيق وفبركة الأخبار الكاذبة.

 

الراعي استقبل الهندي ووفدا من القبيات الصايغ: لضرورة تأليف حكومة تحوز ثقة المجتمع والسلطة متقاعسة ومقصرة

وطنية - بكركي - الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في بكركي، الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ الذي اعتبر بعد اللقاء "ان هناك خللا وتقصيرا كبيربين في السلطة الحاكمة وتقاعسا في واجباتها لأن عليها ان تؤلف حكومة، ويتكلمون بالمبادرة الفرنسية وحكومة تكنوقراط، فليأخذ السياسيون فرصة ستة اشهر لتتمكن من معالجة المشاكل الحياتية الاولية". واضاف: "لمسنا ان لدى البطريرك التساؤلات نفسها لجهة ضرورة تأليف حكومة في لبنان تحوز ثقة المجتمع اللبناني وخصوصا ثقة المجتمع الدولي، لأننا سنذهب الى المجتمع الدولي للحصول على ودائع ومشاريع للمحافظة على اركان الدولة، والتقاعس عن القيام بهذا الامر يشكل جريمة مضاعفة في حق الكيان اللبناني، وبكركي مؤتمنة مع الاحرار في هذا البلد على هذا الكيان". وتابع: "أطلعنا البطريرك على الاجواء السياسية التي نتعامل بها ولا سيما متابعة تشكيل كتلة الضغط الشعبية الكبيرة الذي من المفروض ان تؤثر على مسار الامور في ظل استمرار الثورة وحركة الحرية، وستستمر ان تألفت الحكومة أم لا، لأننا نطمح ونستلهم كل الكلام من عظات سيدنا البطريرك، ونحن نتحضر لقيام لبنان الجديد والتشبث بلبنان والكيان والارض وعدم الهجرة واليأس والاحباط ممنوع. ليس لدينا الا الرجاء والعمل والتكاتف والتنظيم لأننا لا نعرف متى يأتي السارق، كما يقول الانجيل، ويجب ان نكون حاضرين".

ومن زوار بكركي: الدكتور توفيق الهندي ووفد من محافظة عكار ضم بعض الفاعليات العكارية.

سفير الباراغواي

وكان الراعي قد استقبل أمس سفير الباراغواي أوزفالدو أديب البيطار، حيث جرى عرض للأوضاع العامة في لبنان. بعد اللقاء، قال بيطار: "لقد تشرفت وسررت بلقاء غبطة البطريرك، وكانت فرصة للتحدث بالأوضاع السياسية وخصوصا في لبنان في ظل الأوقات العصيبة التي يمر بها، كما تحدثنا في بعض الأمور الدينية ومدى حب شعب البارارغواي للقديس شربل، وقد تم وضع صورته يوم أمس في كاتدرائية الباراغواي الرئيسية كي يتعرف جميع المؤمنين على قديس العجائب الأشهر في العالم". وختم بيطار: "موضوع الحياد الناشط الذي طرحه صاحب الغبطة لم يغب عن حديثنا بالطبع، فقد تلقينا كتابا بهذا الخصوص ونحن نتحدث مع السلطات الرسمية في الباراغواي، وبالتأكيد نقف الى جانب غبطته في موضوع الحياد".

 

تفاصيل الأخبار الدولية والإقليمية

رغم نداءات التهدئة.. معارك ناغورنو كاراباخ تتجدد

دبي - قناة العربية/13 تشرين الأول/2020

دعت "مجموعة مينسك" اليوم الثلاثاء أذربيجان وأرمينيا إلى العودة لوقف القتال في ناغورنو كاراباخ. وقد تبادلت أذربيجان وأرمينيا الاتهامات، الثلاثاء، بشن هجمات جديدة في الإقليم ومحيطه. وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأرمينية، الثلاثاء، إن القوات المسلحة الأذربيجانية استأنفت عملياتها الهجومية صباحاً بقصف مدفعي وصاروخي من عدد اتجاهات على ناغورنو كاراباخ. وزارة الدفاع الأذربيجانية، من جهتها، قالت إن القوات المسلحة الأرمينية قصفت مجدداً منطقة تارتار صباح الثلاثاء في انتهاك للهدنة الإنسانية، وهو ما نفته وزارة الدفاع الأرمينية تماماً مؤكدة أن الجانب الأرميني ملتزم بوقف إطلاق النار ويحبط الهجمات الأذربيجانية التي تنتهكه. وحضت روسيا، التي توسطت في وقف إطلاق النار، الجانبين على احترام الهدنة الإنسانية التي بدأت قبل أيام، للتوصل إلى وقف كامل للقتال في الإقليم. وأكدت لوكسمبورغ مجدداً دعوات الاتحاد الأوروبي لتركيا، حليفة أذربيجان، لبذل المزيد لضمان إنهاء الأعمال القتالية التي أودت بحياة المئات. هذا وقالت أذربيجان إن 41 مدنياً قتلوا، وأصيب أكثر من 200 في القتال بإقليم ناغورنو كاراباخ، دون أن تكشف عن خسائرها العسكرية. ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء عن مسؤولين من الأرمن في إقليم ناغورنو كاراباخ قولهم إن 17 جنديا آخرين قُتلوا في الصراع مع أذربيجان، ليرتفع إجمالي عدد القتلى في صفوف العسكريين بالإقليم إلى 542 منذ نشوب القتال في 27 سبتمبر. قبل ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الأرمينية أن دفاعاتها الجوية تصدت لطائرات بدون طيار أذربيجانية حاولت اختراق أجوائها وأنها أسقطت اثنتين منها. سياسيا، أشار كبير مستشاري رئيس الوزراء الأرميني، فاغارشاك هاروتينيان، إلى تعذّر تبادل الأسرى مع أذربيجان في إقليم ناغورنو كاراباخ، بسبب انتهاكات وقف إطلاق النار التام المتّفق عليه. وأضاف هاروتينيان أنّ الصليب الأحمر الذي من المفترض أن تَجري تحت رعايته عملية تبادل الأسرى، سيبدأ بتنفيذ هذه المهمة فور وقف إطلاق النار، لافتاً إلى ثبات الهدنة الإنسانية المعلنة على معظم محاور التماس. هذا وأكدت نائبة وزير خارجية إقليم ناغورنو كاراباخ، أرمين ألكسانيان، لقناة "العربية" أن أرمينيا وإقليم ناغورنو كاراباخ مستعدان لتقديم آلية تسمح لمعرفة أي طرف يتوجب أن يلام لخرق هدنة وقف إطلاق النار. ووصل الصراع بين الجانبين إلى أسوأ مستوياته منذ تسعينيات القرن الماضي عندما سقط نحو 30 ألف قتيل.

 

رئيس وزراء أرمينيا: تركيا تحرض أذربيجان على مواصلة القتال

رويترز/13 تشرين الأول/2020

اتهم رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، وزير خارجية تركيا، مولود جاويش أوغلو، بتقويض اتفاق وقف إطلاق النار "بتحريض أذربيجان على مواصلة القتال"، بحسب تصريحات خاصة لوكالة "رويترز". وقال رئيس وزراء أرمينيا إن "موقف تركيا من الصراع بشأن ناغورنو كاراباخ يهدف إلى توسيع نفوذها في منطقة جنوب القوقاز". وأكد أنه على "أذربيجان وأرمينيا تقديم تنازلات في أي محادثات بشأن التوصل إلى تسوية". موضوع يهمك?أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الثلاثاء، عن تدمير صاروخ باليستي يتبع للميليشيات الحوثية كان يتم تجهيزه للإطلاق باتجاه...تدمير صاروخ باليستي حوثي مجهّز للإطلاق باتجاه السعودية

وذكر أنه يعتقد أن "أذربيجان ستواصل العمليات العسكرية في ناغورنو كاراباخ إذا لم تغير تركيا موقفها بشأن هذه القضية". هذا وأكد مصدر رئاسي فرنسي، الثلاثاء، أن "إرسال تركيا مرتزقة سوريين إلى كاراباخ ليس عملاً بريئاً ولا محايداً". وقال المصدر إن "تركيا لا تأخذ في الاعتبار أمن الآخرين ولا أمن الاتحاد الأوروبي ومصالحه". وأشار إلى أن "الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يتواصل مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين والبيت الأبيض حول تطورات كاراباخ". وفي وقت سابق، أعربت وزارة الدفاع الروسية، الثلاثاء، عن قلقها من نقل "مسلحي جماعات إرهابية" من الشرق الأوسط إلى إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان. ونقل وزير الدفاع الروسي لنظيره التركي قلق موسكو من إرسال مرتزقة إلى كاراباخ. وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، مقتل 119 على الأقل من عناصر الفصائل السورية الموالية لتركيا في معارك ناغورنو كاراباخ، منذ أن زجت بهم أنقرة في المعارك الدائرة بين أرمينيا وأذربيجان.

 

فرنسا وروسيا تنتقدان إرسال تركيا مرتزقة إلى كاراباخ

دبي العربية.نت/13 تشرين الأول/2020

أكد مصدر رئاسي فرنسي أن "إرسال تركيا مرتزقة سوريين إلى كاراباخ ليس عملاً بريئاً ولا محايداً". وقال المصدر إن "تركيا لا تأخذ في الاعتبار أمن الآخرين ولا أمن الاتحاد الأوروبي ومصالحه". وأشار إلى أن "الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يتواصل مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين والبيت الأبيض حول تطورات كاراباخ". وفي وقت سابق، أعربت وزارة الدفاع الروسية، الثلاثاء، عن قلقها من نقل "مسلحي جماعات إرهابية" من الشرق الأوسط إلى إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان. هذا وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء مقتل 119 على الأقل من عناصر الفصائل السورية الموالية لتركيا في معارك ناغورنو كاراباخ، منذ أن زجت بهم أنقرة في المعارك الدائرة بين أرمينيا وأذربيجان. وأكد المرصد أن تركيا تحضّر أكثر من 400 مقاتل سوري من الموالين لها لنقلهم إلى أذربيجان خلال الأيام القادمة للمشاركة في القتال. وأشار إلى ارتفاع عدد المقاتلين السوريين الذين تم نقلهم إلى أذربيجان إلى ما لا يقل عن 1450، بعد نقل 250 مقاتلاً الأسبوع الماضي. وأوضح المرصد أن جثث بعض المرتزقة السوريين عادت من ناغورنو كاراباخ إلى الأراضي السورية برفقة دفعة من المقاتلين الذين عادوا من أذربيجان. وقد جرى جلب جثة 78 قتيلاً إلى سوريا فيما لا تزال جثث البقية في أذربيجان. وأكد المرصد، نقلاً عن مصادره، أن "السعي التركي لتجنيد المقاتلين وإرسالهم إلى أذربيجان متواصل على قدم وساق، حيث تسعى المخابرات التركية إلى اللعب على الشق المادي" واستغلال ولاء بعض الفصائل لتركيا. وتابع: "إلا أن محاولاتها تلقى صعوبة بالغة في استقطاب المقاتلين وإرسالهم إلى أذربيجان، على عكس ما كان عليه الأمر في ليبيا". مصادر المرصد أفادت، بأن الحكومة التركية أقحمت مرتزقة الفصائل السورية الموالية لها بشكل كبير في معارك ناغورنو كاراباخ المتصارع عليها بين أذربيجان وأرمينيا، بعد أن قالت لهم إن دورهم سيقتصر على حماية حقول النفط والحدود في أذربيجان.

 

ألمانيا: على تركيا وقف التأرجح بموقفها بين التصعيد والتخفيف

دبي العربية.نت/13 تشرين الأول/2020

انتقد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس تركيا لإعادتها إرسال سفينة مسح إلى منطقة بحرية متنازع عليها في شرق البحر المتوسط، واصفاً هذه الخطوة الأحادية بأنها صفعة للجهود الرامية لبدء المفاوضات في نزاعها القائم مع اليونان. وقال ماس عقب اجتماع مع نظيره القبرصي نيكوس كريستودوليدس في نيقوسيا اليوم الثلاثاء: "يجب وقف تأرجح تركيا بين التصعيد وسياسة التخفيف.. تهيئة الأجواء لإجراء المحادثات أمر يرجع لتركيا". وقال ماس، الذي كان يفترض لرحلته أن تكون بهدف الوساطة وتخفيف التوترات في المنطقة، إنه تعمد عدم زيارة أنقرة في مسار الرحلة. وأضاف: "يرجع قراري بالتوجه اليوم إلى نيقوسيا وأثينا فقط إلى التطورات الجارية التي نتحدث عنها". وأبحرت السفينة التركية أوروتش رئيس أمس الاثنين لإجراء مسح سيزمي في منطقة شرق البحر المتوسط، ما دفع اليونان لإصدار طلب جديد غاضب من الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على أنقرة، في خلاف حول حقوق التنقيب في عرض البحر.

في سياق متصل، قال المتحدث الرسمي الأوروبي، في مقابلة مع قناة "العربية" اليوم: "إذا لم تلتزم تركيا وتوقف تصعيدها ستكون العقوبات خيارنا.. سنرد على تركيا إذا استمرت في سلوكها". وأكد المتحدث الرسمي الأوروبي أن دول الاتحاد موحّدة "لضمان تغيير السلوك التركي"، مضيفاً: "لا يمكن لتركيا ابتزازنا بورقة اللاجئين". بدورها، انتقدت الولايات المتحدة اليوم الثلاثاء سعي تركيا المتجدد لإرسال سفينة للقيام بعمليات مسح سيزمي في شرق البحر المتوسط واتهمت أنقرة بأنها تؤجج التوترات في المنطقة وتعقَّد "عن عمد" استئناف أي محادثات مع اليونان. وقالت مورجان أورتاغوس المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية في بيان: "تأسف الولايات المتحدة بشدة لإعلان تركيا في 11 أكتوبر عن تجديد نشاطها للمسح في مناطق من شرق البحر المتوسط تشدد اليونان على أحقيتها فيها".وأضافت: "الإجبار والتهديدات والترويع والنشاط العسكري لن ينهي التوترات في شرق المتوسط. نحث تركيا على إنهاء هذه الاستفزازات المحسوبة والبدء على الفور في المحادثات الاستكشافية مع اليونان". وعبّرت فرنسا أيضا عن قلقها بعد انطلاق السفينة في رحلتها. من جهتها، ووصفت وزارة الخارجية اليونانية الخطوة بأنها "تصعيد كبير" و"تهديد مباشر للأمن في المنطقة"، في حين وجهت تركيا من جانبها الاتهام إلى أثينا بتأجيج التوترات.

