LCCC/ المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 13 آيار/2019

اعداد الياس بجاني

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://data.eliasbejjaninews.com/eliasnews19/arabic.may13.19.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

لا دَيْنَ عَلَيْنَا لِلجَسَد، فنَعِيشَ كأُنَاسٍ جَسَدِيِّين؛ لأَنَّكُم إِنْ عِشْتُم كأُنَاسٍ جَسَدِيِّينَ تَمُوتُون أمَّا إِنْ أَمَتُّم بِالرُّوحِ أَعْمَالَ الْجَسَدِ فَتَحْيَون

 

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته

الياس بجاني/عيد الأم في كندا وأميركا: تهانينا القلبية لكل الأمهات

الياس بجاني/غبطة أبينا وسيدنا البطريرك مار نصرالله بطرس صفير في ذمة الله

الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة اليوم في جريدة السياسة/ استكبار أصحاب شركات أحزاب لبنان

الياس بجاني/سيدنا صفير هو بطريرك المحبة والصبر والتواضع والإيمان

الياس بجاني/الكلمة هي أمضى الأسلحة: يا حكام لبنان خافوا الله ويوم حسابه الأخير

الياس بجاني/عجيبة بكركي: لا يمكن فهم اقناع البستاني سيدنا بأن التوتر العالي فوق الأرض لا يضر أهل المنصورية بغير مفهوم العجيبة. شوف وين صرنا!

الياس بجاني/غزوة المنصورية الغبية: استكبار حكام وذمية أصحاب شركات أحزاب

 

عناوين الأخبار اللبنانية

الموت يغيّب بطريرك السيادة والاستقلال ولبنان بمسلميه ومسيحييه يشيعه الخميس..فقدان قامة وطنية فذة واجهت السوريين بشراسة

البطريركية المارونية وزعت مراسم وداع صفير

إعلان الحداد الرسمي على البطريرك صفير الاربعاء والخميس..

عودة نعى صفير: كان الصخرة الصلبة التي يلجأ إليها الجميع

نعيم حسن ينعى صفير: آمن بلبنان المستقل وأرسى ثوابت العيش المشترك في الزمن الصعب

رئيس الجمهورية نعى إلى اللبنانيين البطريرك صفير: ستفتقده الساحة الوطنية رجلاً صلبا في دفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه

الحريري نعى صفير: يترك صفحة مشرقة في تاريخ لبنان سوف تبقى حية في ضمائر الذين عرفوه وعاصروه

الرئيس الجميل يعزي الراعي بصفير: للعودة الى تعاليمه وتجاربه إنقاذا للبنان الدكاش ممثلا جعجع: نطلب من الرؤساء الحداد ثلاثة أيام على هذا الرجل الاستثنائي

لقاء قرنة شهوان: للمشاركة الكثيفة في صلاة الجناز للبطريرك صفير عربون وفاء وتقدير

مجموعة تيلي لوميار ونور سات نعت صفير: خسرنا أبا وركنا وموجها

الأحرار في رحيل صفير: كان العين الساهرة على وحدة اللبنانيين

بخاري نعى صفير: لعب دورًا وطنيًا هامًا حرص من خلاله على وحدة لبنان واستقراره ولحمة أبنائه

جعجع نعى صفير: القوات خسرت أقنوما من أقانيم تراثها النضالي وخسرت شخصيا أبا ثانيا

جنبلاط: صفير رجل استثنائي بتواضعه وشموخه نأمل أن تكون الأمرة للجيش على الأرض اللبنانية

تحذير إسرائيلي من "هجمات وكلاء ايران"

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 12/5/2019

 

عناوين المتفرقات اللبنانية

الحكومة تجتمع الاحد والاثنين للبت في موضوع الموزانة

وزير العدل سرحان يتعهد بإجراء التحقيقات اللازمة حول وفاة موقوف في السجن

شبهات حول وفاة موقوف بعد تعذيبه... الحسن: لعدم التسرع في اطلاق الاحكام

الحسن اسفت لوفاة الموقوف الضيقة: لعدم التسرع في اطلاق الاحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني

طرد 40 موظفا لبنانيا وسوريا من عملهم في السعودية... واستنجاد بنصرالله

تحركات واحتجاجات تواكب إقرار الحكومة للموازنة

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

أميركا تهدد بتدمير الحرس الثوري إذا هاجمت إيران قواتها في التنف

هدوء حذر في إدلب... والأسد وسّع عملياته واستعاد عددا من القرى... وتركيا استقدمت تعزيزات

قائد الحرس الثوري الإيراني: أميركا لا تملك الجرأة على شن حرب على إيران

الحرس الثوري يشكك بجرأة أميركا على قتال إيران

إيران تُحرِّك صواريخها على قوارب صغيرة وإسرائيل تخشى هجوماً

طهران أغلقت مجلة دعت للحوار مع واشنطن... و"الحرس" في جلسة سرية للبرلمان: بوارج أميركا هدف سهل

قاذفات بي 52 تحمل 35 طناً من القنابل

تعداد وقواعد القوات الأميركية في الخليج

السعودية تفكك خلية إرهابية ومقتل ثمانية متطرفين في القطيف

مدير معهد واشنطن: صفقة القرن كارثية على أميركا

قوات الاحتلال اقتحمت المسجد الأقصى عقب انتهاء صلاة التراويح

تركيا تماطل بتسليم جثة فلسطيني لإخفاء آثار التعذيب

الجيش يسيطر على مناطق في طرابلس ويفتح جبهة بسرت

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

من أرشيفنا لعام 2001/كلمة الكولونيل شربل بركات أثناء زيارة غبطة البطريرك صفير لمدينة تورونتو الكندية عام 2001

صفير.. بقاء لبنان في عيشه المشترك/رضوان السيد/الاتحاد الاماراتية

جبران باسيل الفوتوغرافي... مكرَّماً ومبايِعاً موالياً/وضاح شرارة/المدن

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

أجراس بكركي ولبنان تقرع حزنا على صفير والراعي يرفع الصلاة لراحة نفسه: لو وضع الساسة نصب أعينهم مبدأ التنوع في الوحدة لخرجوا بموازنة تبشر بالإصلاح

دريان: البطريرك صفير مثال للاعتدال والحكمة

قبلان ينعى صفير: دعم الحوار وشارك في تحصين الوحدة وحفظ لبنان

الحسيني عن صفير: كان في مواقع الخطر رابط الجأش

السنيورة: إنجازات صفير لا تمحى بل كتبت بأحرف عميقة على صخور تاريخ لبنان الحديث

خضرا في عشاء لابورا: نأمل بألا يصطدم العهد في محاربته للفساد بمسؤولين كبار يحمونه فيكون حاميها حراميها

 

في أسفل تفاصيل النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

لا دَيْنَ عَلَيْنَا لِلجَسَد، فنَعِيشَ كأُنَاسٍ جَسَدِيِّين؛ لأَنَّكُم إِنْ عِشْتُم كأُنَاسٍ جَسَدِيِّينَ تَمُوتُون أمَّا إِنْ أَمَتُّم بِالرُّوحِ أَعْمَالَ الْجَسَدِ فَتَحْيَون

رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومة08/من12حتى18/:يا إخوَتِي، لا دَيْنَ عَلَيْنَا لِلجَسَد، فنَعِيشَ كأُنَاسٍ جَسَدِيِّين؛ لأَنَّكُم إِنْ عِشْتُم كأُنَاسٍ جَسَدِيِّينَ تَمُوتُون، أَمَّا إِنْ أَمَتُّم بِالرُّوحِ أَعْمَالَ الْجَسَدِ فَتَحْيَون؛ لأَنَّ الَّذينَ يَنْقَادُونَ لِرُوحِ اللهِ هُم أَبْنَاءُ الله. وأَنْتُم لَمْ تَنَالُوا رُوحَ العُبُودِيَّةِ لِتَعُودُوا إِلى الخَوف، بَلْ أَخَذْتُم رُوحَ التَّبَنِّي الَّذي بِهِ نَصْرُخُ: أَبَّا، أَيُّهَا الآب! وهذَا الرُّوحُ عَيْنُهُ يَشْهَدُ مَعَ أَرْوَاحِنَا أَنَّنَا أَولادُ الله. فإِنْ كُنَّا أَوْلادَ اللهِ فَنَحْنُ أَيْضًا وَارِثُون: وارِثُونَ للهِ وَمُشَارِكُونَ للمَسِيحِ في المِيراث؛ لأَنَّنَا إِنْ شَارَكْنَاهُ حَقًّا في آلامِهِ، نَشَارِكُهُ أَيْضًا في مَجْدِهِ. وإِنِّي أَحْسَبُ أَنَّ آلامَ الوَقْتِ الحَاضِرِ لا تُوَازِي المَجْدَ الَّذي سَوْفَ يتَجَلَّى فينَا.

 

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياته وتغريدات متفرقة

Elias Bejjani/Happy & Blessed Mathers Day To All Mothers/May 12/2019

عيد الأم في كندا وأميركا: تهانينا القلبية لكل الأمهات

الياس بجاني/12 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74778/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85-%D9%81%D9%8A-%D9%83%D9%86%D8%AF%D8%A7-%D9%88%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D8%A7-%D8%AA%D9%87/

مما لا شك فيه فإن كل أم انتقلت إلى جوار الرب هي اليوم من السماء تبارك عائلتها وتتضرع وتصلي من أجلها.

إلى روح أمي وإلى أرواح كل الأمهات الذين رحلوا نصلي مع تقديم كل واجبات الامتنان والعرفان بالجميل على تضحياتهم وعطاءاتهم الجليلة.

من القلب والوجدان والضمير والإحساس بالمسؤولية، وبفرح وامتنان نقول بصوت عال لكل أم في عيدها اليوم: باركك الله، أطال بعمرك، وأبقاك لنا زخراً وكنزاً ونبعاً وشعلة وبركة ونعمة ومثالاً نقتدي به في الاستفادة من عطايا المحبة والحنان والتفاني والتجرد.

نقول لها صادقين وبامتنان بأننا نصلي لله باستمرار حتى يُديِّم عليها نِعّم العقل والبصيرة والضمير والإيمان.

نُقبل وجنة وأيادي كل أم وننحني إجلالاً أمام هامتها وهي صاحبة الدور المقدس الذي تمارسه بإيمان وتجرد.

نقول لكل أم أننا نقدر ونجل أهمية دورك الرائد والمحوري في حياتنا، ونصلي من أجل أن يُعطيك الرب القوة حتى تتابعي القيام بواجباتك المقدسة بتواضع ووداعة.

أنت يا أمنا عماد العائلة، وأنت حجر زاويتها، وأنت بركتها وكل نعمها.

أنت وكما أراد الرب رباط العائلة المقدس وسياجها الواقي والحامي والمنيع والمبارك.

نقول للأم المصرة على أن تبقى أماً برسالتها المقدسة رغم مختلف التحديات والعوائق والصعاب، نقول: معك العائلة الصالحة تستمر وتتكاتف، وبمحبتك وتضحياتك وتفانيك تقوى، وبرعايتك تنمو وتتضاعف، فيزيدها الرب من عطاياه ويباركها ويباركك.

إن وزنة الأمومة وزنة كبيرة وثمينة جداً، والله حباها بها وقدسها وباركها.

الأم هي تجسيد حي لتفانِ وعطاءات ومحبة أمنا البتول مريم العذراء التي قدمت وحيدها من اجلنا ومن أجل عائلاتنا وأوجدت لنا نموذجاً مقدساً للأم المثالية.

إن الرب الذي يُنعم على الأم بنعمة الأمومة ويأتمنها عليها يريدها أن تسير على دروب العذراء وتقتدي بها دون تردد وقد خصها مع الأب في وصية من وصاياه العشرة وطالب البنين بإكرامها: أكرم أباك وأمك.

إن الأم لا تقول أبداُ أنا، ولكن دائما نحن، لأن دور الأم مهم جداً في بناء المجتمعات التي منها تتكون الأوطان.

نبارك للأم بعيدها ونشكر الله على ما أعطاها من وزنات.

الأم تجمع العائلة تحت جناحيها لأن وزناتها هي وزنات المحبة والعطاء، وكمريم العذراء تتحلى بعطايا التضحية والجلد والصبر والفرح، فليبارك الرب كل أم اليوم في عيدها، وصلاتنا الحارة والإيمانية الصادقة لكل أم انتقلت إلى جوار الرب.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

غبطة أبينا وسيدنا البطريرك مار نصرالله بطرس صفير في ذمة الله

الرب أعطا والرب أخذ فليكن اسم الرب مباركاً

الياس بجاني/12 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74740/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%BA%D8%A8%D8%B7%D8%A9-%D8%A3%D8%A8%D9%8A%D9%86%D8%A7-%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1/

جاء في خبر عاجل لوكالة الأنباء الوطنية قبل قليل بأن الموت قد غيب غبطة أبينا وسيدنا غبطة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير الذي كان يعالج في مستشفي أوتيل ديو منذ عدة أيام.

سيدنا صفير في المفهوم الإنجيلي المسيحي لم يمت، بل هو انتقل من الموت إلى الحياة.. الحياة الأبدية حيث لا خوف ولا وجع، بل فرح وسعادة أبديين.

جسد سيدنا صفير الترابي هو الذي توقفت فية الحياة بعد أن استرد الخالق جل جلاله وديعة الحياة منه.

فمن التراب جبل جسد الإنسان الترابي وإلى التراب يعود.

ولكن روح سيدنا صفير هي الآن في السماء تنظر إلى لبنان وأهله من فوق تباركهم وتصلي لهم وتتضرع من أجل عودة السلام والحريات والإستقلال والسيادة إلى وطن الأرز الذي أحبه سيدنا وقدم حياته على مذبحه.

روح سيدنا صفير الطاهرة هي في السماء محاطة بالملائكة وبين أيدي الخالق جل جلاله.

سيدنا صفير تمم واجباته الإيمانية والكهنوتية والكنسية والوطنية والإنسانية، وكان طوال حياته تقياً ومؤمناً وشفافاً ومتواضعاً وحاملاً بعناد رسالة المسيح ومبشراً بها دون تعب أو كلل.

دائماً كان يشهد للحق ببساطة دون مواربة، وبكلمات قليلة، ولكن معبرة ونافذة إلى القلوب والعقول والوجدان.

لم ييأس يوماً،

ولم يُحبط،

ولا قل إيمانه،

ولا خاب رجاؤه في مواجهة التجارب والصعاب الجسام والشدائد.

بل كان دائماً مؤمناً وبثقة صلبة وأكيدة برحمة ومحبة الله.

سيدنا صفير كان حارساً أميناً على الكنيسة المارونية، وراعياً أميناً لرعيته، وهو عمل دون كلل وبحماس وصبر وبعناد وصلابة وإيمان على تأمين وحماية حقوق ووجود كل المسيحيين في لبنان وبلاد الإنتشار عموماً والموارنة منهم تحديداً.

وقف بعناد وكالجبل الشامخ في مواجهة الاحتلال السوري ورموزه المحليين وكان رأس حربه في إنهاء هذا الاحتلال الغاشم من خلال لقاء قرنة شهوان السلمي والحضاري والعابر للطوائف.

سيدنا صفير رعى مصالحة الجبل ولم يقطع الاتصالات مع أي شريحة من شرائح وطن الأرز المذهبية والمجتمعية ولم يقفل باب الصرح البطريركي بوجه أحد.

سيدنا صفير وبشهادة كثر من اللبنانيين، مواطنين ورجال دين وقادة، كان أباً ومرشداً ومسانداً ومتفهماً للجميع، وقد لاقاه الكل بمحبة واعترفوا له بفضائله الحميدة وبرعايته المخلصة واعتبروه عن قناعة وعن تجربة وأفعال أباً وصديقاً لهم.

في المسيحية لا موت، بل انتقال من الموت إلى الحياة.. وسيدنا صفير انتقل اليوم إلى جوار ربه ليكون بمعية وإلى جانب البررة والقديسين.

ذكراه العطرة باقية طالما بقيت ذاكرة حية وعرفان بالجميل وتقدير للكبار والعظماء والبررة عند الموارنة بشكل خاص، وعند اللبنانيين السياديين والشرفاء والاستقلاليين والوطنيين عموماً.

الرب أعطى والرب أخذ فليكن اسم الرب مباركاً.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة اليوم في جريدة السياسة

الياس بجاني/12 أيار/2019/استكبار أصحاب شركات أحزاب لبنان/اضغط هنا

http://al-seyassah.com/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%83%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D8%A3%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8-%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA-%D8%A3%D8%AD%D8%B2%D8%A7%D8%A8-%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86/

 

سيدنا صفير هو بطريرك المحبة والصبر والتواضع والإيمان

Patriarch Mar Nasrallah Sfier: A Clergy of Faith love, humility and Perseverance

Elias Bejjani/May 11/2019

الياس بجاني/11 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74722/elias-bejjani-patriarch-mar-nasrallah-sfier-a-clergy-of-faith-love-humility-and-perseverance-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D8%B5/

صلاتنا للبطريك الكبير مار نصرالله بطرس صفير، رمز التواضع والإيمان والثبات، وربنا، وأمنا مريم العذراء، وكل البررة والقديسين اللبنانيين يكونون معه وإلى جانبه في محنته الصحية حيث هو في المستشفي في حالة صحية صعبه على خلفية عمره البالغ 100سنة.

البطريرك الكبير ومهما كانت وضعيته الصحية أو الحايتية هو باق معنا بالأمثولة الحسنة والإيمانية والوطنية حتى بعد رحيله عن هذه الأرض الفانية.

إن مصير البطريرك صفير الصحي هو اليوم بين أيدي الله سبحانه وتعالي الذي له المجد والتكريم والطاعة.

نعم، نعم، الموت الجسدي الترابي هو حق ومصير حتمي لكل مخلوق بشري ولا مهرب منه.

ولكن الموت الجسدي-الترابي في مفهومنا المسيحي هو ليس موتاً بالمعايير الأنسانية، بل هو انتقالاً من الموت إلى الحياة بالمفهوم الإنجيليفالإنسان قد جبل من التراب وإلى التراب سيعود.

صلاتنا هي مع سيدنا صفير ومصيره الجسدي هو اليوم بين يديه.

 

الكلمة هي أمضى الأسلحة: يا حكام لبنان خافوا الله ويوم حسابه الأخير

الياس بجاني/11 أيار/2019

للرئيس عون وللدكتور جعجع ولسيدنا الراعي ولباقي رعاتنا والمسؤولين عن تدبير شؤوننا خافوا الله ويوم حسابه وتذكروا أن أهل المنصورية هم أهلكم وأن كل ما على هذه الأرض الفانية باقي عليها..ومع بولس الرسول نقول معكم وبصوت مدوي: "يا إخوَتِي، مَهْمَا فَعَلْتُم فَٱعْمَلُوهُ مِن صَمِيمِ قُلُوبِكُم، كَمَا لِلرَّبِّ لا لِلنَّاس".

من رسالة القدّيس بولس إلى أهل قولسّي03/من23حتى25//04/من01حتى07/يا إخوَتِي، مَهْمَا فَعَلْتُم فَٱعْمَلُوهُ مِن صَمِيمِ قُلُوبِكُم، كَمَا لِلرَّبِّ لا لِلنَّاس

 

عجيبة بكركي: لا يمكن فهم اقناع البستاني سيدنا بأن التوتر العالي فوق الأرض لا يضر أهل المنصورية بغير مفهوم العجيبة. شوف وين صرنا!

الياس بجاني/10 أيار/2019

شوف وين صرنا: ذكرت المصادر المطلعة امس وعقب لقاء بكركي الكهربائي بأن سيدنا البطريرك الراعي اقتنع من شرح الوزيرة ندى البستاني بأن التوتر العالي فوق الأرض لا يضر أهل المنصورية وقال الناطق الإعلامي بإسم البطريركية المارونية المحامي وليد غياض بأن الأشغال في المنصورية سوف تستمر ولا يجب عرقلتها....وشوف وين صرنا..إنه فعلاً زمن عجائب ..عجائب غير شكل

 

غزوة المنصورية الغبية: استكبار حكام وذمية أصحاب شركات أحزاب

الياس بجاني/10 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74685/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%BA%D8%B2%D9%88%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B5%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D8%B3%D8%AA/

مما لا شك فيه فإن غزوة المنصورية الغبية والجاهلية والفاجرة، وطبقاً لكل المقاييس والمعايير الأخلاقية والإيمانية والوطنية، تبين بوضوح فاضح ومخجل ولابط للضمائر المخدرة كم أن غالبية المدعين نفاقاً بأنهم حماة الوجود المسيحي أكانوا في سدة الحكم أو في أحضان ذل واستسلام الصفقة الخطية.. تبين كم هم فعلاً غرباء ومغربين عن أوجاع وهموم ومشاكل وتطلعات الشرائع الشعبية التي أوصلتهم من خلال تضحياتها وعطاءاتها إلى ما هم فيه من وضعية سلطوية وحزبية وبحبوحة مالية مفرطة لم يكونوا في يوم من الأيام يحلمون بأي منها.

نعم، وبراحة ضمير نقول بأنهم غرباء ومغربون عن الوطن والسيادة والاستقلال والحريات والكرامات والقرارات الدولية، والأخطر أنهم في غربة قاتلة ومخجلة عن كل شعاراتهم التي تؤكد مجريات الأحداث وتعرجاتها وتلون وتذبذب مواقفهم بأنها شعارات نفاق ودجل وعند الجد هي خاوية وخالية من كل ما هو صدق ومصداقية وشفافية ووطنية واحترام للذات وللغير.

وبما يخص غزوة المنصورية الغبية يتصرف أهل الحكم ومعهم ربع الصفقة الخطيئة من أصحاب شركات الأحزاب الطروادية التي داكشت الكراسي بالسيادة وتتلحف هرطقتي الاستقرار الواقعية وتتاجر بدماء الشهداء وبملف المعتقلين والمغيبين في سجون الأسد، يتصرفون إما بالتعامي والتجاهل الكلي ومقطشين قريعا وكأن ما يجري في المنصوربة هو يحصل بلاد السند والهند، أو بما يخص أهل الحكم فهم يتعاطون مع الغزوة بفوقية وجهل وأنانية وعملاً بحسابات شخصية خلفيتها النكد والشماتة واستغلال مآسي الناس وأوجاعهم.