 

"الشعوب الديمقراطي" يتصدى لتدخل أردوغان في نزاع كاراباخ

العربية.نت - جوان سوز/13 تشرين الأول/2020

يرفض حزب تركي مؤيد للأكراد دخول الرئيس رجب طيب أردوغان على خط الأزمة بين أذربيجان وأرمينيا بعد اندلاع نزاعٍ مسلّح أواخر الشهر الماضي بين المقاتلين الأرمن والجيش الأذربيجاني في إقليم ناغورنو كاراباخ الذي يشهد مواجهات عسكرية حتى الساعة رغم وجود هدنة هشّة بين الجانبين تمّ التوصل إليها في موسكو نهاية الأسبوع الماضي. وطالب "حزب الشعوب الديمقراطي" المعارض لأردوغان الحكومة التركية، بتقديم معلومات واضحة حول صحة تورطها بإرسال مرتزقة سوريين إلى أذربيجان للقتال ضد المقاتلين الأرمن في الإقليم الذي يُعرف أيضاً بـ"جمهورية آرتساخ" المعلنة من طرفٍ واحد والمتنازع عليها بين باكو ويريفان منذ عقود. وطلبت ساربيل كمالباي ممثلة "حزب الشعوب الديمقراطي" في البرلمان التركي، اليوم الثلاثاء، من وزير الخارجية مولود تشاويش أوغلو الكشف عن حقيقة نقل بلاده لنحو 4000 مقاتلٍ من مدينة عفرين السورية إلى إقليم ناغورنو كاراباخ وتقديم راتبٍ شهري لكلِّ واحدٍ منهم يُقدر بـ1800 دولارٍ أميركي في مهمةٍ ستستمر لمدّة 3 أشهر. كما شددت أيضاً في إحاطتها المرسلة لتشاويش أوغلو على معرفة صحة الادعاءات حول استخدام أذربيجان لطائرات "اف 16" ومسيرات تركية في حربها الحالية ضد أرمينيا. وقالت برمالي دمير دوغان منسّقة الشؤون الإعلامية لدى "حزب الشعوب الديمقراطي" إن حزبها لم يتلق رداً حتى الآن على استفساراته المتعلقة بدور تركيا في النزاع بين باكو ويريفان. أضافت لـ"العربية.نت" أن "الإحاطة البرلمانية التي وجهتها نائبة حزبنا لوزير الخارجية ستأخذ بعضاً من الوقت لأن الأمور لا تسير بسرعة تحت قبّة البرلمان". وتابعت: "من المتوقع أن نحصل على إجاباتٍ كافية لأسئلتنا في غضون أيام".

وكان "حزب الشعوب الديمقراطي" قد دعا طرفي النزاع في باكو ويريفان إلى وقفٍ فوري لإطلاق النار منذ الساعات الأولى من الاشتباكات التي بدأت بين الطرفين يوم 27 سبتمبر الماضي في إقليم ناغورنو كراباخ وأدت لمقتل وجرح المئات على طرفي الحدود.

كما أدت المواجهات المستمرة بين الجيش الأذربيجاني والمقاتلين الأرمن إلى فرار نحو نصف سكان الإقليم باتجاه أرمينيا، وفق ما أفاد "مرصد انتهاكات حقوق الإنسان في آرتساخ" في وقتٍ سابق هذا الأسبوع. ودعت حكومة أنقرة ومعها حزب المعارضة الرئيسي ("حزب الشعب الجمهوري")، المقاتلين الأرمن في ناغورنو كارباخ إلى الانسحاب مما أسمّوها بـ "الأراضي الأذربيجانية المحتلة"، حسب تعبيرها. كما أعلن رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب قبل أيام عن نية بلاده إصدار مذكّرة برلمانية تخوّل أنقرة بإرسال جنود من الجيش التركي إلى خطوط المواجهة بين المقاتلين الأرمن والجيش الأذربيجاني. ورغم أن أنقرة وباكو تنفيان بشدة جلب مرتزقة سوريين للمشاركة في القتال، لكن صورٍ وفيديوهات نشرتها كبرى وسائل الإعلام و "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أكدت وصولهم بالفعل ومشاركتهم بالمعارك.

 

"تشعلون الصراعات".. سجال حاد بين وزيرة سويدية ونظيرها التركي

العربية.نت، وكالات/13 تشرين الأول/2020

شنت وزيرة الخارجية السويدية، آن ليندي، هجومًا حادًا على تركيا، خلال مؤتمر صحافي جمعها، اليوم الثلاثاء، بنظيرها التركي، مولود جاويش أوغلو في العاصمة التركية أنقرة، حيث اتهمت نظام العدالة والتنمية بإشعال الصراعات في سوريا، وليبيا، وإقليم ناغورنو كاراباخ، فضلًا عن انتهاكاته المتكررة لسيادة دول البحر المتوسط. وطالبت الوزيرة السويدية خلال المؤتمر بانسحاب القوات التركية المحتلة من الأراضي السورية، متهمة أنقرة بالمسؤولية عن تقسيم سوريا واضطهاد الأكراد هناك، كما أعربت عن رفضها لتصاعد الانتهاكات الحقوقية والاعتقالات الممنهجة ضد المواطنين الأكراد في الداخل التركي. من جانبه رفض جاويش نبرة نظيرته السويدية الحادة، قائلًا "ما هي صفتكم لتطلبوا منا الانسحاب من سوريا.. لا يمكنكم طلب ذلك منا". واتهم السويد بدعم حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه أنقرة كمنظمة إرهابية. وتابع الوزير التركي "هل فوضت سوريا الإدارة السويدية أو الاتحاد الأوروبي ليطالبنا بالخروج من أراضيها؟"، وهدد بأنه في حالة انسحاب القوات التركية من إدلب السورية سوف يتدفق 3 ملايين لاجئ سوري إلى أوروبا، متهمًا السويد برغبتها في أن تحل محل تركيا في إدلب لدعم الأكراد. وبينما أدانت ليندي دعم أنقرة لأذربيجان بالمرتزقة والتنكيل بالأرمن وإشعال الحرب في كاراباخ، قال جاويش أوغلو إن حكومته لن تستجيب إلى دعوات المجتمع الدولي لتنفيذ وقف إطلاق النار في كاراباخ، ما لم تنسحب أرمينيا، مشبها الوضع في ناغورنو كاراباخ بالنزاع الروسي الأوكراني حول جزيرة القرم، والذي تعارضة القوى الدولية مطالبة بانسحاب القوات الروسية، في حين أنها لم تتخذ نفس الموقف تجاه أرمينيا. وعلق جاويش أوغلو على اتهام نظيرته السويدية لتركيا بانتهاك المنطقة الاقتصادية القبرصية بالتنقيب عن الغاز في مياهها الإقليمية، وتساءل عن حقوق القبارصة الأتراك في ثروات الغاز والنفط بالمتوسط، قائلا "إن السويد تدعم قبرص اليونانية بسبب دعم الاتحاد الأوروبي لها"، وأردف "حينما يتضامن المرء مع الجانب المخطئ يجعله ذلك مثل الأعمى.. لماذا لا تنتقدي سلوك اليونان أثناء غرق قوارب الكثير من اللاجئين على الحدود وفي بحر إيجه؟ اعتراضنا الكامل على ازدواجية المعايير هذه". وفيما يخص الانتهاكات التركية لحقوق الأكراد في سوريا والعراق، وفي الداخل بديار بكر، ذكر جاويش أن تركيا لا تميز بين أي جماعة كردية سواء في الداخل أو الخارج، وقال "جميعهم إرهابيون ويدعمون حزب العمال الكردستاني"، بحسب تعبيره.

 

3 مليارات دولار خسائر تركية بسبب تدهور العلاقات مع السعودية

العربية.نت/13 تشرين الأول/2020

ألقت صحيفة "جمهورييت" التركية المعارضة الضوء على النتائج الاقتصادية التي نتجت عن تدهور العلاقات التركية السعودية، من خلال تصريحات لرئيس اتحاد المقاولين الأتراك، حيث أكد أن المقاولين الأتراك في الشرق الأوسط تعرضوا لخسارة تقدر بما لا يقل عن 3 مليارات دولار خلال السنة الماضية (2019).وقال رئيس اتحاد المقاولين الأتراك، مدحت يني قون: "لقد تعرض مقاولونا في الشرق الأوسط لخسارة تقدر على الأقل بـ3 مليارات دولار في السنة الماضية، نتيجة للانطباع الذي تشكّل ضد تركيا". وبحسب ما أوردته الصحيفة، بلغ الرقم السنوي للمشاريع الجديدة التي نفذها المقاولون الأتراك في المملكة العربية السعودية في عامي 2017 و2018، 2.1 مليار دولار و3 مليارات دولار على التوالي. وتراجعت تلك الأرقام إلى 559 مليون دولار في عام 2019، وخلال التسعة أشهر الأولى من هذا العام انخفض إلى 21 مليون دولار. وبحسب المعلومات التي أدلى بها يني قون، قامت الشركات التركية بتنفيذ 4 مشاريع مقابل 21 مليون دولار في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام (2020). كما أشار يني قون إلى أن المبالغ الإجمالية للمشاريع التي ينفذها المقاولون، جعلت السعودية تحتل المرتبة الثانية على مستوى الشرق الأوسط (بعد العراق)، والسادسة على مستوى جميع أسواق المقاولات التركية. وقد نفذ المقاولون ألفين و111 مشروعا حتى اليوم في الشرق الأوسط، بقيمة 107.3 مليار دولار. وقال يني قون: "لقد نفذت شركات المقاولات في البلد 371 مشروعًا حتى اليوم بقيمة 23.9 مليار دولار، ويشكّل هذا المبلغ حوالي 6% من خدمات المقاولات الدولية لدينا". وفي الوقت الذي ينتظر فيه عالم الأعمال حلا، تظل الحكومة [التركية] صامتة منذ فترة طويلة، بحسب الصحيفة.

 

قيادات المعارضة التركية تهاجم أردوغان وتطالبه بالتقشف

دبي العربية.نت/13 تشرين الأول/2020

وجهت قيادات المعارضة التركية، انتقادات للرئيس، رجب طيب أردوغان، وسياسات حكومته الاقتصادية، مع تراجع سعر صرف الليرة التركية أمام العملات الأجنبية، وارتفاع معدلات التضخم والبطالة. وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كيلتشدار أوغلو، خلال اجتماعه بأعضاء حزبه، الثلاثاء: "نعيش أزمة اقتصادية، وملايين الشباب بلا عمل، والتجار لا يبيعون، والمتقاعدون لا يستطيعون تحمل مصاريف المعيشة، وأنتم كشخص يدير الدولة (أردوغان) تطالبنا بالصبر عند الضيق، ولكن لماذا لا تصبر أنت؟ في يدك السمن، وفي يدك الأخرى العسل، لديك قصور طائرة، صيفية وشتوية. ثم تدعو المواطنين الذين يتحملون عبء كل هذه الأمور إلى الصبر". وكان الرئيس أردوغان ذكر في فعالية "المساجد ورجال الدين" التي نُظمت في قصره، الأسبوع الماضي، "أن مهمة المؤمن أن لا يغتر عند الوفرة، وأن يصبر عند القلة". وأضاف كيلتشدار أوغلو: "تركيا أصبحت مديونة ب2.5 مليار دولار، و6.4 فائدة. كانوا يقولون ألمانيا تغار منا، وأن تركيا بلد قوي وسيكون الأول في العالم، نعم صحيح، سنكون الأوائل في دفع الفوائد". وحول عملية التعليم في ظل وباء كورونا، علق كيليتشدار أوغلو: "قالوا إننا في المرتبة الثانية كأفضل بلد في العالم في التعليم عن بعد، بعد الصين، ولكن كم بيت يتوفر فيه تلفاز أو شبكة الإنترنت؟ حتى هذا لا يعرفونه، السعة الكاملة لتطبيق التعليم عن بعد هي مليون طالب، ولكنكم تحاولون تعليم 15 مليون طالب عن طريقه". بدورها انتقدت زعيمة حزب الخير، ميرال أكشنر ، خلال كلمة لها في البرلمان، الثلاثاء، الرئيس أردوغان، وخاطبته: "في الماضي كنا نحلق (سابقاً صرح أردوغان بأن الاقتصاد يحلق)، كان باستطاعته أن يقول لا توجد مشكلة في الاقتصاد، الآن السيد أردوغان يدعونا للصبر. في البداية، أنت بادر ببيع الطائرة التي قيمتها 500 مليون دولار وتراجع عن مظاهر الترف". وتابعت أكشنر : "سيتم تدمير أحلام شبابنا، ليس هكذا يا سيد أردوغان، أعطو بعض الحرفيين قروضاً بقيمة 7 آلاف ليرة، وللبعض 50 ألف ليرة، غير معروف على حسب ماذا قاموا بإعطاء القروض، حتى أسماء أصدقاء، و أزواج أقطاب حزب العدالة والتنمية مكتوبة في المساعدات، تركت المزارع يُسحق تحت غلاء المحروقات والعلف والسماد". وأضافت: "لا يوجد مثل هذا الفساد يا سيد أردوغان، تلقى أحد هؤلاء المقاولين المشهورين عفواً ضريبياً، قبلها حصل على مناقصة كالعسل، يبلغ العفو الضريبي المنشور في الجريدة الرسمية 9 مليارات ليرة تركية، أنت تعطي عفواً ضريبياً للمؤيد، ثم يتم سحق التاجر تحت دين القرض".

 

"بلومبيرغ" تتوقع انتخاب رئيس عسكري لإيران العام القادم

العربية.نت صالح حميد/13 تشرين الأول/2020

توقعت وكالة "بلومبيرغ" الأميركية، في مقال لها اليوم الثلاثاء، أن يكون الرئيس الإيراني القادم من صفوف العسكر وجنرالات الحرس الثوري. وأشار كاتب المقال إلى ما وصفه بـ"العسكرة المتزايدة للمشهد السياسي الإيراني"، قائلاً إن المرشحين الأقوياء الذين سيحلون محل حسن روحاني في الانتخابات الرئاسية لعام 2021 سيكونون من الحرس الثوري، المؤسسة العسكرية الأقوى في البلاد. واعتبرت الوكالة أن أبرز المرشحين لهذا المنصب هو حسين دهقان وزير الدفاع الإيراني في حكومة حسن روحاني الأولى، والذي يشغل حالياً منصب المستشار العسكري للمرشد علي خامنئي لشؤون الصناعات الدفاعية. كما رجحت ترشيح آخرين مثل برويز فتاح رئيس مؤسسة "المستضعفين"، وسعيد محمد قائد مقر "خاتم الأنبياء" التابع للحرس الثوري. وأضافت "بلومبيرغ" أن "وصول العسكر إلى الرئاسة سيزيل إحدى العقبات القليلة المتبقية التي تواجه الحرس الثوري للهيمنة على مفاصل السلطة، كما سيجعل موقف النظام أكثر عدائية تجاه الولايات المتحدة". يذكر أن العديد من قادة الحرس الثوري الإيراني مدرجون حالياً على قائمة العقوبات الأميركية، بعدما أعلنت واشنطن تصنيف الحرس كمنظمة إرهابية العام الماضي. وسوف تُجرى الانتخابات الرئاسية الإيرانية في 18 يونيو 2021 بالتزامن مع الجولة السادسة من انتخابات مجالس المدن والقرى. وأفادت بعض وسائل الإعلام في إيران أن من المرجح أن يخوض محمد باقر قاليباف رئيس مجلس الشورى (البرلمان) الانتخابات، بالإضافة إلى عزت الله ضرغامي الرئيس السابق لهيئة الإذاعة والتلفزيون، ومحسن رضائي سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام، وكلهم قادة سابقون في الحرس الثوري.

ومع تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن، يروج المتشددون في إيران لضرورة تشكيل "حكومة حرب" وانتخاب رئيس من صفوف العسكر خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة. وكان النائب عن الكتلة الأصولية المتشددة في البرلمان الإيراني مالك شريعتي نياسر قد أكد أن "تشكيل حكومة حرب بانتخابات 2021 باتت ضرورة ملحة". وتتماشى هذه الاستراتيجية وتوقع استمرار العقوبات الأميركية على طهران، مع ما كان قد صرح به خامنئي خلال جلسة للحكومة عبر الفيديو الشهر الماضي، حيث خاطب الوزراء قائلاً: "اعملوا على افتراض أن العقوبات سوف تستمر لـ10 سنوات أخرى".

هذا ويقوم البرلمان الإيراني الذي يهيمن عليه المتشددون بتمهيد الأرضية لمشاركة العسكر في الانتخابات الرئاسية القادمة من خلال مشروع لتعديل قانون الانتخابات. وتحدث العديد قادة التيار الأصولي المتشدد خلال الآونة الأخيرة عن الحاجة إلى انتخاب رئيس عسكري، مثل حميد رضا ترقي عضو اللجنة المركزية لحزب "مؤتلفة". وأضاف: "هناك مخاوف لدى النظام الايراني بشأن عدم مشاركة الشعب في الانتخابات، نظراً للمقاطعة الهائلة للانتخابات البرلمانية في فبراير/شباط الماضي". وشهدت تلك الانتخابات أقل نسبة من المشاركة الشعبية في تاريخ نظام الجمهورية الإسلامية على مدى 4 عقود، خاصة وأنها جاءت عقب قمع الاحتجاجات الشعبية في نوفمبر الماضي والتي راح ضحيتها حوالي 1500 متظاهر بينما سُجن الآلاف من المشاركين فيها.

 

رئيس تونس يدعو لتطبيق القانون في احتجاج سبيطلة وسط انتشار للجيش

دبي _ قناة العربية/13 تشرين الأول/2020

شدد الرئيس التونسي، قيس سعيد، خلال اجتماعه برئيس الوزراء، هشام المشيشي، الثلاثاء، على ضرورة تحمل كل طرف مسؤولياته كاملة وذلك على "خلفية الحادثة المأساوية التي حصلت فجر اليوم بمدينة سبيطلة" من محافظة القصرين بالشمال الغربي للبلاد، وأدت إلى وفاة أحد المواطنين"، وفق ما أفادت الرئاسة في بيان. كما أكد سعيد، وفق البيان، على "وجوب تطبيق القانون على الجميع مهما كانت المسؤولية التي يتحملها"، مشيرا إلى أن "القانون لا يجب أن يطبّق على جزء دون آخر". هذا وتدخل الجيش التونسي، صباح الثلاثاء، لحماية المنشآت في معتمدية سبيطلة من محافظة القصرين بالشمال الغربي للبلاد، وذلك على خلفية حالة الاحتقان والغضب التي تشهدها الجهة إثر مقتل كهل داخل "كشك" خلال تنفيذ قرار هدم صادر عن السلطات، فيما أقال رئيس وزراء تونس والي القصرين ومعتمد سبيطلة ومسؤولي أمن على خلفية الاحتجاجات. وأكد الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الرائد محمد زكري تدخل الجيش الوطني لحماية المنشآت العمومية والمؤسسات الحيوية في معتمدية سبيطلة بالتنسيق مع الوحدات الأمنية، مشيرا إلى أن ذلك كان بطلب من السلطات المحلية، وفق تصريح للإعلام المحلي، الثلاثاء. وكانت معتمدية سبيطلة، قد شهدت حاثة أليمة، تمثلت في وفاة شخص داخل كشك بعد قيام بلدية المكان بهدمه فجر الثلاثاء، ولم يتفطن أعوان البلدية إلى وجود كهل داخله، فيما كشفت مصادر إعلامية أن الشخص المتوفى ذهب للمبيت في كشك نجله لحمايته من السرقة. وأعقبت الحادثة حالة من الاحتقان والغضب في صفوف أهالي المتوفى، حيث أقدموا على غلق الطرقات الفرعية بالمنطقة مع إغلاق المحلات التجارية، كما شهدت المنطقة عمليات كر وفر بين المحتجين وأعوان الأمن، إلى جانب إحراق سيارة تابعة لبلدية المكان . وأفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بالقصرين، رياض النويوي، بأن النيابة العمومية أذنت بفتح تحقيق، إثر وفاة مواطن بعد سقوط سقف كشك عليه وهو نائم بداخله أثناء تنفيذ قرارات هدم، وعرض جثة الهالك على الطبيب الشرعي في المستشفى الجهوي. وأضاف النويوي، في تصريح للإعلام المحلي، أنه سيتم استدعاء جميع الأطراف والاستماع إلى أقوالهم ومقاضاة كل من سيكشف البحث عنهم، وفق قوله.

 

مقتل ارهابيين كانا يخططان لعمليات ضد الجيش بسيناء

القاهرة - أشرف عبد الحميد/ العربية/13 تشرين الأول/2020

لقى إرهابيان مصرعهما في مواجهات مع الشرطة المصرية بسيناء .

وأعلنت وزارة الداخلية الثلاثاء ، مقتل الإرهابيين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن بمنطقة جلبانة شمال سيناء. وذكرت أنه توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول تواجد مجموعة من العناصر الإرهابية بمنطقة جلبانة، وإعدادهم لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية تجاه ارتكازات القوات المسلحة والشرطة بذات النطاق. وأضافت أنه تم التعامل الفوري مع تلك المعلومات حيث أسفرت النتائج عن رصد اثنين من العناصر الإرهابية شديدة الخطورة داخل سيارة ماركة شيفرولية ربع نقل بيضاء اللون بهدف رصد الارتكازات الأمنية في إطار الإعداد لاستهدافها، إلا أنهما فور استشعارهما بإحكام الحصار عليهما أطقلا النيران بكثافة تجاه القوات فتم التعامل معهما. وقالت الداخلية إن تبادل إطلاق النار أسفر عن مصرع العنصرين الإرهابيين وبحوزتهما قطعتا سلاح آلي، حزامان ناسفان، طبنجة، 4 خزائن وكمية من الطلقات مختلفة الأعيرة وجهاز لاسلكي. وتم اتخاذ الإجراءات القانونية. وتتولى نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات.

 

الحوار الاستراتيجي السعودي-الأميركي ينطلق غدا بواشنطن

دبي - العربية/13 تشرين الأول/2020

نتينطلق غداً الأربعاء الحوار الاستراتيجي السعودي الأميركي في العاصمة واشنطن. وسيترأس الجلسات وزير خارجية السعودية الأمير فيصل بن فرحان وعن الجانب الأميركي مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة. وستركز جلسات الحوار على التزامات البلدين لتعزيز الأمن والازدهار الإقليميين والنمو الاقتصادي والتواصل بين الشعبين، وتعزيز العلاقات الاستراتيجية التاريخية الممتدة لعقود بين السعودية والولايات المتحدة.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

جنبلاط حمل وزر "7 أيّار" والقوات و"تسييد" نصر الله مقابل حقيبة الصحة

خالد البوّاب/أساس ميديا/الأربعاء 14 تشرين الأول 2020

يعرف وليد جنبلاط كيف يلهب حماسة الجمهور. كما يجيد تمرير مواقفه السياسية وتلميحاته. لكنّه سرعان ما يعيد تبديد كلّ ما يراكمه، فيعود الجمهور إلى الإحباط أو إلى انتقاد يبقى مخنوقاً. لا الرجل يقلع عن تقاليده أو موروثاته أو أسلوبه "الغريب" في الممارسة السياسية، ولا حتّى الجمهور يملّ من انتظار مواقفه الجدلية والبناء عليها غرقاً في الأحلام، التي تقضي عليها فيما بعد كوابيس الواقعية. يذهب الرجل بعيداً جداً في مواقفه، حيث لا يتوقّع أحد ارتفاع السقف الذي يبنيه، يتطرّف حدّ النهاية، وعندما يتراجع ولو بشكل بسيط، يظهر التراجع وكأنّه نهاية النقاش لا أكثر ولا أقل. هذا الطبع جزء من الموروثات الجنبلاطية أو الدرزية التي تتسم بها دار المختارة، منذ أيام كمال جنبلاط إلى هذا اليوم. لوليد صولات وجولات في هذا المجال، منذ "يا بيروت بدنا التار من لحود ومن بشار"، إلى زيارته فيما بعد قصرَ المهاجرين في الشام، تحت سيف الواقعية. والمثال ينطبق على ما قاله وليد بشأن أحداث السابع من أيار في مقابلته ليلة أول أمس، إذ حمّل نفسه مسؤوليتها وبرّأ حزب الله منها بالمجّان. قيل تاريخياً، وفي مرويات عديدة، عن الأسلوب نفسه الذي كان يستخدمه كمال جنبلاط في مثل هذه المحطات، أنّ لقاءً جمع جنبلاط الأب بالرئيس فؤاد شهاب، وبدأ الاول في استعراض آخر التطوّرات الدولية والإقليمية، من حركة عدم الانحياز إلى الوضع العربي وضرورة صوغ موقف لبناني واضح إزاء التطوّرات، ليصل إلى النقاش في مسألة تشكيل حكومة أو تعيينات إدارية ومالية. وقد طالب يومها بتعيين أحد الضباط في منصب عسكري. ويقال إنّ شهاب قاطع جنبلاط حينها، وقال له:" تفضّل بمطالبك يا كمال بيك".

رفع جنبلاط السقف بوجه الحريري، وصّفه بشكل غير مباشر بأنه يشكّل حكومة مشابهة لحكومة حسان دياب، ولكنه ترك الباب مفتوحاً امام مجال المشاركة في حال تسوية الوضع بأن حصل على ما يريد

هذا الأسلوب يشبه إلى حدّ بعيد السقف التصعيدي الذي خرج به وليد جنبلاط في مقابلته مع قناة "الجديد". هو بلا شكّ عرّى القوى السياسية كلها على طريقته، كما عرّى سعد الحريري ومبادرته. وعلى الرغم من إعلانه أنه لن يسمّيه، إلا أنه ترك الباب مفتوحاً أمام احتمال تسوية الوضع والخلاف، بتراجع الحريري عن الإهانة التي تتمثل بالذهاب إلى إبرام تسويات أحادية أو ثنائية، والتصرّف بأن وليد "تحصيل حاصل" و"بالجيبة". هذا أكثر ما استفز جنبلاط، الذي سمع أكثر من مرة كلاماً عن لسان الحريري وهو يقول عندما يسأل عن موقفه: "جنبلاط عندي".

رفع جنبلاط السقف بوجه الحريري، وصّفه بشكل غير مباشر بأنه يشكّل حكومة مشابهة لحكومة حسان دياب، ولكنه ترك الباب مفتوحاً امام مجال المشاركة في حال تسوية الوضع بأن حصل على ما يريد. لم يكن موقف جنبلاط يعبّر عن جرح، لو لم يكن مقتنعاً بأن هناك تسوية قد بدأت ملامحها بالاتضاح، فرفع السقف كعادته ليحجز موقعه ويعزّز حصّته ومكسبه، تحت شعار "خوف" الأقلية، من الاستبعاد أو التهميش أو التجاهل. كان واضحاً في أنه يمسك "الميثاقية" السياسية لتكليف الحريري وهو يطالب بثمن يقابلها. بمثل هذا الموقف يعود جنبلاط ليضعف موقفه، فيعود إلى قواعد اللعبة التفصيلية والمصلحية، فتجهض أحلام وتتبدّد آمال. بينما كان بإمكانه أن يدير لعبته بطريقة مغايرة، ويبقى على موقفه بدون استدراج العروض او حجز الموقع، فيدفع الجميع إليه ويفرض شروطه.

بدأ جنبلاط مقابلته الأخيرة بسقوف عالية وقراءة واضحة وصائبة محلياً ودولياً، لكنّه خلص إلى التبرّع لحزب الله بمواقف مجانية، أبرزها رفع "ثقل" التسبّب بأحداث 7 يّار عن كاهل الحزب وحملها على ظهر المختارة، وثانيها الاعتذار المقصود وغير المبرّر حين قال "نصر الله" ثم أردف: "السيد نصر الله، بعتذر"، وثالثها "بيع" واحد من أسرار "القوات اللبنانية" بالقول إنّ سمير جعجع أخبره أنّه يشرف على 15 ألف مقاتل. وهذا يتجاوز الغدر السياسي إلى الغدر الأخلاقي، بكشف "المجالس" وأماناتها، بغضّ النظر عما إذا كان ما قاله صحيحاً أو غير صحيح... لينتهي إلى طلب "لقمة" صغيرة مقابل "الوحوش" الثلاثة التي سلّمها للحزب، وهي وزارة الصحّة. وذلك كشرط ليسير بالتسوية.

يبقى أمام جنبلاط والحريري فرصة واحدة للعودة إلى الثوابت. فرصة جنبلاط في رفض التسوية، وإن سار الحريري إليها، بأن يفقدها الميثاقية السياسية الدرزية، وأن يقتصر التكليف على أصوات قوى 8 آذار

يخطئ جنبلاط إذا ما التحق بركب الحريري وقبل بالتسوية التي تتمّ حياكة خيطانها، كما فعل في التسوية الرئاسية في العام 2016، عندما التحق بركبها وعاد وعبّر عن ندمه لاحقاً. لكن هذه المرّة تبدو المواقف الدولية أكثر وضوحاً، خصوصاً أميركياً وسعودياً، من طرح الحريري، وبالتحديد لجهة عدم منحه الغطاء السياسي الخارجي. خصوصاً أنّ الدخول إلى هذه الحكومة سيفرض على الحريري التعرّي من أيّ مقومات حفظ ماء الوجه، والتسليم بكلّ مطالبات حزب الله وميشال عون وجبران باسيل.

يبقى أمام جنبلاط والحريري فرصة واحدة للعودة إلى الثوابت. فرصة جنبلاط في رفض التسوية، وإن سار الحريري إليها، بأن يفقدها الميثاقية السياسية الدرزية، وأن يقتصر التكليف على أصوات قوى 8 آذار. أما فرصة الحريري لتجنّب خيار الانتحار، فتكون في حال حصل على التكليف، أن يشكّل حكومة مستقلّة من وزراء اختصاصيين بدون مراجعة القوى السياسية، فيقدّمها لرئيس الجمهورية، وحينها إما أن يقبلها وإما أن يرفضها، تماماً كما كان الخيار الذي منع الحريري وربما الفرنسيين، مصطفى أديب من الذهاب إليه.