في الخلاصة فإن ممارسات من هم في سدة الحكم، ومن هم متلحفين الصفقة الخطيئة ومستسلمين لشروطها ولعشق كراسيها، فإنها ممارسات الفشل المدوي بلحمه وشحمه.

إنه فشل ماروني على مستوى الأحزاب والحكام والقادة والرعاة.. فشل كامل الأوصاف.

يبقى أننا نحن الموارنة مصيبتنا الأعظم تكمن في أنانية واسخريوتية وأجندات معظم قادتنا وأصحاب شركات أحزابنا حيث أنهم عملياً تجار هيكل ويفصلون مواقفهم وتحالفاتهم وطول وقصر أو بلع ألسنتهم على مقاس غرائزهم وأطماعهم السلطوية.

وطبعاً هناك أثمان لكراسي السلطة ولعشقها ولعبادتها ولأوهام الجلوس عليها. كما أن المغرم الولهان بالكرسي، وعلى خلفية قلة الإيمان وخور الرجاء والوقوع في تجارب إبليس وأوحاله، يتخلى أولاً عن ذاته وعن إنسانيته، ومن ثم يقتل الضمير في داخله والذي هو صوت الرب، ويصبح رهينة رخيصة ومطواعة لغرائزه السلطوية، وبالتالي يتنازل عن كل ما هو قيم ومبادئ وأخلاق وثوابت.

وهذا الحال الدركي إيمانياً هو للأسف حال المدعين اليوم باطلاً تولي مهمة الدفاع عن حقوق المسيحيين من أولئك الذين في سدة الحكم وكذل ربع الصفقة الخطيئةالشامتين وربما الفرحين بما يجري في المنصورية والمتعامين عنه كلياً.

في المحصلة، فإنها الطبيعة البشرية البشعة التي تتحكم بعقول وممارسات غالبية قادتنا والرعاة وهم قد عادوا بسبب موت ضمائرهم وقلة إيمانهم والغرائزية، عادوا إلى الإنسان العتيق، وإلى عبادة تراب الأرض وثرواتها الفانية.

علماً أن السيد المسيح بتجسده وصلبه وقيامته كان حررنا من ذاك الإنسان العتيق الغرائزي، إنسان الخطيئة الأصلية، وعمدنا بالماء والروح القدس، ورفعنا إلى درجة القداسة، وجعلنا أبناءً للرب.

حال هؤلاء اللاإيماني يتلخص في مفهوم وثقافة الأبواب الواسعة الإنجيلية، حيث كل من يسلكها بنتيجة الوقوع في التجربة ودناءة النفس، ينتهي في نار جهنم وفي أحضان دودها.

معيب أن تتصرف أصحاب الأحزاب المارونية الغارقين في أوهام مكاسب الصفقة الخطيئة وكأن المنصورية هي كند أو الصين وليست في قلب المتن الشمالي

يبقى أن ما من شر يدوم، ولا من شرير يستمر في شروره، لأن الحق والذي هو الله في النهاية ينتصر دائما وأبداً.

ولا بد هنا من التذكير بأن من قام من النواب والأحزاب والإعلاميين ورجال الدين فهم قد قاموا بواجباتهم والتزموا بوعودهم وعهودهم وهؤلاء يستحقون الإحترام.

في الخلاصة، إن من يتخلى عن ناسه في شدتهم، وعن كراماتهم، ويقوم بحرمانهم من حقوقهم، أو لا يساعدهم للحفاظ عليها سوف يحاسب لا محالة، وإن تفلت من عدل الأرض، فهو بالتأكيد لن يتفلت من عدل وقضاء قاضي السماء.

نختم مع القديس بولس الرسول لنقول معه لكل متعامي عن غزوة المنصورية وصامت عن الشهادة للحق، خوفاً إما من ملاحقة قانونية، أو من غضب صنم من الأصنام الحاكمة أو السياسية والحزبية، أو بهدف الشماتة والتشفي،: لو كنت أساير مقامات الناس ما كنت عبداً للمسيح

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

الموت يغيّب بطريرك السيادة والاستقلال ولبنان بمسلميه ومسيحييه يشيعه الخميس..فقدان قامة وطنية فذة واجهت السوريين بشراسة

بيروت ـ من عمر البردان:السياسة/12 أيار/2019

فقد لبنان بغياب البطريرك مار نصرالله بطرس صفير الذي وافته المنية فجر أمس، عن 99 عاما قضاها في خدمة الكنيسة والوطن، قامة وطنية فذة دافعت بشراسة قل نظيرها عن سيادة البلد واستقلاله، فلقب بـرجل الاستقلال الثاني عندما وقف رأس حربة في مواجهة الجيش السوري، رافضاً وجوده في لبنان بعد انسحاب إسرائيل من لبنان عام 2000، كما أكد رفضه سلاح حزب الله لأنه غير شرعي ويأتمر من الخارج، فأشرف من موقعه كرأس للكنيسة المسيحية، على إطلاق نداء المطارنة الموارنة الذي دعا علانية إلى انسحاب الجيش السوري من لبنان، وهو ما لم يكن أي طرف لبناني يجرؤ عل ذلك، كما رعى إنشاء لقاء قرنة شهوان الذي طالب سورية كذلك بسحب جيشها من لبنان. وفي الوقت نفسه اعتبر انطلاقاً من مواقفه التي أطلقها بعد موجة الاغتيالات التي شهدها لبنان عقب جريمة استشهاد الرئيس رفيق الحريري بأنه الأب الروحي لانتفاضة الاستقلال التي أرغمت الجيش السوري على الانسحاب من لبنان، إلى جانب رعايته مصالحة الجبل في عام 2001 . ونعى المكتب الإعلامي في الصرح البطريركي في بكركي، في بيان، البطريرك صفير، أيقونة الكرسي البطريركي وعميد الكنيسة المارونية وعماد الوطن، مشدداً على أن الكنيسة المارونية في يتم ولبنان في حزن.

وتقرر إحياء مراسم دفن البطريرك صفير الرابعة عصر الخميس المقبل في البطريركية المارونية ببكركي التي غصت، أمس، بوفود المعزين بالفقيد الكبير . وأعلنت رئاسة مجلس الوزراء الحداد الرسمي لرحيل البطريرك صفير الأربعاء والخميس وتوقف عن العمل في جميع الإدارات يوم الدفن.

وترأس البطريرك بشارة الراعي، أمس، قداساً في بكركي لراحة نفس البطريرك صفير، مشيراً إلى أن البطريرك صفير قاد كنيستنا المارونية باتحاد كامل مع إرادة المسيح وشكر دائم لعنايته، مضيفاً نخسره أيقونة لكننا نربحه جميعنا شفيعاً في السماء.

ونعى رئيس الجمهورية ميشال عون إلى اللبنانيين البطريرك صفير، مشدداً على أن الساحة الوطنية ستفتقده رجلاً صلباً في دفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه.

وأكد أنه بغياب البطريرك صفير تفقد الكنيسة المارونية واحداً من أبرز بطاركتها ورعاتها، كانت له بصمات مشرقة، مدبراً لشؤونها، ومحافظاً على تقاليدها وتراثها التاريخي، ومجدداً رتبها الطقسية، وساهراً على حاجات أبنائها.

كما نعى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري البطريرك صفير، مشدداً على أنه يترك صفحة مشرقة في تاريخ لبنان، ستبقى حية في ضمائر الذين عرفوه و عاصروه، وهداية للاجيال التي ستقرأ تاريخ لبنان الحديث، مشيراً إلى أن الراحل الكبير جسد بشخصه وبعمله إرثا للقيم الروحية والوطنية، في مرحلة صعبة من تاريخ لبنان ارتفع معها بالصلابة والقدوة والثبات والشجاعة الى مرتبة الرمز الوطني، الذي اسهم بكل تأكيد بتحويل مجرى الأحداث، ونقل لبنان من حالة الى حال.

وأضاف شاءت الأقدار أن تصنع اللقاء التاريخي بينه وبين والدي الرئيس الشهيد رفيق الحريري، اللقاء على القضية الوطنية الواحدة في سبيل الشاغل الواحد، وهو الاستقلال والسيادة الكاملة داخلياً وخارجياً وحرية القرار.

كذلك، نعى رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط البطريرك وقال وداعاً لبطريرك الاستقلال والمصالحة والمحبة والسلام.

ونشر رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع صور تجمعه بالبطريرك الراحل، أرفقها بهاشتاغ مثله لا يموتون.

بدوره، نعى السفير السعودي لدى لبنان وليد البخاري، صفير، معرباً في بيان، عن بالغ التعازي وصادق المواساة للبطريرك الماروني مار بشاره بطرس الراعي وللكنيسة المارونية ومجلس الأساقفة الكاثوليك، وللبنان وشعبه الشقيق، سائلاً المولى عز وجل أن يُلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

واعتبر أن لبنان خسر أحد رجاله الوطنيين الكبار، الذي لعب دوراً وطنياً هاماً حرص من خلاله على وحدة لبنان واستقراره ولحمة أبنائه. بدوره، اعتبر رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل أن البطريرك صفير كان المحرك الأساس لشرارة مواجهة الوصاية السورية على لبنان.

 

البطريركية المارونية وزعت مراسم وداع صفير

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - تلا مدير مكتب الاعلام والبروتوكول في بكركي المحامي وليد غياض نعوة البطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير، وجاء فيها: "ينعي المطارنة اعضاء سينودس الكنيسة المارونية ومؤسسة البطريرك نصرالله صفير الاجتماعية البطريرك مار نصرالله بطرس صفير.

يسجى الجثمان في كنيسة الصرح البطريركي في بكركي ابتداء من يوم الاربعاء في 15 ايار من الساعة العاشرة صباحا وحتى الخامسة من بعد ظهر الخميس في 16 منه.

يحتفل بالصلاة لراحة نفسه عند الخامسة من بعد ظهر الخميس.

تقبل التعازي ايام الاثنين والثلاثاء والاربعاء والخميس والجمعة ابتداء من العاشرة والنصف صباحا حتى السادسة بعد الظهر في صالون الصرح البطريركي في بكركي.

 

إعلان الحداد الرسمي على البطريرك صفير الاربعاء والخميس..

الجمهورية/الأحد 12 أيار 2019/أعلنت رئاسة مجلس الوزراء الحداد الرسمي الاربعاء والخميس على وفاة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير حيث تنكس خلالهما الاعلام عن الادارات الرسمية وتعدل البرامج العادية في محطات الاذاعة والتلفزيون بما يتناسب مع الحدث الأليم . ويكون يوم تشييع الراحل الخميس يوم توقف عن العمل في جميع الادارات العامة والبلديات والمؤسسات العامة والخاصة.

 

عودة نعى صفير: كان الصخرة الصلبة التي يلجأ إليها الجميع

الوكالة الوطنية/الأحد 12 أيار 2019/نعى متروبوليت بيروت للروم الارثوذكس المطران الياس عودة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير وقال في بيان: "برحيل المثلث الرحمة البطريرك نصرالله بطرس صفير يفقد لبنان راعيا صالحا وقائدا حكيما وشخصية تاريخية تركت أثرها العميق في تاريخ لبنان المعاصر. كان لبنانيا صلبا في وطنيته، كبيرا في مواقفه، وحازما في هدوئه. "طلعته مثل لبنان، وهو مهيب كأرزه" (نشيد الأنشاد5: 15). لم يخف إلا الله، وقد استلهمه في كل أقواله وأفعاله". أضاف: "كان بطريركا فريدا من نوعه. لم يكن يخص الموارنة وحدهم بل كان يخص المسيح أولا ثم لبنان. تمسك بمبادئه في أصعب الأوقات وأحلك الظروف، ودافع عن لبنان وحريته ووحدته واستقلاله رغم كل المخاطر، وكأني به يصرخ مع كاتب المزامير: "الرب معي فلا أخاف ما يصنع بي الإنسان" (مزمور 105: 6)". وختم: "البطريرك صفير قامة وطنية في عصر قل فيه القادة الكبار. كان الصخرة الصلبة التي يلجأ إليها الجميع عند المحن. سيبقى ذكره خالدا في تاريخ لبنان وفي قلوب كل من عاصره وعرفه. لقد حمل لبنان في قلبه وفي عقله وضميره، ولعله الآن يصلي من أجله. رحمه الرب الإله وأسكنه بين الأبرار والقديسين وجعل ذكره مؤبدا".

 

نعيم حسن ينعى صفير: آمن بلبنان المستقل وأرسى ثوابت العيش المشترك في الزمن الصعب

الأحد 12 أيار 2019 / وطنية - اعرب شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن عن "بالغ الأسى برحيل الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير الذي شكل في حياته علامة فارقة بتاريخ لبنان، وكان ركنا وطنيا روحيا سياديا، آمن بلبنان المستقل، وأرسى ثوابت العيش المشترك في الزمن الصعب وفتح صفحة المصالحة الوطنية التاريخية التي كانت محطة مضيئة سطعت فوق جراح الماضي وأعطت المثال الحقيقي عن العمل الوطني الصرف". وشدد في تصريح على أن "لبنان سيفتقد البطريرك الراحل وحرصه على الحوار الإسلامي المسيحي ومحبته وتسامحه وانفتاحه ونبذه للتطرف"، مؤكدا "ضرورة البناء على ما تحقق مع البطريرك صفير واستكمالا مع الكاردينال بشارة الراعي لإرساء مفاهيم الوطن الجامع لكل أبنائه والدولة العادلة المستقلة".

 

رئيس الجمهورية نعى إلى اللبنانيين البطريرك صفير: ستفتقده الساحة الوطنية رجلاً صلبا في دفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - أعرب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عن حزنه الشديد لوفاة البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، داعياً اللبنانيين كافة، وخصوصا أبناء الطائفة المارونية، إلى رفع الصلاة عن روحه، تعبيراً عن تقديرهم لمكانة الراحل الروحية، والانسانية، والوطنية.

وقال الرئيس عون: " بغياب البطريرك صفير الذي عايش لبنان على مدى قرن كامل قضى خلاله أكثر من 70 عاماً في الكهنوت، تفقد الكنيسة المارونية واحداً من أبرز بطاركتها ورعاتها، كانت له بصمات مشرقة في الكنيسة، مدبراً لشؤونها، ومحافظاً على تقاليدها وتراثها التاريخي، ومجدداً رتبها الطقسية، وساهراً على حاجات أبنائها" واضاف رئيس الجمهورية:" ستفتقد الساحة الوطنية بفقدان البطريرك الكاردينال صفير، رجلاً عقلانياً وصلباً في مواقفه الوطنية، ودفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه، في أعتى المراحل والظروف. ولا شك أن اندفاعه في تحقيق مصالحة الجبل، كان من صلب ايمانه بميثاقية العيش المشترك، وضرورة تصفية نفوس اللبنانيين من رواسب الماضي، وتمتين أواصر الشراكة الوطنية" واعتبر الرئيس عون أن البطريرك صفير سيبقى معلماً بارزاً في ضمير الوطن، وواحداً من رجالات لبنان الكبار على مر التاريخ، داعياً إلى استلهام عظاته الغزيرة، ومواقفه السياسية، وروحانيته، تخليداً لذكراه، وحفاظاً على مكانته في وجدان الأجيال الطالعة. وقال: " أسأل الله تعالى أن يرحم غبطة البطريرك صفير الذي رحل عنا اليوم إلى دنيا الحق، ويسكنه في مساكنه الأبدية، ويجعل ذكراه طيبة على مدى الأجيال".

 

الحريري نعى صفير: يترك صفحة مشرقة في تاريخ لبنان سوف تبقى حية في ضمائر الذين عرفوه وعاصروه

الأحد 12 أيار 2019/وطنية - نعى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري البطريرك مار نصرالله بطرس صفير، وقال: البطريرك مار نصرالله بطرس صفير يترك صفحة مشرقة في تاريخ لبنان، سوف تبقى حية في ضمائر الذين عرفوه وعاصروه، وهداية للاجيال التي ستقرأ تاريخ لبنان الحديث.

فالراحل الكبير جسد بشخصه وبعمله إرثا للقيم الروحية والوطنية، في مرحلة صعبة من تاريخ لبنان ارتفع معها بالصلابة والقدوة والثبات والشجاعة الى مرتبة الرمز الوطني، الذي اسهم بكل تأكيد بتحويل مجرى الأحداث، ونقل لبنان من حال الى حال". وتابع: "هو حضر سنوات الحروب بعد انتخابه العام 1986، ورافق مساعي السلام والتهدئة، وانتقال لبنان الى السلام بعد الصراعات الدامية والمدمرة. وليس له من وسائل سوى رفع شأن كلمة الحق، ومن زاد سوى العمق الروحي والوفاء لثوابت لبنان، التي كانت البطريركية المارونية من بين اشد المؤتمنين عليها تاريخيا. ولذا فإن ما شاهده وعرفه وخبره من أحداث على الصعيد الوطني، وما واجهه من معارضات وانتقادات، لم تزده الا ايمانا برسالته المزدوجة الروحية واللبنانية. فما خفت صوته مرة في نصرة ما كان يؤمن به، فارتفع دائما بالرفض وإدانة الممارسات التي شهدت محطات تاريخية في مسيرته. من نداء مجلس المطارنة الموارنة في أيلول العام2000 الى مصالحة الجبل العام 2001، الى لقاءاته مع كبار مقرري العالم شرقا وغربا، مدعوما بقوة من الفاتيكان ومن العواصم الكبرى". اضاف: "شاءت الاقدار ان تصنع اللقاء التاريخي بينه وبين والدي الرئيس الشهيد رفيق الحريري، اللقاء على القضية الوطنية الواحدة في سبيل الشاغل الواحد، وهو الاستقلال والسيادة الكاملة داخليا وخارجيا وحرية القرار. وكأنه كتب لهذين الرجلين الكبيرين، ان يلتقيا في الموعد التاريخي الفاصل، بالإيمان الوطني الواحد، والتطلع الواحد، واليد الواحدة. وقد ادرك كلاهما ان تعاونهما المشترك هو المنطلق الصلب لإعادة احضار لبنان الى مكانته الطبيعية كوطن حر سيد مستقل، يؤدي دوره الريادي في منطقته العربية و العالم". وختم الحريري: "اني باسمي الشخصي وباسم عائلتي والحكومة أتقدم من الكنيسة المارونية وغبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ومن اللبنانيين جميعا بأحر التعازي، راجيا ان تبقى صورة البطريرك صفير قدوة للعاملين المخلصين للوطن".

 

الرئيس الجميل يعزي الراعي بصفير: للعودة الى تعاليمه وتجاربه إنقاذا للبنان الدكاش ممثلا جعجع: نطلب من الرؤساء الحداد ثلاثة أيام على هذا الرجل الاستثنائي

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - تقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي والسفير البابوي جوزيف سبيتيري وعائلة البطريرك الكاردينال مار نصرالله صفير، التعازي بعد القداس، من الرئيس أمين الجميل الذي قال بعد اللقاء: "كل مسار البطريرك مار نصرالله بطرس صفير وكل المحطات التي مررنا بها هي بركة للبنان إذ حكي الكثير عن غبطة البطريرك صفير، إنما في رأيي هو مثل الوجدان اللبناني بالكامل وفي كل المحطات". أضاف: "ماشيته في كل المحطات منذ بداية عهدي وفي ما بعد بإنجازات كبيرة تحققت على الصعيد الوطني، على الصعيد المسيحي، على صعيد التوافق اللبناني والمصالحات على أنواعها، وكان دائما المرشد والبوصلة. لذلك في هذا الظرف، لا نستطيع إلا ان ننظر لإنجازات غبطة البطريرك صفير، مما يجعلنا ننظر الى هذه المناسبة بحزن وألم، وإنما برجاء لان ما زرعه نحن نحصده اليوم، زرع الخير، الألفة، السيادة، المحبة بين اللبنانيين، مسلمين ومسيحيين. لذلك لا أريد ان أتوقف عند مرحلة الحزن التي هي من دون شك مرحلة حزن، إنما مرحلة حصاد وقطاف وأعتقد أننا اذا كنا ننعم بهذه الأوقات الإيجابية فله الفضل الكبير في ذلك، لانه منذ البداية وضع قلبه على لبنان، على المسيحيين لتحقيق طموحاتهم المحقة، وكانت إنجازاته على صعيد الوحدة الوطنية ونعرف كل المساعي التي قام بها في الجبل وغير الجبل والمصالحات، وكان هو الأساسي في إطلاق ثورة الاستقلال الثانية، انطلاقا من قرنة شهوان التي باركها، والبريستول الى ثورة الأرز". وتابع: "كل ذلك شكل محطات فيها بصمات للبطريرك صفير، بصمات واضحة. لذلك صحيح ان هناك حزنا، إنما وقت الحصاد وقطف ثمار تضحيات البطريرك صفير، وأعتقد انه في هذا الظرف نحن بأمس الحاجة الى العودة الى تعاليمه وتجاربه لإنقاذ لبنان مما يتخبط به على كل الصعد. هناك ضياع باسم نوع من البراغماتية او الواقعية السياسية وغير السياسية. نفرط بالمؤسسات والأساسيات وأسس الكيان اللبناني". وختم الجميل: "يجب الآن الاتعاظ من تجربة البطريرك صفير وتعاليمه، واذا كان هناك من انفتاح وتسويات لهذه التسويات، يجب ألا تكون على حساب المسلمات والمقدسات إذ بقدر ما نتمسك بالأسس التي قام عليها لبنان والثوابت والأساسيات، بقدر ما ننقذ لبنان والمستقبل".

الدكاش

ثم التقى الراعي النائب شوق الدكاش ممثلا رئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع وتكتل "الجمهورية القوية" لتقديم التعازي، وقال بعد اللقاء: "قدمت التعازي للبطريرك الراعي برجل الاستقلال البطريرك صفير بتكليف من الدكتور جعجع وتكتل "الجمهورية القوية" ولكي نقول له إننا بتصرف غبطته ونقف بجانبهم ومستعدون للمساعدة بأي أمر يريدونه، كما طلبنا من الرؤساء الثلاثة ان يعلنوا الحداد الرسمي ثلاثة ايام، وهذا من واجب الاحترام لان الكاردينال صفير كان الجميع يحترمه لانه كان رجلا استثنائيا في مرحلة استثنائية خلال سدته البطريركية، ونحن سنكمل المسيرة التي نسير بها". وختم: "سنشارك بكل قوتنا في مراسم الوداع وسنكون موجودين في قلب الحدث، لذلك أدعو كل الرفاق إلى أن يستقبلوا جثمان الكاردينال صفير عند نفق نهر الكلب، وسنكون حاضرين ايضا في صلاة الجنازة لهذا الرجل الاستثنائي". ومن المعزين ايضا الرئيس العام للرهبانية المارونية اللبنانية الأباتي نعمة الله الهاشم، رئيس فرع مخابرات جبل لبنان العميد كليمان سعد، الأمينة العامة للمؤسسة المارونية للانتشار هيام بستاني وفاعليات ووفود شعبية.

 

لقاء قرنة شهوان: للمشاركة الكثيفة في صلاة الجناز للبطريرك صفير عربون وفاء وتقدير

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - أعلن المكتب الاعلامي للنائب السابق فارس سعيد، في بيان، أن أعضاء "لقاء قرنة شهوان: الرئيس أمين الجميل، ميشال معوض، شوقي الدكاش، بطرس حرب، دوري شمعون، سليم سلهب، ميشال الخوري، كابي المر، منصور البون، فارس سعيد، سيمون كرم، توفيق هندي، شكيب قرطباوي، صلاح حنين، سمير عبد الملك"، تنادوا إلى لقاء مع المطران يوسف بشارة "لتبادل التعازي بوفاة المثلث الرحمة غبطة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير". وتقدم أعضاء اللقاء بالتعازي "من جميع اللبنانيين، ومن غبطة البطريرك الكاردينال بشارة الراعي، وسينودس الأساقفة، وعائلة الفقيد"، ودعوا "جميع اللبنانيين إلى المشاركة الكثيفة في صلاة الجناز نهار الخميس في 16 أيار 2019 عربون وفاء وتقدير".

 

مجموعة تيلي لوميار ونور سات نعت صفير: خسرنا أبا وركنا وموجها

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - نعت مجموعة "تيلي لوميار ونور سات" البطريرك مار نصر الله بطرس صفير في بيان جاء فيه: "مجموعة تيلي لوميار ونور سات خسرت برحيل البطريرك الكبير مار نصرالله بطرس صفير أبا وركنا وموجها، وتشارك أباها ورئيسها الفخري مار بشارة بطرس الراعي واساقفة الكنيسة وعائلة الراحل ألم الغياب وتعيش واياهم رجاء القيامة. لقد كان فقيدنا كلا للكل، ورسولا للكلمة التي صارت موقفا وصوتا صارخا في سبيل الحق والحرية والعدالة. وقد تشرفت شاشتنا بنقل قداديسه وعظاته على مدى ربع قرن وحظيت بدعمه لرسالتنا في لبنان وعالم الانتشار وبرعايته لكل احتفالاتنا وتشجيعه الدائم من اجل الاستمرار. ان عائلة تيلي لوميار ونور سات تنضم الى كل المشاهدين في مواكبة انتقال غبطته الى الضفة الاخرى حيث الغبطة الحقيقية والمجد الذي لا ينتهي".

 

الأحرار في رحيل صفير: كان العين الساهرة على وحدة اللبنانيين

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - أعرب حزب "الوطنيين الأحرار" عن "الحزن العميق لرحيل رجل الإستقلال الثاني مثلث الرحمة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير بعد عمر مديد قضاه بالصلاة وبالتشبث بالثوابت اللبنانية". وقال في بيان: "انه العلامة الفارقة في تاريخ لبنان الحديث وهو الذي تفانى في الدفاع عنه، فكان العين الساهرة على وحدة اللبنانيين وعيشهم الواحد، وعن سيادة الوطن وحريته وإستقلاله".وتوجه معزيا إلى البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ومجلس المطارنة الموارنة خصوصا وإلى اللبنانيين وإلى عائلته ومحبيه عموما، آملا "أن يظل ساهرا من عليائه على لبنان واللبنانيين".

 

بخاري نعى صفير: لعب دورًا وطنيًا هامًا حرص من خلاله على وحدة لبنان واستقراره ولحمة أبنائه

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - نعى سفير خادم الحرمين الشريفين لدى لبنان، وليد بن عبدالله بخاري اليوم، الكاردينال نصرالله بطرس صفير الذي وافاه الأجل عن عُمر يُناهز 99 عاماً، إثر وعكة صحية المّت به . وأعرب بخاري في بيان "عن بالغ التّعازي وصادق المواساة للبطريرك الماروني مار بشاره بطرس الرّاعي وللكنيسة المارونية ومجلس الأساقفة الكاثوليك، وللبنان وشعبه الشقيق، سائلا ً المولى عز وجل أن يُلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان ". واعتبر بخاري "أن لبنان خسر اليوم أحد رجاله الوطنيين الكبار، الذي لعب دورًا وطنيًا هامًا حرص من خلاله على وحدة لبنان واستقراره ولحمة أبنائه".

 

جعجع نعى صفير: القوات خسرت أقنوما من أقانيم تراثها النضالي وخسرت شخصيا أبا ثانيا

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - نعى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع البطريرك مار نصرالله بطرس صفير، في كلمة مباشرة من المقر العام للحزب، قال فيها: "سكت القلب الكبير وانطفأت العينان الحانيتان وبات الجسد مسجى في قلب الله. البطريرك المقاوم وسليل الكبار من يوحنا مارون والأسلاف الأتقياء الأنقياء، أيقونة الحرية والاستقلال والبطولة المعبرة بصمتها والخاطفة بلاغة بما قال وقل ودل، لم يعد معنا في الجسد، لكنه باق معنا في الروح، شفيعا من سمائه لأبناء الأرض الصامدين، ورفيقا للشهداء الذين سقطوا ليرتفعوا شهودا على تاريخ حمله مار نصرالله بطرس صفير في جوارحه وكان خير من نذر ووفى تمسكا بالقيم، فلم يلو على تهويل ولم ينحن امام ابتزاز ولم يتراجع عن قناعة، بل حافظ على جوهر الرسالة وعلى دفة القيادة في عز الاحتلال والوصاية والعواصف العاتية من دون ادعاء وبرباطة جأش فريدة".

أضاف: "التحية الى من سيبقى نابضا في قلبنا، حاضرا في وعينا، راسخا في ضميرنا، وحيا في ذاكرتنا. التحية لمن غفت عيناه ليسهر علينا من فوق. التحية لحارس الحراس. إن القوات اللبنانية تخسر بخسارة البطريرك أقنوما من اقانيم تراثها النضالي، وأخسر شخصيا أبا ثانيا رافقني بالصلاة والدعاء وكان خير راع للرعية عندما حاولوا تشتيتها والملجأ الحنون لستريدا جعجع ومجموعة يسوع الملك والشباب الملاحق في زمن الاعتقال والقمع الذين كانوا يطرقون بابه حتى في الليالي، وكان يقطع نومه ويستقبلهم كأب حنون عطوف. لقد أصر على ضم القوات اللبنانية الى لقاء قرنة شهوان بالوقت الذي كانت سلطة الوصاية تعمل جاهدة ليل نهار لاستبعادها من كل شيء وصولا الى محو أثرها كليا من الساحة السياسية". وتابع: "لقد ترك مار نصرالله بطرس صفير أمثولة نادرة في الصمود والثبات على المبادئ، ولم يمالئ ولم يساوم، وعرف كيف يرد بالحجة على كل من حاول استدراجه الى حيث لا يريد. ايها البطريرك، يا ذخيرة ايامنا الآتية وذخر كتاب نضالنا، يا من كنت المشجع والمعزي والمثال للرفاق واهلنا المقاومين، ان مسيرتك تشبه في بعض جوانبها مسيرة القوات اللبنانية، ثباتا في المبادئ، مقاومة للضغوط، وصبرا على التجني ورفضا للافتئات على الحق ولتزوير الحقيقة. تغادرنا الى جوار الآب وما زالت أيامنا بائسة كما وصفتها، تغادرنا ولبنان الذي أحببته موئلا للحرية والعدالة والانسان يعاني ويكابد. تغادرنا الى حيث اردت ان تكون حتى في مماتك كما في حياتك بعدما رفضت ان تذهب الى حيث أرادوا ان تكون. معك ينطوي قرن، فعمرك من عمر لبنان الكبير الذي رسم حدوده البطريرك الياس الحويك وبارك استقلاله البطريرك أنطون عريضة وكنت انت رأس حربة استقلاله الثاني، مع النداء التاريخي في ايلول ال2000 ومصالحة الجبل ورعاية لقاء قرنة شهوان والمساهمة الجليلة في إحياء ثورة الأرز. وكما كنت البركة الأبوية على الارض ستبقى دائما الشفيع والحارس الذي لا ينعس في سمائك". وختم جعجع: "إننا إذ نعزي أنفسنا بالمصاب الجلل، نعزي ايضا جميع أبناء أبينا الفقيد الكبير والكنيسة المارونية وعلى رأسها غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي وجميع المسيحيين واللبنانيين في الوطن والانتشار. المسيح قام". وقد حضر المؤتمر الصحافي وزير الشؤون الإجتماعية ريشار قيوموجيان، عضو تكل "الجمهورية القوية" أنيس نصار وعدد من أعضاء المجلس المركزي في حزب "القوات اللبنانية".

 

جنبلاط: صفير رجل استثنائي بتواضعه وشموخه نأمل أن تكون الأمرة للجيش على الأرض اللبنانية

جنبلاط: أخشى على البلد من هذه السلطة وآمل أن تكون الأمرة للجيش على أرض لبنان

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - تحدث رئيس "الحزب التقدمي الإشتراكي" وليد جنبلاط للـ"LBCI" عن البطريرك الراحل مار نصرالله بطرس صفير، فقال: "معع البطريرك صفير انطلقنا في مسيرة الإستقلال وهو شخصية إستثنائية ومتواضعة. كان يرى أن الوجود السوري في كل لبنان عائق للمصالحة وكانت وجهة نظره صائبة". واستذكر "نداء المطارنة الموارنة حين طالبوا بخروج الجيش السوري من لبنان ولاقيته في منتصف الطريق وبدأنا تهيئة المصالحة"، معتبرا أن "ذكرى البطريرك صفير عزيزة وهو رجل استثنائي بتواضعه وشموخه". وقال: "علاقتنا ببكركي مستمرة بالوهج نفسه كما كانت أيام البطريرك صفير ولا أرى نهجا مختلفا عند البطريرك (الماروني مار بشارة بطرس) الراعي، لكن الظروف اليوم أقسى علينا كلبنانيين من تلك التي كانت موجودة عام 2005". وأشار جنبلاط إلى أن "البطريرك صفير كان يتمتع بروح النكتة السياسية اللاذعة التي تخترق كل الجدران"، مؤكدا أنه "كان هناك كيمياء بيننا وبين البطريرك صفير لم تكن موجودة مع آخرين وهو أمر ترجم في أغلب الخطوط العريضة". وقال: "لست من أنصار الشراكة الدرزية- المارونية فلبنان الكبير الذي أنشئ في العام 1920، هو نتيجة توافق إسلامي- مسيحي،" مبديا أسفه "لرحيل الكاردينال صفير قبل إحياء المئوية الأولى لإنشاء لبنان الكبير، وهو لو حكى بهذه المناسبة كان لربما أكد الشراكة الاسلامية- المسيحية، لأن لبنان لا يمكن أن يحلق سوى بجناحيه المسلم والمسيحي". وذكر أنه قد يكون حصل "إختلاف مع الكاردينال صفير حين رفض إقالة رئيس الجمهورية السابق إميل لحود في الشارع، ونحن كنا حينها نريد التخلص من رمز للوصاية السورية وليس من الرئيس المسيحي في بعبدا، ولكن صفير كان كبيرا بطروحاته ورؤيته للمستقبل". وأكد أن "لبنان كله سيكون موجودا الخميس في وداع البطريرك صفير إلا أنني لن أستطيع الحضور بسبب إضطراري للسفر لظروف خاصة وسأكون ممثلا بنجلي تيمور". وردا على سؤال، قال: "نأمل أن نستطيع أن نثبت الدولة في كل مكان وأن تكون الأمرة على الأرض اللبنانية للجيش والقوى الأمنية بالحوار بين اللبنانيين وأن نعالج بهدوء مسألة مزارع شبعا"، داعيا إلى "تثبيت لبنانية المزارع شبعا لأن تمت الموافقة على لبنانيتها في ال 2006 بالاجماع بين اللبنانيين، ومن حقنا تثبيت لبنانيتها على الحدود البرية كما البحرية، وذلك بإجراءات قانونية تتخذها سوريا". في المجال الإقتصادي، قال جنبلاط: "المهم أن تصل جهود الرؤساء الثلاثة إلى خطة حقيقية للتقشف، ولا يجوز أن نستمر بمزاريب الهدر ذاتها الموجودة في الدولة، نحن ضد أي مس بالطبقات المتوسطة والفقيرة، ولكن حين تنكشفت مزاريب الهدر الكبيرة في الدولة، لا يجوز أن نستمر بهذا المسار، في حين أن البعض يطرح مزايدات في موضوع الحفاظ على الحقوق المكتسبة، فهناك فارق بين الحقوق وبين الهدر". وأردف: "أخشى على البلد من هذه السلطة، ولو كنت جزءا منها، بسبب المبدأ الذي أرسته الوصاية السورية بأن تكون المعارضة والموالاة بالسفينة نفسها والممارسة أوصلتنا إلى هذه الدرجة من الهريان".

 

تحذير إسرائيلي من "هجمات وكلاء ايران"

الجمهورية/12 أيار/2019/حذر وزير إسرائيلي من احتمال وقوع هجمات إيرانية مباشرة أو بالوكالة على إسرائيل في حالة تصاعد المواجهة بين طهران وواشنطن. ونقلت صحيفة "هآرتس" عن وزير الطاقة الإسرائيلي، يوفال شتاينيتز، وهو عضو المجلس الوزاري الأمني: "إذا كان هناك نوع من الخلاف بين إيران والولايات المتحدة ... فأنا لا أستبعد أن يقوموا بتحريك "حزب الله" و"الجهاد الإسلامي" من غزة، أو حتى أنهم سيحاولون إطلاق الصواريخ من إيران على إسرائيل". ورفض الجيش الإسرائيلي، التعليق عندما سئل عما إذا كان يجري أي استعدادات لمواجهة تهديدات محتملة مرتبطة بالتوتر بين إيران والولايات المتحدة.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 12/5/2019

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

مجلس الوزراء المنعقد في جلسته العاشرة لمشروع الموازنة، يستمر في مناقشة المشروع، وفق منحى تقشفي لا بد من أن يطال فئات عدة من أجل أن تتلاءم رؤيتها الاقتصادية مع مندرجات مؤتمر "سيدر" ومتطلباته، على رغم أن بعضها، لا يتلاءم مع معيشة الشعب الذي كدح ورزح وفلح منذ 40 عاما وحتى الآن، هاتفا في معظمه وكل لزعيمه: يعيش يعيش.

في الغضون، وما بين الدين والدنيا وحياة الناس فيها، وما بين الضمير والمصير: هناك من "قال ما قاله ومشى"، إنه أيقونة الكنيسة وأقنوما في مجد لبنان الذي أعطي للصرح، إنه البطريرك صفير الراحل الكبير.

اليوم أجراس الحزن قرعت في بكركي لرحيل الذي علق عمره في الحياة البشرية منذ تسعة وتسعين عاما على عمر دولة لبنان الكبير.

أجراس لبنان دوت في أرجاء الوطن كله، حزنا على شخصية كبيرة واكبت حقبات من تاريخنا المعاصر، بدراية وحكمة ومسؤولية صبت في خدمة المصالحة اللبنانية واستقلال لبنان وسيادته، متميزا بإيجاز عبارته وبلاغة تعبيره وحزم مواقفه.

وفي اتصال هاتفي أجراه الرئيس العماد عون بالرئيس الحريري، تم التوافق على تكليف الدوائر المعنية بإصدار مذكرة حداد على الراحل، وهكذا حصل.

وفي الصرح البطريركي تحضر مراسم الوداع، وسيسجى الجثمان الأربعاء المقبل ويحتفى بالصلاة لنفسه الخميس، ليتم بعد ذلك فتح أبواب الصرح لتقبل التعازي رسميا.

وقبل ذلك، قداس لراحة نفسه اليوم ووفود وشخصيات أمت الصرح البطريركي ولاتزال حتى الآن، رؤساء الجمهورية والبرلمان والحكومة سيحضرون القداس الجنائزي.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

يوم لبنان بدأ عند الفجر حزينا تحت وطأة خبر رحيل البطريرك الماروني السابق مار نصرالله بطرس صفير، أما ليلا فينتهي على واحدة من جلستين حاسمتين لمجلس الوزراء على شرف الموازنة.

عن تسعة وتسعين عاما رحل البطريرك الذي كان في حياته شخصية مثيرة للجدل، لكنها تحظى باحترام مريديه وخصومه على حد سواء.

الكنيسة المارونية في يتم ولبنان في حزن. هكذا جاء في بيان النعي الصادر عن الصرح البطريركي. بيانات أخرى نعته أيقونة للكرسي البطريركي ورجلا صلبا ورمزا وطنيا.

على امتداد لبنان قرعت الأجراس حزنا وخصوصا في بكركي، أما مراسم دفن الراحل فتتم بعدما ينقل الجثمان الأربعاء من المستشفى إلى بكركي، حيث تقام صلاة الجنازة لراحة نفسه عصر الخميس ويدفن في مدافن البطاركة في بكركي وليس في قنوبين.

على هامش نعيه لصفير، أكد رئيس "الحزب التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط أنه لم ينكر لبنانية مزارع شبعا بل طالب بتثبيت لبنانيتها.

ما عدا ذلك، سياسيا كان اليوم يوم أحد هادئا قبل انعقاد مجلس الوزراء في جلسة عاشرة على نية الموازنة، تبدأ عند التاسعة والنصف مساء في السرايا، وربما لا تنتهي قبل السحور، علما بأن الأجندة الحكومية تتضمن جلسة أخرى قبل ظهر غد.

في الجلستين يقارب مجلس الوزراء بنودا ساخنة، مدعوما بقرارات متقدمة اتخذها في جلسته الأخيرة على أمل إعادة الموازنة التوازن إلى الأوضاع الاقتصادية والمالية.

وفي المقلب المواجه، أبقت قطاعات عدة اليد على زناد الإضرابات والاعتصامات، متسلحة بها لمواجهة أي مس بمكتسباتها، ومن هذه القطاعات العسكريون المتقاعدون وأساتذة الجامعة اللبنانية وهيئة التنسيق النقابية.

على صعيد آخر، سجلت ردود فعل مستنكرة لوفاة الموقوف حسان الضيقة، وسط روايات تحدثت عن تعرضه لعملية تعذيب، فيما دعت وزيرة الداخلية ريا الحسن لفتح تحقيق للوقوف على أسباب الوفاة، مشددة على ضرورة عدم التسرع في إطلاق الأحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

لقد قلنا ما قلناه، لبنان اليوم حزين، وحزين جدا. والحداد يملأ مواقع التواصل والقلوب والعقول. في عز الانقسامات، كان البطريرك صفير بوصلة تدل الجميع على طريق لبنان، التي حدث ومشاها وحيدا، لسنوات طويلة، حين عز الشجعان، وكان الاحتلال السوري في عز بطشه.

وحده البطرك وقف مدافعا عن السيادة. سيرته تشبه لبنان. قبل أشهر قليلة من ولادة لبنان الكبير عام 1920، ولد بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق، وقبل أشهر قليلة من مئوية لبنان، إنطفأ قلبه، ورحل. وما بين ولادة وطن، ورحيل كاردينال، قصة عشق كبيرة تصلح لأن تكرس كمبادئ في حب الاوطان والدفاع عنها.

لبنان اليوم حزين، وحزين جدا. حزين على فقدان بطريرك الحرية، وبطريرك السيادة، وبطريرك الاستقلال. بخسارته يكون لبنان قد خسر أحد أعمدته الكبار، الكبار. هو صاحب المبادئ الذي لا يساوم، مهما اشتدت الضغوط. بطريرك العيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين. بطريرك المصالحة التي طوت صفحة الحرب الأهلية الأليمة. بطريرك السلم الأهلي والحوار بين اللبنانيين. بطريرك الطائف بكل معانيه في الحفاظ على الدولة ومؤسساتها، وقواها الشرعية، وتوازناتها الداخلية وفي علاقات لبنان الخارجية، لا سيما مع محيطه العربي.

هو الأيقونة الجميلة، والصخرة الصلبة، صاحب المبادئ الذي لا يساوم على الوطن والحرية. هو المقاوم المقدام. وهو قبل كل ذلك، بطريرك البطاركة وكاردينال الكرادلة. هو البطريرك الذي سيشهد التاريخ ويتذكره اللبنانيون بأن مجد لبنان أعطي له دون سواه.

لبنان بكل أطيافه ومن أقصاه إلى أقصاه نعى البطريرك صفير. رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي أعلن الحداد العام يومي الأربعاء والخميس استذكر اللقاء التاريخي بين والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري والبطريرك الراحل، قائلا: وكأنه كتب لهذين الرجلين الكبيرين، أن يلتقيا في الموعد التاريخي الفاصل، بالإيمان الوطني الواحد، والتطلع الواحد، واليد الواحدة.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

لن ينال دونالد ترامب مراده من الضغط المتواصل على الجمهورية الاسلامية الايرانية، حتى أن تحقيقه اتصالا هاتفيا واحدا بأحد مسؤوليها أمر أقرب إلى الحلم، كما تؤكد له طهران.