 

الحريري ينسج تفاهماً سنّياً شيعياَ على إيقاع مفاوضات الحدود

منير الربيع/المدن/14 تشرين الأول/2020

قبل أربع سنوات تماماً، كان لبنان يضج بالتسوية الرئاسية التي تقضي بانتخاب ميشال عون رئيساً للجمهورية. وانتُخب عون قبل أسبوع من انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأميركية.

الحريري والتكرار

واستعجل اللبنانيون التسوية قبل الانتخابات النيابية، فيما كانت أصوات داخلية وخارجية تدعو إلى تأجيل التسوية إلى ما بعد الانتخابات، ريثما يتغيّر شيء ما. وكانت التسوية آخر نتاجات الاتفاق الأميركي - الإيراني في عهد باراك أوباما. واليوم يتكرر التحرك إياه، فيعاد إنتاج التسوية الرئاسية بشكل مختلف. ولكن بالفحوى نفسها. وقد تبرّع الحريري للعب الدور نفسه، علماً أنه يتوقع نتائج مغايرة. من غير المعروف اليوم بعد إذا ما كان تشكيل الحكومة الحريرية سينجح. وإذا ما كان النجاح يتحقق قبل الانتخابات الأميركية. هناك إشارات كثيرة توحي بأن الحريري لم يقدم على تحركه من فراغ، بل من رهانه على دعم خارجي أصبح متوفراً. في المقابل، هناك وجهة نظر مضادة تنفي ذلك إطلاقاً. والتخبط هذا يشبه ما كان سائداً عندما أعلن الحريري ترشيحه عون للرئاسة. ولم يعرف أحد آنذاك ما إذا كانت التسوية قد حظيت بموافقة سعودية. لكن كانت هناك عبارة لافتة للرئيس نبيه برّي، تعليقاً منه على زيارة الوزير السابق وائل أبو فاعور إلى السعودية. قال برّي عن أبو فاعور: "راح مختار ورجع محتار"، مشيراً إلى عدم حصوله على جواب سعودي واضح. لكن الاعتراض السعودي على ما قام به الحريري، ظهر في ما بعد. اليوم يعود الإيحاء بالموافقة الأميركية والسعودية على مبادرة الحريري، في مقابل وجهة مضادة تؤكد أن لا السعوديين ولا الأميركيين غيروا مواقفهم كرمى لعيون الحريري، أو لأنه قرر أن يكون رئيساً للحكومة. فالشروط الأميركية على حالها. والموقف السعودي لم يتغير. قد يحظى الحريري بالتكليف، في مقابل تأخير التأليف إلى ما بعد الانتخابات الأميركية. فإذا فاز ترامب مجدداً، تظل الشروط على حالها. ومن غير المعروف ما إذا كان الحريري سيعبر بحكومته. أما إذا فاز بايدن، فقد تتشكل الحكومة سريعاً.

اختلاط الخارجي والداخلي

المتغير الجديد حالياً هو مفاوضات ترسيم الحدود، والتي يعتبر البعض أنها غيرت موقف الأميركيين. وهؤلاء يستندون إلى قول رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: حزب الله يمسك بمفاصل الدولة اللبنانية، ولم يعد هناك دولة اسمها لبنان، فيما تخوض إسرائيل مفاوضات مع هذه الدولة. ووفق منطق نتنياهو، تحصل المفاوضات مع حزب الله فعلياً. هذه النظرة تدفع إلى الاعتقاد بتسهيل ولادة الحكومة، وغض النظر عن تفاصيل وشروط أميركية كثيرة، منها رفض مشاركة حزب الله في الحكومة. وهذا يعني أن الأميركيين لن يفشّلوا ولادة الحكومة، كي لا تفشل مفاوضات الناقورة. يبقى السؤال حول الموقف السعودي. هناك من يعتبر أن موافقة المملكة العربية السعودية على المبادرة الفرنسية وإنجاحها، سببهما تلافيها المزيد من الخسائر في لبنان. وهذه قناعة راسخة لدى الحريري، تؤكد مرونة الموقف السعودي، وتضع المملكة تحت الأمر الواقع. فهي لا تريد البقاء خارج المعادلة اللبنانية، خوفاً من أن يملأ التدخل التركي فراغ غيابها عن لبنان. حصلت ديناميكية جديدة في السياسة اللبنانية، تقوم على "تفاهم سنّي - شيعي"، يؤسس للمزيد من الضعف لدى القوى الأخرى. وتجلى ذلك في سحب "سفير" العهد (هادي هاشم) عن طاولة مفاوضات ترسيم الحدود. في المقابل هناك صرخة جنبلاط الاعتراضية، وتهميش دور سمير جعجع. وعلى الرغم من الصرخة الجنبلاطية والتي عرّت مفاوضات تشكيل الحكومة، واصفاً (جنبلاط) إياها بصفقة جديدة بين الحريري وباسيل، ورافضاً تصرف الحريري الأحادي مجدداً. وهذا إلى جانب وصفه الحكومة بأنها حكومة سياسية، وليست من الاختصاصيين المستقلين.

لكن جنبلاط أبقى بابه مفتوحاً أمام احتمال إصلاح ذات البين، بناء على مبادرة من الحريري لزيارته والتشاور معه، وترتيب الاتفاق.

 

اللاحكومة ومفاوضات الترسيم: حسابات "محور الممانعة"/لا شيء يوحي بأن مطالب "الثنائي الشيعي" قد تبدلت في التعامل مع الرئيس سعد الحريري

رفيق خوري/انديبندت عربية/13 تشرين الأول/2020

المناخ ليس واحداً في لبنان. لا حول تأليف حكومة تخرجه من هاوية الأزمات بحسب شروط المبادرة الفرنسية التي قادها إيمانويل ماكرون، ولا حول المفاوضات في رأس الناقورة لترسيم الحدود البحرية والبرية بين لبنان وإسرائيل بإشراف الأمم المتحدة ورعاية أميركا في دور "الوسيط والمسهّل".

فلا شيء يوحي بأن مطالب "الثنائي الشيعي" التي دفعت الرئيس المكلف مصطفى أديب إلى الاعتذار عن عدم تأليف الحكومة، قد تبدلت كلياً أو حتى جزئياً في التعامل مع الرئيس سعد الحريري الذي دعي في الماضي لتأليف الحكومة فاعتذر ورشح السفير أديب، ومن ثم دعا نفسه أخيراً لمحاولة التأليف قبل التكليف.

ولا أحد يعرف إن كانت المفاوضات ستصل إلى نتيجة أم أنها ستتعرض إلى تفجير ألغام خطيرة سواء لأهداف تكتيكية أو إستراتيجية. لكن الكل يعرف أن لبنان اصطدم ولا يزال بتناقض الحسابات المحلية والخارجية.

فهو طلب الوساطة الأميركية لأنه يعرف أنها الباب الوحيد لإمكان النجاح، لكن "حزب الله" يطالبه بأن يلعب دوراً في قتال أميركا وحلفائها من الأشقاء العرب في إطار الهدف الذي رسمته طهران وهو "إخراج القوات الأميركية من غرب آسيا".

وهو يريد التوصل إلى اتفاق مع إسرائيل على ترسيم الحدود البحرية والبرية، بحيث يتمكن من استخراج الغاز في المنطقة الاقتصادية الخالصة له.

لكن "محور الممانعة" يُرسم له دور في تحرير فلسطين من البحر إلى النهر، وقت اندفاع الدول العربية نحو اتفاقات سلام مع إسرائيل للتركيز على مواجعة خطرين متجدّدين على العرب والعروبة: خطر المشروع الإيراني الذي سماه الملك عبد الله الثاني "الهلال الشيعي"، وخطر المشروع الإخواني الإرهابي الذي يوظفه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في خدمة "العثمانية الجديدة" وأحلام الخلافة.

خطران يسيران حالياً على خطوط متقاربة مرشحة للتصادم. وقد حذّر رئيس الوزراء التركي السابق ورئيس حزب "المستقبل" المعارض حالياً أحمد داوود أوغلو من صدام بين "الهلال" الشيعي وبين "البلوك" السني. لكن مصادرة لبنان لدور أكبر من قادته إلى أخطر أزمة مالية واقتصادية واجتماعية وسياسية ووطنية. وما تفعله أميركا وفرنسا والأشقاء العرب هو فتح طريق لإنقاذه عبر تأليف حكومة مستقلين اختصاصيين تجري "إصلاحات هيكلية" وتتمكن من الحصول على مساعدات من صندوق النقد الدولي والبنك الدولي و "مجموعة الدعم الدولية للبنان"، كما من دخول نادي الغاز شرق المتوسط بعد ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل. ومن يصادره يصرّ على الاستمرار في هذا الأمر ولو انهار نهائياً، بحسب نظرية "التدمير الخلاق". يصرّ على أن تكون المفاوضات مجرد "هدنة" احتاجتها ايران عشية الانتخابات الرئاسية الأميركية واحتاجها "الثنائي الشيعي" لتلاقي المزيد من العقوبات الأميركية.

ويصرّ، بعدما ضاع وقت طويل في التمسك بالربط بين ترسيم الحدود البحرية والبرية، على رفض أي ترسيم للحدود البرية بحجة أنه "اعتراف غير مباشر" بالعدو الذي يجب محاربته حتى النهاية.

محاربته بمن وبماذا؟ بلبنان على حساب مصلحته الوطنية. والصواريخ الإيرانية لدى "حزب الله" والتي يعرف الجميع أنها تؤذي إسرائيل لكنها لا تحرّر أرضاً، ولا تحول دون إقدام إسرائيل على تدمير لبنان. لا بل إن "المقاومة الإسلامية" توقفت عن المقاومة في مزارع شبعا المحتلة التي كانت حجتها للاحتفاظ بالسلاح. فلم تعد في حاجة إلى غطاء للاحتفاظ بترسانة عسكرية هائلة تحت اسم المقاومة والتصدي لأي اعتداء إسرائيلي، إذ صارت وظيفة السلاح في سوريا والعراق واليمن.

يقول السفير الأميركي زالماي خليل زاد الذي تولى التفاوض على الاتفاق الأخير بين أميركا وطالبان "إن إيران تريد إبقاءنا متورطين في أفغانستان من دون أن نربح أو نخسر، لكن أن ندفع ثمناً باهظاً حتى يتم التوصل إلى اتفاق بينها وبين أميركا".

وهذا عملياً ما ينطبق على لبنان الذي هو في الحد الأدنى "ورقة" للمساومة بين واشنطن وطهران، وفي الحد الأقصى جزء من الإمبراطورية الإيرانية التي عنوانها ولاية الفقيه. والثمن كبير، سواء كنا مجرد "ورقة" أو مساحة جغرافية. لكن اللعبة الجيوسياسية ليست في اتجاه واحد. والحدود ضاقت كثيراً بين الأحلام والكوابيس.

 

الشرق الأوسط لو لم يُنتخب ترمب/"أفضل وسيلة لاستشراف ما يمكن أن تؤول إليه سياسة بايدن في عام 2021 هو عرض ما كانت تحضره السيدة كلينتون بحال فوزها بالرئاسة في عام 2016"

د. وليد فارس/انديبندت عربية/13 تشرين الأول/2020

أصحاب الرأي وأصحاب القرار في الشرق الأوسط الكبير، من عرب، ومشرقيين، وأفارقة، يُراقبون بحماسة وحذر نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية في 3 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل؛ لما لها من تأثير على بلادهم، وشعوبهم، وقضاياهم. سواء أكان الرئيس الحالي، الجمهوري دونالد ترمب أم منافسه الديمقراطي جو بايدن، فالتأثير مصيري بالنسبة للبعض، وكبير بالنسبة للجميع. ومن بين التحاليل لاستشراف المستقبل، ما بعد الثالث من نوفمبر، تأتي معادلة معرفة الآتي من خبرات الماضي. في العلوم السياسية قد لا تُصيب هذه الآليات التحليلية دائماً بسبب التطورات، ولكنها توفر الأطر التقييمية التي تساعد على الاستعداد للتطورات. في كتابي "الخيار" الذي صدر منذ أسابيع، عرضت فيه سياسات الرئيس السابق باراك أوباما وبايدن حيال الشرق الأوسط، في السنوات الثماني ما بين 2009 و2016. وبعد ذلك سياسات ترمب خلال سنواته الأربع. وقارنت بين المرحلتين لتبيان ما قد يحصل لو فاز بايدن أو أُعيد انتخاب ترمب.

ولعل نشر الرسائل الإلكترونية الخاصة بالمرشحة الرئاسية السابقة هيلاري كلينتون، هذا الأسبوع يشكل مؤشراً كبيراً، ومُخيفاً أيضاً، لما كانت عليه السياسة الأميركية في الشرق الأوسط أيام أوباما حيال الدول العربية، وإيران وجماعة الإخوان. في كتابي ومداخلاتي للسنوات الست عشرة الماضية، كنت واضحاً لجهة وصف سياسة أوباما كلينتون - (جون) كاري (وزير الخارجية الأميركي السابق) في المنطقة. فهي تلخصت بالاتفاق النووي، وتقوية إيران على حساب حلفاء أميركا المعتدلين، والشراكة الكبرى مع الإخوان. ورأينا النتائج الكارثية لهذه الاتجاهات خلال عهد أوباما، وبعض رواسبها حتى في أيام ترمب. إلا أن السؤال الأكبر هو معرفة سياسة بايدن، التي سيؤثر عليها عملياً فريق أوباما إذا تم إسقاط ترمب في نوفمبر. فكيف نعرف ماذا يمكن أن يكون المستقبل هذا؟ إن أفضل وسيلة لاستشراف ما يمكن أن تؤول إليه سياسة بايدن في عام 2021، هو عرض ما كانت تحضره السيدة كلينتون بحال فوزها بالرئاسة في عام 2016، وحيث إنني كمستشار لترمب وقتها، قد تبارزت في مناظرات إعلامية عدة مع مستشاريها، لديَّ المعرفة بما كانت تسعى السياسة "الأوبامية" إلى تنفيذه لو لم ينتصر ترمب في ذلك الخريف، وهذه نبذة.