المؤكد أيضا، أن إيران ليست كمن يحصد منهم ترامب أربعمئة وخمسين مليار دولار باتصال هاتفي واحد، ثم يهينهم في حملاته الانتخابية، وإيران الثورة ما اعتادت قطف الانجازات بالتسويات بل بتماسك أبنائها وجهوزية قواتها التي تعطل الدعاية الأميركية المنقولة بحرا على متن حاملات الطائرات.

وفي تطور يفرض نفسه بين المتابعات، فقد أعلنت الخارجية الإماراتية عن تعرض أربع سفن للاستهداف في مياهها الاقليمية، وذلك بعد ساعات من تداول وسائل اعلام عديدة معلومات عن وقوع انفجارات في مرفأ الفجيرة النفطي فجر اليوم، واحتراق عدد من ناقلات النفط فيه.

في لبنان، طار النقاش بالموازنة من النهار إلى الليل، وعند التاسعة والنصف من مساء اليوم تعقد جلسة عاشرة لاستكمال البحث بالأرقام والتخفيضات، في تحد يجمع الأفرقاء على ضرورته بعد نفاد الخيارات، ويجتمع المتضررون منه على إعلاء الصوت ويتقدمهم قدامى القوات المسلحة.

فهل يستفيق اللبنانيون غدا على مشروع موازنة تتناول تخفيض رواتب الرؤساء والوزراء والنواب؟، وماذا عن البحث في رواتب موظفي القطاع العام المؤجل مرات عدة إلى ما بعد الانتهاء من التخفيضات؟.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

على درب أسلافه الكبار، مشى البطريرك السادس والسبعون. تسعة وتسعون عاما أمضاها على هذه الأرض، وفي هذا الوطن، من بينها ربع قرن رأسا للكنيسة المارونية، قبل أن تقرر مشيئة الله أن ينتقل إلى السماء، فجر الأحد 12 أيار 2019، ليوافي البطريرك الأول يوحنا مارون والبطاركة الشهداء وبطريرك لبنان الكبير الياس الحويك، وسائر من كتبوا في حياتهم تاريخ شعب، وسيرة وطن، وصلاة كنيسة.

كتب الكثير في البطريرك الدائم، كما لقبه البطريرك الراعي، وسيكتب أكثر. قيل الكثير، وسيقال أكثر. والأهم انه قال الكثير، لكنه في مراحل كثيرة، قول أكثر.

هو البطريرك الذي تولى المسؤولية في أحلك الظروف، فكان دائما نصير الدولة. رفض ممارسات الميليشيات في زمن الحرب، ورأى في الطائف، الذي لم يطبق، فرصة لإحياء الدولة وهي رميم.

هو الراعي الصالح الذي رفض الاحتلال، فأصدرت رعايته نداء بكركي الشهير في 20 أيلول 2000، بعد الانسحاب الاسرائيلي، للمطالبة بخروج الجيش السوري من لبنان، ليشكل ذلك دفعا كبيرا لمسيرة استعادة ثلاثية الحرية والسيادة والاستقلال، التي فقدت ذات تشرين.

هو المدبر الحكيم الذي صنع مصالحة الجبل عام 2001، والأمل مستمر باكتمال العودة. في التكتيك، تباين معه أكثر من طرف، وفي أكثر من مرحلة. أما على المستوى الاستراتيجي، فلا يختلف اثنان على التزامه الخط الأساسي الذي سار عليه الموارنة بقيادة بطاركتهم على مر الأزمان سعيا الى ثلاثة: الوحدة في الإيمان، والاستقلالية الحرة في جبل لبنان ثم لبنان، والانفتاح على الآخر المختلف أو التعددية الثقافية الدينية.

إنه مار نصرالله بطرس صفير، بطريرك الوطن لا الطائفة، والإيمان لا الأحزاب، والمصالحة لا التكاذب، والاستقلال لا استبدال التبعيات.

عنه قال رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اليوم: "تفتقد الساحة الوطنية بفقدانه، رجلا عقلانيا، وصلبا في مواقفه الوطنية ودفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه، في أعتى المراحل والظروف".

واعتبر الرئيس عون أن البطريرك صفير "سيبقى معلما بارزا في ضمير الوطن، وواحدا من رجالات لبنان الكبار على مر التاريخ"، داعيا إلى استلهام عظاته الغزيرة، ومواقفه السياسية، وروحانيته، تخليدا لذكراه، وحفاظا على مكانته في وجدان الأجيال الطالعة.

وتجدر الاشارة إلى أن رئيس الجمهورية كان تداول مع رئيس الحكومة في الخطوات الواجب اعتمادها بعد وفاة البطريرك صفير، لاسيما لجهة اعلان الحداد الرسمي والتوقف عن العمل في كل المؤسسات والادارات الرسمية والخاصة يوم التشييع حدادا على الراحل الكبير.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

أيها اللبنانيون لقد رحل بطريرك الحرية والسيادة والإستقلال، لقد رحل البطريرك مار نصرالله بطرس صفير، هو الذي لم ينحن لغاصب ولا هادن محتل ولا تراجع عن حق، انحنت هامته المكللة بقدسية الإيمان والتواضع أمام الموت، لا خوفا بل قناعة بأن هذه اللحظة هي بوابة العبور إلى النور الإلهي، حيث مقعده المستحق عن يمين يسوع أياما بعد قيامته وصعوده، وقد أعارته السيدة العذراء سفينتها في الشهر المريمي.

لقد أخذ البطريرك معه قطعة من قلب كل لبناني سيادي مؤمن بنهائية لبنان، مؤمن بالعيش الواحد، مقتنع برسالة لبنان التنويرية بين الأمم، قطعة من قلب أم كل شهيد وكل معتقل، كيف لا وهل ننسى كيف حول البطريرك القديس بكركي زمن الإحتلال ملاذا لكل خائف وأذنا مصغية لكل محتاج. هل ننسى كيف تحولت عظاته الجريئة زمن الظلم إلى سيوف مسلولة في وجه كل ظالم، وإلى حكاية تذكر برمزيتها بأن ليس هو لبنان الذي صنعناه، انه لبنان المسطح المكسور الذي يسعون إلى استتباعه، فاعملوا بكل ما أوتيتم من أجل تحريره.

وهل ننسى كيف قال ذات اليوم لمن دعوه الى الإنضمام لقداسة البابا يوحنا بولس الثاني في الشام، لن أذهب الى هناك الا ورعيتي معي وليس قبل أن تذهب الشام من لبنان؟.

وهل ننسى كيف حض تجمع قرنة شهوان على عدم التقوقع في قرنته وطائفته، وأن يمد جسور التلاقي مع كل تلاوين الطيف اللبناني، وإلا لن يحظى برعايته؟، وهل ننسى كيف جابه الإحتلال ورجاله، وأصر على جمع الجبل بقمتيه الدرزية والمارونية ليصور جبل لبنان العمود الفقري لقيامته وكيانه وإستقلاله؟.

سيدنا غبطة البطريرك القديس ترحل اليوم في عامك ال99 ولبنان الذي هو من جيلك، وقد ولد العام 1920، فلا أنت احتفلت بمئويتك الأولى، فيما هو يحتضر، والرعونة الداخلية والمخاطر الخارجية قد تحرمانه هو أيضا إطفاء شمعته المئة، ربما أنت كنت تعلم لذلك فضلت الإنكفاء والإبتعاد، وكأنك بقرار منك وبموافقة ربانية انسحبت من الحياة السياسية إلى كهنوتك، ومن ثم إلى عليائك.

نبكيك سيدنا لخسارتنا ناسوتك ولاهوتك، ولأننا سنفتقد وجهك المبتسم أبدا، نبكيك لأن لبنان سفينة تتلاطمها الأمواج، ربابنتها يقتتلون، نبكيك لأن لبنان الكبير مهدد في كيانه، نبكيك لأننا في غيابك سنفتقد قبلتنا، لكن ما يعزينا أنك ستلتحق بأسلافك العظام مرفوع الهامة، وقد أتممت رسالتك الكنسية والوطنية. وما يعزينا أيضا أنك ستصلي للبنان مع شربل ورفقا والحرديني والأخ اسطفان وبونا يعقوب، وستكون لقاءاتك بالبابا يوحنا بولس الثاني مكثفة، وسيكون لبنان دائما ثالثكما.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

القديسون يثبتون عجائبهم التي يصنفها العلم على أنها معجزات، بعد الوفاة. البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير ثبت معجزات وطنية كمن يحفر الجبل بإبرة.

من كان يجرؤ على توفير الغطاء لاتفاق إنهاء الحرب الذي سمي اتفاق الطائف عام 1989؟ من كان يجرؤ على إطلاق نداء بكركي عام 2000 غير البطريرك صفير؟ من كان يجرؤ على الإقدام على مصالحة الجبل عام 2001 غير البطريرك صفير؟ من كان يجرؤ على إطلاق لقاء قرنة شهوان في ربيع العام 2001 غير البطريرك صفير؟ من كان يجرؤ على رعاية ثورة الأرز في ربيع عام 2005 غير البطريرك صفير؟

معايشة تلك التواريخ، في لحظتها، لم تكن تعكس كل هذه الأبعاد، ولكن مع مرور الزمن يتأكد أن البطريرك صفير كان رجلا استراتيجيا، يعرف كيف يوقت موقفه وسقفه، فانتظر الإنسحاب الإسرائيلي في أيار من عام 2000 ليطلق نداءه الشهير في أيلول: النداء في بداية الألفية الثالثة، وانطلق صعودا، فكان القائد والملهم والراعي والمثابر، لا يلويه تهديد ولا يثبط عزيمته تهويل.

سلاحه "عظة يوم الأحد"، وتحديدا الفقرة الأخيرة منها، فكانت الناس تنتظرها كأنها خريطة طريق، وكان المسؤولون والسياسيون يتعقبونها ليعرفوا "شو قال سيدنا بالوعظة".

كثر كانوا يزورونه السبت ليثنوه عن إطلاق موقف في العظة، لكن ثوابته كانت صخرة لا تلويها وشوشة أو همسة.

وما كان يسقط من العظة كان يقوله في البيان الشهري للمطارنة الموارنة. فكانت العظة والبيان السلاح الأمضى الذي لا يضاهيه سلاح ولا يعلو فوقه أي صوت. وإذا كانت ثمة تحولات في تلك الفترة، فإن الفضل الأكبر فيها يعود لهذا السلاح الأمضى: العظة والبيان.

هناك رجال يسببون الأزمات ورجال يديرون الأزمات ورجال يعالجون الأزمات أو يشاركون في معالجتها. البطريرك صفير كان من الرجال الذين يعالجون الأزمات. لم يكن على الحياد بل انحاز إلى الحق والصح.

ولد في سنة إعلان لبنان الكبير، وغاب عشية الذكرى المئوية الأولى لإعلان لبنان الكبير.

جاء إلى الدنيا في 15 أيار 1920، وسيلقي عليه اللبنانيون نظرة الوداع، ليدخل في التاريخ، في 15 أيار 2019. وداعا البطريرك صفير.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

عظة الأحد مجدت إسمه اليوم، عظيما من لبنان، دافع عن وطن رآه كما رآه، فقال ما قال، تمسك بنبض لبنانه كتمسكه بالدفاع عن نبضات قلبه إلى ما قبل مئة عام بقليل. والوطن الذي يعرف رجالاته أغدق عليه حزنا وكلمات وداع، ورثاه في مراسم بيانية مؤثرة.

وفي التاسعة والتسعين، وعن عمر ديني سياسي ناهز الثورة والقرنة والمصالحة، قرر الكارينال مار نصرالله بطرس صفير أن يخلد إلى السماء ويرحل بعد صراع مع شائعات الموت.

باني الكنيسة السياسية في لبنان، بطرك الموقف الثالث بعد أنطون بطرس عريضة الشاهد على الاستقلال الأول، والياس بطرس الحويك معمر لبنان الكبير وعلى ترسيم تاريخي، يقع مار نصرالله بطرس صفير عند حدود الثالوث الذي هندس الاستقلال، كل في مرحلته وجيوشه، لكن ما من معركة من دون خصومة. فالكاردينال صفير الذي عاصر حروبا ونزاعات ومعارك اقتحمت كنيسته، وجد نفسه يوما في قلب الصراع، وكان عليه أن يختار في الموقف.

وهكذا فعل، صالح في الجبل، وأقام نداء المطارنة الموارنة الشهير في العشرين من أيلول عام ألفين، داعيا إلى خروج سوريا من لبنان وإنهاء زمن الوصاية، ليخرج الوطن من مرحلة الانتهاك السياسي والاقتصادي.

قلنا ما قلناه، هي العبارة التي صاحبت الكاردينال صفير بعد هذا النداء، والذي قاده في ما بعد إلى رفد ثورة الأرز بكل إيمان، وإلى دعم قرنة شهوان بكل ما أوتي من تأمين المكان، ثم إلى تأمين الحاصل الكنسي لقوى الرابع عشر من آذار في دورتين انتخابيتين.

جاهد صفير وصرف من عظاته وصحته على صف سياسي، لم تنجده الصلوات لاحقا وبدأ تباعا بالضمور. لكن رهبة الرحيل أقامت التجمعات اليوم من بين الأموات. فتداعى لقاء قرنة شهوان إلى اجتماع لأعضاء كاد يغمرهم النسيان، وعلى الفقيد الرحمة، وله في لبنان أيام حداد، تزامنا ومراسم التشييع يوم الخميس المقبل.

والحداد لن يلف الليلة جلسة مجلس الوزراء التي ستجتمع على نية الموازنة لدرس ما تبقى من بنود متفجرة. وفيما الجلسة موعودة بصراع العسكر بدءا من الاثنين، فإن وصلة المنصورية ظلت على تأججها شعبيا ودينيا ورسميا، حيث تقام مراسم الحلول في الشارع. السكان يحتجون ويرتفعون على الصليب، والدولة تطرح حلولا بشراء الشقق والتي ستجر عليها عدوى مناطق أخرى متضررة، لكن أيا من الطرفين لم يقدم على حل يحتكم إلى منطق الدولة والقانون، والمفارقة أن هناك عشرة نواب تقدموا بطعن أمام المجلس الدستوري على قانون الكهرباء، وعرضوا كل المخالفات بهدوء، غير متأثرين بتوتر عال، فلماذا لم يتقدم المتضررون في المنصورية وعين سعادة بشكوى أمام المجلس المختص، وهذا كان جنبهم الصدام مع القوى الأمنية، ومشقة صعود الكهنة الى العواميد، وارتفاع الأبونا على الصليب.

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

وزير العدل سرحان يتعهد بإجراء التحقيقات اللازمة حول وفاة موقوف في السجن

نهارنت/122 أيار/2019/أسف وزير العدل ألبير سرحان لوفاة الموقوف حسان الضيقة أمس السبت في السجن، والذي كان قد أوقف بموجب مذكرة وجاهية صادرة عن قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان في تشرين الثاني عام 2018، متعهدا بإجراء التحقيقات اللازمة. وغرد سرحان عبر حسابه في "تويتر" وقال "‏آسف لوفاة الموقوف حسان الضيقة وأتعهد بإجراء التحقيقات اللازمة لجلاء ملابسات هذه القضية. كما أؤكد التزام وزارة العدل الكامل بما تضمنته اتفاقات مناهضة التعذيب ضماناً لحقوق الموقوفين". بدورها، أعربت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن عن اسفها لوفاة الموقوف الضيقة. وأعلنت في بيان انها كانت "أعطت بالامس تعليماتها الى المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان بضرورة اتخاذ الاجراءات الفورية لفتح تحقيق للوقوف على اسباب الوفاة". واوضحت ان "وزارة الداخلية كانت بعثت بتقرير مفصل في هذا الخصوص الى مكتب المفوضية السامية لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة حول الادعاءات عن تعرض الضيقة لعملية تعذيب". واكدت الحسن "التزامها الكامل تطبيق المعاهدات العالمية لحقوق الانسان، وعدم حصول اي ممارسات تنتهك حقوق الانسان". وتمنت "عدم التسرع في اطلاق الاحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني". وكان رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط استنكر في بيان "الطريقة التي تعاطت فيها الأجهزة الأمنية والقضائية في قضية السجين الشاب حسان توفيق الضيقة الذي توفي في الإعتقال بعد تعرضه للتعذيب ورفض الموافقة على إخلاء سبيله لإجراء عملية طبية ضرورية له. وأشار الحزب الى أنه"بمعزل عن خلفيات التوقيف وأسبابه وما إذا كان السجين الراحل بريئاً أم مذنباً، إلا أن الأسلوب الوحشي الذي عومل به أثناء توقيفه وأدى إلى إصابته بالشلل، ولاحقاً رفض الجهات القضائية المختصة توفير العناية الطبية اللازمة له، إنما يشكل فضيحة غير مسبوقة تستوجب المحاسبة والملاحقة لكل المتورطين والمتقاعسين في هذه القضية.

 

شبهات حول وفاة موقوف بعد تعذيبه... الحسن: لعدم التسرع في اطلاق الاحكام

ليبانون فايلز/الأحد 12 أيار 2019/أعربت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن عن اسفها لوفاة الموقوف حسان توفيق الضيقة امس، الذي كان اوقف بموجب مذكرة وجاهية صادرة عن قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان في تشرين الثاني 2018. وأعلنت في بيان انها كانت "أعطت بالامس تعليماتها الى المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان بضرورة اتخاذ الاجراءات الفورية لفتح تحقيق للوقوف على اسباب الوفاة". واوضحت ان "وزارة الداخلية كانت بعثت بتقرير مفصل في هذا الخصوص الى مكتب المفوضية السامية لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة حول الادعاءات عن تعرض الضيقة لعملية تعذيب".

واكدت الحسن "التزامها الكامل تطبيق المعاهدات العالمية لحقوق الانسان، وعدم حصول اي ممارسات تنتهك حقوق الانسان". وتمنت "عدم التسرع في اطلاق الاحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني". ولاحقا، نفى قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان نقولا منصور، في اتصال مع الوكالة الوطنية للاعلام، جملة وتفصيلا ما ورد في نشرات إخبارية ومواقع الكترونية حول ملف وفاة الموقوف حسان توفيق الضيقة جراء التعذيب خلال التحقيقات الأولية معه لدى "فرع المعلومات" لناحية ما أدلى به والد الشاب المحامي توفيق الضيقة من "اصطدامه بتغطية النائب العام الإستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون للشعبة وشاركها القاضي منصور خوفا منها" وفق ما ورد على لسان المحامي الضيقة بعد تقديمه شكاوى عدة ضد شعبة المعلومات. وأوضح منصور أنه "قبل الشكوى على المحققين في فرع المعلومات على الرغم من عدم بيان كامل هويتهم وفقا للأصول ولما هو متعامل به عليه أمام قاضي التحقيق الاول في الشكوى المباشرة، إلا أن والد المرحوم عاد وتراجع عن الشكوى لأسباب نترك له إيضاحها"، مضيفا "أن اختصاص النظر بتعيين طبيب شرعي يعود للنيابة العامة وكذلك نقل المريض إلى المستشفى، علما أننا اتخذنا قرارا بتكليف طبيب لمعاينة الموقوف إلا أن النيابة العامة لم توافق على اعتبار أن ذلك هو من اختصاصها، وان الوالد هو على علم بذلك". يشار إلى أن القرار الظني في هذا الملف كان قد صدر عن قاضي التحقيق الاول منذ أكثر من عشرة أيام وأحيل إلى الهيئة الإتهامية.

 

الحسن اسفت لوفاة الموقوف الضيقة: لعدم التسرع في اطلاق الاحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - أعربت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن عن اسفها لوفاة الموقوف حسان توفيق الضيقة امس، الذي كان اوقف بموجب مذكرة وجاهية صادرة عن قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان في تشرين الثاني 2018. وأعلنت في بيان انها كانت "أعطت بالامس تعليماتها الى المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان بضرورة اتخاذ الاجراءات الفورية لفتح تحقيق للوقوف على اسباب الوفاة". واوضحت ان "وزارة الداخلية كانت بعثت بتقرير مفصل في هذا الخصوص الى مكتب المفوضية السامية لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة حول الادعاءات عن تعرض الضيقة لعملية تعذيب". واكدت الحسن "التزامها الكامل تطبيق المعاهدات العالمية لحقوق الانسان، وعدم حصول اي ممارسات تنتهك حقوق الانسان". وتمنت "عدم التسرع في اطلاق الاحكام ليأخذ التحقيق مجراه القانوني".

 

طرد 40 موظفا لبنانيا وسوريا من عملهم في السعودية... واستنجاد بنصرالله

ليبانون فايلز/الأحد 12 أيار 2019/روسيا اليوم- أثار فيديو تداوله ناشطون اليوم جدلا كبيرا، لتضمنه شكوى لبناني من طرد "جماعة محمد بن سلمان" له من عمله في السعودية، ومناشدته لزعيم حزب الله حسن نصرالله من مطار الملك خالد في الرياض. واتهم الشخص اللبناني الذي لم تتضح هويته في مقطع الفيديو المتداول على موقع تويتر، من أسماهم بجماعة ولي عهد السعودية محمد بن سلمان، بطرده من شركة مقاولات كان يعمل فيها في المملكة مع 40 شخصا من الجنسيتين اللبنانية والسورية، بعد حظر دخول منشآت الدولة عليهم بسبب جنسياتهم، حسب قوله. ووجه الموظف رسالة للأمين العام لحزب الله حسن نصرالله شرح فيها أسباب فصله من عمله وتفاصيل ما جرى حسب روايته، وأكد في نهاية المقطع أن ذلك لن ينال منه ومن موقفه الذي يبدو أنه موال لحزب الله. وأثار مقطع الفيديو هذا، غضبا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، بسبب استغاثة الموظف المطرود بأمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله، واتهامه ولي عهد السعودية محمد بن سلمان بالوقوف وراء طرده وقطع رزقه في السعودية قبيل مغادرته المملكة بشكل نهائي.