لو نجحت

إن إدارة كلينتون لو نجحت لكانت ولاية ثالثة لأوباما، كما سيكون الوضع إذا انتخب بايدن. أولاً، كان فريق أوباما يعمل بلا هوادة لاستكمال تنفيذ الاتفاق النووي، ولو نجحت كلينتون لاستكمل "عهد أوباما" تعزيزه للاتفاق عبر ربط الاقتصاد الإيراني بالاقتصاد الدولي عامة، والأميركي خاصة، ورفع العقوبات جميعها عن طهران. ونتيجةً لذلك لكانت إيران ثبتت أقدامها في العراق وسوريا ولبنان دون رجعة. في مقابل ماذا؟ أن تلتزم إيران باستقرار السوق النفطي العالمي، وبقتال تنظيم القاعدة، وفي الوقت ذاته أن تقبل تقاسم النفوذ في المنطقة مع الإخوان المسلمين؛ لأن الوجه الآخر للاتفاق النووي كان تقاسماً للمنطقة بين إيران والإخوان، مما يعني عملياً تقاسم سوريا واليمن بين المحورين وتوزيع الدول الأخرى ما بينهما. وإذ نطلع على الرسائل الإلكترونية المتبادلة بين وزيرة الخارجية السابقة كلينتون وفريقها، وصحافيين، وآخرين، نفهم أن سياسة كهذه كانت معتمدة عملانياً ما بين 2009 و2012.

إلا أن الثورة المصرية غيرت المعادلة على الأرض، وتبعتها وثبة العلمانيين في تونس، ثم دعم السعودية لمصر ضد الإخوان وللحكومة اليمنية ضد الحوثيين حتى انتخابات عام 2016، وتحرك الإمارات ضد المنظمات المتطرفة. والتحالف العربي ضد الإرهاب منع توزيع المنطقة بين القوتين الراديكاليتين على مدى عقد تقريباً، ولكن لو ربح "العهد الأوبامي" عبر كلينتون ضد ترمب، لكانت السياسة الأميركية قد كسرت التحالف العربي، أو كادت.

ولاية ثالثة

ولاية ثالثة لأوباما عبر كلينتون كانت لتساعد الإخوان على العودة إلى الحكم في مصر عبر عزل حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي تحت شعار "مواجهة الديكتاتورية". وكانت لتدعم حركة النهضة الإسلامية في تونس لتتجذر في السلطة. كما لكان فريق أوباما - كلينتون دعم قوات "حكومة الوفاق" الإخوانية للانتصار على الجيش الوطني الليبي وإخراج المشير خليفة حفتر من المعادلة. وعلى خط آخر، العهد الثالث للسياسة الأوبامية، كان ليدعم تفاهماً مع ميليشيات "الحشد" في العراق، ودخول المفاوضات مع الأسد، ودعم أوسع للميليشيات الإسلاموية في سوريا على أساس أنها تمثل "ثواراً شرعيين". أما في لبنان لكانت إدارة كلينتون استمرت بالسماح لـ"حزب الله" أن يسيطر على البلاد، بانتظار منه لطهران حيال اللبنانيين.

تغيير المعادلة

أما انتخاب ترمب فغير معظم هذه السياسات. ليس بالضرورة إلى الحد الأقصى، ولكن في حدها الأدنى. فهو قد واجه إيران، وأسقط الاتفاق النووي، ونشر قوات ردع كبيرة في المنطقة، بما فيها الخليج، والعراق وشرق سوريا لمواجهة الميليشيات الإيرانية، ورد عليها بقوة عندما اعتدت على أميركيين. وفرضت إدارته عقوبات قصوى على المنظومة المالية الإيرانية في دول عدة. وعلى المحور الآخر، أنهى ترمب الوجود العسكري لـ"خلافة داعش"، وصعد ضد الميليشيات التكفيرية (المسماة جهادية في الغرب)، ووعد بأن إدارته ستدرس ملف الإخوان، إلا أنه لم يتمكن من إنجاز هذا الملف.

إن هذه المقارنة بين ما قام به ترمب وما كانت كلينتون تستعد لتطبيقه هو المقياس الأساسي لفهم معادلة هذه الانتخابات. بالفعل لو لم يُنتخب ترمب في 2016، لأكلت إيران والإخوان، الأخضر واليابس في المنطقة، بكل بساطة. من هنا إذا لم يُنتخب ترمب في 2020، فإن واشنطن تحت إدارة بايدن وفريق أوباما، ستُطلق العنان للماكينتين الإيرانية والإخوانية لتقوما بغزو استراتيجي لإسقاط كل أخصامهما بلا هوادة. إذاً، فإن الناخب الأميركي يحمل بين يده مصير الحرب والسلم في الشرق الأوسط.

لذلك، فإن التأكد من وصول البطاقات الانتخابية إلى الصناديق القانوية هو أهم شيء على الكرة الأرضية حتى يوم الثالث من نوفمبر.

 

"الترسيم": الشيعة يكتشفون "حدود" الكيان

محمد بركات/أساس ميديا/الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

كان ذلك في العام 2013. كتب أحد زملائي السابقين في كلية الإعلام بالجامعة اللبنانية، وهو قد صار مسؤولاً إعلامياً غير معلن في حزب الله، كتب على فيسبوك هاشتاغاً حمل الكثير من المعاني، والكثير الكثير من السياسة والتاريخ والمستقبل. كتب، هو وعشرات آخرون في بداية المساء: "ليلة سقوط سايكس بيكو".

كانت قد مرّت أشهر كثيرة في لبنان، بين همس وغمز، ومعلومات عن مشاركة قوات وعناصر تابعين لحزب الله في "حماية المراقد المقدّسة" في الشام، وفي "حماية الحدود من التكفيريين". وكانت بيئة حزب الله تغلي، بسبب التعاطف "السنيّ" الكبير في لبنان مع الثورة السورية، مترافقة مع وصول أخبار عن "استشهاد فلان الفلاني خلال أداء واجبه الجهادي"، في حزب الله، من دون أن تحدّد بيانات النعي مكان الاستشهاد وطبيعة الواجب.

في نيسان 2013 أعلن الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله رسمياً عن مشاركة حزبه في معركة القصير على الحدود اللبنانية. كان ذلك اجتياحاً من قبل قوّات حزبه، مدعومة من القوات السورية الرسمية. وسرعان ما توسّع نشاطه إلى احتلال الزبداني، وصولاً إلى حمص وحلب وغيرها. وفي حزيران 2013 دافع نصر الله عن مشاركته في ضرب الثورة السورية: "سنكون حيث يجب أن نكون.. وما بدأنا في تحمّل مسؤولياته، سنواصل القيام به حتّى النهاية.

يُقال إنّ سنّة لبنان، الذين كانوا يحلمون بالوحدة العربية ويرفضون استقلال لبنان، دفعوا حياة رفيق الحريري ثمناً ليكتشفوا أنّ "لبنان أوّلاً". وحملوا من يومها شعار "السيادة والاستقلال"، منتسبين إلى نادٍ كان يجمع المسيحيين والدروز. وظلّ الشيعة خارج هذا النادي

ذهب نصر الله بعيداً في أحلامه. ذهب إلى العراق، باعترافه، وذهب إلى البحرين، بنشاط إعلامه وكوادره، وذهب إلى اليمن، بدعمه وسلاحه ومدرّبيه وعناصره، وذهب إلى ألمانيا وإلى قبرص وإلى الأرجنتين وإلى الولايات المتحدة، وذهب وذهب وذهب. لكنّه كان دوماً محكوماً بحدود لبنان، وإن لم يكن يعرف بعد.

يُقال إنّ سنّة لبنان، الذين كانوا يحلمون بالوحدة العربية ويرفضون استقلال لبنان، دفعوا حياة رفيق الحريري ثمناً ليكتشفوا أنّ "لبنان أوّلاً". وحملوا من يومها شعار "السيادة والاستقلال"، منتسبين إلى نادٍ كان يجمع المسيحيين والدروز. وظلّ الشيعة خارج هذا النادي.

ثم جاء تفجير 4 آب 2020. إنفجر مرفأ بيروت بمن فيه، بعنابره المعلنة والمكتومة، بفساده وما حُكيَ عن حشوات صواريخه، وبالأمونيوم والفرقيع، وبكلّ الاحتمالات الممكنة، افتعالاً أو إهمالاً. وبعد التفجير جاء تفجير عين قانا، وجاءت التهديدات من قيادات عسكرية إسرائيلية باغتيال نصر الله، وبتفجير الجناح والأوزاعي والشويفات، ما يهدّد بمحو ضاحية بيروت الجنوبية كلّها، عن بكرة أبيها. ثم خرج الرئيس نبيه برّي ليتحدث عن "حكومة إسرائيل"، وعن بدء مفاوضات مباشرة مع إسرائيل، في غرفة واحدة، لترسيم الحدود بيننا وبينها.

ترسيم الحدود يعني اعترافاً بنهائية الكيان اللبناني، وبنهائية حدوده، وبأنّ القصير والزبداني، كما كريات شمونا، تقعان "خلف الحدود"

اختلف الرواة والمحلّلون، لكنّ "ترسيم" الحدود بين عدوّين، يعني اعتراف كلّ منهما بالآخر، وبحدوده، ويعني اعترافاً ضمنيّاً، ذاتيّاً، بأنّ هذه الحدود، كما تضع الآخر خارجها، فإنّها تضع الأوّل داخلها. وهي قد تكون المرّة الأولى، بعد تحرير الجنوب في العام 2000، كمساهمة شيعية متأخّرة في "استقلال لبنان" الأوّل، عام 1943، المرّة الأولى التي يعرف الشيعة، الجنوبيون تحديداً، والطائفة بشكل عام، يعرفون ويعترفون، بالحدود. هم الذين في مؤتمر وادي الحجير، مثل مشاعر السنّة، كانت تراودهم أفكار العروبة بدلاً من قبول الانتداب.

يبقى ترسيم الحدود مع سوريا. وإلى حينها، فإنّ ما يجري اليوم ليس تفصيلاً. شيعة لبنان اكتشفوا "حدود" الكيان. واعترفوا بها، وسيوقّعون عليها، عاجلاً وليس آجلاً.

ترسيم الحدود يعني اعترافاً بنهائية الكيان اللبناني، وبنهائية حدوده، وبأنّ القصير والزبداني، كما كريات شمونا، تقعان "خلف الحدود".

الشيعة بعد 4 آب 2020، أعلنوا انتسابهم إلى نادي "السيادة والاستقلال"، وإن لم يعرفوا بعد، وإن لم يعترفوا.. بعد.

 

١٣ تشرين إن حكى

المحامي لوسيان عون/13 تشرين الأول/2020

جبال تبكي ثكالى تنهار أمام عين صور فلذات كبدهن قمم جبال تروي ما سطره شهداء من ملاحم وبطولات لردع الغزاة

صخور تشهد على عنفوان أبى أن يغادر إلا ويترك تاريخاً ومجداً وخلود

دماء لم تجف على الجدران والسواقي وكأنها بصمات وأكاليل غار تكلل وقفات عز مشرفة

من تلة ٨٨٨ إلى سوق الغرب وضهر الوحش إلى بعبدا وسن الفيل تاريخ يروي

وفي المقلب الآخر تخاذل وتنازل وسقوط مدوي وهروب وهرولة نحو استسلام مريع

هل هي ذكرى أم وقفة ضمير أم دقيقة صمت أم ساعة محاسبة أم عودة إلى الذات أم اعتراف بالخطأ؟

هل هي مراجعة للذات أم نقد بناء أم وقفة تأمل أم استعراض للعبر؟

ذاك اليوم المشؤوم ذو الوجهين نعم: ملحمة وبطولة وانتصار وشرف وتضحية ووفاء

وفي الجانب الآخر غدر وذل وهروب الى الامام وطعن لمن حمل المشعل والقضية

أليوم وقفة ضمير واستذكار وعبر... اليوم الكلمة للشهداء لذويهم للمعتقلين في سجون الاحتلال لكل معوق لكل من بقي على قيد الحياة أكان ظابطاً أم جندياً أم مدنياً

للابوين شرفان وأبي خليل اللذين اختارا القلعة للتصدي للغزاة لكل أم لكل جنين صمد لكل أب لكل حفيد لكل ممرض لكل صحافي واعلامي صمد

لكل سياسي وناشط جابه وواجه لكل مقاوم على جبهات القتال لكل من ضحى واغتيل في سبيل القضية

١٣ تشرين لم تكن محطة عابرة ولن تكون مهما استثمرها ممتطو مشاريع التخاذل وبيع القضية في سوق النخاسة

١٣ تشرين يومها كشف التاريخ الاقنعة والمستور والمجهول ١٣ تشرين مثلما شكّل إكليل غار على رؤوس الابطال

كان وصمة عار على جبين الجبناء سيحضر ١٣ تشرين في ذاكرة من شهدوا ليوم المجزرة

كل عام وكل شهر وكل يوم وليكن عبرة أن من رووا بدمائهم جبال لبنان قد غسلوا به عار من تخلى عن سفوحه واوديته وتاريخه

رب مجد الاحتفال بذكراه بالنسبة للبعض وللبعض الآخر عار أن يحتفلوا بذكراه وإن احتفلوا فقمة الاحتيال والتزوير وتحريف الحقائق

١٣ تشرين لم يمر مرور الكرام ولن يمر الى الابد إنه فخر لصناعة الكرامة الوطنية هو مبعث لتصحيح الاخطاء

ونور انبلج فيبقى عبرة لمن اعتبر ١٣ تشرين انتصار للحق على الباطل إن ننسى لن ننسى إلى ابد الابدين آمين

 

جورج نادر لـ عون: لماذا لم تسأل "صديقك" الاسد عن هؤلاء الذين استشهدوا حين كانوا معك

"اريد عظام رفاقي... لاتوجه الى ام كل شهيد واقول لها هذه عظمة من ابنك ادفنيها"

عمر الراسي - "أخبار اليوم"/13 تشرين الأول/2020

13 تشرين الاول 1990- 13 تشرين الاو ل 2020... ثلاثون سنة مرت على ذاك اليوم الذي انهى "الحرب الاهلية" لتبدأ مرحلة جديدة في تاريخ لبنان عنوانها "اتفاق الطائف"، ولكن بعيدا من السياسة، انه "يوم اليم"، بالنسبة الى العسكريين الذين تُركوا وحيدين على ارض المعركة في مواجهة الجيش السوري، حيث استشهد الكثيرون وفقد آخرون... قيل الكثير عن ذاك اليوم... ونظمت الاحتفالات، لكن في المقابل هناك حرقة لا بل ألم في قلوب العسكريين من ضباط وعناصر، هؤلاء يعتبرون انفسهم اولى بهذه المناسبة وذكرياتها، اكثر بكثير من الذين يحتفلون اليوم ويلقون الخطابات ولم يذوقوا طعم المرارة...

"اسوأ يوم"

يتحدث العميد المتقاعد جورج نادر عن 13 تشرين، الذي كان "اسوأ يوم في حياتي العسكرية"، شعرت كالابرص على ايام السيد المسيح الذي منع من الدخول الى بلدته كونه نجس..."كل الناس تبرأت منا

ويضيف، عبر وكالة "أخبار اليوم"، في 13 تشرين اصبت اصابة خطيرة، وربما بقيت حيا بالصدفة، بعدما استشهد الى جانبي العديد من العسكريَين. ويستذكر اننا كنا مجموعة صغيرة لا يتجاوز عددها الـ 1000 عسكري على كل الجبهات، وكان الهجوم علينا من قبل آلاف من الدبابات والآليات والملالات والمدفعية السورية... ولكن رغم ذلك 13 تشرين هي وقفة شرف وكرامة للجيش اللبناني ضد جيش احتلال تمرجل علينا في وقت هو لا يستطيع ان يحرر مترا واحدا من ارضه المحتلة في الجولان.

وبنبرة عالية، لا تخلو من الحدة، يقول نادر: لا اريد ان اتكلم كيف ترك (العماد) ميشال عون قصر بعبدا وقتذاك وغادر، ولا اريد ان ادخل في تفاصيل السياسة الراهنة، ولكن 13 تشرين هو "تاريخ ذلّ" لان احدا لم يتجرأ على المطالبة برفات الشهداء الذين سقطوا في هذا اليوم .

معروف من قتلهم

ولماذا فقط هؤلاء الشهداء؟ يجيب نادر: هؤلاء معرفون، ومعروف ايضا من قتلهم، واين استشهدوا... في المقابل قد يكون الشهداء الآخرين الذين سقطوا على مدى الحرب غير محدد اين سقطوا ومن هي الجهة التي قتلتهم.

ويتابع نادر: اتوجه الى رئيس الجمهورية، الذي كان قائدا للجيش، وكان هؤلاء الشهداء تحت امرته، واسأله: انت على رأس الدولة منذ 4 سنوات، فلماذا لم تفاتح "صديقك" (الرئيس السوري) بشار الاسد، عن هؤلاء الذين استشهدوا حين كانوا معك وليس مع احد آخر.

هل هو فقط رئيس التيار!

ويؤكد ان لا مشكلة لدينا في تغيير المبادئ السياسية، فكل واحد حرّ في بلد الجميع فيه قلّاب، ولكن كيف يزور عون دمشق، ويعلن انه لا يوجد شهداء او مفقودين للتيار الوطني الحر في سوريا، ولكن هل عون هو فقط رئيس التيار، الم يكن قائدا للجيش والمسؤول الاول عن عسكرييه كافة! مشددا على ان هناك العديد من الاسرى في السجون السورية ولم يسأل عنهم احد. ويقول: "اريد عظام رفاقي، لاتوجه الى ام كل شهيد واقول لها هذه عظام من ابنك ادفنيها". وردا على سؤال، يرى نادر ان هناك اليوم من يستغل دماء الشهداء، ليقول انه هو "اب الجيش"، في حين ان هذا الفريق هو الذي "حرق دين الجيش"، مشددا على ان "13 تشرين" هو ملك الجيش اللبناني، والشعب اللبناني وليس ملكا لحزب .

رفض الاستغلال السياسي!

وفي موازاة ذلك، يشدد نادر على ضرورة فصل هذه المناسبة عن الاستغلال السياسي الرخيص، في وقت لم يسأل احد عن عسكريين خطفهم الجيش السوري، قائلا: بمطلبنا المحق هذا لا نسعى الى حرب مع سوريا، بل نريد هؤلاء احياء او امواتا، مذكرا بان اسرائيل استعادت رفاة رون اراد الذي سقط في العام 1982 (اي منذ 37 سنة) بواساطة روسية. وختم: في هذا اليوم من كل عام لا استطيع النوم، ما زال الوجع يتكرر في يدي نتيجة الاصابات، وايضا لا استطيع النوم حين اتذكر الرفاق الذين استشهدوا في ضهر الوحش وبرمانا وبيت ميري...

 

الخطّ الرابع أحمر على طاولة الناقورة

نقولا ناصيف/الأخبار/الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

حتى الساعات الثماني والأربعين التي تسبق انعقاد جلسة افتتاح المفاوضات غير المباشرة اللبنانية - الإسرائيلية في الناقورة غداً الأربعاء، ثمّة اتفاق على ما سيحمله الوفد اللبناني قبل الاتفاق على الوفد نفسه

بإعلان رئاسة الجمهورية أمس أعضاء الوفد اللبناني الى مفاوضات ترسيم الحدود اللبنانية - الإسرائيلية غير المباشرة في الناقورة، ويضمّ نائب رئيس الأركان للعمليات العميد بسام ياسين رئيساً له والعقيد البحري مازن بصبوص والخبير في نزاعات الحدود بين الدول المقيم في جنيف الدكتور نجيب مسيحي، إلى عضو هيئة إدارة قطاع البترول وسام شباط، اندلع سجال دستوري في التوقيت الخاطئ على أبواب استحقاق خطير كهذا، افتعلته رئاسة مجلس الوزراء. أقرب ما يكون الى التلهّي منه الحرص على صلاحيّات دستوريّة.

على طرف نقيض، تتصرّف قيادة الجيش بجدية أفضل، كأنّها المعنيّة الوحيدة. ما يعنيها في الوفد المفاوض الأسماء الثلاثة الأُوَل. رابعهم لا مغزى لوجوده ولا مكان لاختصاصه في مفاوضات ترسيم حدود، لا مفاوضات على النفط. الثلاثة الأُوَل، في حسبان القيادة، لا يُستغنى عنهم وتفضّل اقتصار الوفد المفاوض عليهم، كونهم الأوسع خبرة في الملف، والمعنيين المباشرين به غير المنتمين الى أي إدارة تشي بحضور سياسي، في معزل عمّن يضم الوفد الإسرائيلي وعدده.

ما سيكون الوفد اللبناني مهتماً به، أنه تفاوض عسكري تقني بحت، ليس إلا. مع ذلك، ليس واضحاً تماماً بعد حتى الآن الترتيبات النهائية لانعقاد جلسة الافتتاح غداً الأربعاء. أمس عاد ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيتش الى بيروت، وينتظر اجتماعه في الساعات التالية برئيس الجمهورية ميشال عون لإخطاره بلائحتها. المرجح اجتماع الوفود الأربعة في غرفة واحدة في الناقورة دونما التخاطب المباشر. إلا أن محاذير جائحة الكورونا وتدابير التباعد والوقاية قد تفترض إجراءات مختلفة لا تزال غامضة.

في الاجتماع الذي عقده قائد الجيش العماد جوزف عون مع الثلاثي المفاوض المعني السبت، حدّد لهم توجيهاً رئيسياً هو أن يطالب لبنان بالحد الأقصى. من النادر صدور بيان عن قيادة الجيش، كالذي صدر بعد ذلك الاجتماع، بمثل إفصاحها المقتضب عن الحدّ الأقصى الذي سيفاوض عليه لبنان في ترسيم الحدود البحرية. إلا أنه عكس إرادة توليها هي، ومن خلالها رئيس الجمهورية، إدارة هذا الملف في مراحله الجديدة، وفي الوقت نفسه التمسّك بحجج قانونية وتقنية صلبة في تحديد الخط الذي يحفظ المصالح اللبنانية والثروات في البحر.

لقيادة الجيش حد أقصى جديد لخط ترسيم قديم، وضعه العقيد مازن بصبوص ينطلق من رأس الناقورة بدلاً من نقطة B1، يمنح لبنان 1350 كيلومتراً مربعاً من مياهه انطلاقاً من النقطة 23 نزولاً إليه. نجم هذا الخط عن أطروحة لدورة أركان أجراها بصبوص في لبنان عام 2012 تناولت ترسيم الحدود اللبنانية - الإسرائيلية، استند فيها الى قوانين البحار والمعايير الدولية وتجارب الدول وترسيم الحدود البحرية في ما بينها والمفاوضات التي أجرتها. اكتشف أن الحقوق اللبنانية لا تقتصر على 860 كيلومتراً مربعاً ما بين النقطة 1، وهي الخط الإسرائيلي، والنقطة 23 وهي الخط اللبناني، بل تمتد جنوباً الى مسافات أكبر في البحر قادته الى النقطة الجديدة التي لا تأخذ في الاعتبار صخرة تخيلِت التي هي أقرب الى نتوء صخري، التي تعدّها إسرائيل جزيرة مع أنّ هذه أصغر من صخرة الروشة حتى. قفز الخط الجديد، الذي أهمل وجود الصخرة هذه وتجاهلها، عن الخطين الإسرائيلي واللبناني الصادر به مرسوم في مجلس الوزراء برقم 6433 في تشرين الأول 2011، وكذلك عن خط الموفد الأميركي السابق فيديريك هوف، كي يرسم المساحات الواسعة كحقوق لبنان في مياهه تبلغ 468 كيلومتراً مربعاً شمال خط هوف، و392 كيلومتراً مربعاً جنوبه. بعد سنتين عام 2014، عندما تولّى الوزير جبران باسيل حقيبة الخارجية، راسل قيادة الجيش طالباً نسخة من الأطروحة تلك، واجتمع ببصبوص يشرح له وجهة نظره.

تقاطع الخط الرابع الذي أعدّه بصبوص مع آخر رسمه، على نحو منفصل، المحامي الدولي والخبير الدكتور نجيب مسيحي يتطابق الى حد بعيد بالآخر بتفاوت قليل الأهمية. كانا قد التقيا للمرة الأولى في مؤتمر دولي في جنيف، فتبادلا الأفكار. وسرعان ما تعاونا مع تبنّي قيادة الجيش الخط الجديد، وتولّى مسيحي تعزيزه بالحجج القانونيّة الصلبة على أنه الخط الطبيعي لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل. وهو ما عناه قائد الجيش في اجتماع السبت. كانت إسرائيل قد رسمت النقطة 1 مع قبرص، وسجّلت وثائقها في الأمم المتحدة بناءً على بضعة أخطاء ارتكبها لبنان عندما فاوض الجزيرة، واتفق معها على النقطة 23 على أنها موقّتة بينما عدّتها قبرص دائمة، ثمّ ألحق مجلس الوزراء في خطأ جسيم ثان تالٍ إصدار النقطة 23 بمرسوم نص في مادته الثالثة على الإجازة للبنان إعادة النظر في الترسيم في حال توافر وسائل جديدة لتحديد الحدود البحرية استناداً الى القوانين الدولية. آخذاً بهذه المادة، أعاد لبنان النظر بترسيمه بأن هبط من النقطة 23 الى الخط الجديد.

ما أدلت به قيادة الجيش بدا كأنها تضع سلفاً على طاولة التفاوض أوراقها المكشوفة، وتؤكد تمسّكها بالخط الجديد الرابع، وتحدّد النقطة التي ينطلق منها المفاوض اللبناني على أنها حقوق متينة، ليست برسم التساهل بها أو المقايضة عليها، ولا تأخذ في الاعتبار أي جزر أو صخور في الأراضي المحتلة.

قيادة الجيش تفضّل الثلاثة الأُوَل من أعضاء الوفد الذين لا يُستغنى عنهم

إلا أن المفاعيل الأولى للموقف اللبناني حيال الخط الرابع، ومطالبته بـ 1350 كيلومتراً مربعاً، تعني - ما إن يصبح على طاولة التفاوض - وقف التنقيب في حقلَي كاريش ولافيتان الإسرائيليين في المنطقة المتنازع عليها بين لبنان وإسرائيل، وهو ما ترعاه القوانين الدولية، وخصوصاً أن لبنان في ضوء الخط الجديد يعتبر هذا التنقيب داخل مياهه.

لن تكون المفاوضات بالسهولة المتوقعة بين بلدين عدوّين، يحتاج كل منهما إليها من أجل مباشرة تنقيبه عن نفطه وغازه. من دون اتفاقهما، لا شركة أجنبية جاهزة لنصب منصّتها في المناطق البحرية المتنازع عليها. كلاهما يعتبرها في مياهه هو، الأمر الذي يربط مصير البلوك 72 الإسرائيلي بالبلوك 8 اللبناني، قبالة بعضهما البعض. صعوبة المسار الذي ستسلكه المفاوضات، بدءاً من الأربعاء، أن جلسة الافتتاح ستشهد إعلان الوفد اللبناني، في كلمته، أنه يفاوض تقنياً وعسكرياً فحسب في سبيل حل عادل ومحقّ، ويضع على الطاولة الخط الجديد. في المقابل، يضع المفاوض الإسرائيلي خطّ النقطة 1 على الطاولة.

ما يبدو واضحاً حتى الآن، أن لبنان سيدفع نزولاً الى الخط الجديد، بينما إسرائيل ستدفع صعوداً الى النقطة 1.

 

"خيانة" الحريري وجنبلاط

يوسف بزي/المدن/13 تشرين الأول/2020

أنا ابن رفيق الحريري. قالها الرئيس سعد الحريري في معرض كلامه عن ترشيح نفسه رئيساً للحكومة، كمتطوع سينتشل لبنان من الهاوية، وكمنقذ للبلاد من "حرب أهلية" رآها هو آتية إن لم يسرع ويتنكب تأليف الحكومة.

رمى كلاماً كثيراً، بقصد الإيحاء أنه تماماً كأبيه الذي أتى ليثبت السلم الأهلي ويبني البلاد وينعش الاقتصاد. هكذا، كعادته في تبرير ما يقدم عليه، يقفز مستعيناً بتاريخ أبيه، أو ببعض ذاك التاريخ.

هذا ما يعيدنا إلى رفيق الحريري نفسه، الذي بات نسخاً وصوراً كثيرة. فهناك رفيق الحريري حسب الإبن بهاء، وله تأويله الوجيه والصحيح. كذلك حال نسخة الشقيقة بهية الحريري ومؤيديها. ثم أن هناك رفيق الحريري حسب رفاق دربه المخضرمين كفؤاد السنيورة ونهاد المشنوق أو أشرف ريفي. بل أن رفيق الحريري كان عند ابنه سعد مختلفاً قبل 2008، ثم اختلف مجدداً عام 2016. واليوم في العام 2020 هو نسخة شديدة الاختلاف عن سابقاتها.

والحق أن الأب كان بسعته وتحولاته وأطوار عمله السياسي وأدواره الكثيرة، حمّال أوجه، ويحتمل تأويلات كثيرة في سيرته وأقواله وقراراته، ما يتيح للمتقلب لساناً وأعمالاً كالشيخ سعد أن يقول متى شاء: أنا ابن رفيق الحريري.

وعلى منواله، يفعل وليد جنبلاط إذ يستعين باسم كمال جنبلاط كلما شعر بضيق أو أراد انعطافة أو افتتاحاً لمعركة سياسية حدودها المطالبة بـ"وزارة وازنة". فجنبلاط الإبن الأكثر تمرّساً من "صديقه" سعد في اللجوء إلى أطياف الأب وظلاله وآثاره، راح وهو يُشهر غضبه واستياءه من صاحب "بيت الوسط"، يتذكر لا أباه البيولوجي وحسب بل أيضاً الآباء الروحيين جميعهم، كجمال عبد الناصر وزعماء الاتحاد السوفياتي وياسر عرفات ومعروف سعد.. ناهيك عن استعانته بالكوفية الفلسطينية، وبالعروبة التي قرر أن لنبيه برّي حصة فيها.