وردا على هذا المقطع قال الأمير عبد الرحمن بن مساعد عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: وتداول ناشطون الفيديو على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، وسط انتقادات حادة للبناني على إساءته لبلادهم التي عمل فيها لسنوات طويلة كما أكد هو قبل أن تنهي الشركة عقده معها. وانتشرت تغريدات وتعليقات مسيئة لكل الوافدين، مطالبة بطرهم جميعا بحجة أنهم ناكرون للجميل، وطالب الإعلامي السعودي عناد العتيبي في تعليق على الفيديوبـ وتداول ناشطون الفيديو على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، وسط انتقادات حادة للبناني على إساءته لبلادهم التي عمل فيها لسنوات طويلة كما أكد هو قبل أن تنهي الشركة عقده معها. وانتشرت تغريدات وتعليقات مسيئة لكل الوافدين، مطالبة بطرهم جميعا بحجة أنهم ناكرون للجميل، وطالب الإعلامي السعودي عناد العتيبي في تعليق على الفيديو: "أسعدني جدًا طردك.. وسيسعدني أكثر طرد المزيد من أمثالك من أتباع سماجة السيء.."

بدورها، قالت اللبنانية ماريا معلوف عبر صفحتها الرسمية على تويتر:"اكحشوهم ولا تقصروا! أمن السعودية من أمن العرب"، بالإضافة إلى عدد من الردود من سعوديين وعرب. ويقول مدونون سعوديون إن الوافد اللبناني يدعى وسام رضى جوني، ويعمل محاسبًا في الشركة منذ العام 2010 وتقاضى رواتب عالية وفقا لوثيقة متداولة منذ سنوات، لكن اسم الشركة وتخصصها في الوثيقة المتداولة مغاير لاسم شركة المقاولات التي ذكرها الوافد في الفيديو.

 

تحركات واحتجاجات تواكب إقرار الحكومة للموازنة

بيروت ـ السياسة /الأحد 12 أيار 2019/فيما يتوقع أن يعقد مجلس الوزراء، اليوم، جلسة يفترض أن تكون الأخيرة له لإقرار الموازنة، تنفذ الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى، اعتباراً من السادسة صباحاً سلسلة وقفات واعتصامات وإقفال مرافق لتوجيه إنذار للحكومة لعدم المس برواتب التقاعد أو متمماتها أو التقديمات الاجتماعية المنصوص عليها في القانون. وأعلنت الهيئة أن هذا التحرك الكبير هو بداية تحركات ستشل العمل في كل المناطق اللبنانية، ودعت جميع المتقاعدين في الأسلاك المدنية إلى المشاركة في هذه التحركات كون المتقاعدين مهددين بالغرق في مركب واحد، واعتذرت من المواطنين المؤيدين للجيش اللبناني والقوى الأـمنية الاخرى في مطالبهم عن كل ازعاج وطلبت منهم المشاركة والوقوف مع من كانوا بالأمس حماة الوطن، وطلبت من المتقاعدين الجهوزية التامة والمشاركة الكثيفة في عملية السيل الجارف. اجتمعوا ضدنا على الشر فلماذا لا نجتمع سوية على الخير. وفي السياق، غرد النائب جميل السيد قائلاً، إن قطع الطرقات، هي غريزة للتعبير عن الغضب من الدولة وأركانها، لكن الطرقات للناس، هودي متلك متلهم! أهل الدولة بينبسطوا لما بتقطع الطريق على غيرك لأنو بتصير الناس ضدك مش ضدهم، بدك رسالتك توصل؟ خلي الطريق مفتوحة للناس وحاصر سلمياً مقراتهم ومكاتبهم! غير هيك، ما رح يشعروا فيك. من جهته، ناشد أمين عام كتلة التنمية والتحرير النائب انور الخليل رئيس الجمهورية ميشال عون وضع حد لحملة الشائعات الي تستهدف الوضع النقدي في لبنان، وسوق مطلقيها إلى القضاء، لأنهم يهددون بتصرفاتهم أمن لبنان الوطني والاقتصادي والنقدي والاجتماعي ويخدمون بهذه التصرفات العدو الإسرائيلي.

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

أميركا تهدد بتدمير الحرس الثوري إذا هاجمت إيران قواتها في التنف

هدوء حذر في إدلب... والأسد وسّع عملياته واستعاد عددا من القرى... وتركيا استقدمت تعزيزات

عواصم وكالات/الأحد 12 أيار 2019/أفادت أنباء صحافية أمس، بأن الولايات المتحدة تهدد إيران عبر قاعدة التنف، الواقع شرق سورية. وذكر موقع ديبكا الاستخباراتي الإسرائيلي ليل أول من أمس، أن الإدارة الأميركية أرسلت تهديداً مباشراًَ لإيران، مفاده بأنه في حال مهاجمة حزب الله العراقي والميليشيات الموالية لإيران، قاعدة التنف الأميركية في سورية، فإن واشنطن ستهاجم قواعد الحرس الثوري نفسه. وأورد الموقع أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو زار العراق في السابع من مايو الجاري، للسبب نفسه، ويتعلق بإلقاء تحذير للعراق بأنه في حال مهاجمة ميليشيات عراقية موالية لإيران قاعدة التنف الأميركية شرق سورية، فإن القوات الأميركية ستهاجم قواعد الحرس الثوري. من ناحية ثانية، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، بأن القوات التركية استقدمت تعزيزات عسكرية جديدة نحو الأراضي السورية. وأوضح أن رتلاً عسكرياً ضخماً دخل عبر معبر باب الهوى الحدودي شمال إدلب، حيث اتجهت الآليات التي تضم مدرعات وناقلات جند وجنوداً نحو نقاط المراقبة التركية الـ12 المنتشرة انطلاقاً من ريف حلب نحو ريف حماة مروراً بإدلب. وأشار إلى أن عملية الاستقدام ترافقت مع هدوء نسبي شهدته منطقة خفض التصعيد، وذلك بعد أعنف تصعيد شهدته المنطقة، راح ضحيته 290 قتيلاً. في المقابل، قال نشطاء سوريون ووسائل إعلام إن النظام السوري وسع نطاق عمليته البرية شمال غرب سورية، وتقدم أول من أمس، في آخر معاقل المعارضة واستعاد السيطرة على عدد من القرى. في غضون ذلك، قصفت المعارضة السورية مراكز في محافظة اللاذقية خلال الـ24 ساعة الماضية. إلى ذلك، وفي ضوء تصاعد الاحتجاجات من قبل عشائر عربية في بعض المناطق بشمال وشرق سورية ضد قوات سورية الديمقراطية (قسد)، قللت القيادية في حزب الاتحاد الديمقراطي عائشة حسو من أهميتها، معتبرة أنها مفتعلة، معتبرة أن الاحتجاجات التي تشهدها مناطق تخضع لسيطرة قسد مفتعلة. وقالت إن الشعب العربي والكردي ومختلف مكونات شمال وشرق سورية على علم ويقين تام بالحرب الخاصة والممنهجة ضدهم من قبل رعاة هذه الاحتجاجات، وهي مفتعلة ولا تعبر عن الفئة التي اختارت نظام الإدارة الذاتية، وتهدف لإشعال حرب كردية ـ عربية، وهو ما لن يحصل أبداً بفضل ثقافة التعايش المشترك وأخوة الشعوب.

 

قائد الحرس الثوري الإيراني: أميركا لا تملك الجرأة على شن حرب على إيران

وكالات/الأحد 12 أيار 2019/قال قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، إن الولايات المتحدة لا تملك القدرة أو الجرأة على شن حرب على إيران، وإن حاملات الطائرات الأمريكية ليست محصنة. ووفقا لما نقلته وكالة "فارس" الإيرانية للأنباء، فقد حضر سلامي صباح اليوم الأحد، اجتماعا مغلقا في مجلس الشورى (البرلمان)، حيث قدم تقريرا بشأن برامجه في الفترة المقبلة. ونقلت الوكالة عن عضو البرلمان محمد علي بورمختار، قوله إن اللواء سلامي أكد أن "إرسال حاملة طائرات أمريكية إلى المنطقة ليس سوى حرب نفسية، تسعى أمريكا من ورائها لتخويف الشعب وبعض المسؤولين العسكريين من وقوع الحرب".

ووفقا للنائب بورمختار، فإن سلامي يرى أن "الحرب الأمريكية ضد إيران غير ممكنة، إذ لا تملك الولايات المتحدة القدرة أو الجرأة على شن الحرب"، موضحا أن "ما يمنع ذلك هو قوة القوات المسلحة الإيرانية من جانب، ونقاط ضعف حاملات الطائرات الأمريكية من جانب آخر، لذا فإن أمريكا لن تقدم على مثل هذه المخاطرة". وقد أرسلت الولايات المتحدة في الأيام الأخيرة حاملة الطائرات أبراهام لنكولن إلى الشرق الأوسط، بالإضافة إلى قاذفات من طراز بي-52، كما قررت في وقت لاحق إرسال السفينة الحربية أرلنغتون إلى المنطقة. وجاء ذلك بعدما تحدثت الإدارة الأمريكية عن خطط إيرانية محتملة لشن هجمات على أهداف أمريكية في المنطقة. ووفقا لواشنطن، فإن الهجمات ربما تستهدف مصالح أمريكية في باب المندب، وفي كل من العراق والكويت، فضلا عن استهداف قواعد ودبلوماسيين.

 

الحرس الثوري يشكك بجرأة أميركا على قتال إيران

المدن - عرب وعالم | الأحد 12/05/2019

شكك القائد العام الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، بجرأة الولايات المتحدة على شن حرب على إيران، معتبراً ما يجري بمثابة حرب نفسية. ونقل نائب في البرلمان الإيراني عن سلامي قوله، إن أميركا غير قادرة ولا تملك الجرأة على شن الحرب ضد إيران، كما ان إرسال حاملة الطائرات الاميركية للمنطقة بمثابة حرب نفسية. جاء ذلك في تصريح أدلى به النائب في مجلس الشورى الإسلامي محمد علي بورمختار، الذي أشار إلى حضور اللواء سلامي اجتماعاً مغلقاً لمجلس الشورى، الأحد، واضاف أنه في هذا الاجتماع الذي حضره القائد العام لقوات حرس الثورة، وقادة القوة البرية الجوفضائية والشؤون البرلمانية للحرس الثوري، قدم اللواء سلامي تقريراً حول برامجه القادمة للنواب. وأضاف النائب بورمختار، أن اللواء سلامي أكد بأن إرسال حاملة الطائرات من قبل اميركا للمنطقة ليس سوى حرب نفسية تسعى أميركا من ورائها لتخويف الشعب وبعض المسؤولين العسكريين من وقوع الحرب. وتابع بورمختار، أن قائد الحرس الثوري قال إن الحرب الأميركية ضد إيران غير ممكنة لأن أميركا لا تملك القدرة والجرأة على شن الحرب ضد إيران، وما يمنع ذلك هو قوة قواتنا المسلحة من جانب ونقاط الضعف لحاملات الطائرات الاميركية من جانب أخر، لذا فان أميركا لن تقدم على مثل هذه المخاطرة. في السياق، أعرب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني حشمت الله فلاحت بيشة، عن اعتقاده بأن أميركا لن تدخل في حرب تدرك بأنها ستخرج خاسرة منها ضد إيران، مؤكدا بأنه لا أحد في إيران سيتصل هاتفيا مع ترامب. من جانبه، اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن بلاده قادرة على تجاوز الظروف الصعبة في حال توحد وتكاتف الجهود، متسائلاً هل تفوق هذه الأزمة ظروف الحرب مع العراق في ثمانيات القرن الماضي. وقال روحاني خلال لقائه عدداً من الناشطين السياسيين، السبت، إنه "لا يمكن القول بأن الظروف الراهنة أفضل أم أسوأ من فترة الحرب المفروضة (في إشارة للحرب مع العراق)، ولكن في تلك الفترة لم تكن لنا مشكلة المعاملات البنكية وبيع النفط والواردات والصادرات وكان الحظر الوحيد المفروض علينا هو السلاح. وأضاف، نحن اليوم نعيش ظروفا صعبة لكننا في الوقت ذاته لا نشعر باليأس ومتفائلون بالمستقبل كثيرا ونرى بأننا قادرون على العبور من الظروف الصعبة الراهنة شريطة ان نكون معا ومتلاحمين يدا بيد. وفرضت الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية صارمة على إيران، كما صنفت الحرس الثوري فيها كمنظمة إرهابية، خلال الفترة الماضية. وتعيش طهران وسط انكماش اقتصادي كبير وارتفاع نسب التضخم في البلاد هذا العام إلى 40 بالمئة، وانخفاض قيمة الريال الإيراني بقيمة 60 بالمئة. وازدادت خشية إيران من احتمالات الحرب ضدها، إثر إعلان وزارة الدفاع الأميركية أنها أرسلت سفينة "يو إس إس أرلينغتون" الحربية البرمائية وبطارية واحدة من منظومة صواريخ "باتريوت" الدفاعية إلى الشرق الأوسط.

 

إيران تُحرِّك صواريخها على قوارب صغيرة وإسرائيل تخشى هجوماً

طهران أغلقت مجلة دعت للحوار مع واشنطن... و"الحرس" في جلسة سرية للبرلمان: بوارج أميركا هدف سهل

طهران، واشنطن، عواصم وكالات/الاحد 12 ايار 2019/نقلت مواقع إخبارية عربية عن شبكة سي إن إن الأميركية، قولها إن إيران حركت صواريخ باليستية وكروز على متن قوارب صغيرة للحرس الثوري في مياه الخليج، كما ذكرت شبكة إن بي سي نيوز الأميركية، إن الجيش الأميركي لديه معلومات موثقة أنه يمكن للحرس الثوري الإيراني إطلاق صواريخ باليستية وكروز، من على متن قوارب صغيرة خاصة به في مياه الخليج. كما أوضحت التقارير أن مخاوف أميركية متزايدة من استخدام تلك القوارب عن طريق الميليشيات الشيعية في العراق أو الحوثيين في اليمن، مشيرة إلى أن تلك المعلومات وصلت إلى البنتاغون عن طريق مصادر استخباراتية عديدة قبل أسبوع واحد، وهو ما دفع الولايات المتحدة لنشر القوات الإضافية. في غضون ذلك، حذر وزير الطاقة وعضو المجلس الأمني المصغر الاسرائيلي يوفال شتاينتزد أمس، من هجمات إيرانية مباشرة أو بالوكالة على إسرائيل، إذا تصاعدت المواجهة بين طهران وواشنطن. وقال إن الاوضاع تحتدم في الخليج، مضيفا أنه إذا اشتعلت الاوضاع بشكل ما بين ايران والولايات المتحدة أو بين ايران وجيرانها، فأنا لا أستبعد أن يؤدي ذلك الى تفعيل دور حزب الله والجهاد الاسلامي من غزة، أو حتى أن يحاولوا اطلاق صواريخ من إيران على إسرائيل. من جانبه، نقل المتحدث باسم البرلمان الإيراني بهروز نعمتي عن قائد الحرس الثوري الايراني حسين سلامي قوله في جلسة سرية للبرلمان أمس، إن الولايات المتحدة بدأت حربا نفسية في المنطقة، مطمئنا أن قدرتنا الدفاعية كافية وحاملات الطائرات ليست محصنة، وواشنطن لن تتحمل هكذا مخاطرة ولاتملك القدرة أو الجرأة على شن الحرب، بينما زعم قائد القوى الجوية في الحرس الثوري أن السفن الحربية الأميركية هدف سهل لنا وصواريخنا قادرة على تدميرها. بدوره، دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني أمس، إلى الوحدة بين الأحزاب السياسية، لمواجهة الضغط الأميركي غير المسبوق، قائلا إن بلاده تواجه حربا غير مسبوقة وتمر بمرحلة عصيبة أكثر من تلك التي كانت عليها خلال الحرب العراقية الإيرانية. من جهته، كرر نائب وزير الخارجية عباس عراقجي، موقف بلاده الضاغط على أوروبا، مؤكدا أن إيران ستتخذ إجراءات إضافية بعد انتهاء مهلة الشهرين، تفضي إلى تقليص التزام إيران بالاتفاق النووي، مطالبا الاتحاد الأوروبي بتفعيل الآلية المالية، بينما رد وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان، واصفا تهديد إيران، بالقول إن طهران يجب أن تُظهر نضجاً سياسياً بملفها النووي إلى ذلك، يستعد مجلس الشورى لاستدعاء 12 وزيرا للحضور إلى المجلس خلال الأسبوع الجاري، للإجابة عن أسئلة النواب خلال اجتماعات منفصلة للجان، حيث تستدعي لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية وزيري الخارجية والدفاع. من جهتها، قالت وسائل إعلام إيرانية إن سلطات البلاد أغلقت مجلة سيدا الإصلاحية، لأنها حضت على إجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة، حيث قررت محكمة وقفها بعد ان عرضت في صفحتها الأولى أسطول حاملة طائرات أميركية، وتعليقاً يقول: على مفترق الطرق بين الحرب والسلام. ودعت المجلة إلى مشاركة رفيعة المستوى بين الولايات المتحدة وإيران، محذرة من أن إغلاق مضيق هرمز الستراتيجي سيؤدي إلى حرب واسعة النطاق. من جهة أخرى، أعلن قائد قوى الأمن الداخلي في محافظة سيستان وبلوجستان، جنوب شرق إيران محمد قنبري، عن ضبط طنين و605 كيلوجرامات من أنواع المخدرات خلال عمليات نفذتها قوات الامن واشتباكات مع مهربي المخدرات في منطقة سراوان، شرق البلاد. من ناحية أخرى، أعلن الجيش الباكستاني قتل 15 مسلحا أثناء محاولتهم عبور الحدود إلى إيران، مشيرا لتورط المجموعة المسلحة في الهجوم على حافلة في إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان في أبريل الماضي؛ مما أسفر عن مقتل 14 شخصا.

 

قاذفات بي 52 تحمل 35 طناً من القنابل

واشنطن وكالات/الاحد 12 ايار 2019/تعد القاذفة بي 52 من الأسلحة التي تنتمي إلى عصر الحرب الباردة، إذ ترمز إلى القوة الأميركية في مجال سلاح الجو بفضل حمولتها الكبيرة من القنابل والذخائر التي تبلغ 35 طناً. ونفذت القاذفات بي 52 ما يعرف بالقصف البساطي خلال حرب فييتنام وحرب الكويت العام 1991، وكانت تطير أحيانا من الولايات المتحدة وتقصف أهدافاً في العراق ثم تهبط في قاعدة دييغو غارسيا الأميركية في المحيط الهندي، كما استخدمت بكثافة أثناء الغزو الأميركي لأفغانستان عام 2001، ولجأت إليها القوات الأميركية في قتالها ضد تنظيم داعش في الآونة الأخيرة. وقد باتت القاذفة قادرة على إطلاق صواريخ وقنابل موجهة بالليزر، كما أنها قادرة على حمل صواريخ تحمل رؤوساً نووية وصواريخ باليستية لقصف أهداف من مسافة مئات الكيلومترات، وتوجد في مقصورة نوافذ لضافية التي تُغلق لحماية طاقم الطائرة من الضوء الناجم عن الانفجار النووي مما يؤكد أنها مجهزة لإلقاء قنابل نووية. ورغم مظهرها الضخم، لا يجد المرء على متنها مساحة تكفي للحركة بسلاسة. وباستثناء مقصورة القيادة، فهي من الداخل أشبه بالغواصة أكثر منها بالطائرة مع تلك الأضواء الحمراء والشاشات التي تعد مصدر الإضاءة الوحيد على متنها.

 

تعداد وقواعد القوات الأميركية في الخليج

طهران، عواصم وكالات/الاحد 12 ايار 2019/خلال الأسبوع المنتهي، اتخذت الولايات المتحدة سلسلة خطوات عسكرية لتعزيز مواقعها في منطقة الخليج، لمواجهة المخاطر التي تشكلها إيران على عسكرييها في المنطقة. وتحتفظ الولايات المتحدة بوجود عسكري ملموس في الخليج وشبكة واسعة لقواعد عسكرية، حيث يتخذ الأسطول الخامس في البحرية الأميركية والذي يشرف على التطورات في المنطقة، من البحرين قاعدة له، ويضم نحو سبعة آلاف عسكري أميركي، بينما تستضيف الكويت مقر الجيش الأميركي الثالث في قاعدة عريفجان ونحو 13 ألف عسكري أميركي. وتعد دبي أكبر ميناء توقف بالنسبة للسفن الحربية الأميركية خارج حدود الولايات المتحدة، كما تستضيف الإمارات عموما خمسة آلاف عسكري أميركي، أغلبهم في قاعدة الظفرة الجوية في أبوظبي، وترابط فيها طائرات مسيرة وقوة من مقاتلات إف-35 المتطورة الأميركية. بالإضافة إلى ذلك، تتخذ القيادة المركزية الأميركية مقرا لها من قاعدة العديد بقطر، حيث يتمركز نحو عشرة آلاف عسكري أميركي. وكما أبرمت الولايات المتحدة في وقت سابق من العام الجاري اتفاقية أمنية مع سلطنة عمان تسمح لواشنطن باستخدام المرافق والموانئ في مدينتي الدقم وصلالة المطلتين على الخليج العربي، وذلك عزز مواقع أميركا العسكرية قرب مضيق هرمز.

 

السعودية تفكك خلية إرهابية ومقتل ثمانية متطرفين في القطيف

جدة وكالات/الاحد 12 ايار 2019/أعلنت رئاسة أمن الدولة السعودية القضاء على خلية إرهابية تتألف من ثمانية عناصر، مشكلة حديثاً خططت لاستهداف مواقع حيوية وأمنية، وذلك في ضربة استباقية للسلطات الأمنية في منطقة القطيف.وقال المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة السعودي في بيان إن الجهات المختصة رصدت مؤشرات قادت إلى الكشف عن وجود خلية إرهابية تم تشكيلها حديثا، تخطط للقيام بعمليات إرهابية تستهدف منشآت حيوية ومواقع أمنية، مضيفا أن التحريات وإجراءات الاستدلال تمكنت من تحديد موقع عبارة عن شقة سكنية في حي سنابس ببلدة تاروت في محافظة القطيف، اتخذها عناصر الخلية وكرا لهم ومنطلقا لأنشطتهم الإجرامية. وأشار إلى أنه في ضوء هذه المعطيات، باشرت الجهات المختصة عملية أمنية استباقية تم بموجبها محاصرة الموقع، وتوجيه النداءات للعناصر لتسليم أنفسهم، إلا أنهم لم يستجيبوا وبادروا بإطلاق النار تجاه رجال الأمن، الأمر الذي تطلب التعامل بما يقتضيه الموقف لتحييد خطرهم والمحافظة على حياة الآخرين الموجودين في المحيط السكني للموقع. وأوضح المتحدث أنه أسفر عن ذلك مقتل العناصر الإرهابيين وعددهم ثمانية أشخاص، فيما لم يصب أي من الساكنين أو المارة بذلك الموقع أو رجال الأمن بأي أذى، لافتا الى ان الجهات الأمنية المختصة لا تزال تباشر مهامها في الموقع وسيتم الإعلان لاحقا عن المستجدات.

 

مدير معهد واشنطن: صفقة القرن كارثية على أميركا

قوات الاحتلال اقتحمت المسجد الأقصى عقب انتهاء صلاة التراويح

رام الله، عواصم- وكالات/الاحد 12 ايار 2019/رأى المدير التنفيذي لمعهد واشنطن روبرت ساتلوف أن خطة السلام الأميركية للنزاع الإسرائيلي- الفلسطيني، صفقة القرن، التي من المفترض أن يعلن عنها الشهر المقبل، قد تجلب نتائج كارثية على مصالح الولايات المتحدة، داعيا الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى عدم تبنيها. ويأتي تحذير ساتلوف بعدما حل مستشار ترامب، غاريد كوشنر، صاحب الخطة ضيفاً على ندوة أقامها المعهد أخيرا، تحدث فيها عن ملامح خطة السلام. وقال ساتلوف في مقالة مطولة نشرها على موقع المعهد الذي يركز على قضايا الشرق الأوسط، إن الخطة تفرض حلولا، ولا تؤسس لبدء حوار بين الطرفين المتنازعين، وتنسف كل ما أثمرته المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين على مدى الخمس والعشرين سنة الماضية. من جانب آخر، قالت مؤسسات فلسطينية تتابع شؤون الاسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية، أمس، ان اسرائيل اعتقلت نحو 900 فلسطيني من الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة خلال الشهرين الماضيين بينهم 133 طفلا و23 امرأة. وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني أحمد التميمي: إن ارتفاع أعداد المصابين بإعاقات دائمة جراء عدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، ووجود 1700 مصاب مهددين ببتر أطرافهم، يشكل أزمة إنسانية لها تداعيات اجتماعية واقتصادية على المصابين وعائلاتهم. الى ذلك، أفادت مصادر فلسطينية بأن إسرائيل أعادت أمس فتح معبري بيت حانون وكرم أبو سالم مع قطاع غزة، وذلك بعد أسبوع من إغلاقهما بسب تصاعد التوترات بين إسرائيل وفصائل قطاع غزة. ودعت قوى فلسطينية أمس، الى تنظيم أوسع مشاركة جماهيرية ممكنة في فعاليات إحياء الذكرى الـ71 للنكبة التي تصادف الأربعاء المقبل. وميدانيا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المسجد الأقصى المبارك، لإخراج المعتكفين منه. وأفاد شهود عيان بأن ضباطا وأفرادا من القوات الخاصة الإسرائيلية اقتحموا المسجد الأقصى، عقب انتهاء صلاة التراويح والوتر بحوالي نصف ساعة، وأخرجوا كل الشبان المعتكفين في الأقصى منه. وأضاف الشهود أن الضباط هددوا المعتكفين وعددهم نحو 50 شابا بالاعتقال والإبعاد عن المسجد الأقصى في حال عدم الخروج الفوري منه. واسرائيليا، قال متحدث ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو سيطلب من الرئيس منحه وقتا أكبر لتشكيل حكومة جديدة. إلى ذلك أعلن نتانياهو أن السلطات الإسرائيلية اختارت مكانا في مرتفعات الجولان لبناء قرية سيتم تسميتها على اسم رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب. وقالت وسائل إعلام عبرية إن هناك قلقا داخل الأوساط الأمنية الإسرائيلية، من تنامي قدرات الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، التي باتت توازي بقدراتها وقوتها حزب الله اللبناني. وذكر موقع والا العبري، أمس، أن التوتر في الجنوب يتزايد، وذلك مع اقتراب موعد مسابقة الأغنية الأوروبية يوروفيجين.

 

تركيا تماطل بتسليم جثة فلسطيني لإخفاء آثار التعذيب

عواصم وكالات/الاحد 12 ايار 2019/أكدت شقيقة الفلسطيني زكي مبارك، الذي قتل في سجن باسطنبول قبل أسابيع، أن السلطات التركية تماطل في تسليمه، وذلك بعد تأجيل ثلاث مرات، من أجل إخفاء آثار التعذيب على جثته. وقالت سناء أبو سبيتان، إن تركيا تحاول إخفاء معالم الجريمة التي ارتكبتها بحق أخيها، معتبرة أن هذا الأمر جلي وواضح للجميع، مضيفة أن لا سبب غير إخفاء الجريمة وطمسها يحول من دون تسليم جثة زكي مبارك. وكانت سناء ذكرت في وقت سابق، أن أخاها الحاصل على شهادة دكتوراه في العلوم السياسية إنسان ناضج ومتعلم ومثقف ومتدين، ولا يمكن أن يقدم على الانتحار، بحسب ما ادعت تركيا، خصوصاً أنه كان يعرف أنه سيطلق سراحه بعد بكفالة. وأكدت أن أخاها قتل لإخفاء أمر ما، وهدروا دمه بالسجن، ولم يكتفوا بذلك بل شوهوا صورته بادعائهم أنه انتحر. وأوضحت أنه توجه إلى تركيا في أبريل الماضي، بقصد الشغل والتجارة، بحثاً عن لقمة العيش لأبنائه بعدما سمع أن تركيا قدمت تسهيلات للفلسطينيين، لكن تبين أن كل هذا كلام فارغ.

 

الجيش يسيطر على مناطق في طرابلس ويفتح جبهة بسرت

طرابلس وكالات/الاحد 12 ايار 2019/أعلن الجيش الوطني الليبي، سيطرته على مناطق عدة في طرابلس بشكل كامل. وذكرت غرفة عمليات طرابلس، التابعة للجيش، في بيان، ليل أول من أمس، أن قوات حفتر سيطرت على مناطق كوبري الزهراء والطويشة والعزيزية في طرابلس بشكل كامل.

وأضافت إن سيطرة قواتها على تلك المناطق تأتي بالتزامن مع تواصل ضربات سلاح الجو الليبي في منطقة السواني وتقدم الوحدات البرية بشكل متواصل ومستمر. وأوضحت أن هدفها التالي هو التقدم نحو عمق العاصمة، مشيرة إلى أن قوات حكومة الوفاق تغلق حالياً منطقة السواني في محاولة لعرقلة قوات حفتر، ويسعى الجيش أيضاً للسيطرة على طرابلس من محور جديد، عبر مدينة سرت. من ناحية ثانية، جدد وزير الخارجية البريطانية جيرمي هانت، دعوته إلى وقف فوري غير مشروط لإطلاق النار، مؤكداً أن حفتر لن يحقق انتصاراً عسكرياً، لكن يمكنه أن يكون جزءاً من الحكومة الليبية المستقبلية. وقال إن بريطانيا لا توافق على ما يفعله حفتر، ولا نعتقد أنه يمكن أن يحقق انتصاراً عسكرياً، كما أنه لن يُعتبر شرعياً في جميع المناطق الليبية، لذلك نريد تحقيق عملية سياسية في ليبيا. وفي السياق، قال المبعوث الأميركي السابق إلى ليبيا جوناثن واينر، إن حفتر يبحث عن السيطرة على كامل ليبيا. وأضاف أن الدعم الذي يلقاه حفتر من روسيا وغيرها أضعف دور المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، وتوقيت الهجوم على طرابلس قبل أيام من انعقاد الملتقى الوطني الجامع مؤشر على عدم رغبته في نجاح هذا الملتقى. وأكد أن حفتر يؤمن بنظام الحكم العسكري، ما يعني أنه سيواجه مقاومة من رافضي هذا النمط، والمؤمنين بتقاسم الثروات وحكم البلاد سياسياً، لأن أي سيناريو آخر يعني تحطم الدولة إلى الأبد. في غضون ذلك، غادر حفتر القاهرة، أول من أمس، بعد لقاء مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الذي أكد دعمه لحفتر في جهود مكافحة الإرهاب.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

من أرشيفنا لعام 2001/كلمة الكولونيل شربل بركات أثناء زيارة غبطة البطريرك صفير لمدينة تورونتو الكندية عام 2001

في يوم رحيل بطريرك الاستقلال الثاني مار نصرالله بطرس صفير نستعيد من الذاكرة ما قاله له الكولونيل شربل بركات أثناء زيارته لمدينة تورونتو الكندية في 2001

http://eliasbejjaninews.com/archives/74796/%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%B1%D8%B4%D9%81%D9%86%D8%A7-%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85-2001-%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%84%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%84-%D8%B4%D8%B1%D8%A8%D9%84-%D8%A8%D8%B1/

كلمة الكولونيل شربل بركات في حفل استقبال غبطة الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير الذي اقيم في كنيسة سيدة لبنان تورونتو كندا بتاريخ 21- 3 - 2001

أيها الأب الجليل، أيها الحفل الكريم

أيها النور الطالع من تراب لبنان

أيها الحامل كل همومه

أيها العارف بدقة الأمور وخفاياها

أيها السالك دروب المسيح، المتألم لأوجاع الناس ومآسيهم

أهلا بك. في بلاد الصقيع هنا تجمّع الأهل يرحبون بنسمة الخير والمحبة التي جاءت تخفف من قساوة البعد وجفاء الأيام. لم تكن الهجرة تصرفا غريبا علينا، فشعبنا الذي جعل البحر منذ آلاف السنين، مركبا يوم كانت شعوب الأرض تهاب مجرد الاقتراب منه، والذي عمّر القارات مدنا وحضارات ونشر الحرف والمحبة والانفتاح، ليس غريبا عليه أن يغامر بنوه ويهاجروا في سبيل المزيد من الرفاه أو المعرفة. ولكن هجرتهم هذه المرة كانت توجّعا على الوطن وهربا من سلاخيه، وهو لا يزال ماثلا أبدا أمام العيون. أيها الحبر الجليل، يا من "مجد لبنان أعطي له"، هل يبقى مجد للبنان ما لم يزينه كرسيكم المقدس ويرعاه تدبيركم المخلص وتحميه رؤيتكم وعمق الايمان؟ أيها الجالس على كرسي بطرس الانطاكي، المتوّج بزهد مارون وقداسة شربل وطهارة رفقا والحرديني، أيها الوارث لمآثر يوحنا مارون وحجولا ودانيال الحدشيتي والحويك، إجعل الحزم والحكمة والشجاعة والإصرار رفاقك فلا يخيفك العالم وتباعده عن نصرة الحق، ولا يرهبك المحتلون الغرباء وتجاسر أقزامهم المخربين. فشعبنا الذي دفع ثمن هذا الوطن كما لم يدفع شعب على هذه الأرض عبر تاريخه الطويل، يقف معكم ويسير خلفكم غير عابئ بالتضحيات ينتظر كلمتكم المرشدة وقراركم الحكيم أينما كان في مشارق الأرض والمغارب، وهو يعلم أن صلابة موقفكم سوف تسهم في تحرير الوطن وعودة قراره المستقل وازدهاره واستقراره، فلم يكن المهاتما غاندي الذي حرر الهند بدون سلاح باقدر ولا بأوسع رؤية منكم ولو اختلف الاحتلال. وليعلم الجميع أن مهادنة الغزاة لن تعيد الحق، ولا وقوف الجبناء أو المستفيدين واجهة لهم. وقد يكون العصيان والرفض لمخططاتهم التذويبية ودعوة اللبنانيين جميعا للالتفاف حول مقامكم السامي، بارقة تبعث الأمل بالمستقبل وتجعل المترددين الخائفين من ظلم الجلادين وقساوة إرهابهم واستمرار تهديدهم باشعال الفتنة كلما طلب إليهم الرحيل، يقفون خلفكم حتى يخرج المحتلون والدخلاء.

أيها الأب العطوف، من جنوب لبنان المعذب، حيث القهر أصبح خبز الناس اليومي، والظلم شريعة المتسلطين الجدد، نرفع الدعاء إلى الله ليمدّكم قوة وحكمة، فتنادون بالحق كما عودتمونا وتطالبون بوقف المهزلة التي تمعن إهانة وتحقيرا باصحاب الأرض الصامدين فيها والتي تزيد كل يوم عدد الراحلين عنها والمبعدين منها. فبعد ربع قرن من الآلام في هذا السجن الكبير، يلاقي الوطن أبناءه ورافعي رايته الذين لم يسمحوا بأن يدنس ترابه أو ينزل علمه أو يذل أهله، يلاقيهم بالارهاب والوعيد، بالسجون والتعذيب الذي يذكّر "بالباسيل" ويكاد ينسينا "المزة" التي أغلقوا، وكأنه كتب علينا أن نحمل أوساخ الآخرين، فيكون حسد السنين العتيقة لصورة لبنان الجميلة قد أكمله حقدهم تشويها، وتعيد الأسطورة نفسها؛ فالأرض التي شربت دم هابيل الصديق(دم - سق) تمتص دم لبنان وتدنّس وجهه المحبب من الله كما وجه هابيل.

أيها الأب الفاضل، لقد قالها شاعرنا مرة ونكررها أمامكم:

صبرنا على الأيام رغم صروفها لأنا جمعنا الرأس والقلب واليدا

ونمضي إذا ما باعد الخلف بيننا كأنا سرابا في الرياح تبددا

ندعوكم لأن تجمعوا القلوب وأنتم الرأس وتشدوا على الأيدي ليزهر مجد لبنان من جديد ويعود كما اسمه قلب الله ولبه الأبيض.

المجد لله

 

صفير.. بقاء لبنان في عيشه المشترك

رضوان السيد/الاتحاد الاماراتية/الاحد 12 ايار 2019

لا يعرف اللبنانيون في العقود الأخيرة رجل دينٍ وقف في المسألة الوطنية اللبنانية بالصلابة التي وقف بها البطريرك مار نصرالله بطرس صفير: في موقفه الحازم مع العيش المشترك وإنهاء الحرب الأهلية، وإلى عقد مؤتمر الطائف واشتراع الدستور حفاظاً على لبنان، فإلى الإصرار على خروج الجيش السوري من لبنان، وبيان البطاركة الكاثوليك من بكركي عام 2000 ومصالحة الجبل عام 2001، ونهضة مجموعة قرنة شهوان 2001، ودعم ثورة الأرز وجبهة 14 آذار إثر استشهاد رفيق الحريري عام 2005، ووثيقة المجمع البطريركي (الكنيسة والسياسة) عام 2005.

في عام 1919 كانت المفاوضات تجري في باريس بين المنتصرين في الحرب العالمية الأُولى على أمورٍ كثيرةٍ لعالم ما بعد الحرب، ومنها صورة لبنان المسيحي الصغير أو لبنان الكبير الذي يعيش فيه المسيحيون والمسلمون، قال البطريرك الحويك: بل لبنان الكبير الذي يعرفه المسيحيون والمسلمون، لذلك قيل عن البطريرك والبطريركية: مجد لبنان أُعطيَ له!

وفي أوقات الرخاء وأزمنته تظل البطريركية المارونية على مسافةٍ واحدةٍ من الجميع وترعى الجميع، أما في أزمنة الشدة حيث تتصاعد الخصوصيات، فإنّ البطريركية وببصيرةٍ نافذةٍ وشجاعةٍ لا تعرف التردد، تكون مع صورة وواقع لبنان الكبير. لذا وفي عام 1957-1958 وقد كانت النُخَب السياسية المسيحية في معظمها تقف مع الرئيس كميل شمعون، كان البطريرك المعوشي ضد التجديد أو التمديد للرئيس القوي كاسح الشعبية بين المسيحيين، لأنّ لبنان يبقى بالتوازن لا بالغلبة من جانب هذا الطرف أو ذاك. لذا سمّى المسلمون آنذاك البطريرك: محمد المعوشي، وصاروا إلى وضع صورته إلى جانب صورة الرئيس جمال عبد الناصر!

وفي أواسط الثمانينيات وقد تسلَّم صفير سُدّة البطريركية، وتبادل الزيارات مع المفتي الشيخ حسن خالد، جمعنا المفتي وقال: أنا واثقٌ من ثلاثة أمور: أنّ البطريرك صفير مؤمن بلبنان وبالعيش المشترك، ويريد الخروج من النزاع الداخلي والحرب الأهلية، ولا يرى بديلاً عن الاستقلال الوطني، وهذه القناعة يشاركني فيها الشيخ محمد مهدي شمس الدين. وتبعاً لهذه القناعة تشارك المفتي مع البطريرك في الاجتماعات مع اللجنة العربية المشكلة لحلّ النزاع، وذهبا إلى الكويت للغرض نفسه. وعلى طريق تلك المساعي سقط المفتي الشيخ حسن خالد شهيداً عام 1989، والذي تحضر ذكرى استشهاده في هذه الأيام. البطريرك صفير قال لي عام 1993 في تذكُّرٍ لشهادة المفتي حسن خالد: رحمه الله، لقد تركني وحيداً في ظروفٍ قاسيةٍ، صارت اليوم أقسى! وكان يقصد أنّ كثرةً من المسيحيين وقفت مع الجنرال عون الذي عارض ذهاب النواب إلى الطائف عام 1989، كما عارض انتخاب رئيسٍ غيره بعد الطائف. بينما وقف البطريرك شامخاً في وجه الغوغاء التي هاجمته في بكركي لإرغامه على دعم حرب الجنرال على الجميع. لقد اتصل البطريرك بالجميع، واجتمع إلى كل الذين قصدوه من المسيحيين والمسلمين، وحثّهم على الذهاب إلى الطائف لإنهاء النزاع، ووضع الأُسس للبنان الجديد بالدستور الذي رأى أنه يحفظ وحدة البلاد واستقرارها وتوازُنَها. وعندما قابلتُه مع أصدقاء عام 1993 كان غاضباً وحزيناً لحلّ القوات اللبنانية واعتقال الدكتور جعجع واضطراره إلى تأييد المقاطعة المسيحية للانتخابات عام 1992، وقال: ما كان دستور الطائف اتفاق غَلَبة وإخضاع كما قال الجنرال عون للمسيحيين، وإنما الآن والجنرال عون والرئيس الجميّل في المنفى، والدكتور جعجع في السجن، وممثلو المسيحيين في مجلسي النواب والوزراء قوتهم التمثيلية ضعيفة.. كيف تريدون أن لا يخامر المسيحيين الإحساس بأنهم مغلوبون؟! لا أُريد أن يتسلل إلى المسلمين الإحساس بأنهم غالبون، فاللبنانيون جميعاً مغلوبون، والمنتصرون معروفون، ومهمة الرئيس رفيق الحريري في بناء لبنان القوي والمستقل وسط هذه الأحاسيس والوقائع، بالغة الصعوبة. بكركي لا تمارس دوراً سياسياً، بل دورها وطني. وسنظل نعمل من أجل التوازن والقرار الوطني الحر. وهو الأمر الذي وفى البطريرك به وله عبر بيان البطاركة عام 2000، ومصالحة الجبل عام 2001، وتجمع قرنة شهوان عام (2001)، ودعم ثورة الأرز عام 2005، والمجمع البطريركي الماروني عام 2006.

قبل أيام انتشرت شائعاتٌ بأنّ البطريرك السابق صفير قد توفي، وهو الذي اعتزل المنصب منذ عام 2011. لقد روّعت الشائعة اللبنانيين مسلمين ومسيحيين، ثم تبين سريعاً أنها غير صحيحة. البطريركية المارونية في لبنان وجودٌ وشهودٌ وحضور. وهي معالم تكاملت في عهد صفير بالمنصب. لذلك يقدر كل الوطنيين اللبنانيين شهوده وشهادته، كما قدروا ويقدرون شهود وشهادة المفتي حسن خالد.

 

جبران باسيل الفوتوغرافي... مكرَّماً ومبايِعاً موالياً

وضاح شرارة/المدن/الأحد 12/05/2019

تشهد الصورة الفوتوغرافية التي أثارت بعض اللغط في دائرة جبيل الانتخابية، وعلى ألسنة بعض سياسييها "المعارضين"، على استلام جبران باسيل- رئيس التيار الوطني الحر خلفاً لعمه ميشال عون رئيس الجمهورية اللبنانية، والنائب عن دائرة البترون المجاورة، ووزير خارجية الدولة اللبنانية مرة ثانية في وزارتي سعد (الدين) الحريري- باسماً وهانئاً ومنتشياً، فراغةَ قذيفة مدفع ميدان (من عيار 107 كتلك التي قصفت بها قوات السلام المعزز السورية بيروت وجوارها، في شتاء 1989، منذ صبيحة 14 آذار، الميمونة على نحوين مختلفين)، هدية و"تحية تقدير ومحبة" من "حزب الله".