والاثنان المتخاصمان اليوم، في رقصة السلطة ومقاعدها المتهالكة، وإذ استعملا رصيداً ضخماً من إرث الوالدين إلى حد الاستنفاد، جعلا "الزعامة" ضامرة وهزيلة على نحو غير مسبوق، لا قياساً بزعامة رفيق الحريري أو كمال جنبلاط.. إنما قياساً بـ"مكانة" جبران باسيل مثلاً أو حتى بـ"قوة" محمد رعد.

وحال سعد الحريري أشد بؤساً، خصوصاً في ظهوره راضخاً لما أنف عنه موظف ديبلوماسي هو مصطفى أديب، الذي بدا أن لديه من الكبرياء لا حاجة معها إلى عباءة زعامة ولا لظلال أب كبير.

ودرس أديب هذا وحده ما يعيدنا إلى رفيق الحريري وكمال جنبلاط.

 

عون يرفض تكليفه: الحريري يستنجد بالفرنسيين الساخطين عليه

منير الربيع/المدن/13 تشرين الأول/2020

يستكمل وفد كتلة المستقبل النيابية "استدراج العروض" لتوفير التوافق على مبادرة سعد الحريري لرئاسة الحكومة. يحمل الوفد المؤلف من بهية الحريري، سمير الجسر، وهادي حبيش، الورقة الإصلاحية الفرنسية، ويسأل القوى السياسية عن مدى استعدادهم للإلتزام بها. بطبيعة الحال، أي من الأفرقاء لا يقول إنه غير موافق على المبادرة ومندرجاتها، كما كان موقف ميشال عون، نبيه برّي، ومختلف القوى وصولاً إلى سليمان فرنجية، الذي اتخذ موقفاً أبعد في السياسة ولحسابات رئاسية أيضاً. استبق فرنجية الاستشارات وقفز فوق "تلطي المستقبل" خلف إصبع المبادرة الفرنسية، وأعلن أن كتلته النيابية ستسمي الحريري في الاستشارات وهذا موقف طبيعي.

اعتراض عون

كلام فرنجية أوضح بشكل لا لبس فيه، بالمعنى السياسي، أن جولة المستقبل النيابية هدفها توفير التوافق على ترشيح الحريري لرئاسة الحكومة. رئيس الجمهورية ميشال عون بالأمس، جدد التمسك بالمبادرة أيضاً ودعا إلى الإسراع في عملية تشكيل الحكومة. لكن السؤال الأساسي هو:" أي حكومة؟ وبرئاسة من؟". لم يعط عون أي إشارة إيجابية للحريري للموافقة على تكليفه. فهو لا يزال على شرطه برفض تسمية الحريري، لأن شخصيته لا تنطبق على الشروط التي يتحدث عنها، أي تشكيل حكومة اختصاصيين. لدى عون، لم تمّر بعد عملية اختيار الحريري (بالتوافق مع الأحزاب والكتل) لمرشحين اختصاصيين لتولي مواقع وزارية. فـ"الحريري رئيس تيار سياسي. وبحال كان هو رئيس الحكومة، على الشخصيات السياسية الأخرى أن تتمثل"، حسب رأي عون. أبلغ عون موقفه هذا للجميع. بالنسبة إليه، ترؤس الحريري للحكومة يفترض تغييراً في منطلقات التشكيل. فلا يحق له أن يترأس حكومة ويحجب صفة السياسة عن الوزراء الآخرين. في هذا المجال، أحال عون الحريري على جبران باسيل للتوافق. بينما تتحدث المعلومات عن أن عون لم يقتنع بعد بترشيح سعد الحريري لرئاسة الحكومة والموافقة عليه. وهو يفضّل فؤاد مخزومي أو جواد عدرا. وحسب المعلومات، فإن موقف عون استدعى خطوات سياسية من قبل مدير مكتب الحريري السابق، نادر الحريري. كما يحكى عن تفعيل رجل الأعمال علاء الخواجة لاتصالاته. وتضيف معطيات أخرى أن هناك محاولات من قبل الحريري لإدخال الفرنسيين على الخطّ.

الانزعاج الفرنسي

حقيقة الموقف الفرنسي غير واضحة حتى الساعة. هناك من يشير إلى إنزعاج فرنسي كبير من الحريري، وتحميله مسؤولية إفشال مبادرة مصطفى أديب بالنسبة ذاتها في تحميلهم مسؤولية إفشالها لحزب الله. وهناك قناعة فرنسية أن الحريري وضع شروطاً على أديب لم يلتزم بها هو. لا بل أباح لنفسه ما حرّمه على أديب. فكان إجهاض مهمة أديب من أهداف الحريري ليعود هو رئيساً للحكومة. هنا من غير المعروف بعد، إذا كان الفرنسيون سيتدخلون بقوة لصالح الحريري، في محاولة لتذليل العقبات من أمامه، وإقناع عون بالموافقة عليه. لكن عملياً تقدم الحريري عندما رشح نفسه على أنه المنقذ للمبادرة الفرنسية. وهو يحتاج في الوقت نفسه إلى إنقاذ فرنسي. أصبحت فرنسا بحاجة إلى الحريري وهو يحتاج إليها.

تسهيلات برّي

الرئيس نبيه بري كان واضحاً أيضاً في أنه متمسك بتأييد المبادرة الفرنسية، وأبدى إيجابية في التعاطي مع الحريري ومساعيه. وهو في الأساس يؤيد عودته إلى رئاسة الحكومة. طبعاً، سيكون برّي مسهلاً إلى حدّ بعيد، طالما أن غيره من يعرقل: ميشال عون، شروط جبران باسيل، موقفا وليد جنبلاط وسمير جعجع. وبالتالي، سيحرص الثنائي الشيعي على أن يكون صاحب الموقف المسهل لعملية ولادة الحكومة وفق المبادرة الفرنسية، طالما أن حزب الله وحركة أمل ينطلقان في مفاوضاتهما من حيث توقفت المبادرة مع مصطفى أديب، أي تسمية الوزراء الشيعة ووزير المال من بينهم، فيما الشروط الأخرى كالبيان الوزاري والخطة الاقتصادية تبقى مؤجلة إلى مفاوضات التأليف.

حزب الله وباسيل وجنبلاط

حتى الآن لم يفاتح الحريري حزب الله بأي تفاصيل. هناك موعد بين الوفد النيابي للمستقبل مع رئيس كتلة الوفاء للمقاومة محمد رعد، قبل ظهر الأربعاء. وكذلك مع كتلة لبنان القوي وجبران باسيل. فيما تشير المعلومات إلى أن الحريري سيجري تواصلاً مباشراً مع حسين الخليل وجبران باسيل، للبحث عن تفاهم قبل موعد الاستشارات. خصوصاً أنه يرفض تأجيلها. بينما هناك معطيات تفيد بإمكانية التأجيل في حال عدم الاتفاق. وفيما رفض وليد جنبلاط استقبال وفد "المستقبل" معتبراً أن ما جرى هو إهانة موجهة إليه من قبل الحريري، قائلاً "ليس هكذا يعامل وليد جنبلاط"، لا يزال الرجل على موقفه برفض تسمية الحريري. لكنه ترك الباب مفتوحاً أمام تصحيح الموقف وإجراء زيارة من قبل الحريري إليه للتفاهم وعقد التسوية. خصوصاً أن جنبلاط يستشعر سعي الحريري إلى بناء تحالف جديد مع جبران باسيل، وتهميش كل القوى الأخرى، باستثناء حزب الله.

موقف معراب

في ظل موقف جنبلاط تتجه الأنظار إلى معراب وموقف القوات اللبنانية من الاستشارات النيابية. كل المعلومات تفيد أن القوات لن توافق على السير بالحريري. وسيؤكد جعجع لوفد المستقبل، أن المشكلة ليست شخصية مع الحريري بل مبدئية. والحريري كان واضحاً عندما قال إنه على الأحزاب السياسية أن تتنحى لفترة ستة أشهر، وهو من بين هذه الأحزاب السياسية. موقف القوات سيبقى ثابتاً بعدم التصويت للحريري في الاستشارات، في ظل الموقف القواتي. وبحال بقي موقف جنبلاط على حاله، سيكون الحريري مكبلاً أكثر من قبل التيار الوطني الحرّ وشروط جبران باسيل، لتوفير الميثاقية في التكليف. وسيضطر إلى تقديم كل التنازلات المطلوبة منه لتوفير توقيع رئيس الجمهورية. خيار يشبه الانتحار.

 

عكار تحترق: الأحراج إلى زوال ولبنان إلى التصحّر

جنى الدهيبي/المدن/13 تشرين الأول/2020

بعد حرائق تشرين الأول 2019 التي عمّت لبنان، أثبتت السلطات اللبنانية عجزها وفشلها مرّة جديدة في إدارة الكارثة البيئية، مع بدء موسم الحرائق في تشرين الأول 2020. لا خطة، لا مكافحة استباقية، لا جهوزية، ولا حتى مجرد متابعة مسؤولة من الوزارات والجهات الرسمية لكيفية مكافحة الحرائق.

450 هكتاراً

تختصر عكار حجم الكارثة البيئية في الحرائق التي تعمّ لبنان من شماله حتى جنوبه. وبعد الحرائق التي بدأ اندلاعها في 8 تشرين الأول 2020، عمّ اليوم الثلاثاء حريق جديد في بلدة بينو. ومن أواخر شهر آب حتى اليوم، "خسرت عكار وحدها نحو 450 هكتاراً من غاباتها وأحراجها، فيما المعدل السنوي للحرائق في كل لبنان لا يجب أن تتخطى 1000 هكتار"، حسب ما يفيد "المدن" عضو فريق "درب عكار"، المهندس الزراعي علي طالب. يحكي طالب عن حجم الكارثة التي تعصف بعكار، بعد أن التهمت النيران مساحات شاسعة من المناطق الحرجية، وأتلفت عددًا كبيرًا من بساتين الزيتون، لا سيما في خراج بلدات سفينة القيطع وبزال وجديدة القيطع وعيون السمك والدبابية ورماح والعوينات والنورا. كذلك، التهمت الحرائق مساحات ضخمة من غابات الصنوبر في خراج بلدات عيات- الشقدوف- عين يعقوب. كلّ هذه الخسائر، لم تدفع بعد السلطات الرسمية المسؤولة للتدخل، كما لم تبادر وزارة الزارعة حتى الساعة لوضع تقرير تعلن فيه نوع الأضرار وحجمها، التي طالت البساتين والحقول الزراعية والأحراج. أما في عكار، فأخذت مجموعة "درب عكار" البيئية على عاتقها مسؤولية ملاحقة الحرائق، رغم قدراتها المحدودة مقارنة مع حجم الكارثة، وهو ما تفعله منذ سنوات. وبحسب طالب، بادرت المجموعة مسحٍ جوي لموقع حريق (عيون السمك سفينة القيطع بزال) كما تظهر في الصور، لأنه واحد من أكبر الحرائق التي عمّت لبنان، وأعدت تقريرًا علميا وجدولاً (المرفق أدناه)، يعطي مسحًا أولياً لحجم كارثة، مرشحة للتصاعد في الأيام المقبلة.

فما هي الأضرار الأولية لحرائق عكار؟

يشير علي طالب أن تقرير فريق "درب عكار"، كشف المساحة الأولية التي قضت عليها الحرائق في عكار، وهي تقدّر بين 2,4 و3 ملايين متر مربع من الغابات والبساتين، بما فيها بساتين الزيتون، وطالت عشرات قفران النحل وفقدان الموسم بكامله، إلى جانب خسارة كثير من الحيوانات والطيور لموائلها، وتضرر أعمدة الاتصالات والتيار الكهربائي في مناطق الحريق القريبة من الطريق العام، وغيرها الكثير من الأضرار. لكن، ما هي أسباب تمدد الحرائق في عكار بهذا الحجم؟ يؤكد طالب أن أغلب أسباب الحرائق في عكار هي بشرية وليست طبيعية، لأن تلك الجرود والأحراج لا تتعرض لعواصف رعدية صيفية تستدعي احتراقها. لذا يقسم حرائق عكار إلى قسمين تنتج عنهما: الإهمال والحرائق عمدًا. فـ"حرائق الإهمال تنتج عن حرق المخلفات الزراعية أو رمي النفايات عشوائية وتحويل بعض الأحراج لمكبات. أمّا الإحراق عن فعل متعمد، فمنها مثلا حريق بينو الذي رأى فيه شهود عيان أن أحد المارة أضرم النار عمدًا، كذلك حريق القبيات عندما قام أحد المندسين بسيارته في التسبب به قبل أن يلوذ بالفرار، وغيرهما الكثير من الحوادث المماثلة". يأسف طالب أن الحرائق التهمت نحو 250 هكتاراً من جرود سفينة القيطع. وهي واحدة من أكبر محميات عكار تقع فوق عيون السمك. وفيما يتابع "درب عكار" خطوة بخطوة كارثة الحرائق التي عمّت الجرود والبساتين، قام الفريق ضمن سياق حملة "تجهيز فريق تدخل سريع لإخماد الحرائق ضمن غابات عكار"، بشراء آلية تقوم بمهمة الاستجابة الأولى لإخماد الحرائق، بعد أن نجحوا في جمع 16 آلاف دولار أميركي من التبرعات. واستطاعوا بهذه الآلية التي ما زالت طور التجهيز، أن يخمدوا بعض الحرائق المتفرقة. قال طالب: "هذه الآلية مهمة، ويمكن أن تلقى النجاح، وبعض الجهات المانحة وعدت بتقديم المزيد منها، وهو ما نأمل أن تقوم به السلطات المحلية". لكن، وبما أن الساحة الجردية في عكار تتجاوز الـ160 كيلومتراً مربعاً، فإنها تحتاج ما لا يقل عن 5 آليات كاستجابة سريعة للحرائق.