ويظهر الرئيس النائب الوزير، و"الوصي" على العهد "القوي" على زعم بعضهم، متقدماً رهطاً من أربعة رجال يحوطونه ويحفونه، هو خامسهم. ويتشارك توسط العقد مع رجل معمم، رجل دين شيعي. ويتقاسم الإثنان، على قدر من المساواة لا يصنع أرجحيةً على رغم قرب "الرئيس" من عدسة آلة التصوير، حملَ فراغة المقذوف النحاسية واللامعة. ويعود إلى باسيل، الكاشف عن نواجذه كلها على نحو غير مسبوق إذا أسعفتني الذاكرة، وضع يده اليمنى على وسط الفراغة، ويتولى الشيخ، إلى يمين معاليه حمل المقذوف من طرفيه. فهو، الشيخ، مصدر الهدية وصاحبها. والوزير الديبلوماسي متلقيها. وعلى صفحة المعدن، كتب أصحاب الهدية: "تحية تقدير ومحبة"، وتحتها "معالي الوزير المقاوم"، وبخط عريض ورُقعي: "الأستاذ جبران باسيل". ويتوجه الأربعة، صاحب العمامة وصاحب المعالي ومقاتلان خلفهما، إلى بؤرة خارج الصورة لا شك في انها مركز اهتمامهم. وليس رجماً ولا رمياً في عماية الخلوصُ من نظرات الأعين الثماني، وانتباه الوجوه الأربعة، إلى أن البؤرة غير المرئية تتولى الكلام والخطابة، وتشرح الشرح المبين دلالة المشهد العميقة ومعناه الباطن. وأثلج الشرحُ صدرَيْ سماحته ومعاليه، فأضاء الاغتباط السحنتين الكريمتين، وأشرق النور في الأعين، وفاض منها على خدود مليئة عرتها حمرة ليس الحياء أو الخجل السبب فيها. وجمد الإثنان في لحظة وحدت الإهداء والقبول والعرفان، وجلت فرادة الجمع والتوحيد. ويخرج من فوهة الفراغة علما الحزبين، الأصفر والبرتقالي، وعلمان لبنانيان، وكأن لكل علم حزبي "لبنانه"، على قول جبران خليل جبران السائر. إلا أن توازن عدد الأعلام، إذا جاز القول، لا يعوض اختلال المشهد الجسدي والمعنوي. فالمكرَّم (أي باسيل)، واللقب رتبة من الرتب المفضية الى القداسة في المصطلح الكنسي الماروني، يبدو في الصورة وحيداً في وسط من يكرمونه. ومن قد يكون من عزوته في الخلف، ينشغل بهاتفه الخلوي. فإلى سماحة الشيخ الذي يتربع واقفاً في وسط الصورة ومحورها، قيافةً وألواناً وتشريفاً وابتساماً، يكاد المقاتل الحليق الرأس، والواقف حارساً وراء الزائر الضيف، يحضن ضيفه، ويضبط حركته. وبينما تستخف الوزير "المقاوم" فرحةُ التكريم في انتظار التطويب والرسامة، ويشاركه المعمَّم مقتصداً بعض الفرحة، ينفصل المقاتلان الواقفان خلف الرجلين المركزيين من المشهد، ويَصْليان الخطيبَ الذي لا تلم به عدسة المصور نظرة مقطبة ويقظة وكأنهما يتوليان رعاية أمن صاحبي السماحة والمعالي، ولا يباليان بما يسبغه الخطيب المغيَّب على المكرَّم الشاهد من مديح.

وتروي الصورة، مع الخبر الذي يقوم منها مقام حكايتها أو مقام شرحها والذيل عليها ("ليجاند")، بَيْعةً مموَّهة أوكل أداؤها "الوصي" على العهد. وبموجبها "يقبل" المبايعُ رفعه، أو بالأحرى ترفيعه وتصعيده إلى رتبة "مقاوم". ويُدخل الترفيع من هو، أو كان إلى حينه رئيس كتلة برلمانية رئاسية أولى، ورئيس حزب الكتلة والحاكم بأمره فيها، ووزيراً مفوضاً و"مختاراً" (على قول الإيرانيين في الوزير "فوق العادة") ومتصرفاً، ومفاوض وزراء الخارجية الكبار، وبعض الرئاسات المُلهَمة (على شاكلة الروسية)- يُدخِل الترفيع من هذا شأنه في سلك يعلو الأسلاك الأخرى جميعاً، هو سلك "المقاومين". والشارة التي توقع صك الوسام أو الرسم هي فراغة العيار الأعظم، وغنيمة حرب مشتركة غنمها فرع الحزب الحرسي في لبنان من الإرهاب "الجهادي". وكان الجيش اللبناني، على قول الحزب، عضده فيها وساقَتَه. وكان الحزب طليعةً ومقدمة، على عادته الإعلامية والتلفزيونية في حروبه الحقيقية والمتخيلة كلها.

والصورة الفوتوغرافية الحسية مَسْرحةٌ، أو هي تمثيل مسرحي على العلاقة السياسية التي تربط الفريقين، التيار العوني والحزب الحرسي، واحدهما بالآخر. فالرجل المكرَّم يتربع رسمياً واسمياً في رتبة أدنى من قمة السلطات الظاهرة في الجمهورية اللبنانية. ويُفترض، وهو نفسه يحسب أن ذروة الإقرار بفضائله هي رفعُه الى كرسي رئيسه الذي ناب هو عنه في رئاستين، رئاسة الحزب ورئاسة الكتلة النيابية. ولا يتستر الرجل على سعيه المستميت في الأمر. وعلى نحو رئيسه ومثاله، يحتاج باسيل في سبيل غايته حاجةً ضرورية وحيوية إلى "تفويض" صاحب الكلمة الفصل: "من يقضي في (إعلان) حال الطوارئ ويُعرِّف الصديق (ويميزه من) العدو"، على قول كارل شميدت، الحقوقي الألماني و"صديق" السلطان النازي في بعض أوقاته.

ويحتاج الحزب الحرسي في لبنان إلى ولاء "الحزب" المسيحي السياسي والإداري، وإقراره بتصدر عداوة "إسرائيل" (المعنى، وليس الكيان والاسم على الوجه الذي يحمله عليه البيرق الحوثي اليمني) السياسات كلها. وذلك بعد أن أنشأ الحزب الحرسي في المركز والطرف كيانه على أركان "إسرائيلية"، عسكرية مباشرة واعتقادية وإيديولوجية. ويدفع الولاء المسيحي السياسي الظاهر عن التسلط الحرسي تهمتي المذهبية الجزئية واغتصاب السلطة عنوة. ويرسي هذا الولاء التسلط بالقوة، أو الغلبة العصبية، على الإذعان والقبول الطوعيين. ويحتكم إلى انتخابات، نيابية وبلدية ومهنية، تبدو مصدِّقة لزعم الطوعية الحرة.

و"المقاوم" الجديد حلقة من حلقات توطين المسيحيين اللبنانيين في "دولة المقاومة الإسلامية" السلطانية، وفي المحل الثاني منها. وتكريمه، على ما تفشي الصورة وتصرِّح، يُعلن تسليمه لمكرِّميه بصدارتهم، وبعلو مرتبتهم على مرتبة الدولة اللبنانية التي يمثلها الوزير العتيد، ويتولى مع حزبه وأصحابه إلحاقها بسلطان مقاتلي الحرس وعلمائه ووكلائه. وذلك أن "الحلفَ" بين الحزبين يعرج عرجاً فاضحاً. فالحزب الحرسي الخميني يحضر (في) الحلف المزعوم جامعاً شروط التمثيل العصبي كلها (أو معظمها): فهو يمثل (معظم) شيعة لبنان الإماميين سياسة وحرباً وهوية وقيماً دينية واجتماعية وأخلاقية وجمالية ومصالحَ (على ما يرى اليوم هؤلاء مصالحهم). وسياقة هذا التمثيل استثنائية من غير شك، ولكنها فعلية.

وعلى خلافه، يسهم الحزب المسيحي العوني في الحلف عارياً من شروطه ومتعلقاته وسماته التاريخية والاجتماعية والسياسية والثقافية كلها أو معظمها. فطوال تاريخها المديد قدمت الجماعات المسيحية ("اللبنانية") التعريفَ الاجتماعي على سلطة العصبية المتماسكة، وإرادةَ الأفراد على مُسكة الجماعة وأعرافها، والتعاقدَ على التقليد الموروث، واستجابةَ دواعي الحاضر المستجدة على التمسك بـ"مبدأ" الولاية، ونثرَ الحياة اليومية على "الملاحم" المجلجلة والخطابية. وكان الغرب الأوروبي، في مقابلة السلطان المملوكي ثم السلطان العثماني ومن خَلَفوا الإثنين إلى يومنا، حليفَ الترتيب والتقديم هذين. وانتُخب القطب المسيحي بـ"سلاح المقاومة"، على قول أحد دعاتهم غيرَ مُكذب، وليس بمقومات الاجتماع المسيحي. وحين يبايع الحزب المسيحي العوني الحزبَ الحرسي على صدارته السياسية العسكرية يتنصلُ من المفارقة التاريخية، الاجتماعية والمصلحية والثقافية، التي أنشأت على هيئة جماعة من يدعي أنصار الحزب العوني الأول تمثيلهم. ويزعم تقليدُ الوصي العوني ورسمُه "مقاوماً"، من رتبة عاشرة على الأرجح، اختصارَ الجماعة المسيحية اللبنانية، ومن ورائها الجماعات الاخرى، في معيار سياسي عسكري فقير وثانوي. ويزعم كذلك تجريدَ الجماعات كلها، وفيها الجماعة الإمامية، من مقومات تاريخها ووجوهه الكثيرة والمتنازعة، ورميَها لُقمةً معلوكة في معدة سلطان جائع. ومثال الجمهورية ذات الرأسين، الرأس السيادي الأمني والرأس التنفيذي (على قول سوداني شاع) يسري في "دول" عربية وإقليمية كثيرة ويفتحُ طرقاً جديدة وواسعة أمام تجدد الحروب الأهلية. وعلى هذا، يتربعُ في السلطة طرفان: طرف يمثل نصف المشروعية أو ربعها، وطرف ثانٍ يستقوي بالأول ويتنازل له عن مقومات تمثيله السياسي والاجتماعي الذاتي. فيحكمُ الأول من وراء ستارة الثاني، ويشترك الثاني في الحكم جزاء تنازله للأول وتمويهه على جماعته. وهذا من "المعاجز" الاقليمية، على قول قديم لعلي أكبر هاشمي رفسنجاني.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

أجراس بكركي ولبنان تقرع حزنا على صفير والراعي يرفع الصلاة لراحة نفسه: لو وضع الساسة نصب أعينهم مبدأ التنوع في الوحدة لخرجوا بموازنة تبشر بالإصلاح

الأحد 12 أيار 2019

وطنية - قرعت أجراس كنيسة السيدة في الصرح البطريركي في بكركي وأجراس كنائس لبنان، عند العاشرة من صباح اليوم حزنا على وفاة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، ورفعت الصلوات لراحة نفسه في قداديس الأحد، وترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداس الأحد في بكركي، رفع فيه الصلاة لراحة نفس الراحل الكبير، عاونه فيه المطرانان حنا رحمة وبولس الصياح، بمشاركة السفير البابوي المونسنيور جوزيف سبيتيري والقائم بالأعمال إيفان سانتوس، النائب البطريركي المطران رفيق الورشا، الأباتي انطوان خليفة ولفيف من الكهنة، في حضور شقيقة الراحل ميلاني بريدي وعائلته والأقارب، رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي جان فهد، الوزير السابق يوسف سلامة، رئيس الرابطة المارونية النائب السابق نعمة الله ابي نصر، قائمقام كسروان - الفتوح جوزيف منصور، السفير خليل كرم، نقيب المقاولين مارون الحلو، رئيس مجلس ادارة "بنك بيروت" سليم صفير، رئيس "مؤسسة البطريرك صفير" الدكتور الياس صفير وحشد من الفاعليات والمؤمنين.

بعد الانجيل المقدس، ألقى الراعي عظة بعنوان "قال لهم يسوع: ألقوا الشبكة إلى يمين السفينة تجدوا" (يو6:21)، قال فيها: "بالألم الشديد والرجاء المسيحي نقدم هذه الذبيحة الإلهية لراحة نفس أبينا المثلث الرحمة البطريرك الكردينال مار نصرالله بطرس صفير الذي انتقل إلى بيت الآب في السماء، عند الساعة الثالثة من فجر اليوم الأحد، وهي الساعة التي قام فيها ربنا يسوع من الموت، "وصار بكر القائمين" (1كور20:15). إننا نعزي إخواننا السادة المطارنة أعضاء سينودس كنيستنا المارونية وكل إكليروسها وشعبها في لبنان والمشرق وبلدان الانتشار، ولا سيما الأحباء الذين كنا على موعد معهم لزيارتهم في هذه الأيام في بلدان أفريقيا الغربية والشمالية والوسطى وعلى رأسهم سيادة أخينا راعي الأبرشية هناك المطران سيمون فضول. كما نعزي شقيقات أبينا المثلث الرحمة وعائلاتهن وسائر ذويهم وأنسبائهم الاحباء وآل صفير الكرام. ونعزيكم أنتم أيضا المشاركين في هذه الليتورجيا الإلهية. نطلب من إخواننا السادة المطارنة، وأبنائنا الكهنة أن يقدموا الذبيحة الإلهية لراحة نفسه في قداسات هذا الأحد، ويرافقوه بصلواتهم، فيما هو يحضر أمام العرش الإلهي حاملا أعماله الصالحة الوفيرة، مع حياته النقية التي قدستها النعمة الإلهية كل يوم. كما نطلب من المرضى وسائر المتألمين أن ينضموا بأوجاعهم إلى صلواتنا. إننا في هذا الكرسي البطريركي، الذي عاش فيه ثلاثا وستين سنة متواصلة كاهنا واسقفا وبطريركا وكردينالا، نخسره أيقونة، لكننا نربحه جميعنا شفيعا في السماء".

أضاف: "آية الصيد العجيب صورة عن الكنيسة ورمزها، فيسوع يقودها كالسفينة في بحر هذا العالم، ويجتذب الناس بكثرة إلى الإيمان به بواسطة شبكة الإنجيل، ويوجه الكنيسة في رسالة صيد البشر، مثلما وجه التلاميذ، إذ ظهر لهم بعد قيامته، بعد ليلة صيد فاشلة، وقال لهم: "ألقوا الشبكة إلى يمين السفينة تجدوا. ولما ألقوها ضبطت سمكا كثيرا" (يو6:21). هي الكنيسة في سرها ورسالتها تظهر بملامحها في هذه الآية. بما أن المسيح أسسها، وهو رأسها، فإنه يسهر عليها ويوجهها بأنوار روحه القدوس، من خلال رعاة بشر هم الأساقفة الذين اختارهم وأقامهم خلفاء للرسل الإثني عشر، مع معاونين لهم: الكهنة والشمامسة المقامين في الدرجة المقدسة، وآخرين ممن كرسوا حياتهم بالنذور الرهبانية، وآخرين من العائشين في العالم ويعنون بشؤونه الزمنية، ويشاركون في رسالة الكنيسة بحكم المعمودية والميرون. إن المثلث الرحمة البطريرك الكردينال مار نصرالله بطرس صفير راع مثالي من هؤلاء الرعاة قاد كنيستنا المارونية باتحاد كامل مع إرادة المسيح الإله، وشكر دائم لعنايته القدوسة". وتابع: "إنها الكنيسة الجامعة الواحدة. فشموليها أو "جامعيتها" ظاهرة في "المئة وثلاث وخمسين سمكة كبيرة" (الآية 11). إعتبر آباء الكنيسة أن هذا العدد يرمز إلى عدد الشعوب المعروفة آنذاك، ما يعني أن رسالة الكنيسة تشمل جميع الناس. أما وحدتها فظاهرة في أن الشبكة لم تتمزق على الرغم من هذا العدد الكبير من السمك. هذه "الجامعية في الوحدة" عبر عنها الرب يسوع بقوله: "ولي خراف أخرى ليست من هذه الحظيرة، علي أن آتي بها هي أيضا. وستسمع صوتي فتكون رعية واحدة وراع واحد" (يو16:10). وهي الكنيسة المتحلقة دائما حول يسوع. تعرفه من خلال عطاياه، مثلما عرفه يوحنا؛ وتشكره في كل حين، كما فعل سمعان بطرس عندما ألقى بنفسه في البحيرة آتيا إلى يسوع (الآية 7). وتجالسه على مائدة محبته في وليمة القداس الإلهي، يكسر خبز جسده لنأكله، ويعطينا كأس دمه لنشربه، لمغفرة الخطايا والحياة الجديدة، كما فعل في خاتمة آية الصيد العجيب، حيث "تقدم وأخذ الخبز وناولهم، ثم فعل كذلك بالسمك" (الآية 13)". وقال: "الكنيسة هي نموذج المجتمع والدولة. فمن واجب المسؤولين السياسيين العمل بمسؤولية على تكوين مجتمع قائم على التنوع في الوحدة. فلا إقصاء لأحد ولا إهمال لأحد، ولا إعطاء سبب لهجرة أحد ولتعطيل قدراته في وطنه، لدواع سياسية او اقتصادية أو معيشية. إذا وضع رجال الحكومة والمجلس النيابي هذه المبادىء نصب أعينهم، لخرجوا بموازنة تبشر بالإصلاح، والنمو الاقتصادي، والاستقرار المالي، والحياة الاجتماعية الكريمة، ولأوقفوا مزاريب هدر المال العام، وقضوا على الفساد، ولملموا أموال الدولة السائبة لصالح النافذين. والدولة، على مثال الكنيسة الأم، تنمي خبز قدراتها، مثلما فعل الرب يسوع في آية الصيد العجيب، وتناول المواطنين كلهم من فيض عطاياها التي تتزايد. فلا يتوزعها القيمون عليها حصصا فيما بينهم، بل على العكس يزيدون منها لكي تتمكن الدولة من توفير خيراتها للجميع، وفقا لقاعدة الخير العام".

وختم الراعي: "نصلي إلى الله لكي نلتزم كلنا في رسالة الكنيسة التي هي تعزيز التعددية في الوحدة. ونلتزم في المشاركة بقداس الأحد الذي يتيح لنا اللقاء بالمسيح وبواسطته بالله الآب والروح القدس، فنعرفه أحسن، ونحبه أكثر، ونشكره على عطاياه؛ ونلتزم بنشر ثقافة سر القربان، ثقافة توفير المزيد من الخير، من أجل توزيع أشمل يسعد الكثيرين". في ختام القداس، ترأس الراعي والأساقفة صلاة وضع البخور لراحة نفس صفير.

 

دريان: البطريرك صفير مثال للاعتدال والحكمة

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - اعرب مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان عن "الحزن والأسى لفقدان البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير الذي كان رمزا دينيا ووطنيا كبيرا وعاصر المفتي الشهيد حسن خالد وكان له موقف وطني مميز وجامع حين استشهد".

وقال: "البطريرك صفير مثال للاعتدال والانفتاح والحكمة والحوار والمحبة والعيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين وكان يدافع عن قضايا وأمور اللبنانيين جميعا دون أي تفرقة أو تمييز. ترك في ذاكرة اللبنانيين وقفات مشهودا لها خلال توليه مسؤولياته الدينية، كان مدافعا صلبا عن قضايا الإنسان والوطن والعروبة، حاملا في قلبه وعقله ووجدانه هموم الناس وأمينا عليها ووفيا ومخلصا لها وشكل حالة وطنية ستبقى علامة مضيئة في تاريخ لبنان الحديث باعتداله".

 

قبلان ينعى صفير: دعم الحوار وشارك في تحصين الوحدة وحفظ لبنان

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - نعى رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبدالأمير قبلان اللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا، في بيان اليوم، ب"رحيل صاحب الغبطة الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير الذي خسر لبنان وكل العائلات الروحية بفقده صاحب همة عالية ورجلا محبا لوطنه اتسمت مواقفه بالوطنية منذ عرفناه وعملنا مع إخواننا رؤساء الطوائف الروحية على غرس روح المحبة والتعاون بين اللبنانيين، فكان الراحل الكبير شريكا في تحصين الوحدة الوطنية وترسيخ العيش المشترك وحفظ لبنان، إذ عمل بإخلاص لخدمة رعيته ودعم الحوار بين اللبنانيين".

 

الحسيني عن صفير: كان في مواقع الخطر رابط الجأش

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - نعى الرئيس حسين الحسيني "ببالغ الأسى والحزن، وفاة البطريرك مار نصر الله بطرس صفير. كان في مواقع الخطر والشكوك رابط الجأش، ثابت الإيمان، وفي سعيه المتواصل، كان يجسد هذه الحقيقة: من أراد الحفاظ على جماعته، فلا سبيل إلا أن يريد الحفاظ على لبنان واللبنانيين من كل الجماعات، وبالعكس". واضاف: "عملت والبطريرك صفير في ظل هذه الحقيقة، وما زلت. رحم الله البطريرك مار نصر الله بطرس صفير. عاش لبنان".

 

السنيورة: إنجازات صفير لا تمحى بل كتبت بأحرف عميقة على صخور تاريخ لبنان الحديث

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - اعتبر الرئيس فؤاد السنيورة ان "لبنان خسر بوفاة البطريرك نصر الله بطرس صفير، ارزة من أرزاته الشامخة، جذورها انغرست عميقا، وستبقى في الارض لتتفتح براعم حرية ومقاومة ونقاء من اجل لبنان السيد الحر المستقل، الذي عمل له البطريرك وناضل من اجله وشاهده يتحقق بإنجاز الاستقلال الثاني". وقال: "إنجازات البطريرك صفير لا تمحى، بل كتبت بأحرف عميقة على صخور تاريخ لبنان الحديث وفي وجدان وضمائر اللبنانيين، حيث ناضل في مواجهة الوصاية والتسلط، فكان الصوت المدوي الداعي كل يوم الى التمسك بالحرية والاستقلال والسيادة والعيش المشترك والواحد".

أضاف: "كان البطريرك صفير فريدا في كل أوجه حياته الشخصية والروحية والوطنية، سمته التواضع والصبر، قمة في النقاء والصلابة. شكل في حياته قدوة ومثالا ومحركا للروح الوطنية وقائدا مخلصا وفريدا في زمن الصعاب، لم يرضخ للتهديد ولا هاب المخاطر".

وقال السنيورة: "لن تنسى الكثرة الكاثرة من الشعب اللبناني للبطريرك صفير وقوفه بقوة في وجه محاولات طمس هوية لبنان كما لن ينسى اللبنانيون دوره الكبير في تشجيع روح التحركات من اجل الانعتاق من الوصاية والعودة الى الاستقلال والحرية، فكان الصوت المحرك والقائد كما كان الاب المدرك لحقيقة لبنان وجوهره.