تفاقم الخطر

من جهته، يشير الدكتور جورج متري، وهو خبير بيئي متخصص بالحرائق، أن لبنان دخل مرحلة الخطر منذ أعوام، وأن السلطات لم تستجب لكل التنبيهات. ويشير في حديث لـ"المدن"، أن الخطورة تكمن بانتقال لبنان لمرحلة احتراق الجرود، كما يحصل في عكار. فـ"عادةً، الجرود غير معرضة للحريق بسبب ارتفاعها ورطوبتها وكثافتها النباتية". لكن كل التغييرات جعلت هذه الغابات الجردية معرضة للحرق، وفق متري، وصارت تطال شجر اللزاب والأرز والشوح، وكلها أشجار بلا بذور قادرة على تفريخ بدل منها بعد الحرائق، "لأن الأشجار الصمغية غير محمية من النار، وبالتالي تتلف، والغابات لا تستطيع إعادة تكوين نفسها، ومعظمها يتجاوز عمرها الـ100 سنة". ويشير متري أن لبنان خسر في آخر 48 ساعة فقط، 400 هكتار من المساحات الخضراء، وأنه تجاوز حتى الآن حرق 1700 هكتار، وهو رقم غير أولي لأن موسم الحرائق لم ينته بعد. قال: "لا يوجد موعد محدد لانتهاء موسم الحرائق نتيجة تغير العوامل المناخية، وهناك مواسم حرائق لا تنتهي حتى كانون الأول، بينما المعدل العام كان أن تبدأ في أواخر أيلول وتنهي في أواخر تشرين الأول". يحمّل متري السلطات في لبنان مسؤولية هذه الحرائق، ويؤكد أنه بعد حرائق 2019 لم تضع الدولة أي خطة لإدارة الأزمة على الصعيد الوطني، و"حتى الدفاع المدني قدراته محدودة على مستوى الجهوزية البشرية والتقنية لهذا النوع من الحرائق". أضاف: "إدارة الأزمة يجب أن تبدأ قبل اندلاع الحرائق، ولا بد من رفع منسوب التدخل السريع لمكافحتها، وإذا لم يتخذ لبنان اجراءات سريعة، ستستمر الحرائق بالتوسع إلى أن تقضي على الأراضي الطبيعية والموارد الحرجية، لننتقل بعدها إلى مرحلة التصحر وزوال الأحراج، في ظل أوضاع مناخية غير مساعدة".

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة

الرئيس عون تابع التحضيرات للجولة الاولى لمفاوضات الترسيم واطلع من كوبيتش على دور الامم المتحدة : البحث يجب أن ينحصر في مسألة الترسيم تحديدا

وطنية - الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

خصص رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لقاءاته قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، للتحضيرات الجارية لانعقاد الجولة الاولى من المفاوضات لترسيم الحدود البحرية الجنوبية التي ستعقد غدا في مقر قيادة القوة الدولية العاملة في الجنوب "اليونيفيل" في الناقورة.

كوبيتش

وفي هذا الاطار، اجتمع الرئيس عون مع المنسق الخاص للامم المتحدة يان كوبيتش وعرض معه الاوضاع العامة وموقف لبنان من المفاوضات حول ترسيم الحدود البحرية الجنوبية. وخلال الاجتماع الذي حضره الوزير السابق سليم جريصاتي والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، اعرب كوبيتش عن "ترحيب الامم المتحدة باستضافة جلسة المفاوضات"، مؤكدا ان "المنظمة الدولية ستمارس دورها في استضافة جلسة التفاوض ورعايتها وتقديم التسهيلات اللازمة لانجاحها".

فريق التفاوض

ثم ترأس الرئيس عون اجتماعا، ضم نائبة رئيس حكومة تصريف الاعمال وزيرة الدفاع زينة عكر وقائد الجيش العماد جوزاف عون واعضاء فريق التفاوض: رئيس الوفد العميد الركن الطيار بسام ياسين، والاعضاء: العقيد الركن البحري مازن بصبوص وعضو ادارة قطاع البترول المهندس وسام شباط والخبير الدكتور نجيب مسيحي. وخلال الاجتماع الذي حضره المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، اعطى الرئيس عون توجيهاته الى اعضاء الوفد المفاوض، مشددا على ان "هذه المفاوضات تقنية ومحددة بترسيم الحدود البحرية، وان البحث يجب أن ينحصر في هذه المسألة تحديدا"، لافتا الى "ان جلسات التفاوض ترعاها وتستضيفها الامم المتحدة، وان وجود الجانب الاميركي في الاجتماعات هو كوسيط مسهل لعملية التفاوض". وأوصى رئيس الجمهورية اعضاء الفريق ب"التمسك بالحقوق اللبنانية المعترف بها دوليا والدفاع عنها"، متمنيا لهم التوفيق في مهمتهم.

بيان

بعد الاجتماع، صدر البيان الآتي: "اعطى فخامة الرئيس توجيهاته للوفد التقني المكلف بالتفاوض غير المباشر استنادا الى الاتفاق الاطار العملي للتفاوض حول ترسيم الحدود البحرية، على ان تبدأ المفاوضات على أساس الخط الذي ينطلق من نقطة رأس الناقورة برا التي نصت عليها اتفاقية بوليه نيوكومب عام 1923 والممتد بحرا، استنادا الى تقنية خط الوسط من دون احتساب أي تأثير للجزر الساحلية التابعة لفلسطين المحتلة، وفقا لدراسة أعدتها قيادة الجيش اللبناني على أساس القانون الدولي. وأمل فخامة الرئيس ان يتم التوصل الى حل منصف يحمي الحقوق السيادية للشعب اللبناني".

 

مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية: باطل كل كلام عن خرق الرئيس عون الدستور ولسنا بصدد معاهدة دولية مع إسرائيل ولا التطبيع ولا الاعتراف

الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

وطنية - صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية البيان الاتي: "كثر الكلام في الأيام الأخيرة عن خرق رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الدستور في معرض عطفه على المادة 52 منه للاعلان عن الوفد اللبناني الذي سيتولى التفاوض التقني لترسيم الحدود البحرية الجنوبية. واتى كلام مضاد بأن رئيس الجمهورية عليه الا يعطف على المادة 52 من الدستور لانها تلحظ المعاهدات الدولية، في حين اننا لسنا بصدد "معاهدة دولية" مع إسرائيل، تعني ما تعنيه على صعيد التطبيع والاعتراف. احتار المنتقدون والمتهمون ووقعوا في التضاد لجهلهم فقه الدستور الذي يحرص عليه الرئيس ويسهر على احترامه عملا بمستلزمات قسمه الدستوري.

 

وهبه أكد أن المفاوضات للترسيم لا للتطبيع: صمتنا ليس ضعفا بل موقف وخطة تحيران العدو والمفاوض اللبناني سيكون شرسا لأن لا شيء يخسره

وطنية - الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

قال وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال شربل وهبه عشية جلسة التفاوض الاولى حول ترسيم الحدود البحرية: "إننا لا نعقد اتفاقا لنعترف بدولة اسرائيل او بغيرها بل نفاوض للاتفاق على ترسيم الحدود البحرية. ولن نقوم بالتطبيع ولن نوافق على اتفاقات سلام، بل نحن مقبلون على مفاوضات لترسيم الحدود وليس للتطبيع او لاتفاقات سلام". أضاف: "ترسيم الحدود واجب علينا ولن نترك حدودنا البحرية غير محددة، ونترك العدو الاسرائيلي ينقب عن النفط والغاز بشكل قريب جدا من المياه اللبنانية، هذا ان لم يكن قد وصل الى المياه اللبنانية نحن يجب ان نمنع ذلك ومن حقنا التنقيب عن النفط في مياهنا على حدود اسرائيل، لذلك واجب علينا ترسيم الحدود لنعرف ما هو لنا ونريده، وما ليس لنا لن نأخذ منه شيئا". وأوضح وهبه خلال لقاء مع الصحافيين المعتمدين لدى وزارة الخارجية، أن "الامم المتحدة تستضيف المفاوضات وتدون المحاضر مع الولايات المتحدة وتوقع على المحاضر في نهاية كل جلسة، وكذلك لبنان والعدو الاسرائيلي، فيما تكون الولايات المتحدة الاميركية مشاركة كوسيط ميسر". وقال: "هذا يعني ان المشاركة من قبل الأمم المتحدة فاعلة وليس كما تقول اسرائيل اننا بضيافة الامم المتحدة، نحن نقول برعاية الامم المتحدة". أضاف: "إنها ليست ضيافة فقط كما يدعي الاسرائيليون، اما المفاوض الذي سيأتي مع دايفيد شينكر فسيلعب دور الميسر، والوفدان اللبناني والاسرائيلي سيتفاوضان ولن يتكلما مباشرة بل إن الكلام عبر الاميركي والامم المتحدة". وتابع: "ان حدودنا البرية رسمت في عامي 1920 و 1922 وأودعت عصبة الامم وكرست دوليا من قبل الإنتداب الفرنسي والبريطاني آنذاك. مزارع شبعا وتلال كفرشوبا كانتا تحت الانتداب الفرنسي، ولبنان وسوريا كانا تحت الانتداب، لهذا نحن نعتبرهما اراضي لبنانية، لكن لم يشملهما اتفاق ترسيم الحدود بين الفرنسيين والانكليز لان ترسيم الحدود كان بين الانتداب البريطاني على فلسطين، والانتداب الفرنسي على سوريا ولبنان". وأردف: "بيننا وبين سوريا يجب ان تكون الحدود مرسمة ومكرسة بين بلدين شقيقين وهذا يتطلب تواصلا وجهدا، لكن ليس كما نحن نطلب من انسحاب الاحتلال الاسرائيلي. نريد انسحاب الاحتلال الاسرائيلي من مزارع شبعا وتلال كفرشوبا واسرائيل معترفة ان هذه الاراضي ليست لها بل تحتلهما، فلتتفضل وتنسحب منهما واذا كانتا لنا تعودان لنا واذا كانتا لسوريا تعودان لسوريا. لكن ما يهمنا حاليا، ان تنسحب اسرائيل من الاراضي التي نقول انها للبنان اي شمال الغجر، مزارع شبعا وتلال كفرشوبا هي اراض لبنانية باعترافنا وباعتراف الجانب السوري". وعلق وهبه على كلام مسؤولين اسرائيليين توقعوا فيه ان يكون التفاوض سهلا كون لبنان في ضائقة مالية، قائلا: "نحن ذاهبون لا لنرفض التفاوض بل ذاهبون بصلابة اكثر مما يتخيل العدو. هم يعتبرون اننا دولة اقتصادها مدمر ومنهار، وهم كدولة عدوة اقتصادها متين ومزدهر، كما يقولون، اما انا فأقول ان المفاوض اللبناني سيكون شرسا اكثر بكثير مما يتخيلون، لأن لا شيء عندنا لنخسره. اذا كان اقتصادنا منهارا فأين المصلحة لنقدم تنازلات؟ وطالما لا شيء لدينا لنخسره تزيد صلابتنا، وما لم يتمكنوا من تخسيرنا إياه بالحروب والضغط والتهويل والتهديد، لن يستطيعوا انتزاعه اليوم واقتصادنا يمر بظروف صعبة وقاسية. لذلك نحن نحرص على عدم الكلام، فالمفاوضات تستوجب منا الصمت المطلق، والصمت ليس ضعفا او عدم إدراك أو عدم معرفة بالديبلوماسية، بل هو موقف وخطة تحيران العدو".

ورأى ان "المفاوضات مع دولة عدوة تتطلب حنكة وصبرا وصلابة وبعد نظر"، آملا ان "يتمسك الوفد اللبناني بهذه الصفات"، ناصحا اياه بـ"الصبر والحنكة وبعد النظر والتشبث بالحقوق". وعن الوقت الذي سيستغرقه التفاوض، استند وهبه الى حديث الرئيس نبيه بري حين قال "إن الإتفاق الإطار للتفاوض استغرق عشر سنوات، ما يعني ان الإتفاق قد يستغرق نفس الفترة أو اقل او اكثر". وقال: "علينا بالصبر وطول البال والتشدد بالثوابث الوطنية وترسيم الحدود البحرية بما يرضي سيادة لبنان على مياهه الاقليمية". وختم: "هنا لا أنتقد أي دولة تمارس حقها بالسيادة، ولكن أنا موقفي حين تشتد الصعوبات والعواصف حول الدول العربية يفترض بنا ان نتلاحم مع بعضنا اكثر لا ان نتفرق ونبتعد، وهذا موقف انساني. من حقهم اتخاذ قراراتهم السيادية وعلى كل دولة عربية ان تتصرف بموجب هذا الموقف".

 

وهبه انتقل الى المكاتب الجديدة للوزارة وتسلم نسخة من اوراق اعتماد السفيرة الفرنسية: لتجميع المديريات وتكون الوزارة فعالة بنسبة 80%

وطنية - الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020

تسلم وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال شربل وهبه، المكاتب الجديدة للوزارة في مبنى وزراء الدولة سابقا في وسط بيروت، من المغترب اللبناني المقيم في الكوت ديفوار علي صبراوي.

وهبه

وألقى الوزير وهبه كلمة، لفت فيها إلى "استمرارية إرادة البقاء، بعد أن مررنا بتجارب صعبة جدا منذ العام 1975، وآخرها ما حصل في مرفأ بيروت، وكانت تجربة شديدة القسوة ومدمرة. وزارة الخارجية هي أكثر ما تضرر كوزارة رسمية جراء الانفجار، بالإضافة إلى المنازل السكنية المحيطة والتي نتعاطف مع سكانها. وما زلنا حتى اليوم نعتبر أن الأولوية ليست لمباني الوزارة بل لبيوت هؤلاء المواطنين كي يصار إلى تأمين مأوى لهم قبل حلول الشتاء". اضاف: "في ظل محدودية إمكانات الوزارة، طلبنا من رئاسة مجلس الوزراء أن نستعمل هذه المساحة التي كانت مخصصة لوزراء الدولة، لكننا واجهنا مشكلة الأضرار التي طالت ايضا هذا المبنى. وفي ضوء صعوبة تأمين اعتماد لإصلاح ما تضرر، تبرع السيد صبراوي بترميم المبنى في الطبقتين الرابعة والخامسة وقدم لنا ايضا الطبقة السادسة منه. كما شمل الترميم المصعد الذي تعطل من جراء الانفجار، والامدادات والتجهيزات كافة. وشملنا بكرمه في تأمين حد أدنى لإنطلاقة الوزارة من هذا المبنى".

وأشار الوزير وهبه إلى "أن عددا من المديريات ستنتقل في الوقت الراهن إلى الطبقات الثلاث التي رممت، على أن تستكمل عملية الانتقال بشكل كامل الى الطوابق الشاغرة، عبر مساع مع وزير المال، بعد موافقة الرئيس حسان دياب والرئيس نبيه بري والذي أصر أن يكون المبنى مخصصا لمديريات الوزارة، لا سيما تلك التي تتخذ مكانا لها في أبنية مستأجرة كمديرية الشؤون الاقتصادية ومديرية المنظمات الدولية ومديرية الأجانب ومركز الاستشارات القانونية والتي تكبدنا تكاليف باهظة، تبلغ حوالى 350 مليون ليرة في السنة، ما عدا مبنى الشؤون المالية وقصر بسترس الذي دمر". وختم: "اليوم، وبفضل السيد صبراوي تمكنا من الانتقال الى هذا المبنى بهذه السرعة. والحل أمامنا اليوم هو بتجميع المديريات في هذا المبنى على أن تكون الوزارة فعالة بنسبة ثمانين في المئة من هنا، مع التركيز على تأمين الاعتماد لبناء المبنى الخاص بالوزارة على الأرض التي خصصت لها في ساحة الشهداء".

الشميطلي

من جهته، أكد الامين العام للوزارة السفير هاني الشميطلي، أهمية "جمع الوزارة كونها مؤلفة من بعثات في الخ