لعب دورا كبيرا واساسيا في مباركة انجاز اتفاق المصالحة الوطنية بين اللبنانيين في الطائف لإعادة صياغة الميثاق الوطني وتحديث الدستور والتمهيد لنقل لبنان من ضفة الحروب الى ضفة السلام". وتابع: "كان جريئا ومقداما ومتعاليا بدليل اقدامه على قيادة ومباركة المصالحة الوطنية في الجبل عام 2000 لإعادة اللحمة بين اللبنانيين والنظر الى الامام، انطلاقا من التسامح والعدالة باعتبار لبنان رسالة في العالم وليس فقط وطنا مرتكزا على ان حماية لبنان تكون بتضامن اهله مع بعضهم بعضا".وختم السنيورة: "كان البطريرك صفير ينطلق من ضرورة الخروج من الانكفاء والانطواء، وان الدولة، دولة القانون والنظام، هي صاحبة السيادة وصاحبة الحق الحصري في حمل السلاح والسهر على تطبيق القانون. كنا ننتظره كل يوم أحد لنسمع خطبه ومواقفه التي لا تنسى، واليوم نودعه بحزن واسى، بطلا من ابطال لبنان وعلما خفاقا وارزة شاخت ولم تمت. رحم الله البطريرك صفير واسكنه الفسيح من جناته".

 

خضرا في عشاء لابورا: نأمل بألا يصطدم العهد في محاربته للفساد بمسؤولين كبار يحمونه فيكون حاميها حراميها

الأحد 12 أيار 2019 /وطنية - أقامت جمعية "لابورا"، لمناسبة مرور 11 عاما على تأسيسها، احتفالا في كازينو لبنان تحت شعار "دعم وحضور الشباب في الدولة وأهمية التوجيه والتدريب وإيجاد فرص عمل للمساهمة في تجذر الشباب في وطنهم ومنعهم من الهجرة إلى بلاد الإغتراب حتى لا نخسر الأدمغة المفكرة"، في حضور الدكتور الياس الحلبي ممثلا بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا يازجي، المهندس إيلي أبو حلا ممثلا بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والإسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، الأب سيبوه قره بيديان ممثلا بطريرك كيليكيا للأرمن الكاثوليك بيدروس العشرون، المطران مار يوحنا جهاد بطاح ممثلا بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الكاثوليك مار أغناطيوس يوسف الثالث يونان، القس هادي غنطوس ممثلا رئيس الكنيسة الإنجيلية في لبنان القس جوزيف قصاب.

حضر أيضا باتريك أنطون ممثلا رئيس "التيار الوطني الحر" وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، العميد جورج حايك ممثلا وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب وقائد الجيش العماد جوزاف عون، جيلبير السخن ممثلا وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب، النائب أنطوان حبشي ممثلا رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع، النائب نعمة أفرام، الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ ممثلا رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل، نورما شاهين ممثلة النائب نقولا نحاس، سيروج أبيكيان ممثلا أمين عام حزب الطاشناق النائب آغوب بقرادونيان، رئيس "حركة الاستقلال" النائب ميشال معوض، النائب إدغار معلوف، جان ورطانيان ممثلا النائب نقولا صحناوي، ميشال الدويهي ممثلا النائب إسطفان الدويهي، العقيد نديم فارس ممثلا النائب نديم الجميل، طارق باز ممثلا النائب فريد البستاني، رئيس الرابطة المارونية النائب السابق نعمة الله أبي نصر، نقيب المحررين جوزيف القصيفي، العقيد حنا اللحام ممثلا المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، العميد جوزيف تومية ممثلا المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، الرائد ربيع الياس ممثلا مدير عام أمن الدولة اللواء طوني صليبا، الملازم أول الياس ضاهر ممثلا مدير عام الجمارك بدري ضاهر، مدير عام الدفاع المدني العميد ريمون خطار، مديرة "الوكالة الوطنية للاعلام" السيدة لور سليمان صعب، رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر، الشماس سيمون هيكل ممثلا المطران بولس روحانا، المونسنيور مارون كيوان ممثلا المطران مارون العمار، الأب المدبر نادر نادر ممثلا الرئيس العام للرهبانية الأنطونية الأباتي مارون أبو جودة، القيم العام للبطريركية المارونية الخوري يوحنا مارون قويق، رئيس "حركة الأرض" طلال الدويهي، السفير مارون كرم وحشد من المدراء العامين ورؤساء ومسؤولي الجامعات والهيئات الثقافية والاجتماعية والمؤسسات الدولية وشخصيات إعلامية.

استهل الاحتفال الذي قدمته الإعلامية جويس عقيقي بالنشيد الوطني وعرض فيلم وثائقي عن أعمال وإنجازات "لابورا"، ثم ألقى رئيس الجمعية الأب طوني خضرا كلمة قال فيها: "لمدة 10 سنوات ونيف قلنا ما قلناه وعملنا ما عملناه وكان من المحرمات وبسببه اضطهدنا وهذا وسام على صدرنا وصدركم توقفت معاملاتنا في العديد من الدوائر الرسمية دعاوى بالعشرات إنذارات لحثنا على وقف فضح المستور تهديدات ومحاولات حل جمعيات ضمن إتحاد لابورا، وليس لأننا نعمل على إستعادة حقوقنا نتهم بالتعدي على حقوق الآخرين وتشن حروب علينا ليس لأننا نجتهد ليستعيد المسيحيون ثقتهم بدولتهم يمنع علينا الإضاءة على الفساد وعدم الشفافية".

أضاف: "نطلب من الله ألا يصطدم العهد في محاربته للفساد بمسؤولين كبار يحمون الفساد فيكون حاميها حراميها ويصبح من الصعب أن نرى فاسدين وراء القضبان، وهنا سنستعمل كل قوتنا حتى لا يحاسب الموظف الصغير ويتبرأ رئيسه أو من يدعمه، لأننا لسنا مع حرمان الفقير لقمة عيشه ونعلم مدى الصعوبة بمحاكمة الفاسدين الكبار وأصحاب المليارات المسروقة، لذلك نطلب أقله من الجميع رفع أيديهم عن باقي الفاسدين حتى نخفف من الاعتقاد الشعبي السائد وبعض المرجعيات الدولية بعجز اللبنانيين عن القضاء على الفساد. لا نريد أن يصبح الفساد شعارا شعبويا يتاجر به السياسي أو مسارا إلزاميا لمؤتمر سيدر أو مشروع عهد يسعى للاصلاح، بل أن يبقى ضرورة أساسية للنهوض بالبلد، وعلينا الإستمرار به حتى النهاية والمحاسبة ضرورية ومطلوبة على كافة المستويات".

وتابع: "نعم نحن والموظفون الآوادم مستعدون للدفع من رواتبنا شرط إسترجاع مال الدولة أولا من السارقين الكبار ويدفع بعد ذلك الآوادم ما يتوجب عليهم للدولة إذا بقيت حاجة، بدل أن نظلم عشرات الآلاف ونسرق لهم رزقهم ونترك السارق الأكبر يتنعم بأموال الشعب".

وقال: "منذ 11 سنة عملت لابورا على إقناع المسيحيين بضرورة الإنخراط في الدولة واليوم تلاقينا السلطات بقرار وقف التوظيف لتيئيس الشباب وتثبيت التشبيح والتوظيف الطائفي والمحاصصة السياسية التي إستمرت خلال السنوات الماضية بدل أن نطرد الفاسدين خارجا وندخل دما جديدا إلى الدولة ونعطي الأمل للعاطلين عن العمل والخريجين الجدد بأن دولتكم ستحتضنكم وتؤمن لكم عملا، فهل يجوز معاقبة الأدمغة الشابة الجديدة بتوقيف التوظيف وتشريع التشبيح والسرقة؟ فتوقيف التوظيف هو قرار خطير جدا والمطلوب أولا إعادة هيكلة الدولة وتفعيل الإنتاجية والاستغناء عن الذين لا يعملون أو الذين لا يتمتعون بأهلية المراكز التي يشغلونها، وتوظيف اللبناني المتعلم وصاحب الإختصاص والخبرة والإستثمار في مشاريع جديدة تؤمن فرص عمل لشباننا".

ودعا خضرا إلى "التشديد على خطاب كنسي يتوافق مع حاجات شعبنا وهمومه أكثر ويشدد على الحقوق والتوازن وفتح أبواب الكنائس والأديرة وأملاكها للناس قبل أن يصبح الجوع مستشريا، ضرورة تضامن المسيحيين بعضهم مع بعض ومع لابورا رجال دين ومدنيون من كل الأحزاب والطوائف والفعاليات بهدف إعادة التوازن وتفعيل المشاركة والحفاظ على التنوع ومن هذا التعاون الحسي موضوع الجامعة اللبنانية، ولا نريد أن نطالب بالتوازن مع الشركاء في الوطن وننسى التوازن أيضا بين المسيحيين أنفسهم أو يستأثر فريق دون آخر بالمراكز والتعينات. المطلوب وحدة المصير، الوحدة بين المسيحيين دون أن ننسى بأننا 13 كنيسة في لبنان والكل له الحق بالمشاركة وعلينا متابعة اللقاءات والخطط الكفيلة ببقاء دور المسيحيين الفاعل والقوي في الوطن، فعمل لابورا هو لخدمة الوطن وتحصين مناعته وتفعيل الشراكة وتأمين التوازن مع الجميع دون إستثناء ورفع الغبن الحاصل نتيجة الحرب والتراكمات. هذا التعاون ضروري حتى لا نلغي بعضنا البعض وتقوية ثقة المسيحيين بالدولة كما بدأنا نشعر، وحدتنا قوتنا وبهذه الروحية نستطيع التعاون مع الشركاء من الند إلى الند وقبولهم بما هو ضروري للحفاظ على لبنان والرسالة وإلا ستغرق السفينة بالجميع، إذا انعدم التوازن وضاعت الحقوق".

أضاف: "نعم نشدد على الكفاءة أولا ثم التوازن والإلتزام بمعايير الكفاءة ونظافة الكف، ونطالب برفع ايادي المسؤولين السياسيين عن القضاء وألا يتدخلوا مع أجهزة الرقابة ولنبدأ عملية الإصلاح في النصوص، توزع تقديمات الدولة وخدماتها بشكل عادل وعدم حرمان من يدفع الضرائب وكافة الرسوم من حقه بالاستفادة من مردود هذه الضرائب، ونقترح اللامركزية الإدارية والسماح لكل من يساهم بالضرائب والرسوم أن يستفيد أقله نسبة ما يدفعه، المطلوب حوار وطني جدي لتعاون شركائنا في الوطن معنا بشكل محترم وفاعل وليس كما يحصل في الكثير من الأحيان وفي التعاطي مع حقوقنا والسلبية في الممارسة في أحيان كثيرة. ان انعدام فرص العمل بهذا الشكل غير المسبوق بسبب اللاجئين والغرباء وسرقة الأشغال من درب اللبنانيين والمضاربة غير المتساوية أمر غير مقبول على الإطلاق والمطلوب عودة هؤلاء إلى بلادهم في أسرع وقت، نقترح لجنة متخصصة أو تفعيل أجهزة الرقابة في الدولة لتطبيق سلسلة الرواتب بشكل علمي وعادل، التزام اتحاد أورا بجمعياته الأربع بتنظيم فورم الفرص والطاقات إذ سنحافظ على نجاح أعماله المبهرة وسننظمه هذا العام من 6 حتى 10 تشرين الثاني في الفوروم دو بيروت".

وتابع: "الانهيار الاقتصادي الذي نشهده اليوم يرتبط ارتباطا وثيقا بتراكم الفساد ودفع لبنان فاتورة المبعدين عن بلادهم وعدم وضع خطط في كافة القطاعات، والأهم يبقى خلاف اللبنانيين على ما لا يجب الإختلاف عليه وهو مصلحة لبنان وشعبه وطوائفه، وأعدكم بعدم التنازل عن أي مطلب حق ولن نستسلم لأن ما نقوم به يحصن المجتمع اللبناني ويحمي كافة الطوائف والمجتمعات ويصون لبنان. مسيرة لابورا تحصنت بتعاون وتضامن الحريصين على لبنان والحفاظ عليه من مسؤولين روحيين وحزبيين ومتطوعين ونشكرهم جميعا خصوصا البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي على دعمه الدائم وتقديره للعمل الذي تقوم به لابورا".

وختم خضرا معلنا أنه بعد سنوات من العمل اكتشف أن "الغبن الذي طال أكثرية المسيحيين منذ التسعينات على كافة المستويات السياسية والإجتماعية والإدارة العامة طال أيضا كافة الضعفاء والمبعدين وأكثرية الآوادم من الطوائف الشريكة في الوطن وهي تعاني اليوم كما عانينا وبدأ صوت صراخ الجوع يعلو، فانتبهوا أيها الحكام من ثورة الجياع والمحرومين في جميع الطوائف وكفوا عن اللعب والرهان على الغرائز الطائفية لتحموا مكاسبكم وسرقاتكم لأننا بدأنا نشعر بأن الكيل طفح وان لم تصلحوا ما أفسدتموه فان الثورة آتية لا محال".

وتخللت الاحتفال شهادات حية وتكريم وتقديم دروع لعدد خدموا في الأسلاك العسكرية والمدنية والخاصة وهم اللواء الركن جورج شريم، اللواء الركن المتقاعد سمير الحاج، عمداء الركن المتقاعدين كلود الحايك، رولان أبو جودة، جهاد طربيه، فارس حنا، العميد جوزيف كلاس، العقيد المتقاعد عادل فرنسيس، رئيس مصلحة المناقصات في مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان جيرار ياغي، رئيس مصلحة توزيع جبل لبنان في مؤسسة مياه المتن نبيل سماحة، رئيس مصلحة الإستيراد في وزارة الزراعة سعيد عون، مدير عام المؤسسة الوطنية للاستخدام جان أبي فاضل، مدير عام الأمانة العامة للشؤون القانونية والإدارية في المديرية العامة لرئاسة الجمهورية عدنان نصار، مدير مكتب الحبوب والشمندر السكري في وزارة الإقتصاد والتجارة حنا العميل، رئيس مصلحة الإتصالات في المديرية العامة للطيران المدني الياس الخوري، رئيس هيئة التفتيش المركزي في وزارة العدل القاضي جورج عواد، الأستاذة المدربة في لابورا ترازيا سركيس بريدي.

ثم ألقى القاضي عواد كلمة المكرمين شكر فيها "هذه اللفتة الكريمة من مؤسسة لابورا بشخص رئيسها الأب طوني خضرا الذي طبق القول القائل فليكن كبيركم خادمكم، فالخدمات والجهود التي تقوم بها مؤسسة لابورا لشد شبابنا إلى وطنهم، تستأهل منا كل الاحترام والتقدير وخصوصا أن لبنان مجتمعه تعددي، وجاء في مقدمة الدستور بأن لبنان هو وطن نهائي لسائر أبنائه وأطيافه، كما جاء أيضا في الإرشاد الرسولي الصادر عن السينودس المخصص للبنان والذي رأسه الحبر الأعظم وقتها القديس يوحنا بولس الثاني بأن لبنان هو أكثر من وطن هو رسالة".

وقال: "لكي تسطع هذه الرسالة ويبقى لبنان وطنا نهائيا لأبنائه كافة، يتوجب علينا المحافظة على جميع الأطياف اللبنانية لأنه بزوال إحدى طوائفه من تركيبة لبنان الفريدة فقد لبنان معناه، فكم بالحري إذا كانت إحدى هذه الطوائف من أساس تكوينه وكلنا نعلم ما كان للبطريركية المارونية من دور في نشأة لبنان".

ودعا إلى "تشجيع شبابنا على الإنخراط في الجيش والقوى الأمنية والمؤسسات الإدارية لإن الابتعاد عنها هو تخلي الشباب المسيحي عن وطنه".

 

/New A/E LCCC Postings for todayجديد موقعي الألكتروني ل 11 و12 آيار/2019/

رابط الموقع

http://eliasbejjaninews.com

 

Elias Bejjani/Happy & Blessed Mathers Day To All Mothers/May 12/2019

عيد الأم في كندا وأميركا: تهانينا القلبية لكل الأمهات

الياس بجاني/12 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74778/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85-%D9%81%D9%8A-%D9%83%D9%86%D8%AF%D8%A7-%D9%88%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D8%A7-%D8%AA%D9%87/

 

Happy & Blessed Mathers Day To All Mothers

Elias Bejjani/May 12/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74768/elias-bejjani-happy-blessed-mathers-day-to-all-mothers/

 

 

His Eminence Patriarch Mar Nasrallah Boutrous Sfier Passes away..His Soul Is Now In heaven/His Biography

غبطة أبينا وسيدنا البطريرك مار نصرالله بطرس صفير في ذمة الله

الرب أعطا والرب أخذ فليكن اسم الرب مباركاً

الياس بجاني/12 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74740/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%BA%D8%A8%D8%B7%D8%A9-%D8%A3%D8%A8%D9%8A%D9%86%D8%A7-%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1/

 

His Eminence Patriarch Mar Nasrallah Boutrous Sfier Passes away..His Soul Is Now In heaven/His Biography
 
Elias Bejjani/May 12/2019
 
http://eliasbejjaninews.com/archives/74758/elias-bejjani-his-eminence-patriarch-mar-nasrallah-boutrous-sfier-passes-away-his-blessed-soul-is-now-in-heaven-his-biography/

 

الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة اليوم في جريدة السياسة

الياس بجاني/12 أيار/2019/استكبار أصحاب شركات أحزاب لبنان/اضغط هنا

http://al-seyassah.com/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%83%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D8%A3%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8-%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA-%D8%A3%D8%AD%D8%B2%D8%A7%D8%A8-%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86/

 

من أرشيفنا لعام 2001/كلمة الكولونيل شربل بركات أثناء زيارة غبطة البطريرك صفير لمدينة تورونتو الكندية عام 2001

في يوم رحيل بطريرك الاستقلال الثاني مار نصرالله بطرس صفير نستعيد من الذاكرة ما قاله له الكولونيل شربل بركات أثناء زيارته لمدينة تورونتو الكندية في 2001

http://eliasbejjaninews.com/archives/74796/%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%B1%D8%B4%D9%81%D9%86%D8%A7-%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85-2001-%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%84%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%84-%D8%B4%D8%B1%D8%A8%D9%84-%D8%A8%D8%B1/

 

Patriarch Sfeir stood for unity and reconciliation
 
بيتر ولبي/عربنيوز: البطريرك صفير ساند ودافع عن الوحدة والمصالحة
 Peter Welby/Arab News/May 12/2019
 
http://eliasbejjaninews.com/archives/74808/%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%B1-%D9%88%D9%84%D8%A8%D9%8A-%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D9%86%D9%8A%D9%88%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D8%B5%D9%81%D9%8A%D8%B1-%D8%B3%D8%A7%D9%86%D8%AF-%D9%88/

 

More proof of cooperation between Iran, Al-Qaeda
 د.ماجد رافيزاد/عرب نيوز: المزيد الدلائل والإثباتات تؤكد على تعاون إيران مع منظمة القاعدة
 Dr. Majid Rafizadeh/Arab News/May 12/ 2019
 
http://eliasbejjaninews.com/archives/74815/%D8%AF-%D9%85%D8%A7%D8%AC%D8%AF-%D8%B1%D8%A7%D9%81%D9%8A%D8%B2%D8%A7%D8%AF%D8%A7-%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D9%86%D9%8A%D9%88%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B2%D9%8A%D8%AF-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AF/
 

Why transition in Iran requires a global effort
بارعة علم الدي/عرب نيوز: لماذا التغيير في عقلية ونمط عمل النظام الإيراني هو بحاجة لجهود دويلة
Baria Alamuddin /Arab News/May 12/ 2019
http://eliasbejjaninews.com/archives/74812/%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B9%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%8A%D9%86-%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D9%86%D9%8A%D9%88%D8%B2-%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%BA%D9%8A%D9%8A%D8%B1/

 

 

إياد أبو شقرا/سقف التصعيد العسكري الأميركي ضد إيران/الشّرق الأوسط/12 أيار/2019

حنا صالح/العربدة الإيرانية على المحك/الشرق الأوسط/11 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74799/%D8%A5%D9%8A%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D8%A8%D9%88-%D8%B4%D9%82%D8%B1%D8%A7-%D8%B3%D9%82%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85/

 

 

العربدة الإيرانية على المحك

حنا صالح/الشرق الأوسط/11 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74799/%D8%A5%D9%8A%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D8%A8%D9%88-%D8%B4%D9%82%D8%B1%D8%A7-%D8%B3%D9%82%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85/

 

 

سقف التصعيد العسكري الأميركي ضد إيران

إياد أبو شقرا/صحيفة الشّرق الأوسط/12 أيار/2019

http://eliasbejjaninews.com/archives/74799/%D8%A5%D9%8A%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D8%A8%D9%88-%D8%B4%D9%82%D8%B1%D8%A7-%D8%B3%D9%82%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85/

 

 

 

 

 

Analysis/Iran and U.S. Perched on Warpath, but Israel May Bear Brunt of Standoff
 
عاموس هاريل/هآرتس: إيران وأميركا يطفوان على مسار الحرب، ولكن إسرائيل هي من ستتحمل عبء المواجهة
 Amos Harel/Haaretz/May 12/2019
 
http://eliasbejjaninews.com/archives/74792/%d8%b9%d8%a7%d9%85%d9%88%d8%b3-%d9%87%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d9%84-%d9%87%d8%a2%d8%b1%d8%aa%d8%b3-%d8%a5%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-%d9%88%d8%a3%d9%85%d9%8a%d8%b1%d9%83%d8%a7-%d9%8a%d8%b9%d9%88%d9%85%d8%a7/

 

 

Opinion/ America Must Not Back Down Against Iran
 
إميلي لانداو/هآرتس: لا يجب أن تتراجع أميركا في مواجهتها مع إيران
 Emily B. Landau/Haaretz/May 12/ 2019
 
http://eliasbejjaninews.com/archives/74788/%d8%af-%d8%a5%d9%85%d9%8a%d9%84%d9%8a-%d9%84%d8%a7%d9%86%d8%af%d8%a7%d9%88-%d9%87%d8%a2%d8%b1%d8%aa%d8%b3-%d9%84%d8%a7-%d9%8a%d8%ac%d8%a8-%d8%a3%d9%86-%d8%aa%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d8%ac%d8%b9-%d8%a3/